فوائد الاحماض الامينية لكمال الاجسام

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٩ ، ٢٦ يناير ٢٠٢٠
فوائد الاحماض الامينية لكمال الاجسام

الأحماض الأمينية

تُعرف الأحماض الأمينية بأنها إحدى اللبنات الأساسية في بناء البروتينات، ويمكن الحصول عليها عن طريق النظام الغذائي، أو قد تؤخذ في بعض الأحيان على شكل مكملات غذائية عن طريق الفم، ومن أهم الأحماض الأمينية لجسم الإنسان أحماض الإيسولوسين، وأحماض اللوسين، وأحماض اليسين، وأحماض الفينيل ألانين، وأحماض الفالين، والتربتوفان، والثريونين.[١]


فوائد الأحماض الأمينية لكمال الاجسام

إن للأحماض الأمينية 20 نوعًا مختلفًا، لكن تسعة منها تُعد أساسيةً ولا يستطيع الجسم تصنيعها، ويجب الحصول عليها عن طريق النظام الغذائي، ومن ضمن هذه الأحماض التسعة توجد ثلاثة أنواع ذات سلاسل كيميائية متفرعة، هي: اللوسين، والإيسوليوسين، والألين، وفي ما يأتي أهم فوائد هذه الأحماض:[٢]

  • زيادة نمو العضلات: تُعد زيادة نمو العضلات السبب الأكثر شيوعًا الذي يدفع العديد من الأشخاص إلى تناول الأحماض الأمينية، إذ يحفّز حمض اللوسين الجسم لإنتاج بعض البروتينات المهمة في عملية صنع العضلات، ومن الجدير بالذكر أن عملية بناء العضلات لا تقتصر على حمض اللوسين، بل تحتاج إلى جميع أنوع الأحماض الأمينية.
  • تقليل ألم العضلات: قد يساعد تناول الأحماض الأمينية على التقليل من التلف الذي قد يحدث للعضلات بعد ممارسة التمرين، ويساهم في التقليل من شدة ألم العضلات، الذي يتطور عادةً بعد مرور 12-24 ساعةً من التمرين، ومن الممكن أن يستمر الألم مدة 72 ساعةً.
  • تقليل الشعور بالتعب: من الأمور الطبيعية التي تواجه الأشخاص هي الشعور بالتعب بعد ممارسة التمارين الرياضية، وتعتمد شدته على عدة عوامل، منها: مدة التمرين وطواه، والظروف البيئية، والتغذية، واللياقة البدنية عند الشخص، إذ إنه أثناء ممارسة التمارين الرياضية يستخدم الجسم الأحماض الأمينة كمصدر للطاقة، مما يسبب انخفاض مستوياتها في الدم، وزيادة نسبة الحمض الأميني التريبتوفان في الدماغ، الذي يخضع لمجموعة من التفاعلات ليتحول إلى السيروتونين الذي يسبب الشعور بالتعب بعد التمرين، ومن الجدير بالذكر أن تناول المكملات التي تحتوي على الأحماض الأمينية قد يقلل من نسبة الشعور بالتعب بعد التمرين.
  • منع فقدان الكتلة العضلية: يحدث فقدان العضلات عندما يتكسر البروتين خلال عملية بناء العضلات، ويُعد ذلك من علامات سوء التغذية، وعادةً ما يحدث مع الحالات المزمنة، مثل: السرطان، والشيخوخة، لذا فإن تناول الأحماض الأمينية يساهم في تثبيط تكسر البروتين في العضلات، نتيجةً لذلك يمنع فقدان الكتلة العضلية.


أنواع الأحماض الأمينية وفوائدها للجسم

في ما يأتي أهم أنواع الأحماض الأمينية وفوائدها للجسم:[٣]

  • الليسين: يُعد الليسين من الأحماض الأمينية المهمة، ويؤدي دورًا مهمًا في بناء العضلات، والحفاظ على قوة العظام، والمساعدة على الشفاء من الإصابة، وتنظيم مستويات الهرمونات في الجسم والأجسام المضادة.
  • الهيستدين: يسهل هذا النوع من الأحماض الأمينية عملية النمو، ونمو خلايا الدم، وإصلاح الأنسجة التالفة في الجسم، ومن الجدير بالذكر أن انخفاض مستويات الهيستدين في الجسم قد يسبّب فقر الدم.
  • الميثيونين: يؤدي الميثيونين دورًا مهمًا في عملية امتصاص السيلينيوم والزنك، وإزالة المعادن الثقيلة من الجسم مثل الرصاص، إضافةً إلى دوره في الحفاظ على مرونة الجلد والشعر.
  • الثريونين: يُعد الثيرونين من مكونات مينا الأسنان والكولاجين والإيلاستين، لذا فإنه يؤدي دورًا مهمًا لضمان صحة البشرة والأسنان.
  • الليوسين: يساعد حمض الليوسين على تنظيم مستويات السكر في الدم، إضافةً إلى دوره في المساعدة على النمو وإصلاح العضلات والعظام، ومن الجدير بالذكر أن انخفاض مستوياته في الدم قد يؤدي إلى فقدان الشعر والتعب.
  • الإيسولوسين: يساعد الإيسولوسين على التئام الجروح، وتنظيم مستويات السكر في الجسم، وإنتاج الهرمونات، وهو موجود بصورة أساسيّة في الأنسجة العضلية، كما ينظم مستويات الطاقة.
  • الفالين: يُعد الفالين من الأحماض المهمة في عملية التركيز الذهني والتنسيق العضلي والهدوء العاطفي، وقد يسبب نقصه عند بعض الأشخاص الأرق، وانخفاض الوظيفة العقلية.
  • فينيل ألانين: يساعد هذا النوع من الأحماض الأمينية الجسم على استخدام الأحماض الأمينية الأخرى والبروتينات والإنزيمات، ومن الجدير بالذكر أن انخفاض مستويات الفينيل ألانين في الجسم قد يؤدي إلى حدوث بعض المضاعفات، مثل: الأكزيما، والتعب، ومشكلات في الذاكرة عند البالغين.


مصادر غذائية غنية بالأحماض الأمينية

في ما يأتي أكثر المصادر الغذائية الشائعة التي تحتوي على نسبة جيدة من الأحماض الأمينية:[٣]

  • الهيستدين، إذ يوجد هذا النوع في اللحوم، والأسماك، والمكسرات، بالإضافة إلى الدواجن، والبذور، والحبوب الكاملة.
  • اللايسين، إذ يوجد في اللحوم، والبيض، وفول الصويا، والكينوا، بالإضافة إلى بذور اليقطين، والفاصولياء السوداء.
  • الثريونين، يوجد هذا النوع في الجبنة المنزلية، وحبوب جنين القمح.
  • الفالين، إذ يوجد في فول الصويا، والجبن، والفول السوداني، بالإضافة إلى الحبوب الكاملة، والخضروات، والفطر.
  • الميثيونين، إذ يوجد هذا النوع في البيض، والحبوب، والمكسرات، والبذور.
  • اللوسين، يوجد هذا النوع من الأحماض الأمينية في منتجات الألبان، بالإضافة إلى فول الصويا، والبقوليات.
  • الفينل ألانين، إذ يوجد في منتجات الألبان، واللحوم، والدواجن، والأسماك، بالإضافة إلى فول الصويا، والفاصولياء، والمكسرات.
  • التريبتوفان، يوجد هذا النوع في معظم الأطعمة الغنية بالبروتين، مثل: جرثومة القمح، والدجاج، والديك الرومي، والجبن.
  • الإيسولوسين، يوجد هذا النوع من الأحماض الأمينية في اللحوم، والأسماك، والدواجن، والبيض، والجبن، بالإضافة إلى العدس، والمكسرات، والبذور.


التفاعلات الدوائية للأحماض الأمينية

قد يؤثر تناول الأحماض الأمينية على بعض أنواع الأدوية مسببًا انخفاض فاعليتها، وفي ما يأتي أهم التفاعلات الدوائية:[٤]

  • اللفودوبا: قد تقلل الأحماض الأمينية ذات السلاسل المتفرعة من كمية امتصاص الجسم لليفودوبا، لذا ينصح بعدم تناولها مع هذه التركيبة.
  • الأدوية الخاصة بمرضى السكري: قد تقلل الأحماض الأمينية ذات السلاسل المتفرعة من نسبة السكر في الدم، وتساعد أدوية السكر أيضًا على خفض السكر، لذا فإن استخدام هذه الأدوية مع الأحماض الأمينية قد يسبب انخفاضًا شديدًا في مستوياته، لذا ينصح بمراقبته باستمرار.
  • الديازوكسيد: إذ إنّ تناول الديازوكسيد مع الأحماض الأمينية ذات السلسلة المتفرعة قد يقلل من آثار هذه الأحماض على البروتينات، بالتالي التأثير على عملية صنع البروتين في الجسم.


المراجع

  1. William C. Shiel Jr., MD, FACP, , "Medical Definition of Amino acid"، medicinenet, Retrieved 20-1-2020. Edited.
  2. Gavin Van De Walle, MS, RD (11-7-2018), "5 Proven Benefits of BCAAs (Branched-Chain Amino Acids"، healthline, Retrieved 20-1-2020. Edited.
  3. ^ أ ب Jennifer Berry (21-1-2019), "What to know about essential amino acids"، medicalnewstoday, Retrieved 20-1-2020. Edited.
  4. "branched-chain amino acids", rxlist,8-10-2017، Retrieved 20-1-2020. Edited.