فوائد شرب عصير البرتقال على الريق

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٢ ، ٣١ ديسمبر ٢٠١٨
فوائد شرب عصير البرتقال على الريق

عصير البرتقال

يعدّ عصير البرتقال أحد الأصناف الغذائيّة المفضّلة عند الكثير من الأشخاص، وخصوصًا في الأيام الأولى من الصّيف الحارّ، ويعتبر من أهمّ العصائر في العالم؛ وذلك لطعمه اللذيذ وفوائده الكثيرة والمحتوى الغذائيّ الذي يتمتع فيه كلأملاح المعدنيّة والفيتامينات مثل: أ، ج وأملاح المغنيسيوم، والبوتاسيوم، وحمض الفوليك، والألياف المعدنيّة، وأنواع مختلفة من البروتينات.


فوائد شرب عصير البرتقال على الريق

لشرب عصير البرتقال على الريق العديد من الفوائد، وفيما يلي أبرز هذه الفوائد:


الحفاظ على مستوى ضغط الدم

يعدّ من أفضل العصائر المُخفّضة لضغط الدم؛ لاحتوائه على فيتامين ج، كما يحتوي البرتقال على كميّات كبيرة من المغنسيوم ذو القدرة البالغة على إعادة الضغط الدمويّ إلى المستوى الطبيعيّ من غير حدوث أي آثار جانبيّة، ويساعد على خفض الضغط الدمويّ الانقباضيّ، ويحدّ من المضاعفات الخطيرة التي قد تنتج عن ارتفاعه، ويساعد البرتقال على التخفيف من حدّة التوتّر وتحسين الحالة المزاجيّة والضغوطات العصبيّة التي قد يتعرّض لها الشخص يوميًّا.


الوقاية من الإصابة بأمراض القلب

يساعد شرب عصير البرتقال في فترة الصباح على الحدّ من خطورة الإصابة ببعض الأمراض القلبيّة الخطيرة، خاصّة النوبات القلبيّة المفاجئة كالسكتات القلبيّة؛ إذ يحتوي على مادّة الهيسبيريدين التي تعدّ مسؤولة عن حماية شرايين القلب من التعرّض للتصلّب، وتحسين الخلايا المجاورة للقلب ممّا يحدّ من خطر حدوث الانسداد الشريانيّ.


علاج مشاكل الجهاز الهضميّ

يحتوي عصير البرتقال على نسب عالية من الألياف الغذائيّة، وبالتالي يحدّ من الإصابة ببعض أمراض الجهاز الهضميّ كسوء الهضم، ويساعد على تقليل وزن الجسم الزائد والحدّ من مستويات الكولسترول المرتفعة وكذلك مستويات السكر في الدم، إذ تتميّز هذه الألياف بعدم قابليتها للذوبان، ممّا يساعد على تقليل فرص الإصابة بالإمساك، لذلك يعتبر من المليّنات الطبيعيّة خاصّة للمصابين بالإمساك، ويساعد عصير البرتقال على تحفيز العصارة الهضمية، لذلك ينصح بشرب كوب من عصير البرتقال على الريق دون تصفيته.


الوقاية من الإصابة بالأمراض الكلويّة

يقلل عصير البرتقال احتماليّة الإصابة بالأمراض الكلويّة، خاصةً عند تناوله بمعدل ثابت يومياً، كما يعيق تكوّن الحصوات الكلويّة؛ لاحتوائه على عنصر السيترات المتميّز بالقدرة الكبيرة على منع الاضطرابات التي تحدث في الجسم وتكوّن الأملاح والمواد الكيميائيّة والمعادن التي ينجم عنها خفض الحموضة للبول، ممّا يؤدّي إلى تكوين الحصوات الكلوية، لذلك يجب على المصابين بالأمراض الكلويّة أو تكوّن الحصوات الكلوية شرب عصير البرتقال في النظام الدوائيّ والغذائيّ دون انقطاع.


مضادّ قويّ للالتهابات

يعدّ من أكثر العصائر التي تقلّل من مخاطر الإصابة بالالتهابات؛ وذلك لاحتوائه على عناصر غذائيّة تساهم في الوقاية من الالتهابات كفيتامين ج، إذ يقي من الالتهابات الناتجة عن الإصابة بالسرطانات، والتهابات المفاصل، والالتهابات الناجمة عن الإصابة بأمراض القلب، وأمراض الجهاز التنفسيّ كالانفلونزا والربو، لذلك ينصح بتناول فاكهة البرتقال أو عصير البرتقال يومياً لزيادة قوّة جهاز المناعة والحدّ من التعرّض للأمراض.


فوائد عصير البرتقال للأطفال

يعدّ عصير البرتقال مفيدًا جدًا لصحّة الأطفال، ومن هذه الفوائد ما يلي:

  • المحافظة على رطوبة جسم الطفل.
  • مصدرٌ صحيٌّ غذائيٌّ متوازنٌ للأطفال.
  • يقوّي جهاز المناعة لدى الأطفال ممّا يساعد على وقاية أجسامهم من الإصابة ببعض الأمراض كالانفلونزا والرشح.


فوائد عصير البرتقال للحامل

من أبرز فوائد عصير البرتقال للحامل ما يلي:

  • يقوّي بنية الأسنان والعظام للجنين ممّا يساعد على وقاية الجنين من الإصابة بمجموعة من الأمراض التي تتعلّق بالعظام والأسنان.
  • يقوّي جهاز المناعة ويقيها من الإصابة ببعض الأمراض كالرشح والانفلونزا.
  • يحمي الجنين من الإصابة بالتشوّهات الخلقيّة لكونه يحتوي على كميات كبيرة من حمض الفوليك.
  • يقي من الإصابة ببعض الأمراض مثل: مرض سكّريّ الحمل والإمساك.


فوائد عصير البرتقال للبشرة

من أبرز فوائد عصير البرتقال للبشرة ما يلي:

  • يجدد خلايا البشرة ويحميها من الإصابة بالتجاعيد ويمنحها الإشراق والنضارة ويوحّد لونها.
  • يرطّب البشرة.
  • يقلّل ظهور حب الشباب؛ إذ يمنع تراكم الدهون.