فوائد الرمان للقلب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٨ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
فوائد الرمان للقلب

بواسطة: وفاء العابور

الرمّان من الفواكه الخريفية حمراء اللون، لذيذة الطعم، وهي الثمار لشجرة تسمى على اسمها بشجرة الرمّان التي يصل ارتفاعها إلى ستة أمتار، ولها أغصان تحتوي على الأشواك في أطرافها، أمّا أزهارها فحمراء وبيضاء تسمى باللغة الفارسيّة جلنار. تتكوّن ثمرة الرمّان من غلاف خارجي أحمر اللون يحتوي في داخله على مئات من البذور مائية القوام ذات لمعة حمراء، وفي داخل كل بذرة ليّنة بذرة صلبة وهو ما يعتمد على نوع الرمّان.

القيمة الغذائية للرمّان

يحتوي الرمّان على العديد من العناصر الغذائية والمعادن الضرورية والمفيدة للجسم، مثل سكّر المنثول الذي يمنح الجسم الطاقة اللازمة لأداء وظائفه الحيويّة، إلى جانب نسبة كبيرة من الحديد، والكالسيوم، والبوتاسيوم، والفسفور، والماغنيسيوم، والفسفور، بالإضافة إلى تنوّع في الفيتامينات مثل فيتامين ج، ب، أ، ونسبة كبيرة من قوام الرمّان ماء حلو المذاق بسبب احتوائه على سكر المنثول سابق الذكر، والكثير من الألياف الغذائية، كما ويحتوي الرمّان على مركّبات الفلويدات، وحمض التينك القابض، ليس هذا فحسب حيث يحتوي قشر الرمّان أيضًا على قيمة غذائية تجعله مفيدًا في بعض الاستخدامات التجميلية والعلاجية.

فوائد الرمّان لصحّة القلب

أخضع العلماء وخبراء التغذية الرمّان للدراسة للتعرّف على مدى فائدته للقلب والأوعية الدموية، وقد خلصت الدراسة إلى ما يلي:

  • يعتبر الرمّان غنيًا بمضادات الأكسدة من نوع البوني كالجينس المسؤولة عن المحافظة على سلامة الشرايين التاجيّة من خلال منع ومقاومة حدوث عمليّات الأكسدة الضارة بالشرايين، مما يقي من الإصابة بتصلّب الشرايين.
  • يحتوي الرمّان على حمض اللاجيك المسؤول عن تجديد نشاط الخلايا مما يقي القلب من الأصابة بأمراض خطيرة مثل التجلّطات.
  • تناول الرمّان يوميًا يمنع أكسدة دهون البلازما في الجسم وما ينتج عنها من ترسّبات دهنية داخل الأوعية الدموية تعتبر الخطوة الأولى لحدوث تصلّب في الشرايين.
  • تناول الرمّان لمدة سنة يوميًا يخفّض من ضغط الدم الانقباضي والانبساطي، بحيث ينصح مرضى فرط ضغط الدم بتناوله.
  • تناول الرمّان لمدة ثلاث أشهر يوميًا يساعد على تحسين تدفّق الدم باتجاه عضلة القلب ما يقوّيها ويدعّم عملها وزيادة قدرتها على ضخ الدم لبقيّة أعضاء الجسم.
  • يساهم الرمّان في خفض مستويات الكوليسترول الضار في الدم والهون الثلاثيّة.

فوائد الرمان للجسم بشكل عام

الرمّان أو فاكهة الجنّة كما يطلق عليها البعض لها العديد من الفوائد لصحة الجسم بشكل عام، ومن أبرز هذه الفوائد ما يلي:

  • كمية الماء المرتفعة في الرمّان تساعد على تزويد الجسم من حاجته اليوميّة من الماء الضروري لتعويض الفاقد من الأملاح وسوائل الجسم من خلال عملية التعرّق، ومن المعروف أنّ الماء مهم لترطيب الجسم.
  • الألياف في الرمّان تساعد على تسهيل هضم الطعام في المعدة، وتنشيط حركة الأمعاء للوقاية والعلاج من الإصابة بالإمساك، من خلال شرب عصير الرمّان أو تناول بذوره على الريق قبل تناول وجبة الإفطار.
  • مغلي قشر الرمّان يستخدم في المضمضة لعلاج التهابات اللثة ومنع نزفها.
  • مغلي قشر الرمّان مفيد في علاج البواسير وتسكين الآلام الناتجة عنها عند تطبيقه على موضع الإصابة.
  • يقي من الإصابة بسرطان البروستاتا عند الرجال لاحتوائه على مضادات الأكسدة التي تقاوم الجذور الحرّة المسؤولة عن انقسام الخلايا بشكل عشوائي والتسبب بالسرطانات.
  • الرمّان فعّال في طرد الديدان من الجسم.
  • مفيد في حالات قرحة الإثنى العشر والمعدة.
  • مفيد في تقوية الذاكرة وتقليل احتمالية الإصابة بالزهايمر.
  • مضادات الأكسدة تساعد على مقاومة ظهورالتجاعيد وتأخّر من شيخوخة البشرة.
  • يحتوي الرمّان على مواد فعّالة في تحفيز الجسم على إنتاج الكولاجين الضروري لبشرة مشرقة وشابّة.
  • مفيد في علاج حالات الإسهال والإصابة بالدوسنتاريا.
  • تنقيط بضع نقط من عصير الرمّان في الأنف يفتح انسداده ويوقف عملية سيلانه.