كيفية قيادة طائرة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٤ ، ١٣ سبتمبر ٢٠٢٠
كيفية قيادة طائرة

الطائرات

هل أنت من محبي قيادة الطائرة وتطمح بأن تصبح طيارًا؟ الأمر ليس بهذه البساطة، فأنت بحاجة إلى ساعات من التدريب والتعليم والعديد من المتطلبات الأخرى، وكما أنك بحاجة إلى رخصة لقيادة السيارات فأنت بحاجة لرخصة تمكنك من قيادة طائرة، وتختلف رُخص قيادة الطائرات على اختلاف أنواعها، إذ يوجد الكثير من أنواع الطائرات ولكن من أكثر الأنواع شيوعًا هي الطائرات الشراعية والطائرات الخفيفة والطائرات الخاصة والطائرات التجارية وغيرها الكثير، وفي مقالنا التالي سنوفر لك دليلًا شاملًا عن كيفية قيادة الطائرة، ليكون لديك فكرة أوسع عما ستتعرض له إذا ما أردت امتهان تلك المهنة.[١]


كيفية قيادة الطائرة

قيادة الطائرة ليس بالأمر السهل ويحتاج لتدريبات مكثفة ورخصة قيادة، فعليك أن تكون على معرفة تامة بجميع أجزاء الطائرة وأجزاء قمرة القيادة، إذ ستتعلّم كل هذا في كلية الطيران التي لا بد من أن تلتحق بها لتعلم قيادة الطائرات، فقبل أن يبدأ الطيار برحلته، يجب أن يتأكد من سلامة جميع أجزاء الطائرة للحفاظ على سلامة الركاب والطاقم في الطائرة، وفيما يلي المراحل التي ستمر بها عند قيادتك للطائرة، وكيفية التعامل مع كل منها:[٢]

  • الإقلاع: ويكون الإقلاع من خلال اتباع الخطوات التالية:
    • قبل أن تقلع في رحلتك، عليك أن تحصل على إذن إقلاع، وستعطيك دائرة المراقبة الأرضية إذنًا مع جهاز إرسال واستقبال لاستمرارية التواصل بينكما.
    • اضبط لوحة الإقلاع في طائرتك، إذ تساعدك الدرجات الموجودة على لوحة الإقلاع في زيادة قوة رفع الطائرة، وعليك أن تعرف بأن بعض الطائرات لا تستخدم لوحة الإقلاع.
    • شغّل الطائرة قبل أن تصل إلى المدرج، وستتعلّم كيفية التشغيل في الكلية أو مدرسة الطيران.
    • بعد تشغيل الطائرة، عليك أن تبلغ برج المراقبة عن نيتك بالإقلاع من خلال أجهزة الإرسال والاستقبال.
    • للبدء في الإقلاع، ادفع مقبض الوقود للداخل وادفع الصمام الخانق ببطء، إذ ستزيد هذه العملية من عدد دورات المحرك في الدقيقة، مما يولد قوة الدفع التي تدفع الطائرة للتحرّك، وعليك أن تعرف أن الطائرات تتجه يسارًا عند الإقلاع ولهذا عليك أن تستخدم دفة التوجيه للحفاظ على سير الطائرة في وسط المدرج بشكل مستقيم، وإذا بدأت الطائرة بالانحراف عليك أن تستخدم دواسة الدفة للتحكم بمسارها.
    • لتقلع الطائرة في الهواء، فهي بحاجة للوصول إلى سرعة معينة لتوليد قوة رفع كافية، وسيخبرك مؤشر السرعة عندما تصل الطائرة إلى السرعة المناسبة، وفي هذه الأثناء ستلاحظ أن مقدمة الطائرة ترتفع قليلًا عن الأرض، وهنا اسحب وحدة التحكم في الطيران برفق وتأكد من الحفاظ على معدل الصعود المناسب للطائرة.
    • بعد أن تخرج الطائرة عن المدرج وترتفع في الهواء وتصل إلى ارتفاع آمن عن الأرض، حافظ على سرعتها من خلال إعدادات لوحة الطائرة وأجهزة الهبوط على الوضع المحايد، سيؤدي هذا إلى تقليل السحب وإطالة وقت ومسافة الطيران الآمن.
  • إدارة الرحلة: ويكون ذلك من خلال اتباع الخطوات التالية:
    • افحص مؤشر الموقف خلال الرحلة للحفاظ على مستوى الطائرة، وإذا لاحظت نزول الطائرة تحت خط الأفق الاصطناعي، اسحبها دفة القيادة لرفع مقدمة الطائرة وإعادتها إلى مسارها الصحيح، وافحص مؤشر الموقف ومقياس الارتفاع باستمرار أثناء الرحلة.
    • يمكنك تحريك الطائرة إلى اليمين أو اليسار للانعطاف باستخدام أداة التحكم بالاتجاهات، إذ يصوّر هذا المقياس على شكل طائرة صغيرة تسير بخط مستوي وكرة سوداء على طولها، حاول أن تحتفظ بالكرة السوداء في المنتصف بضبط الدفة لتشعر بسلاسة الحركة أثناء الدوران.
    • عندما تصل للارتفاع المطلوب، اضبط القوة على حوالي 75% لتحافظ على رحلة مباشرة ومستقيمة، وهنا ستصبح عناصر التحكم أسهل وأكثر سلاسة، ومن المهم أن تحافظ على تدفق هواء وسرعة كافيين لأن الطيران ببطء شديد أو في زوايا منحدرة يؤدي إلى فقدان الطائرة لتدفق الهواء وتوقفها، ولهذا يجب أن تبقى الطائرة بسرعة مناسبة أثناء الرحلة.
    • بعد أن حصلت على سرعة قيادة ثابتة ومناسبة اضبط عناصر التحكم واقفلها لتظل الطائرة بحالة ثابتة.
  • الهبوط: ويكون الهبوط من خلال اتباع الخطوات التالية:
    • مثلما تحتاج لإذن إقلاع فإنك تحتاج لإذن هبوط، استخدم جهاز الاتصال الخاص بالطائرة لتتصل بمركز مراقبة الحركة الجوية وتُعلمهم بهبوط الطائرة.
    • قلل السرعة الجوية للطائرة استعدادًا للهبوط، وثبت سرعة الهواء ومعدل الهبوط بالضغط على عجلة التحكم، ومن ثم اختر الهدف وابدأ بالنزول.
    • اضبط الزاوية الصحيحة والسرعة الجوية للهبوط ويتم ذلك من خلال الصمام الخانق.
    • اخفض مقدمة الطائرة وشاهد الأرقام على المدرج، فإذا كانت الأرقام تختفي تحت مقدمة الطائرة فهذا يعني أنك تهبط على مسافة طويلة، أما إذا كان الرقم بعيدًا عن مقدمة الطائرة فإنك تهبط على مسافة قصيرة، فحاول الموازنة بين الحالتين.
    • قلل من عزم دواسة الوقود أثناء الهبوط عن طريق سحب المقود للخلف حتى تلمس العجلتين الخلفيتين واستمر بالضغط حتى تستقر الطائرة على الأرض، ومن ثم اضغط على الفرامل للمحافظة على بقاء الطائرة ضمن حدود المدرج.


حقائق لا تعرفها عن قمرة قيادة الطائرة

قمرة القيادة هي القسم الذي يدير فيه الطيار ومساعده الطائرة، وقد صمّم هذا المكان لتزويد الطيار بزوايا رؤية جيدة، ففيه جميع آليات التحكم، وفيما يلي بعض الحقائق التي قد لا تعرفها عن قمرة القيادة في الطائرة:[٣]

  • تعدّ قمرة القيادة بمثابة مكتب للطيار ومساعده، يجري من خلالها إرسال جميع البيانات إليهم لضمان سير الرحلة بأمان.
  • قمرة القيادة مزوّدة بأنظمة أمنية يمكن التحكّم بالطائرة من خلالها، وتوفر قمرة القيادة جميع البيانات المتعلقة بالطائرة.
  • تُنقَل المعلومات والبيانات إلى الطيار ومساعده من خلال شاشات في قمرة القيادة، ويمكن إدارة الطائرة يدويًا في هذا القسم ويوجد فيها لوحات اتصال للتواصل بين الطيار وأبراج التحكّم.
  • يبلغ سمك زجاج قمرة القيادة حوالي 6 سنتيمترات وهو زجاج مقوّى بمواد كيميائية مختلفة، ويتكون من عدّة طبقات تتحمل حرارة تتراوح بين 60 درجة تحت الصفر و40 درجة مئوية، وحتى لو تعرّض الزجاج للتشقق في المواقف الشديدة لن تتشقق سوى الطبقة الأولى منه، فلا يمكن أن يتصدّع هذا الزجاج في الظروف العادية.
  • تحتوي أبواب قمرة القيادة على نظام أمان يُدار من خلال لوحة تجريبية لا يمكن فتحها إلا بكلمة مرور، وتحتوي أبواب قمرة قيادة بعض الطائرات على أوضاع أخرى مفتوحة ومغلقة وعادية، فعندما تكون على الوضع المفتوح فلا يمكن فتح الباب إلا من داخل قمرة القيادة، وعندما يكون الباب مقفلًا فلا يمكن فتحه لمدة 5 دقائق حتى لو استخدمت كلمة المرور، ويمكن أن يتحكم الطيار بهذه المدة ويجعلها أطول، أما في الوضع العادي فيمكن فتح الباب لمدة 30 ثانية باستخدام كلمة المرور.


ما هي الصعوبات التي يمكن أن تواجهك عند قيادة الطائرة؟

قيادة الطائرة مهنة محفوفة بالمخاطر والتحديات، فلا بدّ من مواجهة بعض التحديات والصعوبات أثناء قيادة الطائرة، إليك بعضًا منها:[٤]

  • الهبوط: في البداية سيشكل الهبوط تحديًا كبيرًا لك، فهو واحدًا من أكثر المهارات الصعبة التي يجب تعلمها، لأن الاقتراب من الأرض بسرعة كبيرة يبدو أمرًا مخيفًا ومربكًا، ففي بداية تعلّمك الطيران ستواجه صعوبة كبيرة في الهبوط، ولكن مع مرور الوقت ستتفاجأ من سهولة الأمر، فالهبوط الناجح يحتاج إلى ممارسة.
  • تحليل الطقس: معرفة الطقس والحالات الجوية أمر هام جدًا للطيار؛ لأن العوامل الجوية تؤثر على أمان الرحلة ونجاحها، إذ يجب أن تكون بارعًا في فهم الطقس، ومن حسن الحظ أن جميع المعلومات متوفرة اليوم على شبكة الإنترنت، ولهذا احرص على فهم الطقس جيدًا والاطلاع على التنبؤات وخرائط الطقس قبل البدء برحلتك.
  • إدراك المخاطر: عليك أن تعرف المخاطر التي قد تواجهك في الجو، كما عليك أن تتعلّم كيفية التعامل مع كل منها، وتأتي هذه المعرفة من الدراسة والتجربة الشخصية والمعلومات التي تعلمتها في كلية الطيران، ومع الوقت والممارسة المستمرة ستتعرّض لمخاطر عديدة وستعرف كيفية تجاوزها والتعامل معها.
  • الطيران بدون "GPS": واحدة من أهم المهارات التي يجب أن يتقنها الطيار هي القيادة بدون نظام GPS، لأنك قد تتعرّض في بعض الأحيان إلى عطل ما في نظام تحديد المواقع الخاص بطائرتك وهنا يكمن التحدّي.
  • معرفة حدودك: تتمثل حدودك كطيار بالرياح والسقف ومستوى الرؤية والطائرة نفسها وعندما تعرف حدودك تمامًا وتتقنها سيقل مستوى الإجهاد في رحلاتك، وستكون أكثر قدرة وكفاءة على القيادة بأمان في الجو.


قد يُهِمُّكَ

لكن كيف يمكنك الحصول على رخصة قيادة للطائرة؟ لتحصل على رخصة قيادة طائرة، ستحتاج إلى المرور بعدّة مراحل، وعلى اختلاف رخص الطيران، إلا أن متطلباتها متشابهة، سواء أكنت تريد أن تصبح طيارًا شراعيًا أو تجاريًا أو طيارًا على الخطوط الجوية أو طيارًا خاصًا فأنت بحاجة إلى عدد محدد من ساعات الطيران التدريبية، وتحدد هذه الساعات من خلال نوع الطائرة التي ترغب بتعلم قيادتها، ولكن تتراوح عدد ساعات التدريب المطلوبة عادةً من 15 إلى 200 ساعة تدريبية، والتي عليك أن تتعلمها في كليّة الطيران، كما أنك بحاجة إلى شهادة طبية تثبت أنك خالٍ من بعض الأمراض وتثبت أهليتك وقدرتك على قيادة طائرة، ولكن الاختلاف الوحيد بين العوامل التي تؤهلك لقيادة الطائرة أن قيادة بعض أنواع الطائرات تحتاج إلى بلوغك سن معينة أو عدم تجاوزك لعمر معين، فمثلًا لتقود طائرة شراعية يجب ألا يقل عمرك عن 13 أو 14 عامًا، أما في حالة قيادة الطائرة الخاصة يجب ألا يقل عمرك عن 17 عامًا، بينما لا يمكنك قيادة طائرة النقل الجوي إذا كان عمرك أقل من 21 عامًا.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب "Pilot license - The license to fly!", airucate, Retrieved 2020-09-10. Edited.
  2. "How to Fly an Airplane", wikihow, Retrieved 2020-09-10. Edited.
  3. "Cockpit", flypgs, Retrieved 2020-09-10. Edited.
  4. "10 CHALLENGES IN LEARNING TO FLY", aopa, Retrieved 2020-09-10. Edited.