فوائد ومضار تمرين العقلة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٩ ، ٨ سبتمبر ٢٠٢٠
فوائد ومضار تمرين العقلة

تمرين العقلة لزيادة الطول:حقيقة أم خرافة؟

يلجأ البعض إلى وضع البار الحديدي للعقلة في منازلهم من أجل تنفيذ تمرين العقلة Pull-Up، الذي يحمل فوائد كثيرة للياقة البدنية، وسيلزمك بالطبع وضع بار العقلة في مكان مرتفع أو عالٍ قليلًا من أجل تمكين جسمك من التعلق بالبار ومد ذراعيك وقدميك بحرية، وفي حال كان طول بار الحديد غير كافيًا، فإن هذا يضطرك إلى ثني ساقيك أثناء رفع جسمك باستخدام البار المعلق بالحائط، لذا فإن من الأنسب وضع بار العقلة في مكان مرتفع قدر الإمكان[١]، وفي حال كنت تتساءل عن إمكانية أن يكون لتمرين العقلة فائدة فيما يخص زيادة طول جسمك بسبب طبيعة تنفيذ هذا التمرين، فإن عليك أن تتذكر بأن زيادة الطول هي أمرٌ شبح مستحيل بعد اكتمال نمو عظامك، لكن يبقى هناك بعض التمارين التي قد تجعلك تبدو أكثر طولًا، خاصة تلك التي تستهدف مناطق وسط الجسم[٢].


فوائد تمرين العقلة

ينظر الخبراء إلى تمرين العقلة بصفته أحد التمارين الخاصة بتقوية الجزء العلوي من الجسم تحديدًا، كما أن الكثيرين يعتبرون هذا التمرين أحد التمارين المتقدمة أو الصعبة وليست الابتدائية، وتشتمل بعض أهم الفوائد التي يحملها هذا التمرين لك على[٣]:

  • يقوي عضلات ظهرك: يشتهر تمرين العقلة بكونه أحد أبرز التمارين الرياضية القادرة على تقوية عضلات الظهر، خاصة ما يُعرف بالعضلة شبه المنحرفة، والعضلة تحت الشوكية، والعضلة الناصبة الشوكية، والعضلة الظهرية العريضة، التي تعد أكبر العضلات الموجودة في المنطقة العلوية من الظهر.
  • يقوي عضلات ذراعيك وكتفيك: لا يُساهم تمرين العقلة في تقوية عضلات الظهر فحسب، وإنما يقوي أيضًا عضلات الذراعين والساعدين والكتفين، لكن عليك أن تلتزم بتنفيذ أو ممارسة تمرين العقلة بانتظام من أجل تقوية هذه المناطق.
  • يقوي قبضتك: لا يخفى عن أحد أن قوة قبضة اليدين هي أمرٌ مهم للغاية لرفع الأوزان، كما أن قوة قبضة اليدين مهمة أيضًا لتنظيف أنواع أخرى من الرياضات، بما في ذلك رياضة التنس والغولف، ومما لا شك فيه أن لقبضة اليدين القوية دورٌ في تنفيذ الحركات الحياتية العادية.
  • يحسن من لياقتك البدنية: سيتوجب عليك رفع كامل وزن جسمك أثناء ممارستك لتمرين العقلة، وهذا الأمر سينعكس إيجابًا على قوة جسمك الاجمالية أو الكلية ويجعلك أكثر لياقة، كما قد يكون لهذا التمرين أثارًا إيجابية على صحة عظامك وقلبك وأوعيتك الدموية أيضًا، بل وقد يكون هذا التمرين مفيدًا للمرضى السكري وللمرضى الذين يُعانون من آلام الظهر أو ارتفاع ضغط الدم.
  • يدعم صحتك النفسية: تُساهم تمارين القوة والمقاومة الجسدية عمومًا في تعزيز صحتك النفسية، وهنالك بعض الدراسات التي أكدت على صحة هذا الأمر، بل إن بعض المراجعات العلمية قد وجدت علاقة بين هذه التمارين وبين خفض أعراض القلق والاكتئاب، ورفع الشعور بالثقة بالنفس، وتحسين الوظائف الادراكية أيضًا.
  • فوائد إضافية: ينصح بعض خبراء اللياقة البدنية بتجربة تمرين العقلة من أجل تعريض العضلات لنوع جديد من التحدي والشدة والقوة الإضافية، كما ينصح البعض كذلك بممارسة أنواع وأشكال أخرى من تمرين العقلة؛ فيمكنك مثلًا الاستعانة بآلة العقلة الموجودة في بعضالنوادي الرياضية، كما يُمكنك الاستعانة بخبرة المدربين الموجودة في النوادي الرياضية من أجل الحصول على معلومات أكثر عن الطريقة المثلى لتنفيذ أشكال أخرى من تمارين العقلة التي تستهدف مناطق أخرى من الجسم[٤].


مضار تمرين العقلة

تحدثت دراسة نشرت عام 2016 عن إمكانية أن يؤدي تمرين العقلة إلى حدوث انخفاض في المساحة الموجودة تحت الكتف أو ما يعرف بين خبراء التشريح باسم المنطقة "تحت الأخرم"، فضلًا عن زيادة الضغط في تلك المنطقة أيضًا، وهذا في المحصلة يزيد أكثر من فرص حدوث إصاباتٍ في منطقة الكتف عمومًا بسبب التصادمات الواقعة بين العضلات والأربطة العظمية الموجودة في هذه المنطقة[٥]، وهذا الأمر دفع بالكثير من الخبراء إلى النصح بعدم ممارسة تمرين العقلة في حال كان الفرد يُعاني من إصابة سابقة في الظهر، أو الكتف، أو الرقبة، أو المرفق، أو حتى معصم اليد، ومن المعروف أن صعوبة تمرين العقلة تزداد أكثر كلما زاد وزن الشخص الممارس لهذا التمرين؛ لإن تمرين العقلة يقوم أساسًا على رفع وزن الجسم كاملًا، وعليه فإن من الأفضل عدم ممارسة تمرين العقلة لأكثر من يومان في الأسبوع، وهناك بالطبع الكثير من المضار والمشاكل التي تنشأ أثناء ممارسة تمرين العقلة بوتيرة أو بأسلوب غير صحيح، كالقيام بممارسة تمرين العقلة بسرعة أو ترك مسافة متسعة بين قبضة اليدين أثناء الإمساك بالبار؛ فذلك يؤدي إلى منع جسمك من الحصول على نطاق الحركة الكامل[٤].


قد يُهِمٌّكَ

يخلط البعض بين تمرين العقلة Pull-Up وبين تمرين آخر شبيه به كثيرًا هو تمرين الذقن Chin-Up، وفي الحقيقة فإن الكثيرين يطلقون أسم تمرين العقلة على تمرين الذقن دون التفرقة بينهما؛ لأن تمرين الذقن هو أصلًا تمرين عقلة لكن الفرق بينهما يتركز في طريقة الإمساك بالعقلة أو البار الحديدي؛ فتمرين العقلة العادي يقوم على إمساك العقلة من الأمام، بينما يقوم تمرين الذقن على إمساك العقلة من خلف البار، بحيث يتواجد البار بين اليدين وبين الجسم، وهذا سيؤدي إلى تفعيل عضلات اليدين والذراعين بالدرجة الأولى، خاصة عضلة البايسيبس، بالتزامن بالطبع مع تفعيل عضلات الظهر والكتفين أيضًا، وهنالك من يصف تمرين الذقن بأنه أكثر سهولة وربما أكثر أمنًا من تمرين العقلة العادي؛ لأن الجسم سيلجأ إلى استخدام عضلة البايسيبس القوية أثناء تنفيذ هذا التمرين، كما أن حجم الضغط الواقع على الكتفين سيكون أقل حدة من تمرين العقلة العادي، وهذا في مجمله يعني أن تمرين الذقن يحمل فرص أقل للتعرض الإصابات الرياضية مقارنة بتمرين العقلة العادي[٦].


المراجع

  1. Jake Wayne, "Height Recommendation for a Pull-Up Bar", Livestrong, Retrieved 2020-09-06. Edited.
  2. Alana Biggers, M.D., MPH (2017-09-22), "Can adults grow taller?", Medical News Today, Retrieved 2020-09-06. Edited.
  3. Daniel Bubnis, M.S., NASM-CPT, NASE Level II-CSS (2019-12-08), "The Benefits of Pullups", Healthline, Retrieved 2020-09-06. Edited.
  4. ^ أ ب Tara Laferrara, CPT (2019-06-23), "How to Do Pullups", Very Well Fit, Retrieved 2020-09-06. Edited.
  5. Joe A.I. Prinold and Anthony M.J. Bull (2016-07-31), "Scapula kinematics of pull-up techniques Avoiding impingement risk with training changes", J Sci Med Sport. , Issue 8, Folder 19, Page 629-635. Edited.
  6. Pete McCall, "ACE Technique Series: Chin-ups", American Council on Exercise, Retrieved 2020-09-06. Edited.