علاج ترهلات الجسم بعد الرجيم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٢٣ ، ٤ مارس ٢٠١٩
علاج ترهلات الجسم بعد الرجيم

الترهلات الجلدية بعد الرجيم

يشعور الجميع بالمتعة والنجاح بعد خسارتهم لكثير من الوزن من خلال اتّباع حمية غذائية، إلا أنّ البعض منهم يتفاجؤون بظهور ترهلاتٍ جلدية ناجمة عن تغير هيئة الجسم بعد خسارة كثير من الدهون، وعادةً ما تظهر هذه المشكلة بالتحديد بعد خسارة ما بين 22-45 كيلو غرام من الوزن في زمنٍ قصيرٍ نسبيًّا، وهذا يدفع كثيرًا منهم إلى التفكير جديًّا بإجراء عملية جراحية لإزالة هذه الترهلات، ويشير الخبراء إلى وجود عديد من العوامل الأخرى التي تلعب دورًا في التأثير على مرونة الجلد وظهور الترهلات بهذا الشكل، منها: التقدم بالسن، والتعرض لأشعة الشمس، والتدخين[١].

إنّ مشكلة ظهور الترهلات الجلدية لا تقتصر فقط على الأشخاص الذين خسروا كثيرًا من الوزن في زمنٍ قصير، بل تظهر أيضًا عند 90% من النساء الحوامل بسبب تمدّد الجلد أثناء الحمل وتقلّصه بعد الولادة مباشرة[٢].


علاج الترهلات الجسم بعد الرجيم

تنقسم أنواع العلاجات التي ينصح بها الخبراء للتغلب على مشكلة ظهور الترهلات الجلدية بعد الرجيم إلى[٣]:

  • علاجات طبيعية: تشتمل أبرز العلاجات الطبيعية التي قد تكون مناسبةً للأفراد الذين فقدوا كمياتٍ قليلةً أو متوسطةً من الوزن على كل من:
    • التمارين الرياضية: تؤدّي زيادة الكتلة العضلية إلى إخفاء الترهلات الجلدية بصورة صحية ومناسبة لدى الشباب وكبار السن أيضًا، لهذا يرى الخبراء أنّ ممارسة التمارين الرياضية الخاصة بتقوية العضلات هي أحد أفضل الطرق المناسبة لحلّ مشكلة الترهلات الجلدية بعد الرجيم.
    • مكملات الكولاجين: يَنصح بعض المختصّين بأخذ مكمّلات الكولاجين لعلاج الترهلات الجلدية الناجمة عن الرجيم على الرغم من عدم وجود دراساتٍ كثيرة تؤكّد على ذلك، لكنّ بعض الدراسات تشير إلى فائدة هذه المكملات فيما يخصّ تعزيز بروتين الكولاجين الموجود طبيعيًّا في الجلد.
    • الكريمات الجلدية: يشير الخبراء إلى وجود أنواعٍ من الكريمات التي تحتوي على بروتينات الكولاجين والإيلاستين، لكنّ المشكلة هنا أنّ جزئيات هذه البروتينات هي أصلًا كبيرةٌ ومن الصعب على الجلد امتصاصها، وهذا قد يدفع كثيرًا من الأطباء إلى وصف أنواعٍ من الكريمات التي تحتوي على فيتامين أ أو أنواعٍ أخرى من الكريمات التي تحتوي على ما يُعرف ب "أحماض ألفا هيدروكسي"، مثل حمض الغليكُوليك، وحمض اللاكتيك، وحمض الماليك، وحمض الستريك، وحمض الطرطريك[٤].
    • العناصر الغذائية: تلعب كثير من العناصر الغذائية دورًا أساسيًّا في تصنيع الكولاجين والمركبات الأخرى الضرورية لنمو الجلد، ويتضمّن أبرزها كلًّا من البروتينات، وفيتامين ج، وأحماض الأوميغا 3، بالإضافة إلى الماء، الذي يُعدّ ضروريًّا لتعزيز رطوبة الجلد.
  • العلاجات الطبية: يطرح الخبراء أساليب جراحيةً عديدةً لعلاج مشكلة الترهلات الجلدية الناجمة عن الرجيم، أو الناجمة عن إجراء عمليات جراحية كانت تهدف إلى إزالة الدهون، وفي الحقيقة فإنّ إجراء العمليات الجراحية بغرض إزالة الترهلات الجلدية قد يتطلب أكثر من عملية جراحية واحدة خلال سنة أو سنتين من أجل إزالة هذه الترهلات في أجزاء مختلفة من الجسم أحيانًا، ولا يخفى عن الكثيرين أنّ لهذه العمليات مضاعفاتٍ جانبية خطيرة أيضًا، مثل: الالتهابات والنزيف، لكنّ الدراسات تؤكّد على قدرة هذه العمليات في تحسين جودة حياة المرضى الذين خضعوا لها.


الوقاية من الترهلات الجلدية بعد الرجيم

يرى بعض الخبراء أنّ أفضل طريقة لتجنب ظهور الترهلات الجلدية هي تجنب خسارة الوزن في وقت قصير؛ إذ إنّ الفقدان البطيء للوزن يُعطي الجسم فرصة للحفاظ على الكتلة العضلية ويعطي الجلد وقتًا كافيًا للتأقلم مع التغيرات الحاصلة في مستوى الدهون[١]، وفي الحقيقة إنّ خبراء آخرين يرون غير ذلك، ويقولون إنّ مرونة الجلد لا تعتمد على سرعة خسارة الدهون، وإنّما على الزمن الذي كان فيه الفرد ذا وزنٍ مفرط دون اتّخاذ أي إجراء لخسارة هذا الوزن، وهذا يعني بلغة أخرى أنّه كلما مرّ زمن أطول على الجلد في حالة السمنة المفرطة، كان من الصعب على الجلد أن يرجع مشدودًا كما كان من قبل، لهذا يرى كثير من الخبراء أنّ الأمر برمته يرجع إلى عوامل مرتبطة بالعمر أو بالجينات يصعب أحيانًا الوقاية منها[٥].


المراجع

  1. ^ أ ب Paige Waehner (17-10-2018), "How Do I Get Rid of Loose Skin after Weight Loss?"، Very Well Fit, Retrieved 11-2-2019. Edited.
  2. Debra Rose Wilson, PhD, MSN, RN, IBCLC, AHN-BC, CHT (20-7-2018), "What are the treatments and home remedies for stretch marks?"، Medical News Today, Retrieved 11-2-2019. Edited.
  3. Franziska Spritzler, RD, CDE (18-10-2016), "How to Tighten Loose Skin After Losing Weight"، Healthline, Retrieved 11-2-2019. Edited.
  4. Deborah Weatherspoon, PhD, RN, CRNA (31-1-2018), "How to prevent and improve crepey skin"، Medical News Today, Retrieved 11-2-2019. Edited.
  5. Melinda Ratini, DO, MS (13-5-2015), "You Lost the Weight. What About That Extra Skin?"، Webmd, Retrieved 11-2-2019. Edited.