الفيتامينات والاملاح المعدنية الموجودة في الخس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤١ ، ٢٣ يونيو ٢٠٢٠
الفيتامينات والاملاح المعدنية الموجودة في الخس

الخس

ينتمي الخس إلى العائلة النّجميّة Asteraceae، ويُعد أحد أشهر أنواع الخضراوات التي يُمكنك إضافتها إلى سلطات الخضراوات، ويُمكنك بالطبع تناول معظم أنواع الخس طازجة دون الحاجة لطبخها على النار، ويمتاز الخس بكونه غنيًا بفيتامين ك، وفيتامين أ، لكن توجد اختلافات واضحة في القيمة الغذائية ونسب العناصر الغذائية بين أنواع الخس[١]، ومن الجدير بالذكر أن البعض قد أطلقوا على نبتة الخس اسم "ملكة نباتات السلطة" للدلالة على أهميتها ومكانتها في تحضير السطات، وبغض النظر عن الاختلاف الكبير في شكل وحجم وألوان الخس، إلا أنها تبقى في النهاية قادمة من نوع واحد كان يُزرع قديمًا في مصر القديمة، ومن بين أشهر أنواع الخس كل من الخس الروماني أو الأفرنجي Romaine Lettuce والخس الطويل Iceberg Lettuce، وتوجد أنواع أخرى إضافية؛ كخس باتافيا Batavia Lettuce، وخس الزبدة Butterhead Lettuce[٢]، فضلًا عن الخس البرّي Wild Lettuce الذي يُشبه الهندباء، ويمتاز بقدرته على تهدئة الأعصاب وتسكين للآلام[٣].


الفيتامينات والأملاح المعدنية الموجودة في الخس

تتباين نوعية وكمية الفيتامينات والمعادن الموجودة في الخس وفقًا لنوع الخس، وبإمكانك أخذ لمحة عن الفيتامينات والمعادن الموجودة في أشهر أنواع الخس- أيّ الخس الروماني والخس الطويل- على النحو الآتي:

الفيتامينات والأملاح المعدنية الموجودة في الخس الروماني

على الرغم من كون الخس الروماني فقيرًا بالألياف الغذائية، إلا أنه يبقى غنيًا كثيرًا بالمعادن والفيتامينات، مثل[٤]:

  • فيتامين ج: ينتمي فيتامين ج إلى فئة مضادات الأكسدة، ولديه دورٌ مهم في دعم الجهاز المناعي والحفاظ على قوة العظام والأسنان.
  • فيتامين ك: يلعب هذا الفيتامين دورًا في عملية تخثر الدم، كما أنه يتعاون مع الكالسيوم في حماية العظام من الكسور.
  • فيتامين أ: يمتلك هذا الفيتامين مفعولًا مضادًا للأكسدة أيضًا، وله دورٌ في الحفاظ على صحة العينين، والقلب، والكليتين.
  • حمض الفوليك: يشتهر حمض الفوليك بكونه أحد فيتامينات ب المهمة لإنتاج المادة الوراثية وتعزيز قدرات الخلايا على الانقسام.
  • الكالسيوم: لا يخفى عن أحد الدور المهم لعنصر الكالسيوم في بناء العظام وإتمام وظائف الخلايا العضلية والعصبية.
  • الفسفور: يتعاون الفسفور مع الكالسيوم للحفاظ على صحة العظام وقوتها.
  • المغنيسيوم: يدخل المغنيسيوم في عمليات بناء الإنزيمات، كما أنه مهم للعضلات والعظام أيضًا.
  • البوتاسيوم: يحتاج القلب إلى البوتاسيوم من أجل النبض وضخ الدم، كما يدخل هذا العنصر في إتمام وظائف الأعصاب والعضلات أيضًا.

الفيتامينات والأملاح المعدنية الموجودة في خس آيس بيرغ

ينظر الناس إلى الخس الطويل أو كما يُسمّى بخس الآيس بيرغ بصفته فقيرًا بالعناصر الغذائية والفيتامينات مقارنة بأنواع أخرى من الخس؛ ويرجع سبب ذلك إلى احتوائه على نسبة عالية من الماء، مما يؤثر على نسب العناصر الغذائية ويجعلها قليلة نوعًا، وفي حال أجريت مقارنة بين كميات الفيتامينات والمعادن الموجودة في الخس الروماني وبين تلك الموجودة في الخس الطويل، فإنك ستجد بأن الخس الروماني يحتوي على فيتامين أ بنسبة 17 ضعف تلك الموجودة في الخس الطويل وحمض الفوليك بنسبة 5 أضعاف، كما يحتوي الخس الروماني على المغنيسيوم بنسبة الضعفين والكالسيوم بنسبة الضعفين أيضًا، وهذا في المحصلة يعني أن الخس الروماني هو أفضل بكثير من الناحية الغذائية من الخس الطويل على الرغم من احتواء الخس الروماني على نسبة عالية من الماء أيضًا، وعلى أية حال، يبقى بوسعك الحصول على نسب لا بأس بها من الفيتامينات والمعادن عبر تناولك لـ 100 غرام من الخس الطويل، ومن بين هذه النسب[٥]:

  • 7.3% من احتياجك اليومي من حمض الفوليك.
  • 2.8-3.6% من احتياجك اليومي من فيتامين أ.
  • 20.1-26.8% من احتياجك اليومي من فيتامين ك.
  • 3% من احتياجك اليومي من البوتاسيوم.


فوائد تناول الخس

يحمل الخس لجسمك الكثير من الفوائد الصحية بغض النظر عن نوعه المتوافر بين يديك، ومن بين هذه الفوائد[٦]:

  • مقاومة الالتهابات الناجمة عن وجود بعض المواد أو المركبات الالتهابية في جسمك.
  • حماية الخلايا العصبية داخل دماغك، مما يُحافظ على وظائف الذاكرة ويمنع موت الخلايا نتيجة للإصابة بمرض الزهايمر.
  • الحدّ من مستويات الكوليسترول السيئ الذي يؤدي إلى إصابتك بأمراض القلب والأوعية الدموية.
  • تمكينك من الحصول على قسطٍ مناسبٍ من النوم نتيجة للآثار المهدئة للأعصاب الموجودة في الخس.
  • حمايتك من الأضرار التأكسدية التي تؤثر سلبًا على المادة الوراثية داخل الخلايا الحية وتزيد من فرص إصابتك بالسرطان.
  • تقوية عضلاتك بسبب احتوائه على نسب عالية من عنصر البوتاسيوم[٧].
  • مقاومة الميكروبات الضارة وبعض أنواع الفطريات التي تؤدي إلى إصابتك بالأمراض.
  • الحدّ من مستوى التوتر الذي تشعر به.
  • حمايتك من السرطانات، بما في ذلك سرطان الدم.

أما بالنسبة لفوائد الخس البري، فإن البعض قد ينصحونك به لغرض تسكين الآلام، وتوجد بالفعل إحدى الدراسات العلمية التي تدعم هذا الاستعمال، لكن هذه الدراسة أجريت على الفئران وليس البشر، وفي المناسبة فإن هنالك بعض الخبراء الذين يُصرون على امتلاك الخس البرّي القدرة على علاج مرض الملاريا بسبب احتوائه على بعض المركبات المفيدة، لكن يبقى هذا الأمر أيضًا مثيرًا للشكوك والريبة من جانب الباحثين والخبراء[٣].


مَعْلومَة

دأب الناس على زراعة الخس منذ آلاف السنين في مصر الفرعونية القديمة، وقد برع المصريون في استخدام بذور الخس أيضًا لإنتاج الزيت أيضًا، وحاز الخس على مكانة مهمة في الطقوس الدينية في مصر القديمة، بل إنهم اعتقدوا بأن الخس نبتة مقدسة، وقد جاء الإغريق والرومان بعد ذلك وسعوا أيضًا إلى زراعة الخس للاستفادة منه، ومن المثير للاهتمام أن أنواع الخس المختلفة لم تظهر إلى خلال القرنين السادس والثامن عشر، أيّ بعد اكتشاف الناس إمكانية تلقح أنواع مختلفة من الأنواع النباتية الفرعية مع بعضها البعض، وقد سعى الأوروبيين إلى استخدام الخس لأغراضٍ علاجية في القرون الوسطى، وفي الحقيقة فإن انتشار الخس في أصقاع العالم بدأ في القرون الوسطى، لكنه اكتمل في القرن التاسع عشر عندما تمكن الناس من زراعته في آسيا، وجنوب أمريكا، وأستراليا[٦].


المراجع

  1. "Lettuce", Encyclopedia Britannica, Retrieved 23-6-2020. Edited.
  2. "Lettuce ", Encyclopedia,23-6-2020، Retrieved 23-6-2020. Edited.
  3. ^ أ ب Richard N. Fogoros, MD (8-11-2019), "The Health Benefits of Wild Lettuce"، Very Well Health, Retrieved 23-6-2020. Edited.
  4. Katherine Marengo, LDN, RD (19-8-2019), "Does Romaine Lettuce Have Any Nutritional Benefits?"، Healthline, Retrieved 23-6-2020. Edited.
  5. Natalie Olsen, R.D., L.D., ACSM EP-C (6-3-2020), "Iceberg lettuce: How healthy is it?"، Medical News Today, Retrieved 23-6-2020. Edited.
  6. ^ أ ب Vanessa Voltolina MS, RD (26-1-2020), "8 Impressive Benefits Of Lettuce"، Organic Facts, Retrieved 23-6-2020. Edited.
  7. Jacques Courseault, "What Are the Health Benefits of Romaine Lettuce?"، Livestrong, Retrieved 23-6-2020. Edited.