الهجرة إلى فنلندا

الهجرة إلى فنلندا

دولة فنلندا

تقع دولة فنلندا بين الغرب والشرق وتشترك في حدودها البرية مع دولة السويد ودولة النرويج وجمهورية روسيا، وتشترك في حدودها المائية مع دولة إستونيا عن طريق البحر، وكانت فنلندا خلال تاريخها جزءًا من دولة السويد، وأيضًا جزءًا من جمهورية روسيا؛ إذ كانت تتمتع بالحكم الذاتي في عهد القيصر الروسي قبل أن تحصل على استقلالها في عام 1917، ويقع عشرون في المئة من دولة فنلندا فوق الدائرة القطبية الشمالية، مما انعكس على الثقافة الفنلندية وعلى العادات والتقاليد الفنلندية، والمطبخ وطريقة الحياة والمعيشة وعلى شخصية سكانها أيضًا، وتُعدّ فنلندا بلدًا ثنائي اللغة؛ إذ يتكلم سكانها اللغة الفنلندية التي تعد اللغة الرئيسة في البلاد إلى جانب اللغة السويدية التي يتحدث بها ستة في المئة من السكان، ويتمتع جميع السكان في فنلندا بفرص تعليمية متساوية؛ إذ تولي اهتمامًا خاصًا لمحتوى التعليم فيها، وكذلك توليها اهتمامًا كبيرًا للمعايير التعليمية والمساواة فيها، ومن أهم الأمور التي تميزها عن غيرها من الدول شهرتها بأنها آمنة ومستقرة، بالإضافة إلى أنها من أهم مجتمعات المعلومات الرائدة في العالم أجمع، وطريقة الحياة في دولة فنلندا متميزه جدًا فهي عبارة عن مزيج فريد من نوعه يجمع بين التكنولوجيا الفائقة وبين حب طبيعة البلاد، وتمتلك دولة فنلندا عضوية في الاتحاد الأوروبي، ولها علاقات قوية ومتينة مع الدول الإسكندنافية الأخرى.[١]


متطلبات الهجرة إلى فنلندا

يستطيع السياح في فنلندا البقاء فيها لمدة تسعين يومًا دون خوف أو قلق بشأن الحصول على تأشيرة أو على تصريح إقامة، ومواطنو الاتحاد الأوروبي ومواطنو أيسلندا وليختنشتاين والنرويج وسويسرا ليسوا بحاجة إلى تصريح إقامة من أجل البقاء في فنلندا لمدة تزيد عن ثلاثة أشهر، بل يستوجب عليهم فقط تسجيل حق إقامتهم، أما الأشخاص الآخرون فهم بحاجة إلى التقدم بطلب للإقامة في فنلندا إذا أرادوا البقاء هناك لمدة تزيد عن 90 يومًا، وأي شخص يرغب في الذهاب إلى فنلندا سواء بهدف السياحة أو بهدف الهجرة يجب عليه أن يستوفي الشروط التالية:[٢]

  • أن يمتلك الشخص جواز سفر ساري المفعول.
  • أن لا يكون من الأشخاص الذين منعوا من دخول فنلندا لسبب ما.
  • إثبات أن الشخص الطالب للهجرة لا يشكل أي خطر على النظام العام وعلى الأمن.
  • أن لا يشكل خطرًا على الصحة العامة، وان لا يحمل أي مرض معدٍ أو خطير.
  • أن لا يشكل الشخص أي خطر على العلاقات الدولية الفنلندية.

وإذا عاش الشخص في فنلندا لفترة كافية من الزمن وكان مؤهلًا لأن يصبح مواطنًا فنلنديًا، فيمكنه التقدم بطلب من أجل الحصول على الجنسية الفنلندية إذا استوفى هذه الشروط:[٢]

  • يجب للمتقدم من أجل الحصول على الجنسية الفنلندية أن يتم 18 عامًا.
  • أن يكون قد عاش في فنلندا لمدة خمس سنوات متتاليات دون انقطاع.
  • أن يستوفي متطلبات النزاهة الفنلندية.
  • أن يكون قادرًا على إعالة نفسه ماليًا من خلال العمل لكسب رزقه.
  • أن يمتلك بعض المهارات اللغوية إما بلغة الإشارة الفنلندية أو السويدية أو الفنلندية، لتكمنه من التواصل مع الناس بشكل أفضل.


كيفيّة التقدم بطلب الحصول على إقامة في فنلندا

على أي شخص يرغب في الهجرة إلى فنلندا التقدم بطلب من أجل الحصول على تصريح الإقامة الأول قبل مجيئه إلى فنلندا بهذه الخطوات:[٣]

  • يمكن التقدم بطلب من أجل الحصول على تصريح من خلال الإنترنت عن طريق خدمة Enter Finland، وبعد التقدم يتوجب على الشخض زيارة أقرب بعثة دبلوماسية فنلندية من أجل إثبات هويته، ولتقديم نسخة أصلية من طلبه، ومن الواجب زيارة بعثة الدبلوماسية الفنلندية خلال ثلاثة أشهر من تاريخ تقديم الطلب عبر الإنترنت؛ إذ من غير الممكن معالجة طلب الحصول على إقامة إلا عند زيارة البعثة الدبلوماسية الفنلندية، ويجب أخذ موعد مسبق من البعثة الدبلوماسية لزيارتها.
  • التتحقق الدائم والمنتظم من حساب Enter Finland الخاص بطالب الإقامة؛ إذ يخبر الشخص من خلال الحساب بوجود أي حاجة لمزيد من المعلومات في التطبيق الخاص به.
  • إذا لم يستطع الشخص التقدم بطلب عبر الإنترنت، فيمكنه إحضار استمارة ورقية إلى أقرب بعثة دبلوماسية فنلندية إليه، ويمكنه طباعة نموذج الطلب من الموقع الخاص في مصلحة الهجرة الفنلندية.
  • يخضع طلب تصريح الإقامة لرسوم خاصة، ويجب على مقدم الطلب دفعها عند تقديم الطلب.


معلومات عامة عن فنلندا

يوجد مجموعة من المعلومات المُهمّة عن دولة فنلندا، ومنها:[٤]

  • يشتهر الفنلنديون بحبهم الكبير للطبيعة وللأنشطة الخارجية.
  • تعد هلسنكي عاصمة فنلندا الوجهة الأكثر شعبية للوافدين، وذالك لتوافر العديد من فرص العمل والترفيه فيها.
  • يجب على أي شخص من خارج الاتحاد الأوروبي التقدم بطلب للحكومة الفنلندية للحصول على تصريح إقامة من أجل العمل فيها، إلا إذا كان لهم أصول من دولة أيسلندا أو دولة ليختنشتاين أو دولة سويسرا أو دولة النرويج.
  • كانت فنلندا لفترة طويلة من الزمن مطمعًا لكل من دولة السويد ودولة روسيا.
  • استقلت فنلندا عام 1917 بعد أن احتلت من قبل روسيا والسويد.
  • كانت فنلندا جزءًا من الإمبراطورية الروسية لمدة 108أعوام، وجزءًا من السويد لمدة 600 عام.


حقوق العمل في فنلندا

يملك الموظف في فنلندا عددًا من الحقوق منها:[٥]

  • الحق في الحصول على مكافأة وفقًا للاتفاق الجماعي.
  • أن يكون الموظف محميًا من خلال عدد من الأفعال والعقود الرسمية.
  • يحق للموظف الانضمام إلى أي حزب أو اتحاد.
  • من أهم حقوق الموظفين في فنلندا توفير بيئة عمل صحية وآمنة ومناسبة لهم.

ومقابل هذه الحقوق يلزم الموظف بعدد من الواجبات منها:

    • مارسة عملهم على أتم وجه.
    • الالتزام بساعات العمل المتفق عليها.
    • اتباع تعليمات الإدارة والالتزام بها.
    • الحفاظ على الأسرار التجارية الخاصة بعملهم.
    • الأخذ بعين الاعتبار مصلحة صاحب العمل.


الرجال أكثر رغبة بالهجرة من النساء

على حسب إحصائيات 2015 التي أجريت في الاتحاد الأوروبي حول تحديد جنس طالبي الهجرة إلى الدول الأروبية، كانت نسبة الرجال المهاجرين هي الأكبر، إذ بلغت نسبة الرجال طالبي الهجرة الذين أتموا سن 18 ما مقداره 57 بالمئة في الأشهر الستة الأولى من عام 2015، وشكلت نسبة الذكور عامة من مختلف الأعمار ما نسبته 72 بالمئة، وهذه الأرقام لا تشمل أي هجرة غير شرعية للبلاد؛ أي لا تشمل أي دخول للدولة دون إذن قانوني، وأيضًا لا تغطي الزيادة الحاصلة في عدد المهاجرين الذين دخلوا إلى أوروبا في نهاية شهر يونيو من عام 2015، ومع ذلك أشارت تقديرات صادرة عن الأمم المتحدة تفيد بأنه من بين جميع المهاجرين الذين وصلوا إلى الاتحاد الأوروبي من خلال البحر لعام 2015 كانت نسبة الرجال هي الأكبر إذ قدرت بحوالي 69 بالمئة حتى أواخر شهر سبتمبر.[٦]


المراجع

  1. "Where is Finland?", vamk, Retrieved 2019-11-14. Edited.
  2. ^ أ ب "Requirements for Immigration to Finland", usatoday, Retrieved 2019-11-14. Edited.
  3. "Work in Finland", infofinland.fi, Retrieved 2019-11-14. Edited.
  4. "Moving to Finland", internations, Retrieved 2019-11-13. Edited.
  5. "Employee’s rights and obligations", .infofinland.fi, Retrieved 2019-11-15. Edited.
  6. "Ask Full Fact: are asylum seekers mostly men?", fullfact, Retrieved 2019-11-15. Edited.