حمام الماء البارد: ما هي درجة حرارة الماء المثالية؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٦ ، ٣٠ سبتمبر ٢٠٢٠
حمام الماء البارد: ما هي درجة حرارة الماء المثالية؟

لماذا الاستحمام بالماء البارد صحي لك؟

يعدُّ الاستحمام بالماء البارد أمرٌ صعبٌ بالنسبة للكثير من الناس مقارنة بالماء الدافئ الذي يمنح الراحة والاسترخاء؛ ولكن يوصي الخبراء بالماء البادر وذلك لأنه يزيد من نشاط الدورة الدموية، فعندما يضرب الماء البارد جسمك وأطرافك الخارجية فإنه يقيُّد الدورة الدموية على سطح الجسم، مما يؤدي إلى دوران الدم في الأنسجة العميقة بمعدلات أسرع للحفاظ على درجة حرارة الجسم المثالية، كما أن الاستحمام بالماء البارد له تأثيرٌ معاكسٌ للاستحمام بالماء الساخن لشخصٍ يعاني من ارتفاع ضغط الدم أو أمراض القلب والأوعية الدموية، وذلك لأن التعرُّض لدرجات الحرارة الباردة يحفّز الدورة الدموية لتقليل الالتهاب كما أنه يساعد في الوقاية من العديد من الأمراض، وفي هذا المقال، سنوضح أبرز المعلومات المتعلقة بالاستحمام بالماء البارد. [١]


ما هي درجة حرارة الماء المثالية؟

إنَّ الاستحمام بالماء البارد يمنح الجسم العديد من الفوائد فهو يساعد على تعزيز الطاقة ويسمح بتدفُّق الدم ويساعد على تخفيف الألم بالإضافة إلى فوائدة العديدة على الدورة الدموية والعضلات، كما أنَّ الكثير من سكان أوروبا الوسطى يفضلون الغوص بالماء على درجات حرارة منخفضة، وللحصول على الفوائد الصحية من الاستحمام بالماء البارد؛ فيجب أن تكون درجة الحرارة أقل من 70 درجة فهرنهايت، حيث تمَّ استخدام العلاج المائي لعدة قرون للاستفادة من ميل الأجسام للتكيف مع الظروف القاسية، فتصبح الأجسام أكثر مقاومة للإجهاد. [٢]


فوائد الاستحمام بالماء البارد للرجال

هناك العديد من الأسباب التي تجعل الاستحمام بالماء البارد هو الخيار المناسب لجعله أحد أنماط الحياة الصحية التي تمارسها في حياتك اليومية، ومنها: [٣]

  • تحفيز فقد الدهون: حيث أنه قد يساعد في فقدان الوزن ، فالماء البارد يساعد على تنشيط الدهون البنية والتي تعمل على توليد الحرارة في جميع أنحاء الجسم عندما يزداد نشاط الدهون الجيدة من خلال حرق السعرات الحرارية للحفاظ على حرارة الجسم، كما أظهرت الأبحاث الحديثة بأن الاستحمام بالماء البارد قد يزيد الدهون البنية بنسبة 15 مرة عن الكمية الطبيعية.
  • تحسين الدورة الدموية: وهذا ينعكس على صحة القلب والأوعية الدموية، بالإضافة إلى أنه يزيد من تدفق الدم، حيث يسمح للدم بالاندفاع إلى جميع الأعضاء ليبقي الجسم دافئًا.
  • تحسين المناعة: حيث أظهرت بعض الدراسات أن الاستحمام بالماء البارد بانتظام يؤدي إلى زيادة معدل التمثيل الغذائي وكمية خلايا الدم البيضاء الموجودة في الجسم، وهذا يساعد على مكافحة الأمراض والتقليل من خطر الإصابة بالفيروسات الشائعة.
  • تعزيز نشاط الجهاز الليمفاوي: والذي يساعد على تخليص النقفايات من الخلايا والتقليل من خطر العدوى.
  • تعزيز المرونة العاطفية: فقد أظهرت الدراسات الحديثة بأن الاستحمام بالماء البارد قد يساعد في تطوير وزيادة مرونة النظام العصبي القادر على تحمُّل التوتر الذي يخدم الجهد وحده كشكل صغير من الاجهاد التأكسدي، فيحدث تكيُّف للجسم مع الوقت.
  • تقوية الشعر والبشرة: ففوائد الاستحمام بالماء البارد لا يقتصر على الناحية الصحية فقط؛ بل يؤثر أيضًا على الناحية الشكلية والتجميلية، حيث أن الاستحمام بالماء البارد قد يساعد في التقليل من خطر فقدان الكثير من الزيوت الطبيعية في الشعر والجلد، بالإضافة إلى أنه يجعل الشعر يبدو لامعًا ويقوّي فروة الرأس.


أضرار الماء البارد على الرأس

بالرغم من الفوائد التي يقدمها الاستحمام بالماء البارد؛ إلا أن هناك بعض الأضرار على الرأس حيث يمكن للبرودة الشديدة أن تؤدي إلى تهيُّج الأعصاب التالفة؛ حيث أن التعرض للتلف الشديد قد يجعلهم يرسلون إشارات الألم إلى العقل حتى لو لم يكن هناك أي شيء مؤلم يحدث بالفعل، كما أنَّ التعرُّض الطويل للبرد قد يؤدي إلى إبطاء الدورة الدموية في اليدين والقدمين مما قد يزيد من الضرر في الأعصاب الطرفية المصابة بالفعل. [٤]


فوائد الماء البارد للاعضاء التناسلية

لقد توصّل العلماء إلى أنَّ الاستحمام بالماء البارد يعمل على تحسين الخصوبة وذلك من خلال تحسين حركة الحيوانات المنوية وزيادة الخصوبة، كما أكّد العديد من الباحثين أيضًا أنه يمكن عكس آثار الاستحمام باستخدام الماء الساخن والتي اعتبرت من وسائل منع الحمل للذكور، وفي إحدى التجارب أصبح الرجال الذين يقضون نصف ساعة من الاستحمام باستخدام الماء الساخن كل يوم ولمدة ثلاثة أسابيع سوف يعانون من العقم لمدة 6 أشهر.

كما أنَّ الاستحمام بالماء البارد يزيد من مستويات هرمون التيستوستيرون؛ فبعد عدة تجارب أجريت توصلت النتائج إلى وجود ترابط بين التعرُّض لمياه ذات درجة حرارة باردة نسبيًّا وانخفاض هرمون التبيستوستيرون لدى الرجال، حيث تبيَّن بأن كمية صغيرة من الحرارة يمكن أن تؤثر على خلق الحمض النووي والحمض النووي الريبي والبروتين في الخصيتين.[٥]


حمام الثلج، هل ننصحك به؟

تعتبر الحمامات الثلجية من الطرق الممتازة لتخفيف آلام العضلات المتقرحة بعد التدريبات الرياضية القاسية بالإضافة إلى أنها سهلة الإعداد؛ فكل ما ستحتاج إليه هو ملء حوض الاستحمام بالماء والثلج، كما عليك أخذ الأمور بروية إن كانت هذه مرتك الأولى وعليك الحرص على نقع جسدك في درجة حرارة مناسبة قبل تقليل الحرارة كثيرًا ونقع جسدك كاملًا في الثلج، وبالرغم من ازياد شعبية حمام الثلج بين الرياضيين في مجموعة متنوعة من الرياضات؛ إلا أن استخدامه لا يزال مثيرًا للجدلوذلك بسبب خطر انخفاض درجة حرارة الجسم التي قد تسبب حدوث الصدمة والموت المفاجئ.[٦]


مَعْلومَة

إنَّ المدة الزمنية المناسبة للاستحمام بالماء البارد قد تتراواح بين الدقائق والثواني وذلك بالاعتماد على درجة حرارة المياه وطبيعة الجسم، ولكن يجب أن تتراوح المدة المناسبة للاستحمام بالماء البارد بصورة آمنة حيث يمكن لأي شخص أن يبدأ بأخذ حمام دافئ ثمَّ تحويل الماء إلى البارد لفترة وجيزة من 30 ثانية إلى دقيقتين، كما يمكن التناوُّب بين استخدام الماء البارد والساخن خلال فترة الاستحمام، كما ينصح الخبراء باتباع أسلوب التناوُّب أي استخدام الماء البارد لمدة دقيقة كاملة ثمَّ استبدالها بالماء الساخن إلى الحدِّ الذي يمكن للشخص تحمُّله خلال الدقيقة التي تليها وهكذا؛ وذلك لأن الماء البارد يعمل على تضييق الأوعية الدموية خلال الدقيقة الأولى، وهذا يعني بأن كل الدم سوف يذهب إلى منتصف الجسم، ثمَّ تعمل المياه الساخنة بعد ذلك على توسيع الأوعية الدموية مما يحفز ضخ الدم في جميع أنحاء الجسم.[٧]


المراجع

  1. "Cold Showers vs. Hot Showers: Which One Is Better?", healthline, 2020-03-22, Retrieved 2020-09-19. Edited.
  2. "Cold Shower Benefits for Your Health", healthline, 2017-04-23, Retrieved 2020-09-18. Edited.
  3. "benefits of taking cold showers every day ", msn, Retrieved 2020-09-18. Edited.
  4. "5 Ways Extremely Cold Weather Can Mess With Your Brain", bustle, 2019-02-05, Retrieved 2020-09-18. Edited.
  5. "Do Cold Showers Increase Testosterone?", healthline, Retrieved 2020-09-20. Edited.
  6. "How to Take an Ice Bath", wikihow, 2020-09-14, Retrieved 2020-09-18. Edited.
  7. "Are there any health benefits to a cold shower?", medicalnewstoday, 2019-07-10, Retrieved 2020-09-18. Edited.