أعراض فقدان الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٣ ، ٧ ديسمبر ٢٠١٩
أعراض فقدان الوزن

فقدان الوزن

يعدّ فقدان الوزن حينما يكون مقصودًا وناجمًا عن اتباع حمية غذائية وممارسة التمارين الرياضية، من الأمور المهمة التي يسعى معظم الناس وراءها لبلوغ الوزن المثالي، أما فقدان الوزن غير المُفسر فيكون غالبًا دليلًا على معاناة الشخص من مرض معين، ويحدث فقدان الوزن عند الشخص في حالات كهذه إما نتيجة انخفاض سوائل الجسم، وإما نتيجة انخفاض كتلته العضلية وإما جرّاء انخفاض نسبة الدهون فيه؛ فانخفاض السوائل، مثلًا، يرجع إلى تناول بعض الأدوية، أو خسارة بعض السوائل نتيجة حالة معينة مثل (التعرق المفرط أو الإسهال)، أو قلة تناول السوائل أو الإصابة بأمراض معينة مثل السكري، أما انخفاض نسبة الدهون في الجسم فيحدث عادة عند ممارسة التمارين الرياضية أو اتباع حمية نظامية غذائية. [١]


أعراض فقدان الوزن

ما تزال الدرجة التي يصبح فيها فقدان الوزن غير المفسر مصدرَ قلقٍ طبيٍ غير واضحة حتى الآن، بيد أن عددًا كبيرًا من الأطباء يوصون بضرورة إجراء فحص طبي إذا فقد الإنسان ما يزيد عن 5% من وزنه على مدار مدة زمنية تتراوح بين 6 أشهر وسنة، لا سيما إذا كان ذلك الشخص بالغًا كبيرَ السن؛ فعلى سبيل المثال، إذا كان وزن الشخص يبلغ تقريبًا 72 كغ، فيجب عليه أن يراجع الطبيب حين يخسر 3,6 كغ على مدار تلك المدة الزمنية، أما إذا كان وزن الشخص 90 كغ، فينبغي له مراجعة الطبيب إذا ففد 4,5 كغ، وعلى العموم يتأثر وزن الشخص بمجموعة من العوامل التي تتضمن عدد السعرات الحرارية التي يستهلكها، وصحته العامة، ومستوى نشاطه، وامتصاص جسمه للعناصر الغذائية والعوامل الاقتصادية والاجتماعية. [٢]

وتختلف أعراض فقدان الوزن بين شخص وآخر تبعًا للسبب الكامن وراءه؛ فقد يلحظ أحدهم تغيرًا في شكل الوجه أو قياس ملابس الجسم، إذ إن هذين الأمرين من المؤشرات الأولى على فقدان الوزن، أما آخرون فلا يدركون أنهم قد فقدوا وزنًا إلى بعد قياسه على الميزان، وفي بعض الأحيان، يترافق فقدان الوزن الناجم عن مرض معين مع أعراض أخرى تشمل فقدان الشهية أو آلام البطن أو الإمساك أو الحمى، ويحتمل أن يعاني الأطفال ممن أصيبوا بفقدان الوزن غير المُفسر من تغيرات الشهية وقصر القامة وآلام البطن والإحجام عن تناول بعض الأطعمة. [٣]


أسباب فقدان الوزن

ثمة مجموعة واسعة من الحالات الطبية المؤدية إلى فقدان الوزن عند الإنسان، وهي تشمل عمومًا ما يأتي: [٤]

  • فرط نشاط الغدة الدرقية: يصاب الإنسان بفرط نشاط الغدة الدرقية حين تنتج هذه الغدة كميات كبيرة من الهرمونات تزيد عن حاجة الإنسان، فيعاني الشخص حينها من مجموعة متنوعة من الأعراض التي تشمل فقدان الوزن، ويعزى هذا الأمر أساسًا إلى دور هرمونات الغدة الدرقية في تنظيم عملية الأيض، فزيادتها تساهم في حرق الجسم سعرات حرارية أكثر من المعتاد، وهذا يؤدي مع مرور الوقت إلى فقدان الوزن غير المقصود، وتتضمن أعراض فرط نشاط الغدة الدرقية كلًا من الارتعاش، وضعف العضلات، وصعوبة النوم، وتسارع دقات القلب، وتغير المزاج والإسهال.
  • الاكتئاب: يكون فقدان الوزن أحيانًا من الأعراض المصاحبة للاكتئاب عند الإنسان، ففي درسة أجريت عام 2017، درس الباحثون أسباب فقدان الوزن غير المُفسر عند 2,677 بالغًا، فشخصوا أن الاكتئاب هو السبب عند ما نسبته 7% من المشاركين في الدراسة، كما تتضمن الأعراض الأخرى للاكتئاب كلًا من الشعور بالحزن واليأس واللامبالاة وتغيرات الشهية.
  • مرض أديسون: يعرف مرض أديسون بأنه من أمراض المناعة الذاتية النادرة عند الإنسان، فهو يؤثر سلبًا على الغدد الكظرية ويحول دون إنتاجها كميات كافية من هرموني الكورتيزول والألدوستيرون، وقد يلاحظ الأفراد المصابون بمرض أديسون انخفاض شهيتهم وفقدانهم الوزن، ويترافق هذا مع أعراض أخرى مثل انخفاض ضغط الدم والدوخة وتشنجات العضلات وانخفاض مستويات السكر والصوديوم في الدم.
  • داء الأمعاء الالتهابي: يشير مصطلح داء الأمعاء الالتهابي إلى حالتي التهاب في الأمعاء مرتبطتين باختلالٍ وظيفي في جهاز المناعة، هما داء كرون والتهاب القولون التقرحي؛ فداء كرون يصيب أي جزء في الجهاز الهضمي، بدءًا من الفم وانتهاء بالشرج، أما التهاب القولون التقرحي فيؤثر تحديدًا على القولون (الأمعاء الغليظة)، وتؤثر الإصابة بداء الأمعاء الالتهابي على قدرة الجسم في هضم الطعام وامتصاص العناصر الغذائية، مما يؤدي إلى إصابة الشخص بسوء التغذية وفقدان الوزن، وقد يترافق ذلك مع الإسهال المتكرر وآلام البطن والتعب.
  • التهاب المفاصل الروماتويدي: يندرج التهاب المفاصل الروماتويدي ضمن اضطرابات المناعة الذاتية عند الإنسان، وهو يؤدي في بعض الأحيان إلى فقدان الوزن عند المريض، ومرد هذا الأمر في المقام الأول إلى تسبب الالتهاب المزمن الناجم عن المرض في استخدام الجسم كميات إضافية من الطاقة، ويعاني المرضى أيضًا من تراجع كتلة العضلات في الجسم نظرًا لأن الالتهاب في مفاصلهم يحول دون ممارستهم النشاط البدني بانتظام، وقد تتفاقم أعراض فقدان الوزن الناجم عن التهاب المفاصل الروماتويدي نتيجة تناول أدويته، إذ إنها تنطوي على بعض التأثيرات الجانبية مثل الإسهال وفقدان الشهية، مما يزيد حالة فقدان الوزن سوءًا.
  • السرطان: تختلف أعراض السرطان عادة بين مريض وآخر تبعًا لنوع السرطان ومرحلته وموقعه، بيد أن فقدان الوزن غير المُفسر يكون في معظم الأحيان من الأعراض البارزة للسرطان، ويشيع فقدان الوزن تحديدًا عند الأفراد المصابين بسرطان الرئة وأنواع السرطان التي تصيب الجهاز الهضمي.


علاج فقدان الوزن

يعتمد علاج فقدان الوزن على تحديد السبب الكامن وراءه، فإذا كان الشخص يعاني من سوء التغذية، فقد يوصي الطبيب حينها باتباع نظام غذائي صحي يمنحه العناصر الغذائية التي يحتاج إليها، أما فقدان الوزن الناجم عن اضطرابات الجهاز الهضمي المختلفة، مثل داء الأمعاء الالتهابي، فيتطلب اتباع نظام غذائي محدد مع تناول المكملات الغذائية، وقد يوصي الطبيب بتناول الأدوية إذا كان سبب فقدان الوزن هو أحد الاضطرابات الهرمونية، ومن جهة ثانية، يحتمل أن يكون فقدان الوزن عائدًا إلى إصابة الشخص ببعض الأمراض العامة، مثل نزلات البرد أو الإنفلونزا أو التسمم الغذائي، فيكون العلاج قائمًا على الراحة وشرب السوائل بكثرة وتناول الأدوية لتخفيف أعراض اضطراب المعدة. [٣]


المراجع

  1. "Weight Loss: Symptoms & Signs", medicinenet, Retrieved 2019-12-3. Edited.
  2. " Unexplained weight loss", mayoclinic, Retrieved 2019-12-3. Edited.
  3. ^ أ ب "What Causes Unintentional Weight Loss?", healthline, Retrieved 2019-12-3. Edited.
  4. "What causes unexplained weight loss?", medicalnewstoday, Retrieved 2019-12-3. Edited.