إذا أردت عشق إمراة فعليك تحمل جنونها

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٢ ، ٨ نوفمبر ٢٠٢٠
إذا أردت عشق إمراة فعليك تحمل جنونها

تجنبها: تصرفات تثير جنون المرأة منك

يعتقد الرجال بأنهم غير قادرين على فهم النساء أو إيجاد سبل للتواصل معهن، لكن هل خطر ببالك بأن الأسباب قد ترجع لقيامك ببعض التصرفات التي تثير غضب وجنون المرأة، وبأن استمرارك بالقيام بها دون مبالاة يُفقدها صوابها، إذا لم تكن على اطلاع بذلك فإليك مجموعة من الأمور التي ننصحك بتجنبها:[١]

  • جلد الذات: قد تهاجمك المرأة بسبب أشياء فَعَلتها في الماضي ولا تريد أن تتذكرها، تجنب إلقاء اللوم عليها وحاول تذكيرها بالنعم الكثيرة التي حباها الله بها.
  • خيبة الأمل: تقع الكثير من النساء ضحايا خيبات الأمل عندما لا تسير الأمور كما يردن، تجنب الاستسلام وتركها لمواجهة ذلك وحدها بل شجعها على الاستمرار، وتحلّى بالصبر المطلوب لذلك.
  • الخوف من الفقدان: قد تتعرّض المرأة لهذه الحالة وتراودها العديد من المخاوف، وتجعلها مرتابة وضعيفة فتعبر عن ذلك بالغضب، لذلك تجنب القيام بما يجعلها تتوقع فقدانك وابتعادك عنها، وساعدها على حل المشكلات التي تواجهكما، وأظهر من الحب والاحترام ما يجعلها تشعر بالأمان معك.
  • الوضع المادي غير المستقرّ: الزوجة التي لا تشعر بالاستقرار المادي في عائلتها قد تصبح عدوانية وغاضبة، تجنب إشعارها بذلك وحاول تحقيق الاتزان المادي وتحمل المسؤولية.
  • الغيرة: عندما تشعر المرأة بأن هناك نساء أخريات يهددن مكانتها لديك ستشعر بالحزن والغضب، تجنب إشعارها بذلك وذكّرها بكل ما يجعلها فريدة ومذهلة بالنسبة لك.
  • إغاظتها أو اختبارها في وقت تغير الهرمونات لديها: تلعب الهرمونات الأنثوية دورًا كبيرًا في التأثير على مزاج المرأة وعلاقتها معك في ذلك الوقت من الشهر، عليكَ أن تكون متفهمًا لها ومراعيًا لتقلّب مزاجها.


ما هي الأمور التي قد تثير جنونك من المرأة؟

من جانب آخر، توجد العديد من الأمور التي ستثير جنونكَ من المرأة، ولقد حاولنا تسليط الضوء على أبرزها وأكثرها تكرارًا:[٢]

  • التدخل في يومك: مهما كانت العلاقة الزوجية قوية فإن الرجال يحبون أن يحظوا بيوم خاص بهم، بعيدًا عن المنغّصات، لهذا فإن محاولة المرأة بإلغاء يومك الخاص سيضايقكَ جدًا.
  • وجود الشعر بكل مكان: مهما بلغت درجة حبك وتقديرك لشريكتك فإن وجود الشعر في كل مكان قد يسبب لك الإزعاج، عليكَ نصحها لإيجاد الحلول الصحية والتعامل مع المشكلة.
  • السؤال المتكرر عن علاقاتك السابقة: تشعر المرأة بالفضول تجاه ماضيك وتريد معرفة التفاصيل الدقيقة التي ستضايقك وتضجرك وتدفعك للغضب في الكثير من الأحيان.
  • محاولة تغييركَ بسرعة كبيرة: قد تمتلك بعض العادات السلبية مثل التدخين أو غيرها من الصفات التي لا تعجب شريكتك، وتشعر شريكتك أن من واجبها تغييرك نحو الأفضل وفي وقت قياسي، الأمر يحتاج إلى الصبر والتفهم من قِبلها.
  • التدخل بالحياة الخاصة: فتلكَ المساحة التي كنتَ تمتلكها قد تصبح مهددة من قِبل المرأة، بريدك الإلكتروني وجهازك المحمول وهاتفك الذكي وغير ذلك، فعليك أن تضع حدودًا فيما يتعلق بأمورك الخاصة بشكل جيد في العلاقة.
  • المشاركة بتسليتك في الرياضة بشكل مزعج: فالرجال يحبون الرياضة، وعندما ترغب المرأة بإظهار اهتمامها قد يكون ذلك مزعجًا ومبالغًا به مما يدفعك للجنون.


نصائح اتبعها لعلاقة صحية مع شريكك

يمكن معرفة العلاقة الصحية وتمييزها من خلال السعادة والانسجام بين الطرفين، ولا بد أنك شاهدت ثنائي جميل من أصدقائك يبدو ذلك عليهما وتساءلت عن السر وراء تلك السعادة والانسجام، إليك بعض النصائح لعلاقة صحية مع شريكة حياتك:[٣]

  • حافظ على توقعات واقعية عن شريكتك، فمن المستحيل أن تجد شخصًا كاملًا ويحمل الصفات التي تريدها، تقبل الآخر ولا تحاول تغييره.
  • التواصل ضروري من أجل بناء علاقات سليمة، فالتحدث والاستماع، والصدق والصراحة، وتبادل المعلومات وطرح الأسئلة مفاتيح لذلك.
  • كُن مرنًا في العلاقة العاطفية، فمن الطبيعي أن تكون التغيرات الجديدة عليك غير مقبولة أو سهلة في البداية، لكن العلاقات الصحية هي العلاقات التي تنمو وتتطور باستمرار.
  • اعتنِ بنفسك ولا تكتفِ بالاعتناء بالآخر وإظهار الاهتمام به، فالعلاقة الصحية تقوم على العناية المتبادلة بين الطرفين وتوفير مساحة كافية لتحقيق ذلك.
  • كُن جديرًا بالثقة التي تخلقها تلك العلاقة، واحرص على أن تكون على قدر المسؤولية تجاه أي شيء تخطط لتحقيقه مع شريكتك.
  • قاوم الصراعات والمشاكل الموجودة في العلاقة العاطفية بالمحادثة ومشاركة ما تشعر به والتركيز على القضية الحالية.
  • تحمّل المسؤولية واعترف بأخطائك واعتذر عنها، فالاعتراف بالخطأ يقطع شوطًا كبيرًا في العلاقة العاطفية ويحسّنها.
  • كُن دافئًا في التعاطي مع المشاعر، واترك للإيجابية مجالًا أمام كم المشاعر السلبية التي يمكن أن تظهر.
  • حافظ على التوازن في حياتك من جميع الجوانب، فابحث عن الأشياء التي تحبّها وتثير اهتمامك، فالعلاقة العاطفية الصحية تتطلّب مساحة خاصة لكلا الطرفين، وسعي كليكما لتلبية احتياجاته الخاصة، وعدم الاتكال على الطرف الآخر في تلبيتها.


قد يُهِمُّكَ

هنالك مجموعة من الأخطاء التي يقع بها العديد من الأشخاص، والتي تنهي العلاقات باكرًا دون أن تمنحها الفرصة الحقيقية التي تستحقها، وأبرزها:[٤]

  • فقدان الرومانسية في العلاقة أمر وارد خاصة بعد مضي المرحلة الأولى، فقد تشعر بالتراخي في إظهار الاهتمام مما يفقد العلاقة المتعة التي كانت موجودة سابقًا، مما يعني أن عليكَ بذل المجهود الكافي للحفاظ على شعلة العلاقة بينكما.
  • محاولة السيطرة على الآخر والتحكم به، وهذا حتمًا أمر سلبي لا يحبّه أي شخص، فعليكَ أن تتذكر أن هذه علاقة بين شخصين بالغين مسؤولَين عن قراراتهما.
  • توقع الكمال من أبرز الأخطاء التي يقع بها الشريكان، إذ لا يجب أن تدفع الآخر لتوقع المثالية منك فأنتَ لست كاملًا، وعلى الطرف الآخر إدراك ذلك كي لا يُحبط لاحقًا، ومن ناحية أخرى يجب أن تعي أن شريكة حياتك لن تكون مثالية أيضًا.
  • تجنب المواجهة بين الطرفين والاستمرار بإخفاء المشاكل والتعامل معها كما لو أنها غير موجودة، ذلك سيؤدي إلى انفجار العلاقة وهدمها لأن المشاكل ستنمو وتكبر أكثر بمرور الوقت إذا لم يتم حلّها.
  • النزاع حول كل شيء، فلو فكرتَ لبرهة من الزمن، ستجد أن الكثير من المشاكل لا تستحق ذلك، وأنه يمكنكَ إيجاد سبيل للتواصل والتغلب عليها.
  • إخفاء الأسرار عن الآخر، وهنا نقصد الأمور المشتركة التي ينبغي إطلاع الطرف الآخر عليها، وإلا فإنها ستؤثر على المصداقية والثقة في العلاقة.
  • التعامل مع الاختلافات بينكما على أنها أمر عادي وعدم تقديرها سيؤدي إلى صعوبة مواجهتها لاحقًا، ولهذا خذ وقتًا كافيًا لتقييم الخلافات بينك وبين شريكة حياتك لتعرف ما إذا كان بإمكانكم التغلّب عليها أم أنها ستشكّل المصاعب في المستقبل.


المراجع

  1. "12 things that make women angry and irritable", standardmedia, Retrieved 2020-11-04. Edited.
  2. "10 Things A Woman Does That Annoy Men", bonobology, Retrieved 2020-11-04. Edited.
  3. "10 Tips for healthy realtionships", amherst, Retrieved 2020-11-04. Edited.
  4. "11 Common Mistakes In Relationships That You Can Avoid", lifehack, Retrieved 2020-11-04. Edited.