تعرف على أفضل الوجبات الخفيفة لمرضى السكري

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٥ ، ١ يوليو ٢٠٢٠
تعرف على أفضل الوجبات الخفيفة لمرضى السكري

وجبات خفيفة لمرضى السكري

من الممكن أن يكون اختيار وجبات خفيفة صحية أمرًا صعبًا عليك عندما تكون مصابًا بداء السكري، لكن الأساس هنا هو اختيار وجبات خفيفة غنية بالألياف والبروتين والدهون الصحية، إذ تساعدك هذه العناصر الغذائية في السيطرة على مستويات السكر في الدم لديك، ومن المهم أيضًا أن تحرص على تناول وجبة خفيفة تحتوي على الأطعمة الغنية بالمغذيات التي تعزز الصحة العامة، إذ لا تستطيع فقط اختيار أي وجبة خفيفة وأكلها إذا كنت مصابًا بالسكري، فعليك مراعاة حالتك المرضية وما يناسبك، وهناك العديد من الوجبات الخفيفة السريعة والسهلة التي يمكنك تحضيرها وتناولها، فإذا كنت ممن يعانون من مرض السكري فأكمل المقال لتتعرف على أفضل الوجبات الخفيفة لك. [١]


أمثلة على أفضل الوجبات الخفيفة لمرضى السكري

لا تصلح كل الوجبات الخفيفة لمرضى السكري، فيجب مراعاة احتياجاتهم لتكون وجباتهم صحية ومراعية لحالتهم المرضية، ومن بعض الوجبات الخفيفة التي يُنصح بأخذها من قبل مرضى السكري: [١]

  • البيض المسلوق: إذ يعد البيض المسلوق وجبة خفيفة صحية للغاية إذا كنت تعاني من مرض السكري، ومن المتعارف عليه أن البيض يعزز شعور الامتلاء في المعدة، وهو جانب مهم من جوانب التحكم في مرض السكري من النوع الثاني، إذ يرتبط هذا المرض باحتمالية أكبر لإصابتك بالوزن الزائد وأمراض القلب، كما أن محتوى البروتين في البيض يساهم في منع ارتفاع السكر بمستويات عالية بعد تناوله.
  • الزبادي والتوت: إن الزبادي مع التوت وجبة خفيفة ممتازة إذا كنت تعاني من مرض السكري، وذلك لأن مضادات الأكسدة الموجودة في التوت تقلل الالتهاب وتمنع تلف خلايا البنكرياس، وهو العضو المسؤول عن إنتاج الهرمونات التي تخفض مستويات السكر في الدم، كما أنه أيضًا غني بالألياف، أما الزبادي فهو غني البروبيوتيك أو البكتيريا النافعة التي تساعد على السيطرة على مستويات السكر في الدم لديك.
  • اللوز: يعد اللوز من المغذيات المهمة إذا كنت تعاني من السكري، إذ يساعدك في السيطرة على نسبة السكر في الدم، كما أنه يفيد في المحافظة على صحة قلبك عن طريق خفض مستويات الكوليسترول وتعزيز التحكم في الوزن، وهي من العوامل المهمة في مرض السكري، إلا أنه يعد غنيًا بالسعرات الحرارية لذا يجب أخذ كميات محدودة منه.
  • الخضروات والحمص: تمد الجسم بالألياف والفيتامينات والمعادن بالإضافة إلى البروتين، وكلها عناصر مهمة للتحكم في مستويات السكر في الدم.
  • الأفوكادو: يساعد الأفوكادو على التحكم في مستويات السكر في الدم، وذلك لاحتوائه على الألياف والدهون الأحادية غير المشبعة.
  • شرائح التفاح مع زبدة الفول السوداني: يمد التفاح جسمك بفيتامينات ب وفيتامين ج والبوتاسيوم، وزبدة الفول السوداني توفر كميات كبيرة من فيتامين هـ والمغنيسيوم والمنغنيز، وكلها عناصر مهمة لمرض السكري.
  • أصابع اللحم: تحتوي هذه الأصابع على نسبة عالية من البروتين ومحتوى الكربوهيدرات فيها منخفض، وهو أمر مهم إذا كنت تعاني من السكري.
  • الحمص المشوي: يمد الجسم بالبروتين والألياف المهمة لمرضى السكري.
  • لفائف الديك الرومي: توفر مستوى منخفضًا من الكربوهيدرات ومحتوى عاليًا من البروتين المفيد.
  • رقائق البسكويت مع الجبن: غنية بالفيتامينات ،المعادن، البروتينات، وعلى الرغم من أنها غنية بالكربوهيدرات إلا أن العناصر الأخرى تمنع الارتفاع المفاجئ للسكر في الدم.
  • سلطة التونة: تمد جسمك بالبروتين وأوميجا 3 الذي يعد من أهم مضادات الالتهاب وأحد أفضل الأطعمة المفيدة لمرض السكري.
  • الفشار: يُعد الفشار وجبة منخفضة السعرات الحرارية، إذ يوفر الكوب الواحد 31 سعرة حرارية فقط.
  • بذور الشيا: تعد بذور الشيا غنية بالعديد من العناصر الغذائية التي تساعد على التحكم بنسبة السكر في الدم، كالبروتين والألياف والأحماض الدهنية أوميجا 3.
  • كُرات الطاقة غير المخبوزة: تُدمج زبدة الجوز والشوفان والبذور وأي مكون آخر وتُشكّل على شكل كُرات ويمكنك أن تتناولها دون وضعها في الفرن، وهي غنية بالألياف والبروتين والدهون الصحية.
  • سلطة الفاصولياء السوداء: وهي غنية بالألياف والبروتين، كما أنها تُساعد على خفض مستويات الأنسولين بعد الوجبات.
  • ألواح البروتين منزلية الصُنع: يعد البروتين من أهم العناصر المفيدة لك إذا كنت تعاني من مرض السكري.
  • أصابع الكرفس وزبدة الفول السوداني: يوفر الكرفس مضادات للأكسدة وتوفر زبدة الفول السوداني البروتين والألياف، وكلها مهمة في التحكم بنسبة السكر في الدم.


نصائح عند تناول الوجبات الخفيفة لمرضى السكري

إذا كنت مصابًا بمرض السكري من النوع الأول؛ فقد تحتاج إلى تناول وجبة خفيفة صغيرة بين الوجبات في بعض الأحيان للمساعدة في الحفاظ على ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم، لكن يمكن للوجبات الخفيفة العادية أن تجعل الحفاظ على وزن صحي أمرًا صعبًا، لذا عليك مناقشة ذلك وأخذ المشورة من طبيبك أولًا، أمّا إذا كنت مصابًا بمرض السكري من النوع الثاني، فليس من الضروري عادةً تناول وجبات خفيفة بين الوجبات إذا كنت لا تتناول أي دواء، لكن إذا كنت تأخذ الأنسولين أو أي دواء لمرض السكري من النوع الثاني يساهم في خفض الجلوكوز في الدم فلابد هنا من الحاجة لوجبة خفيفة، وعلى العموم عند تناولك لأي وجبة خفيفة يجب عليك الأخذ ببعض النصائح المهمة، فمثلًا يمكنك شرب الماء بدلًا من الصودا والمشروبات الغازية الأخرى، وقلل من الأطعمة المصنعة والمعلبة، واحرص على تناول كميات معقولة من الوجبات الخفيفة، واتّبع روتينًا منتظمًا عند تناول الوجبات الخفيفة، كما يجب عليك تجنب الأطعمة المقلية المضرة. [٢][٣]


قد يُهِمُّكَ

في حال كنت مصابًا بمرض السكري، فقد تكون هناك بعد العادات الصحية التي تتبعها للمحافظة على منع تطور المرض لديك، والتي قد تظن أنها مفيدة إلا أنها قد تكون غير ذلك، ومن هذه العادات: [٤]

  • اختيارك للأطعمة خالية السكر قد لا يكون خيارًا موفقًا أحيانًا، فبعض الأطعمة الخالية من السكر تحتوي على بدائل السكر الغنية بالكربوهيدرات التي تؤدي إلى ارتفاع السكر في الدم.
  • استخدامك ألواح الوجبات الغذائية بدلًا من الوجبات نفسها، فقد تكون عالية السعرات الحرارية وبعضها يحتوي على كحول السكر الذي يمكن أن يسبب مشاكل في المعدة.
  • استخدامك الفيتامينات والمكملات الغذائية بدلًا من الغذاء الطبيعي، إذ لا تعطيك الفيتامينات والمكملات الغذائية الفائدة كاملة والعناصر الغذائية كلّها إن كنت لا تستهلك الفواكه والخضروات معها.
  • شُرب العصائر الطبيعية لا يكون صحيًّا دائمًا لاحتوائها على السكر بكثرة، لذلك تناوَل الفواكه الطبيعية بدلًا منها.
  • اعتماد الصودا كنظام للرجيم حتى وإن كانت خالية من السكر والسعرات الحرارية والكربوهيدرات، إذ إن الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن يعتمدون الصودا الخالية من السعرات الحرارية كوسيلة للتعويض عن الحرمان في السعرات الحرارية على الرغم من أن المحليات الصناعية تضر جسمك.
  • تجنب كافة الأطعمة التي تحتوي على الدهون، إذ إن الجسم يحتاج القليل من الدهون، فيجب تجنب الدهون المشبعة والتركيز على الدهون غير المشبعة فقط، إذ قد يمنع تناول المكسرات مع الأطعمة عالية الكربوهيدرات ارتفاع مستويات السكر في الدم بشكل ملحوظ جدًا، كما أن الأشخاص الذين يأكلون الأفوكادو معرضون لنسبة أقل من الإصابة بمتلازمة الأيض.
  • تناول وجبات خفيفة من 100 سعرة حرارية أمر خاطئ، فعليك السيطرة على نظامك الغذائي وعدم تعدّي المسموح به يوميًا، لذا كن صادقًا مع نفسك منذ البداية لتحصل على النتائج المرغوبة.


المراجع

  1. ^ أ ب Brianna Elliott (14-1-2018), "The 21 Best Snack Ideas If You Have Diabetes"، Healthline, Retrieved 23-6-2020. Edited.
  2. "Healthy swaps: snacks", diabetes, Retrieved 23-6-2020. Edited.
  3. Zawn Villines (5-4-2019), "Best snacks for people with type 2 diabetes"، medicalnewstoday, Retrieved 23-6-2020. Edited.
  4. "‘Good’ Habits to Give Up for Type 2 Diabetes", webmd, Retrieved 30-6-2020. Edited.