هل سمعت عن رجيم النقاط؟ إليك كل ما تود معرفته عنه

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٢ ، ١ سبتمبر ٢٠٢٠
هل سمعت عن رجيم النقاط؟ إليك كل ما تود معرفته عنه

ما هو رجيم النقاط؟

يُعرف رجيم النقاط باسم رجيم "Weight Watchers" وهو نظام غذائي شائع يساعد الناس على التخلص من الوزن الزئد من خلال نظام عد النقاط، وذلك من خلال تتبع كميات الطعام المتناولة بوجود قيمة نقطية معينة لكل صنف من الطعام والحفاظ على كمية النقاط اليومية، وتملك الأطعمة عالية السعرات الحرارية أو الخالية من السعرات الحرارية عددًا أكبر من النقاط لذا فإنه من المهم الحد من تناول هذه الأطعمة للتمكن من تقليل إجمالي السعرات الحرارية وبالتالي التمكن من انقاص الوزن، ومع ذلك بالرغم من الإيجابيات التي يمكن الحصول عليها في هذا النظام الغذائي إلا أنه قد يؤدي أيضًا إلى عادات غذائية غير صحية، فيشعر البعض إلى أن هذا التتبع المستمر أمر مزعج كما أنه يمكن أن يؤدي إلى تخطي الوجبات لتقليل النقاط بالإضافة إلى أنه مكلف أيضًا.[١]


كيفية عمل رجيم النقاط

يمكن اتباع هذا النظام الغذائي لفترة زمنية قصيرة أو الاستمرار به حتى بعد فقدان الوزن من خلال الاستمرار في البرنامج وتلقي إرشادات مستمرة حول الأكل والحياة الصحية، كما يقدم منظمو هذا الرجيم برنامجًا خاصًا للرجال الذين يرغبون في بناء عادات صحية دون التركيز على فقدان الوزن، إذ يوجه نظام النقاط الذكي في هذا الرجيم الأعضاء المشتركين إلى تناول أطعمة تحتوي كميات أقل من السعرات الحرارية والدهون المشبعة والسكر وكميات أعلى من البروتين، وبالوقت نفسه يقدم الكثير من الحرية والمرونة للمشتركين الجدد مما يجعل فقدان الوزن أسهل من خلال الاعتماد على تفضيلات الطعام ومعرفة نمط الحياة للأعضاء لمطابقتهم مع إحدى الطرق الثلاث الشاملة لمتابعة البرنامج، ولا يوجد أي ممنوعات في هذا النظام الغذائي أيضًا، وتشمل هذه الطرق:[٢]

  • النظام الأخضر: وهو ما يوجه الناس لتناول أكثر من 100 صنف من الطعام بدون نقاط مع أكبر ميزانية نقاط للاستهلاك في الأطعمة الأخرى المفضلة.
  • النظام الأزرق: وهو ما يعتمد على أكثر من 200 صنف من الأطعمة بدون نقاط لبناء وجبات غذائية منها بميزانية أقل من النقاط التي يمكن انفاقها على الأطعمة.
  • النظام الأرجواني: يتكون هذا النظام من أكثر من 300 صنف من الأطعمة بدون نقاط وميزانية اقل من النقاط.

وتحتوي كل خطة في رجيم النقاط على قدر معين من الأطعمة التي تبلغ قيمتها صفرًا في نظام النقاط الذكي "ZeroPoint" وتحتوي الخطة على التي تتضمن أكبر قائمة من هذه الأطعمة على أقل ميزانية من النقاط يمكن إنفاقها، في حين تحتوي الخطة التي تتضمن أصغر مجموعة من تلك الأطعمة على كمية أكبر من النقاط التي يمكن إنفاقها، وبهذا تساعد الأطعمة التي تبلغ قيمتها صفرًا في نظام النقاط على وضع أساس لنمط صحي من الأكل ولكن قد يكون هناك خطرًا من الإفراط في تناولها. ويمكن للمشتركين تناول ما يرغبون بشرط الالتزام بكمية النقاط اليومية المسموح بها وهو ما يعتمد على عدة عوامل تشمل الجنس والوزن والعمر والطول، وتقدم الشركة المقدمة لهذا البرنامج الآلاف من الوصفات لكل منها قيمته الخاصة من النقاط لإظهار مدى ملائمة الخطة مع الأشخاص وطبيعة حياتهم، ويمكن إيجاد خطط بنقاط لأكثر من 285000 نوع من الأطعمة على تطبيق الهاتف المحمول للشركة التي توفر قاعدة بيانات لهذا الرجيم، وفي حال الرغبة في تجهيز طبق غير مدرج في القائمة يمكن حساب كمية النقاط للطبق بحساب النقاط لكل مكون على حدى.[٢]


هل يساعد على خسارة الوزن؟

تدعم العديد من الدراسات فاعلية رجيم النقاط في خسارة الوزن، وأوجدت دراسة أن المشاركين في الدراسة الذين يستخدمون هذا البرنامج فقدوا وزنًا أكبر مقارنة مع غيرهم، وأظهر 3% منهم فقدانًا أكبر للوزن بعد عام من اتباع النظام الغذائي، وأظهرت الأبحاث من ناحية أخرى فعالية رجيم النقاط للأشخاص المصابين بداء السكري من النوع الثاني وانخفاض خطر الإصابة بداء السكري لدى نصف المشاركين تتقريبًا في حين عادت مستويات السكر في الدم إلى طبيعتها لدى آخرين. ووجد الباحثون أن المشاركين في هذا النظام الغذائي تمكنوا من فقدان وزن أكبر مع ازدياد تفاعلهم مع أدوات رجيم النقاط بما في ذلك التطبيق والموقع الالكتروني والاجتماعات.[٣] ويستخدم رجيم النقاط "Weight Watchers" نهجًا علميًا لفقدان الوزن مع التأكيد على أهمية التحكم في الحصص اليومية من الطعام وخيارات الطعام وفقدان الوزن البطيء والمتسق، وذلك على عكس العديد من الحميات الغذائية التي تعد بنتائج غير واقعية على مدى فترات زمنية قصيرة، كما يسلط الضوء على تعديل نمط الحياة وتعلم كيفية اتخاذ اتخاذ قرارات أفضل باستخدام نظام النقاط الذكي الذي يعطي الأولوية للأطعمة الصحية، وقد أثبتت العديد من الدراسات في نهاية المطاف فعالية رجيم النقاط في خسارة الوزن والحفاظ عليه.[٤]


مميزات رجيم النقاط

يقدم رجيم النقاط مجموعة من المميزات التي تشمل كل من:[١]

  • التوازن والمرونة: يعد رجيم النقاط من أكثر الأنظمة الغذائية مرونة، وذلك من خلال جعل الخضار والفواكه والبروتينات الخالية من الدهون التي تبلغ قيمتها على نظام النقاط صفرًا الجزء الأكبر من الوجبات الغذائية، مع السماح بتناول الحبوب ومنتجات الألبان الكافية ضمن معدل النقاط اليومي المسموح به للشخص.
  • تعلم بعض المهارات: يساعد رجيم النقاط على تعلم مهارات يمكن اتباعها مدى الحياة بما في ذلك مهارات الأكل الصحي الأساسية مثل قياس الحصص اليومية وأحجام التقديم والتشجيع على طهي الطعام في المنزل.
  • لا يوجد أغذية ممنوعة: لا توجد قائمة بالأطعمة التي يجب تجنبها وفقًا لرجيم النقاط كما هو الحال في الأنظمة الغذائية الأخرى، وبدلاً من ذلك يتناول الشخص وقفًا للنقاط المسموحة له، مما يشجع على تناول طعام صحي مع السماح بالاستمتاع بالحلويات أو الوجبات الخفيفة من حين لآخر.
  • فقدان الوزن البطيء والثابت: يساعد رجيم النقاط على خسارة الوزن بانتظام وثبات من خلال خسارة من رطل إلى رطلين أسبوعيًا.
  • تقديم الدعم والموارد: يقدم نظام النقاط موارد أكثر من مجرد نظام غذائي، إذ يساعد التطبيق وموقع الويب في حساب النقاط المستهلكة وتتبعها بالإضافة إلى العثور على أفكار جديدة للوجبات الغذائية. كما يمكن الحصول على المساءلة والدعم الجماعي في حال الرغبة في ذلك من خلال حضور اجتماعات المجموعة المنتظمة كما يمكن التسجيل للحصول على عضوية متميزة تتضمن تدريبًا شخصيًا للدعم الفردي. ويمكن موازنة الأنشطة أيضًا المتبعة على الأجهزة الرياضية مع برنامج النقاط "Weight Watchers" مما يساعد على إدارة جميع بيانات النشاط البدني وفقدان الوزن في مكان واحد.
  • تقليل مخاطر مرض السكري: نظرًا لأن رجيم النقاط يوجه المشتركين إلى استهلاك الخيارات المغذية ويساعد الأشخاص على إنقاص الوزن فقد ارتبط بتقليل مخاطر الإصابة بالسكري من النوع الثاني أو تحسين التحكم في نسبة السكر في الدم لدى مرضى السكري.
  • تعزيز ممارسة التمارين الرياضية: يشجع رجيم النقاط على الكثير من الحركة والتمارين اليومية لكسب النقاط التي تسمى "FitPoints" للمساعدة على موازنة تناول الطعام، بالإضافة إلى توفير التوجيه للمتمرنين الجدد وأولئك الذين يمكنهم ممارسة التمارين بكثافة أكبر وحرق المزيد من السعرات الحرارية.


سلبيات رجيم النقاط

هناك بعض السلبيات لاتباع رجيم النقاط والتي تشمل ما يلي:[١]

  • التكلفة العالية: تختلف تكلفة رجيم النقاط "Weight Watchers" من شخص لآخر اعتمادًا على الخيارات التي يحددها والمدة التي ترغب في اتباع الرجيم خلالها، لذا فإنه من المهم التأكد من القدرة على تحمل التكاليف. وتعد البرمجة الرقمية هي الخيار الأرخص بينما تتطلب ورش العمل الشخصية والتدريب الشخصي تكلفة أكبر، وتتراوح الأسعار الحالية من حوالي 4 دولارات في الأسبوع للحد الادنى إلى حوالي 14 دولارًا في الأسبوع للتدريب الشخصي، ويمكن الحصول على أسعار منخفضة من خلال الدفع لعدة أشهر مقدمًا أو عن طريق تتبع العروض الترويجية. ويبلغ متوسط التكلفة للوصول إلى الأهداف الشخصية ما يقرب من 1،610 دولارًا، وبالرغم من أنه أمر مكلف إلا أنه يقدم صحة أفضل وهو مبلغ أقل بكثير من بعض برنامج فقدان الوزن الأخرى التي قد تصل تكلفتها ما يقارب 8،613 دولار.
  • قد يكون نظام النقاط مملًا: في حال عدم الرغبة في حساب السعرات الحرارية فإن الشخص سيكون كذلك مع نظام النقاط أيضًا إذ يمكن أن تستغرق هذه العملية وقتًا طويلاً وقد تكون معقدة للغاية بالنسبة للأشخاص الذين يريدون طريقة سريعة وبسيطة لتناول الطعام.
  • قياس الوزن مرة واحدة في الأسبوع: قد يكون الأمر غير مريح للبعض، في حين قد يشعر البعض بالإحباط في حال عدم غحراز تقدم في أحد الأسابيع بالرغم من اتباع الرجيم بدقة، في حين يرى آخرون أن قياس الوزن مرة كل أسبوع أمر محفز لمراقبة التقدم والتأكد من البقاء على المسار الصحيح.
  • وجود أدلة محدودة لفوائده للقلب والأوعية الدموية: وجدت مراجعة منهجية في عام 2016 أن رجيم النقاط يقدم فوائد قليلة لضغط الدم أو الكوليسترول مقارنة بالأنظمة الأخرى، لذا فإنه في حال الرغبة باتباع نظام للحصول على فوائد قلبية وعائية ثابتة يجب البحث عن خيارات أخرى مثل حمية البحر الأبيض المتوسط .
  • وجود الكثير من الحرية في النظام الغذائي: قد تؤثر الحرية في رجيم النقاط سلبًا على أداء البعض بوجود الكثير من المغريات، فمن الممكن استخدام جميع النقاط على الأطعمة الأقل تغذية، لذا قد يحتاج البعض أنظمة غذائية أكثر صرامة في حال عدم القدرة على الالتزام بهذا الرجيم.
  • قد يؤدي إلى اتباع نظام غذائي غير صحي: قد يؤدي نظام النقاط إلى اتباع علاقة غير صحية مع الطعام، مما يؤدي إلى الإفراط في تناول الطعام لدى البعض بالرغم من عدم تجاوز كمية النقاط اليومية المحددة.


كيفية اتباع رجيم النقاط

بالرغم من أن رجيم النقاط يركز على الأطعمة الكاملة غير المصنعة بما في ذلك الخضروات والفواكه والبروتينات الخالية من الدهون إلا أنه لا يوجد أطعمة محظورة، ولكنه يشجع على اتباع الخيارات الصحية من خلال نظام النقاط الذي اليومي المحدد مع إمكانية اختيار الأطعمة المرغوب بها، ويجعل النظام الطعام الصحي أكثر إغراءًا للأعضاء من خلال تخصيص قيمة صفر من النقاط لهذه الأطعمة وذلك بتوفير قائمة تضم أكثر من 200 نوع من الأطعمة الصحية، وتشمل الأطعمة التي يتم تشجيعها في رجيم النقاط كلًا مما يلي:[٤]

  • البروتينات الخالية من الدهون مثل الدجاج منزوع الجلد والبيض والتوفو والأسماك والمحار والزبادي منزوع الدسم.
  • الخضار غير النشوية مثل البروكلي والهليون والخضروات والقرنبيط والفلفل.
  • الفاكهة المعلبة الطازجة والمجمدة وغير المحلاة.
  • الكربوهيدرات الصحية مثل البطاطا الحلوة والأرز البني ودقيق الشوفان والفول ومنتجات الحبوب الكاملة.
  • الدهون الصحية مثل الأفوكادو وزيت الزيتون والمكسرات.

ومن ناحية أخرى لا يشجع نظام النقاط في هذا الرجيم على تناول الأطعمة غير الصحية، ويقترح الموقع المخصص الالتزام بالأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البروتين وقليلة السكر والدهون المشبعة بالرغم من عدم وجود أطعمة محظورة، ويحث الموقع الأعضاء على تجنب الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكر والدهون المشبعة مع إمكانية تناول الوجبات الخفيفة والحلويات المفضلة ضمن العدد اليومي المسموح من النقاط، وتشمل الأطعمة التي يحذر منها هذا النظام الغذائي كل من:[٤]

  • المشروبات السكرية
  • رقائق البطاطس
  • اللحوم المصنعة
  • الحلويات
  • الكعك والبسكويت

وبشكل عام يقوم نظام النقاط الذكي في رجيم النقاط بوضع قيم مختلفة للأطعمة بناءً على عوامل مثل محتوى السعرات الحرارية والدهون والبروتين والسكر، وعند بدء البرنامج يُحدد لكل شخص نظام غذائي بكمية محددة من النقاط اليومية بناءً على بعض البيانات الشخصية مثل الطول والعمر والجنس وأهداف إنقاص الوزن، مع ضرورة الحفاظ على كمية النقاط اليومية المحددة وعدم تجاوزها، على سبيل المثال تساوي الدونات التي تحتوي على 230 سعرة حرارية ما مقداره 10 نقاط، في حين الزبادي المحتوي على الفواكه ذو الـ 230 سعرًا حراريًا يقدر بـ نقطتان فقط. وقد استحدث البرنامج نظامًا جديدًا يسمى "WW Freestyle" الذي يتضمن أكثر من 200 نوع من الأطعمة المصنفة بمقدار صفر نقطة وذلك لتسهيل الأمر على أخصائيي الحميات مما يتيح مزيدًا من الحرية عند التخطيط للوجبات والوجبات الخفيفة. وتشمل الأطعمة التي لا تحتوي على قيمة صفرية كل من البيض والدجاج منزوع الجلد والأسماك والفاصوليا والتوفو والزبادي العادي الخالي من الدسم من بين العديد من الأطعمة الأخرى الغنية بالبروتين ومنخفضة السعرات الحرارية. وفي هذا النظام تحصل الأطعمة التي تحتوي على نسبة أعلى من البروتين على قيمة نقطية أقل في حين تتلقى الأطعمة المحتوية على نسبة أعلى من السكر والدهون المشبعة قيمًا أعلى من النقاط.[٤]


معلومة

صُنف نظام رجيم النقاط في عام 2019 على أنه أفضل نظام غذائي لفقدان الوزن، كما احتل المركز الثاني بالأنظمة الغذائية المرنة للأشخاص النباتيين باعتباره النظام الغذائي الأسهل بعد حمية البحر الأبيض المتوسط التي احتلت المرتبة الأولى، ويعود ذلك لسهولة الالتزام به يوميًا لأن نظام النقاط يمنح المشاركين المرونة لاختيار الأصناف من الأطعمة المرغوبة، ويستطيع تطبيق WW أو موقع الويب الخاص بالبرنامج إخبار المشاركين بسرعة بعدد النقاط الموجودة في الطعام لوجود قاعدة بيانات تحتوي على معلومات حول 300000 نوع من الأطعمة التي يمكن إنشاء وجبات منها، أو الحصول على إحدى وصفات الموقع التي تزيد عن 4000 وصفة.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Jennifer R. Scott (2019-11-20), "Pros and Cons of Weight Watchers", verywellfit, Retrieved 2020-08-26. Edited.
  2. ^ أ ب "WW (Weight Watchers) Diet", health.usnews.com, 2020-08-26, Retrieved 2020-08-26. Edited.
  3. ^ أ ب Anna Brooks (2019-12-16), "Can WW (Weight Watchers) Actually Help You Lose Weight and Keep It Off?", everydayhealth, Retrieved 2020-08-26. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث Jillian Kubala (2018-03-12), "Weight Watchers Diet Review: Does It Work for Weight Loss?", healthline, Retrieved 2020-08-26. Edited.