فوائد العسل والحليب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠١ ، ٢٠ أبريل ٢٠٢٠
فوائد العسل والحليب

العسل والحليب

يُعد الحليب من أكثر المشروبات استهلاكًا حول العالم، إذ يحتوي على عناصر غذائية قيمة، ويقدم مجموعة من الفوائد الصحية، فالحليب مصدر الكالسيوم، ويُعد الكالسيوم معدنًا مهمًا في تطوير والحفاظ على صحة العظام والأسنان الصحية، ويساهم في الوقاية من ترقق العظام، لذلك ينصح بتناول الحليب يوميًا للحفاظ على صحة الجسم.[١]

يشتهر العسل بأنه مادة شبيهة بالشراب الحلو ينتجها النحل من رحيق النباتات المزهرة، وتوجد أنوع مختلفة من العسل تختلف في اللون، والرائحة، والنكهة، ويتميز العسل بأنه سائل حلو المذاق يصنعه النحل، ويحتوي العسل على السكر، ومزيج من الأحماض الأمينية، والفيتامينات، والمعادن، ومضادات الأكسدة، والزنك، والحديد، ويحتوي العسل على سعرات حرارية بكمية عالية، والكربوهيدرات، وقد يُساعد العسل على علاج حالات معيّنة من الحروق، وتعزيز التئام الجروح وغيرها، وللحصول على هذه الفوائد الصحية يجب تناول كميات معتدلة من العسل؛ لأن تناول العسل بكميات كبيرة يساهم في العديد من الآثار الجانبية.[٢]


فوائد العسل والحليب

تتعدد فوائد العسل مع الحليب، وتتضمن ما يأتي:[٣]

  • يعزز القدرة على التحمل: يؤدي شرب الحليب والعسل إلى تحسين قدرة الشخص على التحمل؛ بسبب احتواء العسل على الكربوهيدرات بينما يحتوي الحليب على البروتين، مما يساهم في تحفيز عملية الأيض.
  • العناية بالجلد: يحتوي الحليب والعسل على مضادات للميكروبات، والتطهير، فاستخدام العسل والحليب يقتل المايكروبات التي تؤثر على الجلد، ويمنع نمو خلايا الورم، ويعزز إصلاح الأنسجة، ويحمي من أضرار الأشعة فوق البنفسجية.
  • مضاد للجراثيم: يؤثر الحليب والعسل على اضطرابات المعدة فيساهم في علاج الإمساك، وانتفاخ البطن، ويفيد في علاج اضطرابات التنفس.
  • يحافظ على صحة العظام: ينقل العسل العناصر الغذائية الموجودة في الطعام، ويساهم في تحسين امتصاص الجسم للكالسيوم الموجود في الحليب لذلك فتناول العسل مع الحليب يمنح الجسم العناصر الغذائية الضرورية للعظام.
  • يعزز من الهضم: يساهم العسل والحليب في عملية الهضم عن طريق تحفيز الجهاز الهضمي على نمو البكتيريا المفيدة التي تعزز وظيفة الجهاز الهضمي.
  • مكافحة الشيخوخة: يؤثر مزيج العسل مع الحليب على الجسم؛ إذ يساهم في جعل الجسم رشيقًا، وشابًا، ويساعد في ضمان الحياة الطويلة.
  • المساعدة على النوم: يستخدم بعض الأشخاص الحليب الدافئ، والعسل للمساعدة على النوم، وذلك بسبب وجود حمض أميني في الحليب يساعد على النوم.[٤]


فوائد العسل الخام

يحتوي العسل الخام على العديد من الفوائد الصحية، فالعسل الخام يحتوي على لقاح النحل الصحي، ودنج النحل، والكثير من مضادات الأكسدة، والعسل الخام هو العسل غير المصفى، وغير المبستر، ويخزن النحل العسل في أكواب صغيرة سداسية تسمى قرص العسل، ومن فوائد العسل الخام ما يأتي:[٥]

  • مضادة للأكسدة: يحتوي العسل الخام الطبيعي على مجموعة من المركبات التي تعمل كمضادات الأكسدة، مثل الفلافونويدات، وحمض الأسكوربيك،، وتساهم مضادات الأكسدة في تقليل الإجهاد التأكسدي في الجسم عن طريق مسح الجذور الحرة، أما العسل المبستر تقل فيه عدد المواد المضادة للأكسدة، فالعسل المبستر لا يقدم نفس فوائد العسل الخام.
  • مرض السكري: يُعد العسل مفيدًا لمرضى السكري، فالعسل يشتهر بتأثيره الوقائي ضدّ مرض السكري، وتساهم بعض أنواع العسل في تحسين مستويات الكوليسترول في الدم.
  • تخفيف السعال: يؤثر العسل بطريقة فعالة في تخفيف السعال أكثر من بعض أدوية السعال، كما أن العسل بديل جيد للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن عام واحد، ومن أجل تخفيف السعال يجب تناول ملعقة صغيرة من العسل الخام، وتجنب السوائل أو الأطعمة الأخرى للسماح للعسل بتغطية الحلق.
  • حماية الدماغ: تؤثر مضادات الأكسدة، ومضادات الالتهابات على الدماغ تأثيرًًا إيجابيًا؛ فالعسل يحمي من تلف الدماغ، ويحتوي العسل الخام على مكونات تساعد في مكافحة الالتهاب في الحصين.
  • التغذية: يحتوي العسل على عناصر الغذائية عديدة، وتختلف التغذية الدقيقة، والتركيب الكيميائي للعسل الخام، وتعتمد جزئيًا على أنواع الزهور التي يجمع النحل منها الرحيق، ويحتوي العسل على مركبات صحية تضم مضادات الأكسدة، والفيتامينات، والأحماض الأمينية، ويحتوي العسل على سكر طبيعي.
  • علاج الإسهال: يؤثر العسل الخام على الهضم فيساهم في تهدئة الهضم، ويساهم العسل في معالجة الإسهال الناتج عن أمراض التهاب المعدة، والأمعاء الحادة، ويساهم تناول ملعقة صغيرة من العسل الخام في علاج الإسهال الخفيف.
  • التئام الجروح: يحتوي العسل على خصائص مضادة للالتهابات، ومضادة للأكسدة، ومضادة للبكتيريا، ومضادة لفيروسات، والفطريات، ويساعد على تعزيز الشفاء بسبب خصائصه الحمضية، لذلك ينصح بوضع العسل الخام مباشرة على الجروح البسيطة والحروق ثم وضع الشاش أو الضمادات على الجروح.


فوائد شرب الحليب

توصي الجهات الرقابية والصحية في الولايات المتحدة الأمريكية بضرورة التركيز على استهلاك الحليب ومنتجات الألبان قليلة أو منزوعة الدسم؛ وذلك لتجنب تناول الكثير من الدهون المشبعة الموجودة في منتجات الحليب كامل الدسم، لكن على العموم يبقى لشرب الحليب الكثير من الفوائد والمزايا، منها الآتي[٦]:

  • حفظ صحة القلب: يشتهر الحليب باحتوائه على نسب كبيرة من عنصر البوتاسيوم، الذي له دورٌ مهمٌ في تقليل ضغط الدم وتوسعة الأوعية الدموية، وقد أشارت إحدى الدراسات إلى حقيقة أن تناول الكثير من البوتاسيوم والحدّ من الصوديوم يؤدي في المحصلة إلى انخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين.
  • الوقاية من السرطان: يُساهم فيتامين د الموجود في الحليب في وقاية الجسم من السرطان وتنظيم الانقسام الطبيعي للخلايا داخل الجسم، ولقد تحدثت بعض الجهات الصحية الرسمية عن وجود علاقة بين تناول الكثير من الكالسيوم وبين انخفاض الإصابة بسرطان القولون.
  • الحد من الاكتئاب: يلعب فيتامين د دورًا في إنتاج الجسم لهرمون السيروتونين الذي يرتبط بتحسين المزاج والشهية والنوم، وقد أكد بعض الخبراء على وجود علاقة بين نقص فيتامين د وبين الإصابة بالاكتئاب والإعياء المزمن.
  • بناء العضلات: يحتوي حليب الأبقار على كميات كبيرة من البروتينات التي تحتوي على جميع الأحماض الامينية الأساسية المهمة لتكوين العظام، كما يحتوي الحليب الكامل على كمية من الدهون المشبعة التي تزود الجسم بالطاقة وتمنعه من اللجوء إلى العضلات للحصول عليها.
  • علاج التهاب المفاصل: ينفي الباحثون وجود علاجٍ طبيّ قادرٍ على شفاء حالات الإصابة بالفُصال العظمي، والذي ينتمي إلى فئة التهابات المفاصل، لكن بعض الباحثين باتوا مقتنعين بأن شرب الحليب يوميًا يُمكنه أن يحدّ من تدهور حالة هذا المرض تحديدًا.


قد يُهِمُّكَ

دأب الكثير من الناس منذ قرون طويلة على تجربة غمر الجسم بالحليب أو أخذ حمام باستعمال الحليب، وقد ساد هذا الأمر في الحضارة الرومانية القديمة على وجه الخصوص، أما حديثًا فإن الكثير من المشاهير باتوا يشيرون إلى كون حمام الحليب هو أحد أسرار الجمال الخاصة بهم، لكن ومن ناحية أخرى لا توجد إلى الآن أيّ دراسات علمية موثوقة لتأكيد الفوائد المنسوبة لحمام الحليب فيما يخص جمال البشرة، بينما توجد بعض الروايات الشفوية التي ترى عكس ذلك وتقول بوجود الكثير من الفوائد لحمام الحليب، وفي الحقيقة يُمكن للحليب فعلًا أن يجعل بشرتكَ تبدو أكثر نعومة بسبب الدهون الموجودة فيه، كما يُمكن للحليب أن يجعل بشرتكَ تبدو أكثر بريقًا وبياضًا من ذي قبل، وترجع بعض هذه الفوائد إلى حقيقة احتواء الحليب على حمض اللاكتيك الذي يوجد أصلًا في الكثير من منتجات العناية بالبشرة[٧].


المراجع

  1. Debra Rose Wilson, Ph.D., MSN, R.N., IBCLC, AHN-BC, CHT (14-12-2017), "All about milk"، medicalnewstoday, Retrieved 21-1-2020.
  2. Rachael Link, MS, RD (22-1-2019), "Is Honey Good for You, or Bad?"، healthline, Retrieved 21-1-2020.
  3. Meenakshi Nagdeve (24-1-2020), "7 Surprising Benefits Of Honey And Milk"، organicfacts, Retrieved 21-2-2020. Edited.
  4. Stephanie Dube Dwilson, "How to Drink Milk & Honey for Better Sleep"، livestrong, Retrieved 21-1-2020.
  5. Katherine Marengo LDN, R.D. (17-4-2019), "What are the health benefits of raw honey?"، medicalnewstoday, Retrieved 21-1-2020.
  6. Debra Rose Wilson, PhD, MSN, RN, IBCLC, AHN-BC, CHT (14-12-2017), "All about milk"، Medical News Today, Retrieved 15-8-2019. Edited.
  7. Angela Palmer (24-7-2019), "Milk Baths for Your Skin"، Very Well Health, Retrieved 15-8-2019. Edited.