كيف أكون ناجحا في حياتي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٨ ، ٣١ ديسمبر ٢٠١٨
كيف أكون ناجحا في حياتي

النجاح

يقصد بمفهوم النّجاح هو القدرة على تحقيق الأهداف المحدّدة، فالشّخص الذي يتمكّن من وضع أهداف محدّدة والوصول إليها يُعدُّ شخصًا ناجحًا في حياته، وأن يكون الشّخص قادرًا على تحقيق أهدافه ليس بالأمر السّهل، فالنّجاح يحتاج المثابرة والجهد والإرادة القوية، ومفهوم النّجاح لا ينحصر على امتلاك المال أو ترك أثر، بل النّجاح يعني القدرة على الاستمرار بالحياة مع وجود شغفٍ لتحقيق هدف معين والاستمتاع في طريق الوصول للأهداف.


كيف أكون ناجحًا في حياتي

يوجد عدد من الخطوات التي ينصح باتباعها ليكون الشّخص أكثر نجاحًا في حياته وهي:

  • تطوير مسار الشّخص في حياته، وذلك من خلال التالي:
    • يمكن للشّخص أن يغيرَ ويتطوّر مسار حياته من خلال معرفة شغفه في الحياة، وتحديد الأمور التي يريد تحقيقها الشّخص.
    • وضع قائمة بكافّة الأهداف التي يريد الشّخص تحقيقها، وتقسيمها لأهداف قصيرة الأمد وأهداف طويلة الأمد، ووضع خطة زمنيّة لتنفيذ هذه الأهداف، ومن الأفضل عند وضع الأهداف أن تكون ذكيةً، فالأهداف الذّكية هي التي تتّسم بخمس صفات؛ أهداف محددة، وقابلة للقياس، قابلة للتّحقيق، ووثيقة الصّلة والأهمية، ومحدد بإطار زمني.
    • أن تكون حياةُ الشّخص هادفةً، فالأحلام لا يمكن أن تتحقق دون تحديد أهداف والمثابرة عليها.
    • عدم التّهرب من الواجبات و الالتزمات.
  • تحقيق النّجاح الخارجي من خلال التالي:
    • زيادة المعرفة والتعلم.
    • إدارة الأمور المالية بطريقة سليمة.
    • إدارة الوقت صحيحًا.
  • تحقيق النّجاح الدّاخلي، من خلال الاستمتاع باللحظات التي يعيشها الشّخص، والابتعاد عن مقارنة حياته بالآخرين، وشكر الله على النعم التي أنعم بها عليه.
  • النجاح في كافّة نواحي الحياة، وذلك من خلال الاهتمام بالصّحة والتعليم والعلاقات الاجتماعية، ويجب عدم إضاعة أيّ فرصة تجعل حياة الشخص أفضل، والابتعاد عن الأشخاص السّلبين، ووضع حدود واضحة في العلاقة مع الآخر.


مهارات النجاح في الحياة

يوجد العديد من المهارات التي لا بُدّ للشّخص أن يتحلّى بها ليكون ناجحًا وهي:

  • مهارة الاتصال والتّواصل، من أهمّ عوامل النّجاح أن يتحلَّ الشّخص بمهارة الاتصال والتواصل مع الآخرين، وتكون لديه القدرة على فهم الآخرين، وقدرة على الاستماع الجيّد أو التّحدث في المجموعات بطريقة جيّدة وواضحة.
  • الثّقة في اتخاذ القرارات، من صفات الشّخص الناجح عدم التّردد في اختيار القرار، فالحسم عند اختيار القرار يدلُّ على أنّه صائب.
  • محاسبة النّفس، إنَّ الشّخص الواعي والناجح هو ما يحاسب نفسه عند ارتكابه الأخطاء.
  • المواقف الإيجابيّة، قد يواجه الشّخص مشاكل في حياته أو أثناء عمله، ممّا يدفعه للتّشاؤم، والشّخص الناجح هو من يمكنه التغلب على مشاكله ومواجهتها.
  • تقديم الذات، الشّخص الناجح هو من يستطيع استعراض مهارته أمام الآخرين بطريقة عملية.
  • مهارة إدارة الوقت، من أهمِّ صفات الشّخص الناجح هو معرفة تنظيم وقته.


أشكال النجاح في الحياة

من أبرز أشكال النجاح في الحياة التالي:

  • النّجاح الاجتماعي، أي أن يحقّق الشّخص النّجاح في علاقاته مع الآخرين.
  • النّجاح الاقتصادي، أي نجاح الشّخص في عمله ومستقبله المهني وطرق الحصول على دخل.
  • النّجاح الدّيني، التّقرب إلى الله بالعبادات.
  • النجاح الأكاديمي، إتمام الدراسة بنجاح.