فوائد الخل للشعر المتساقط

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٣ ، ٥ أغسطس ٢٠١٩

الخل

يُصنع خل التفاح عبر تخمير السكر الموجود في التفاح بواسطة فطريات الخميرة أو البكتيريا، التي تمتلك قدرة على تحويل مركبات التفاح إلى الكحول في البداية ثم إلى خل بعد ذلك، وتمتاز أنواع الخل عمومًا باحتوائها على كمية كبيرة من حمض الأسيتيك، الذي يتميز بخصائص علاجية وكيميائية، لكن خل التفاح يحتوي كذلك على أحماض أخرى مفيدة؛ كحمض الستريك، وحمض اللاكتيك، وحمض الماليك، وهذا هو السبب الذي يجعل خل التفاح من بين أكثر أنواع الخل شهرة، وفي الحقيقة، قد توصلت الكثير من الدراسات العلمية إلى وجود فوائد كثيرة لخل التفاح؛ فأحد الدراسات اليابانية مثلًا قد أشارت إلى كون خل التفاح مفيدٌ لإنقاص الوزن، بينما أشار خبراء آخرون إلى وجود فائدة لخل التفاح فيما يخص علاج قشرة الرأس[١].


الخل لعلاج تساقط الشعر

يشير بعض مناصرو استخدام الخل إلى إمكانية اعتبار الخل أحد المركبات أو المنتجات المفيدة لنمو الشعر، بسبب مقدرة الخل على علاج قشرة الرأس وبعض المشاكل الجلدية الأخرى؛ كالصدفية مثلُا، ولقد توصل البعض إلى هذه النتيجة اعتمادًا على بعض الأدلة التي تناقلها الناس على ألسنتهم منذ فترة زمنية طويلة، لكن الخبراء من جهة أخرى ينفون هذه الادعاءات ويرون بأن استخدام خل التفاح لن يؤدي إلى علاج الشعر المتساقط مهما كانت كمية وطريقة وضع الخل على الشعر، وفي الحقيقة يرجع تاريخ هذه الادعاءات إلى قرون طويلة حينما كان الرومان يلجؤون إلى الخل بهدف إضافة بعض البريق والجمال على شعورهم وعلاج القشرة، وقد يكون الخل قادرًا بالفعل على إزالة الأوساخ وبقايا الشامبوهات التي تتسبب بالقشرة، لكنه سيبقى عاجزًا عن علاج تساقط الشعر بالطبع، وعلى أي حال يُمكن مناقشة بعض وجهات النظر الأخرى المتعلقة بالخل وتساقط الشعر عبر طرح النقطتان الآتيتين[٢]:

  • يُحافظ على اتزان حموضة الشعر: أشارت دراسة نشرت عام 2014 إلى احتواء الكثير من أنواع الشامبوهات على درجة عالية من القاعدية التي تُساهم في جفاف وتكسر الشعر، بينما يحتوي الخل كما هو معروف على درجة عالية من الحموضة، وهذا قد يجعله مناسبًا للحفاظ على اتزان حموضة الشعر وجعله أكثر قوة وبريقًا.
  • يُعالج مشكلة القشرة وجفاف الشعر: يعتقد بعض أطباء الأمراض الجلدية بأن في الخل موادًا كيميائية مضادة للالتهابات والميكروبات، وبأن الخل قادرٌ على مجابهة فطريات الخميرة والتهيجات التي تؤدي إلى تراكم خلايا الجلد الميتة والقشور المثيرة للحكة الجلدية، لكن المشكلة في هذا الاعتقاد تتمحور حول عدم وجود أي دراسة تثبت بأن للخل مقدرة فعلية على علاج مشاكل فروة الرأس، كما لا يوجد ما يكفي من الأدلة للقول بأن خل التفاح يصلح كعلاج للقشرة.

وعلى أي حال، يبقى الخل مشهورًا باحتوائه على فيتامينات ومعادن مفيدة لصحة الشعر؛ كفيتامين ج، وفيتامين ب، والمنغنيز، والكالسيوم، والبوتاسيوم، والحديد، كما يدعي البعض كذلك احتواء الخل على أحماض هيدروكسي ألفا، التي تُساهم في تقشير فروة الرأس ومقاومة الالتهابات الجلدية، لكن يبقى من الواجب توخي الحذر عند وضع خل التفاح فوق الشعر مباشرة؛ فمن المعروف أن الإفراط في وضع الخل فوق الشعر يُمكن أن يؤدي إلى عواقب وخيمة وقد يزيد من حدة المشاكل التي يُعاني منها الفرد في الأساس، لذا قد يكون من الحكمة إضافة بعض الزيوت العطرية و الماء للتقليل من تركيز خل التفاح[٣].


أضرار الخل

لا يوجد أدلة كافية لإثبات أن غسل الشعر بالخل هو أمرٌ ضار أو غير صحي، كما أن استخدام الخل ليس بالأمر الجديد أو الحديث، فقد دأب الناس على استخدامه منذ آلاف السنين بهدف علاج الجروح، وتعقيم الأسطح المكشوفة، وحفظ الأطعمة[٢]. لكن يبقى من المعروف أن لتناول خل التفاح عبر الفم الكثير من الأضرار الصحية الناجمة عن مستويات الحموضة العالية التي يتميز بها الخل؛ فمثلًا لا يخفى عن أحد أن لأحماض الخل آثرٌ سلبي على الأسنان، والحلق، والمعدة، كما أن تناول الخل يُمكن أن يؤدي إلى نقص بمستوى البوتاسيوم في الجسم أيضًا[٤].


المراجع

  1. Richard N. Fogoros, MD (26-6-2019), "12 Apple Cider Vinegar Benefits"، Very Well Health, Retrieved 25-7-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Cynthia Cobb, APRN (13-9-2017), "Does apple cider vinegar work for hair growth?"، Medical News Today, Retrieved 25-7-2019. Edited.
  3. Cynthia Cobb, APRN (20-7-2018), "Can Apple Cider Vinegar Benefit Your Hair?"، Healthline, Retrieved 25-7-2019. Edited.
  4. Kathleen M. Zelman, MPH, RD, LD (7-5-2019), "Apple Cider Vinegar and Your Health"، Webmd, Retrieved 25-7-2019. Edited.