هل يجوز دفع الزكاة للوالدين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢١ ، ٢٧ ديسمبر ٢٠٢٠
هل يجوز دفع الزكاة للوالدين

هل يجوز دفع الزكاة للوالدين؟ إليك الإجابة

لا يجوز للرجل ولا للمرأة أن يدفع الزكاة لا إلى والديه ولا إلى أولاده، فلا تدُفَع الزكاة لمن تجب عليه النفقة، وإن كانوا بحاجة النقود، فلا بد له أن ينفق عليهم من ماله الخاص وليس من مال الصدقات، ولكن إن كان لك أخ فقير أم عمّ أو خال فقير وليس في بيوتهم مَن ينفق عليهم فيمكنك أن تدفع لهم من زكاة أموالك.[١] وقال ابن قدامة: "قال ابن المنذر: أجمع أهل العلم على أن الزكاة لا يجوز دفعها إلى الوالدين في الحال التي يجبر الدافع إليهم على النفقة عليهم ولأن دفع زكاته إليهم تغنيهم عن نفقته وتسقطها عنه ويعود نفعها إليه، فكأنه دفعها إلى نفسه فلم تجز، كما لو قضى بها دينه". وردت أقوال أخرى لأهل العلم فقالوا إن كان المُنفق عاجزًا عن النفقة، فله أن يدفع لوالديه أو أولاده الزكاة،

فقال ابن قاسم في حاشية الروض: وقال شيخ الإسلام: "يجوز دفع الزكاة إلى الوالدين والولد، إذا كانوا فقراء وهو عاجز عن الإنفاق عليهم، وهو أحد القولين في مذهب أحمد، ويشهد له العمومات، وقال: الأقوى جواز دفعها إليهم في هذه الحال، لأن المقتضي موجود، والمانع مفقود، فوجب العمل بالمقتضى السالم عن المعارض المقاوم، وقال أيضًا: إن كان محتاجًا إلى النفقة، وليس لأبيه ما ينفق عليه، ففيه نزاع، والأظهر أنه يجوز له أخذ زكاة أبيه، وأما إن كان مستغنيًا بنفقة أبيه، فلا حاجة به إلى زكاته، وقال: إذا كانت الأم فقيرة ولها أولاد صغار ولهم مال ونفقتها تضرّ بهم أُعطيَت من زكاتهم، وإذا كان على الولد دَيْنٌ لا وفاء له جاز أن يأخذ النفقة من زكاة أبيه في أظهر القولين في مذهب أحمد وغيره".[٢]


حكم دفع الزكاة للأقارب

يجوز دفع الزكاة للفقراء من الأقارب من باب الصدقة ومن بابصلة رحم فقال الرسول عليه الصلاة والسلام: [الصَّدقةُ على المسْكينِ صدقةٌ، وعلى ذي القرابةِ اثنتان: صدقةٌ وصلةٌ][٣]، فلا بأس من أن تعطي أخاك وعمك وخالك إن كانوا فقراء من الزكاة، أو صدقة تطوع، أو صدقة وصلة رحم، أما أباك وأمك وأجدادك فلا إلا في الحالات التي بيناها سابقًا،؛ لأنه النفقة عليهم واجب عليك، وكذلك الأمر بالنسبة لذريتك من أبنائك وأبنائهم فلا يُزكى عليهم بل يُنفَق عليهم، أما بالنسة للأخ والأخت فيُعطى من الزكاة إن كان فقيرًا.[٤] أما بالنسبة لأبناء وبنات العم وأبناء وبنات الخال وأبناء وبنات الخالة وأشباههم فيعطون الزكاة إذا كانوا فقراء، أو غارمين عليهم ديون ما يستطيعون أداءها، فقال تعالى: {إِنَّمَا الصَّدَقاتُ لِلفُقَراءِ وَالمَساكينِ وَالعامِلينَ عَلَيها وَالمُؤَلَّفَةِ قُلوبُهُم وَفِي الرِّقابِ وَالغارِمينَ وَفي سَبيلِ اللَّـهِ وَابنِ السَّبيلِ فَريضَةً مِنَ اللَّـهِ وَاللَّـهُ عَليمٌ حَكيمٌ }[٥][٦]


قد يُهِمُّكَ: من هم مستحقو الزكاة؟

يمكن تقسيم مستحقي الزكاة على فئات كما يلي:[٧][٨]

  • الفقير والمسكين والضعوف: والفقير هو الذي ليس لديه شيء إلا شيء يسير، أو ما عنده شيء على الإطلاق، والمسكين فهو الذي عنده بعض الشيء والذي يكون وضعه أحسن من الفقير، والضعوف الذي ليس لديه مال يكفيه.
  • العاملون عليها: وهم الجباة الذي يعملون لصالح الدولة يجبون الزكاة من الناس ويقال لهم العمال.
  • المؤلفة قلوبهم: وهم الأشخاص الذين تجوز عليهم الصدقة حتى يقوى إيمانهم أو رجاءً في إيلامهم، أو كفًا لشرهم عن البشر، أو من يكون في تأليفه مصلحة للمسلمين ولكن يُشترط أن يكون سيدًا مُطاعًا ليكون في ذلك مصلحة للجميع، وأما في المصلحة الشخصية يمكن أن تُعطى الزكان لمن دخل في الإسلام حديثًا وذلك بهدف تقوية إيمانه.
  • الأشخاص التي ستعتق رقابهم بهذه الزكاة: يعدّ عتق الأسرى والرقيق جزءًا من الزكاة.
  • الأشخاص المدينون: وهم الأشخاص الذين عليهم دين وغير قادرين على سده، وكذلك الغارمون سواء كان غارمًا لسدّ حاجته أو لإصلاح ذات البين، كوقوع مشاجرة بين قبيلتين بسداد مبلغ من المال.
  • المجاهدون: يمكن أن يكون المجاهدون في سبيل الله من مستحقو الزكاة إذا لم يجدوا ما يكفيهم.
  • أبناء السبيل: وهو الإنسان الذي ذهب إلى بلد غير بلده، وأضاع نقوده أو سُرقَت منه، فيُعطى زكاة ما يوصله إلى بلده، حتى لو كان غنيًا في بلده، كما أن الأولى في الزكاة هو مَن اشتدت به الحاجة.

المراجع

  1. "حكم إعطاء الزكاة للوالدين"، ابن باز، اطّلع عليه بتاريخ 21/12/2020. بتصرّف.
  2. "حالات جواز دفع الزكاة للوالدين والأولاد"، طريق الإسلام، اطّلع عليه بتاريخ 21/12/2020. بتصرّف.
  3. رواه الألباني ، في صحيح ابن ماجه، عن سلمان بن عامر الضبي، الصفحة أو الرقم:1506 ، صحيح لغيره.
  4. "حكم دفع الزكاة للأقارب"، ابن باز، اطّلع عليه بتاريخ 21/12/2020. بتصرّف.
  5. سورة التوبة، آية:60
  6. "ما حكم دفع الزكاة للأقارب؟"، ابن باز، اطّلع عليه بتاريخ 21/12/2020. بتصرّف.
  7. "من أهم الزكاة الذين يجوز أن تصرف لهم؟"، ابن باز، اطّلع عليه بتاريخ 21/12/2020. بتصرّف.
  8. "مصارف الزكاة"، الإسلام سؤال وجواب، اطّلع عليه بتاريخ 21/12/2020. بتصرّف.