قلل منها: أطعمة تضر جهازك الهضمي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٤٦ ، ٢١ يونيو ٢٠٢٠
قلل منها: أطعمة تضر جهازك الهضمي

الجهاز الهضمي

يمرّ الطعام الذي تتناوله كلّ يوم في رحلة مثيرة خلال أركان وزوايا الأعضاء والأجزاء التابعة للجهاز الهضمي، والذي يختص في الحصول على العناصر الغذائية والطاقة من الطعام ليستفيد منها جسمك وتستمر الأعضاء والخلايا في آداء وظائفها الطبيعية، وتشتمل الأعضاء التابعة للجهاز الهضمي بالترتيب على الفم، والمريء، والمعدة، والأمعاء الدقيقة، والأمعاء الغليظة، والمستقيم، والشرج، وتوجد بالطبع أعضاء أخرى لها دورٌ في إتمام وظائف الجهاز الهضمي؛ كالكبد، والبنكرياس، والمرارة، وعادةً ما تبدأ العملية الهضمية في الفم عبر الغدد اللعابية التي تُفرز السوائل اللعابية القادرة على تجهيز الطعام للمرور إلى المريء والمعدة، وما إن يصل الطعام إلى المعدة حتى تبدأ إنزيمات وأحماض المعدة بتحطيم الطعام، ثم ينتقل الطعام إلى الأمعاء الدقيقة التي تتكون –في المناسبة- من ثلاثة أجزاء؛ هي المعي اللاثناعشري، والمعي الصائم، والمعي اللفائفي، وعادةً ما يختلط الطعام مع العصارة الصفراوية داخل هذه الأمعاء لينتقل بعد ذلك إلى الأمعاء الغليظة أو القولون، لينتهي الطعام على شكل بُراز أو فضلات لا بد من التخلص منها وإخراجها عبر المستقيم والشرج، وللحفاظ على صحة عمل جهازك الهضمي لا بد من وجود أطعمة مفيدة له وأطعمة أخرى تضره.[١].


أطعمة تضرّ الجهاز الهضمي

توجد بعض أنواع الأصناف الغذائية والأطعمة التي تشتهر بكونها غير صحية وربما ضارة بالجهاز الهضمي لديك، يُمكنك التعرف عليها كما يلي[٢]:

  • الأطعمة المقلية: تحتوي هذه الأطعمة على نسب عالية من الدهون المسببة للإسهال، وهذا الأمر ينطبق أيضًا على الصلصات، وقطع اللحمة الدهنية، والحلويات المليئة بالكريمات، مما يعني أنه من الأنسب لك اختيار الأطعمة المخبوزة والمشوية بدلًا عن الأطعمة المقلية والدهنية.
  • الفواكه الحمضية: على الرغم من الفوائد الكثير المرتبطة بهذه الفواكه، إلا أنها تبقى غنية كثيرًا بالألياف الغذائية، وهذا قد يتسبب بحدوث بعض المشاكل لدى البعض، لذا فإن الكثيرين قد ينصحونك بعدم المبالغة بتناول البرتقال، والجريب فروت، والفواكه الحمضية الأخرى في حال كنت تشعر بالضيق بسببها.
  • المحليات الصناعية: قد تشكو من آلام البطن والإسهال عند استخدامك للعلكة الخالية من السكر أو التي تحتوي على محليات السوربيتول الصناعية، كما يُمكن لأصناف غذائية أخرى تحتوي على المحليات الصناعية أن تتسبب بحدوث الأمر نفسه، وقد حذّرت إدارة الغذاء والدواء من قبل أن استهلاك أكثر من 50 غرامًا من محليات السوربيتول يُمكن أن تؤدي إلى معاناتك من الإسهال.
  • البقوليات أو الفول: تشتهر البقوليات بأنها مصادر غنية بالبروتينات والألياف الغذائية، لكنها تبقى غنية أيضًا بأنواع من السكريات التي يصعب على جسمك هضمها، وقد تُسبب لك الكثير من الغازات وآلام البطن أيضًا، وهذا قد يرجع إلى عدم وجود الإنزيمات القادرة على تحطيم هذه السكريات داخل جسمك، مما يضطر جسمك إلى إحالة هذه السكريات إلى البكتيريا التي تُنتج الغازات أثناء تحطيمها لها.
  • الملفوف: ينضوي الملفوف تحت فئة الخضراوات الصلبية التي تحتوي على نفس أنواع السكريات المسببة للغازات والموجودة في البقوليات، كما تحتوي هذه الخضراوات على نسبة عالية من الألياف التي يصعب على جسمك التعامل معها أيضًا، وفي المناسبة فإن البروكلي يُعد أحد أنواع الخضراوات الصلبية أيضًا.
  • الأطعمة المبهرة: تبدأ أعراض الحرقة وعسر الهضم بالظهور بعد تناول البعض للأطعمة المبهرة، خاصة في حال تناول الكثير من هذه الأطعمة، وقد أرجع الباحثون هذا الأمر إلى احتواء الفلفل الأحمر الحار على مادة تُدعى بالكابسيسين.
  • منتجات الألبان: في حال كنت مصابًا أصلًا بمشكلة عدم تحمل اللاكتوز، فإنه من الممكن أن تُعاني من الإسهال والغازات عند تناولك لمنتجات الألبان، وهذا يرجع إلى افتقار جسمك للإنزيم القادر على هضم السكر الموجود في الحليب ومنتجات الألبان الأخرى.
  • أطعمة إضافية: يُصبح من الأنسب لك تجنب تناول الكثير من الأطعمة الغنية بالألياف في حال كانت تُسبب لك المشكلة؛ كمنتجات الحبوب الكاملة والخضراوات، كما قد يكون من الأفضل أن تتجنب شرب المشروبات الغنية بسكر الفركتوز في حال أحسست بالمشاكل الهضمية بسببها، ومن بين المشروبات الغنية بالفركتوز –مثلًا-المشروبات الغازية وعصائر الفواكه.


أطعمة مفيدة للجهاز الهضمي

يُمكنك الاستعانة بأنواع كثيرة من الأطعمة والأصناف الغذائية لتقوية جهازك الهضمي وربما لعلاج المشاكل التي تصيبه أيضًا، مثل[٣]:

  • التفاح: يلجأ الكثيرون إلى التفاح لعلاج الإمساك والإسهال بسبب احتوائه على ألياف ذائبة تُدعى بالبكتين.
  • بذور الشيا: تُساهم هذه البذور في تعزيز تواجد البكتيريا المفيدة داخل الأمعاء، مما يجعل العملية الهضمية أكثر كفاءة لديك.
  • الشمندر: بوسعك تناول الشمندر مشويًا أو مخللًا أو طازجًا عبر إضافته إلى السلطات، ويُعد الشمندر أحد الأصناف الغذائية الغنية كثيرًا بالألياف المفيدة.
  • الزنجبيل: دأب الناس على استخدام الزنجبيل لعلاج المشاكل الهضمية والغثيان منذ فترات زمنية طويلة، وهنالك من بات يصف الزنجبيل لغرض إفراغ المعدة بسرعة من الطعام.
  • شوربة العظام: تشتهر شوربة العظام بكونها إحدى مصادر الجيلاتين الذي يأتي أصلًا من الأحماض الأمينية التي بوسعها الارتباط بالسوائل الهضمية، مما يدفع بالطعام إلى المرور بسهولة أكبر خلال الجهاز الهضمي.
  • أطعمة إضافية: ينصح البعض بالتركيز على تناول سمك السلمون، والتيمبه، والبابايا، وشاي الكمبوشا، والشمر من أجل تحسين العملية الهضمية.


عادات تضرّ الجهاز الهضمي يجب تجنبها

يجب عليك الابتعاد عن بعض العادات السيئة التي تضرّ بصورة مباشرة بجهازك الهضمي، مثل[٤]:

  • إهمال الذهاب إلى التبرز عند مجيء الرغبة بذلك.
  • تناول الكثير من مضادات الالتهابات اللاسيترويدية.
  • تناول الطعام في ساعات متأخرة من الليل.
  • إهمال تناول الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية.
  • الإكثار من تناول الطعام والشراب في جلسة واحدة.
  • الإسراع في تناول الطعام.
  • الإفراط من شرب السوائل أثناء تناول الطعام.
  • شرب المشروبات الغازية.
  • استهلاك المشروبات الكحولية.
  • تدخين سجائر التبغ.


قَد يُهِمُّكَ

قد تتساءل عزيزي الرجل الآن عن فوائد وأضرار شرب الماء أثناء الأكل؛ فهنالك الكثير من الأقاويل والمعتقدات الخاطئة حول هذا الأمر بين الناس؛ لأن الكثيرين يعتقدون بأن شرب الماء يؤثر على السوائل والإنزيمات الهضمية الضرورية لإتمام عملية الهضم، لكن الحقيقة هي أن العلماء والباحثين قد نفوا كون ذلك صحيحًا وقالوا بأن شرب الماء لا يؤثر على هذه الإنزيمات وإنما على العكس من ذلك، فإن الماء يُساهم في تسهيل العملية الهضمية ويمنع الإصابة بالإمساك حتى عند تناوله أثناء الوجبات الغذائية[٥].


المراجع

  1. "The Structure and Function of the Digestive System", Cleveland Clinic,13-9-2018، Retrieved 19-6-2020. Edited.
  2. Minesh Khatri, MD (9-8-2019), "Worst Foods for Digestion "، Webmd, Retrieved 19-6-2020. Edited.
  3. Amy Goodson, MS, RD, CSSD, LD (15-8-2018), "The 19 Best Foods to Improve Digestion"، Healthline, Retrieved 19-6-2020. Edited.
  4. Pat F. Bass III, MD, MPH (4-9-2013), "The Worst Digestive Health Habits"، Everyday Health, Retrieved 19-6-2020. Edited.
  5. Michael F. Picco, M.D. (18-4-2020), "Does drinking water during or after a meal disturb digestion?"، Mayo Clinic, Retrieved 19-6-2020. Edited.