فوائد الكركم للتخسيس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٣ ، ٢٢ أبريل ٢٠٢٠
فوائد الكركم للتخسيس

الكركم

الكركم هو نوع من التوابل يأتي من نبات الكركم ، ويستخدم عادة في الطعام الآسيوي ، ويستخدم جذر الكركم على نطاق واسع لصنع الأدوية والعلاجات ، ويحتوي الكركم على مادة كيميائية صفراء اللون تسمى الكركمين ، والتي غالبًا ما تستخدم لإعطاء صبغة إلى الأطعمة ومستحضرات العناية بالبشرة ، وتوجد الكثير من الفوائد التي يقدمها الكركم لصحة الإنسان ، إذ يستخدم الكركم لالتهاب المفاصل وحرقة المعدة وآلام المفاصل وآلام المعدة ومرض كرون والتهاب القولون التقرحي ، إضافته إلى فائدته في علاج بعض المشاكل الجلدية مثل الكدمات والتورمات.[١]


فوائد الكركم للتخسيس

بحثت الأبحاث الحديثة دور الكركم في إنقاص الوزن ، وقد أشارت بعض الدراسات المخبرية إلى أن الكركمين الموجود في الكركم قد يقمع علامات التهابية معينة تلعب دورًا في السمنة ، وعادة ما تكون هذه العلامات مرتفعة في الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة ، وتشير الدراسات التي أجريت على الحيوانات إلى أن هذا المركب قد يعزز فقدان الوزن ، ويقلل من نمو الأنسجة الدهنية ، ويحد من استعادة الوزن بعد خسارته ، كما أنه يعزز حساسية الجسم للإنسولين ، وقد وجدت دراسة أجريت لمدة 30 يومًا على 44 شخصًا كانوا غير قادرين في السابق على فقدان الوزن أن أخذ مكملات الكركم مرتين في اليوم بمقدار 800 ملغ و 8 ملغ من مكملات البيبيرين الموجودة في الفلفل الأسود أدى إلى انخفاضات كبيرة في وزن الجسم ومؤشر كتلة الجسم و محيط الخصر والورك ، علاوة على ذلك ، ربطت مراجعة لـ 21 دراسة في أكثر من 1600 شخص الكركمين بتخفيض الوزن ومؤشر كتلة الجسم ومحيط الخصر ، كما لاحظت زيادة مستويات هرمون الأديبونيكتين ، وهو هرمون يساعد على تنظيم عملية التمثيل الغذائي في الجسم ، وفي حين أن البحث الحالي واعد ، هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات البشرية قبل أن يوصى بالكركم لفقدان الوزن.[٢]


فوائد الكركم العامّة

يوفر الكركم عدداَََ من الفوائد ، وهي تشمل كل مما يلي:[٣]

  • يحسن وظائف الكبد: حاز الكركم على الاهتمام مؤخرًا بسبب قدراته المضادة للأكسدة ، ويبدو أن التأثير المضاد للأكسدة للكركم فعال جدًا لدرجة أنه قد يمنع الكبد من التلف الناتج عن السموم ، وقد يكون هذا خبرًا جيدًا للأشخاص الذين يتناولون أدوية تؤثر على الكبد مثل أدوية السكري أو غيرها من الأدوية التي يتم استخدامها على المدى الطويل.
  • تقليل خطر الإصابة بالسرطان: تشير الدراسات إلى أن الكركمين الموجود في الكركم قد يكون له تأثيرات وقائية ضد سرطان البنكرياس وسرطان البروستاتا والأورام النقوية المتعددة.
  • تعزيز عملية الهضم: إلى جانب طعم الكركم اللذيذ ، يمكن أن يلعب الكركم دورًا مهمًا في هضم الطعام ، وذلك بسبب خصائصه المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات ، وقد تم استخدامه في طب الايورفيدا الهندي كعلاج لمشاكل الجهاز الهضمي و يتم استكشاف الكركم حالياََ كعلاج لمتلازمة القولون العصبي.


قد يُهِمُّكَ

يسعى العديد من الأشخاص الراغبين بخسارة الوزن إلى ممارسة التمارين الرياضية إلى جانبة الأنظمة الغذائية الصحية ، وبينما نعلم قدرة التمارين ـ خاصة تمارين المقاومة ـ على تخفيف الوزن وبناء العضلات إلا أنها قد تتسبب ببعض الضرر على العضلات وبالتالي يمكن أن يؤثر سلبًا على الأداء الرياضي ، إذ يبدأ تلف العضلات والأنسجة بالالتهاب ، وهو استجابة حيوية وطبيعية لجهاز المناعة في الجسم للإجهاد ، في حين أن بعض الالتهاب يمكن أن يكون جيدًا للمساعدة في إصلاح العضلات ، إلا أن عند ازدياده يمكن أن يسبب العديد من الآثار غير المرغوب فيها ، وتشمل هذه الآثار انخفاض قوة العضلات ومدى الحركة ، والتورم ، وألم العضلات المتأخر ، وقد أشارت الدراسات الى قدرة الكركم على علاج هذه الآثار ، حيث أكدت الدراسات أن استهلاك الكركمين قبل يومين من التمارين وإلى 3-4 أيام بعد التمارين أدى إلى تحسن ألم العضلات المتأخر وتحسين الأداء الرياضي.[٤]


المراجع

  1. "TURMERIC", rxlist, Retrieved 22-4-2020. Edited.
  2. "Does Turmeric Help You Lose Weight?", healthline, Retrieved 22-4-2020. Edited.
  3. "The positive and negative health effects of turmeric", medicalnewstoday, Retrieved 22-4-2020. Edited.
  4. "Can Turmeric Really Improve Your Workout Recovery?", barbend, Retrieved 22-4-2020. Edited.