التهاب مفصل الحوض

التهاب مفصل الحوض
التهاب مفصل الحوض

مفهوم التهاب مفصل الحوض

يُدعى مفصل الحوض ب"المفصل العجزي الحرقفي"، ويؤدي التهابه إلى المعاناة من الألم في أسفل الظهر، والمؤخرة، والفخذين أيضًا، ويشتهر التهاب مفصل الحوض بصعوبة تشخيصه؛ وذلك لوجود الكثير من الأمراض والاضطرابات التي يُمكنها التسبب بحدوث آلام في أسفل الظهر والمؤخرة، وعلى العموم تشير بعض التقديرات إلى وجود هذا الالتهاب عند حوالي 10-25% من السكان تقريبًا، وتتعدّد أسباب التهاب مفصل الحوض وكذلك الأعراض؛ وذلك ما سيُذكر بالأسطر الآتية[١].


أسباب التهاب مفصل الحوض

يوجد الكثير من الأسباب المحتملة وراء الإصابة بالتهاب في مفصل الحوض، منها الآتي[١]:

  • الإصابة بالفصال العظمي: ينجم هذا المرض عن تضرر الأربطة العظمية المرتبطة بمفصل الحوض، وعادةً ما يصنف الخبراء الفصال العظمي تحت فئة التهابات المفاصل القادرة على حَلْحَلة المفاصل بوتيرة بطيئة مع مرور الوقت.
  • الإصابة بالتهاب الفقار المقسط: يُعد التهاب مفصل الحوض من الأعراض المبكرة الدالة على الإصابة بالتهاب الفقار المقسط، الذي ينتمي أيضًا إلى فئة التهابات المفاصل ويُصيب مفاصل العمود الفقري على وجه التحديد.
  • الإصابة بالتهاب المفاصل الصدفي: يؤدي هذا المرض إلى ظهور أعراض الصدفية بجانب حصول تورم وآلام في مفاصل العمود الفقري والحوض.
  • التعرض لإصابة مباشرة: تنجم حالات الإصابة بالتهاب مفصل الحوض أحيانًا عن التعرض لحوادث المركبات، أو السقوط، أو أي من الإصابات المباشرة القادرة على إيذاء الأربطة العظمية المحيطة بمفصل الحوض.
  • الإصابة بعدوى بكتيرية: على الرغم من ندرة حدوث هذا الأمر، إلا أن بإمكان البكتيريا العنقودية الوصول إلى مفصل الحوض والتسبب بحدوث التهابٍ فيه أحيانًا.
  • أسباب أخرى: يربط بعض الخبراء بين الإصابة بالتهاب مفصل الحوض وبين الإصابة بالتهابات المسالك البولية، والتهاب بطانة القلب، وأخذ الأدوية أو العقاقير عبر الوريد[٢].


أعراض التهاب مفصل الحوض

تشتمل أبرز الأعراض الدالة على حصول التهابٍ في مفصل الحوض على الأمور التالية[٣]:

  • الشعور بالألم في المؤخرة، وأسفل الظهر، وفي الجزء الخلفي من الفخذ، وقد تزداد حدة الآلام عند الجلوس أو الوقوف لفترات زمنية طويلة، أو عند الوقوف على قدم واحدة، أو عند صعود الأدراج، أو الجري، أو عند تغيير الوضعية أثناء الاستلقاء على السرير.
  • الشعور بارتفاع خفيف في درجة حرارة الجسم.
  • الشعور بتصلب في الورك وأسفل الظهر.


علاج التهاب مفصل الحوض

يتوقف علاج التهاب مفصل الحوض على الأسباب التي أدت إلى حدوث الالتهاب في الأصل، وعلى العموم تتضمن أبرز الخيارات العلاجية الخاصة بالتعامل مع حالات التهاب مفصل الحوض كلًا مما يلي[٤]:

  • الأدوية: بإمكان الأطباء وصف الكثير من أنواع الأدوية لتخفيف حدة اعراض التهاب مفصل الحوض؛ كمضادات الالتهاب، ومسكنات الآلام، ومرخيات العضلات، والمضادات الحيوية، بالإضافة إلى حقن الكورتيكوستيرويد، كما يُمكن لبعض الأطباء وصف أدوية تُدعى ب" مثبطات عامل نخر الورم"، من أجل علاج التهاب الفقار المقسط في حال كان هو المسؤول عن الإصابة بالتهاب المفصل، ومن بين أشهر هذه الأدوية دواء الإيتانيرسيبت ودواء الأداليموماب.
  • العلاج الطبيعي: يسعى أخصائيو العلاج الطبيعي إلى تزويد مرضى التهاب مفصل الحوض ببرنامجٍ بدني منظم لتعليمهم كيفية أداء التمارين البدنية القادرة على تمديد عضلات الحوض وتقويتها.
  • الجراحة: لا يحبذ الأطباء اللجوء إلى الخيارات الجراحية لعلاج التهاب مفصل الحوض، لكن قد لا يكون هناك مفر أحيانًا إلا إجراء عملية لصهر أو دمج المفصل في حال لم تجدي الخيارات العلاجية الأخرى نفعًا.


مضاعفات التهاب مفصل الحوض

باستطاعة المصابين بالتهاب مفصل الحوض التغلب على أعراض المرض والشفاء تمامًا من المرض في حال كان المرض ناجمًا عن التعرض لإصابة مباشرة، بينما قد يضطر المريض إلى أخذ علاجاتٍ لمدى الحياة لتخفيف أعراض المرض في حال عجز الأدوية والجراحة عن علاج الالتهاب، خاصة إذا كان المرض ناجمًا أصلًا عن الإصابة بالتهاب الفقار المقسط[٥]، وعلى أي حال، لن يكون من المُستغرَب أن يُعاني المصابون من الاكتئاب والأرق نتيجة للآلام المزمنة الناجمة عن المرض في حال العجز عن علاجه[٦].


المراجع

  1. ^ أ ب "Sacroiliitis", Cleveland Clinic,13-3-2018، Retrieved 23-5-2019. Edited.
  2. Amish R. Patel, DO, MPH (24-5-2011), "All About Sacroiliitis"، Spine-Health, Retrieved 23-5-2019. Edited.
  3. William Morrison, MD (11-11-2017), "What is sacroiliitis?"، Medical News Today, Retrieved 23-5-2019. Edited.
  4. Grant Hughes, MD (16-4-2019), "An Overview of Sacroiliitis"، Very Well Health, Retrieved 23-5-2019. Edited.
  5. William Morrison, MD (6-4-2017), "Sacroiliitis"، Healthline, Retrieved 23-5-2019. Edited.
  6. "Sacroiliitis", Mayo Clinic,1-12-2018، Retrieved 23-5-2019. Edited.

295 مشاهدة