فوائد الشمام

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٩ ، ٣١ مارس ٢٠٢١
فوائد الشمام

الشمام

يُعدّ الشمام من الفواكه التي تحتوي على عناصر غذائية مفيدة للإنسان، وهو ينتمي أساسًا على الفصيلة القرعية Cucurbitaceae، وتشير الوثائق التاريخية إلى ظهور زراعة الشمام لأول مرة في شمال إفريقيا على طول منابع الأنهار، وانتقلت بعد ذلك إلى البلدان الواقعة على السواحل الجنوبية للبحر الأبيض المتوسط، إذ استخدمت هناك في عدد كبير من الوصفات، ويُعدّ الشمام وجبة خفيفة منعشة في الصيف، وهو من الفواكه التي تحظى بشعبيّة كبيرة عند الأطفال والبالغين، إذ يُقدّم كحلوى صيفية منعشة وصحية، في حين أن محتواه العالي من الماء يساعد على منع الجفاف.[١][٢]


فوائد الشمام

يوجد في الشمام عناصر غذائية كثيرة ذات فوائد إيجابية على صحة الإنسان، وتشمل قائمة أهم تلك الفوائد ما يأتي:[٣]

  • الحفاظ على صحة العين: كشفت دراسات علمية كثيرة أن تناول الأطعمة الغنية بمركب بيتا كاروتين مفيد في خفض احتمال الإصابة بإعتام عدسة العين بنسبة 50% على الأقل، فضلًا عن خفضه مخاطر الإصابة باضطرابات الرؤية المختلفة، ولما كان الشمام من الأطعمة التي تحتوي على بيتا كاروتين، كان تناوله وسيلة فعالة في الحفاظ على صحة العين، ووقايتها من الأمراض المرتبطة بالتقدم في العمر، مثل الضمور البقعي.
  • تأخير أعراض الشيخوخة: يحتوي الشمام على فيتامين ج ومضادات أكسدة أخرى، مما يفيد في تأخير ظهور أعراض الشيخوخة المبكرة على الإنسان، التي ترجع في معظمها إلى الجذور الحرة، وهذا يشمل الشيب والخطوط الدقيقة والتجاعيد، كذلك يحتوي الشمام على الماء المفيد طبعًا في هذا الخصوص.
  • تقوية مناعة الجسم: يساهم تناول الشمام بانتظام ضمن النظام الغذائي اليومي في مكافحة الالتهابات وتقوية المناعة عند الإنسان، ومرد ذلك طبعًا إلى احتوائه على مضادات الأكسدة التي تكافح الجذور الحرة وتقي خلايا الجسم من أضرارها، وبذلك يكون تناول الشمام مفيدًا في التصدي للعدوى البكتيرية والفطرية التي قد تصيب جسم الإنسان.
  • الحفاظ على صحة البشرة: يوفر تناول الشمام عناية كبيرة لبشرة الإنسان نظرًا لاحتوائه على مستويات مرتفعة من فيتامين (أ)، فهو يجعل البشرة أكثر نضارة وإشراقًا عند تناوله عدة مرات طوال اليوم، كذلك يفيد الشمام في تخفيف تراكم الخلايا الميتة على البشرة، ويقيها من الأضرار الناجمة عن الأشعة فوق البنفسجية، ولمّا كان الشمام غنيًا بمضادات الأكسدة وفيتامين (ج)، كان تناوله وسيلة ناجحة لتعزيز إنتاج الكولاجين، ومنح البشرة مظهرًا أكثر شبابًا.
  • تنظيم ضغط الدم: تفيد الألياف الغذائية والبوتاسيوم وفيتامين (ج) في الشمام في تعزيز صحة القلب والحفاظ على سلامته، فالأطعمة الغنية بالبوتاسيوم، مثل الشمام تلعب دورًا كبيرًا في خفض ضغط الدم عند الإنسان، ويكاد تناول البوتاسيوم يعادل أهمية خفض كمية الصوديوم في الطعام بالنسبة لمرضى الضغط، كما يفيد تناول البوتاسيوم في خفض خطر الإصابة بأمراض السكتة الدماغية، والحفاظ على نسبة المعادن في العظام والتقليل من تشكل حصى الكلى.
  • الحد من الالتهاب: يزخر الشمام بوجود مركب الكولين الذي يساهم في عدد من الوظائف الحيوية في الجسم، مثل النوم والتعلم والذاكرة، ويضطلع الكولين كذلك بدور هامّ في الحفاظ على بنية الأغشية الخلوية، ونقل الإشارات العصبية وتخفيف أعراض الالتهاب المزمن عند الإنسان.
  • الوقاية من الربو: يقل خطر الإصابة بالربو عند الأفراد الذين يحصلون على كميات كبيرة من العناصر الغذائية، وفي مقدمتها مركب بيتا كاروتين، الذي يوجد في عدد كبير من الفواكه والخضار مثل الشمام والبرتقال والخضراوات الورقية، كذلك يفيد فيتامين (ج) الموجود في الشمام في الوقاية من الربو، نظرًا لأنه من مضادات الأكسدة التي تخفف حالة الإجهاد التأكسدي، وتحمي الإنسان من الأمراض المزمنة مثل الربو.[١]


القيمة الغذائية للشمام

يحتوي الكوب الواحد من الشمام على العناصر الغذائية الآتية:[٢]

  • 54.4 سعرة حرارية.
  • 1.3 من البروتين.
  • 1.4 غرامات من الألياف الغذائية.
  • 14.1 غرامًا من الكربوهيدرات.
  • 5412 وحدة دولية من فيتامين (أ).
  • 58.7 ملغ من فيتامين (ج).
  • 427 ملغ من البوتاسيوم.
  • 33.6 ملغ من حمض الفوليك.
  • 1.2 ملغ من النياسين.
  • 4 ملغ من فيتامين (ك).
  • 19.2 ملغ من المغنيسيوم.


المراجع

  1. ^ أ ب "Everything you need to know about cantaloupe", medicalnewstoday, Retrieved 2018-10-14. Edited.
  2. ^ أ ب Jillian Levy (2015-2-28), "Cantaloupe Nutrition, Benefits & How to Pick a Good Melon"، draxe, Retrieved 2018-10-14. Edited.
  3. BRANDI MARCENE (2018-6-6), "11 Important Benefits of Cantaloupe or Muskmelon"، naturalfoodseries, Retrieved 2018-10-14. Edited.