افضل واسرع طريقة للتنحيف

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٠٧ ، ٢٥ ديسمبر ٢٠١٩
افضل واسرع طريقة للتنحيف

فقدان الوزن

يعتمد فقدان الوزن على حرق الكثير من السعرات الحرارية، ويُمكن تحقيق ذلك من خلال تقليل كمية السعرات الحرارية في الجسم، والمتمثلة بالمواد الغذائية والمشروبات، وتعزيز حرقها عن طريق زيادة النشاط البدني، ويجدر بالذكر أنَّ هذا يبدو سهلًا، لكن قد يجد الشخص صعوبةً في تنفيذ خطة عملية وفعّالة ومستدامة لإنقاص الوزن الزائد؛ إذ يتمثل مفتاح النجاح في فقدان الوزن بالتزام التغييرات المتبعة في النظام الغذائي، وزيادة النشاط البدني.[١] ويُفضل إنقاص الوزن تدريجيًا؛ وذلك لأنَّ خسارة الوزن بسرعة كبيرة تؤدي إلى فقدان العضلات والعظام والماء بدلًا من الدهون.[٢]


أفضل وأسرع طرق التنحيف

تتمثل أفضل طرق التنحيف وأسرعها بما يأتي:[٣]

  • تقليل السكريات والكربوهيدرات: إنَّ تقليل تناول السكريات والنشويات الجزء الأكثر أهميةً للتنحيف، فهذا يؤدي إلى تقليل الشعور بالجوع، بالتالي تناول كمية أقل من السعرات الحرارية، فبدلًا من حرق الكربوهيدرات للحصول على الطاقة يتولى الجسم أمر التغذية من الدهون المخزنة.
  • تناول البروتين والدهون والخضروات: يجب أنْ تتضمن كلّ وجبة من الوجبات الغذائية مصدرًا من البروتين، ومصدرًا من الدهون، وكذلك الخضراوات منخفضة الكربوهيدرات، فاتباع هذه الطريقة يؤدي تلقائيًّا إلى تزويد الجسم بكمية الكربوهيدرات الموصى بها ضمن النطاق المحدد، والمتمثل بنحو يتراوح ما بين 20-50 غرامًا يوميًّا.
  • رفع الأثقال 3 مرات في الأسبوع: إذ يُعدّ الخيار الافضل للتنحيف، بالإضافة إلى ممارسة تمارين الإحماء ورفع بعض الأوزان، فهذا يساعد على حرق الكثير من السعرات الحرارية، ويُسرّع من عملية الأيض، وفي حال عدم التمكّن من رفع الأثقال يمكن ممارسة بعض تمارين القلب، مثل: المشي، أو الجري، أو ركوب الدراجات، أو السباحة.
  • الإكثار من تناول الألياف: تؤدي الألياف إلى تقليل الشعور بالجوع، وتتوفر الألياف في الخضروات، والحبوب الكاملة، والفواكه، والبازيلاء الخضراء، والقرنبيط، والعدس، والفاصولياء، وغيرها.[٢]
  • الصيام المتقطع: يُعد الصوم المتقطع أحد الاستراتيجيات الداعمة لتخفيف الوزن، وهو نمط من الأكل يتضمن صيامًا قصير الأجل منتظمًا، ويستدعي تناول وجبات خلال فترة زمنية أقصر في اليوم، وفي هذا الصدد تشير العديد من الدراسات إلى أن الصيام المتقطع قصير الأجل لمدة 24 أسبوعًا يساعد الأشخاص الذي يعانون من زيادة الوزن على فقدانه.[٤][٥]
  • الأكل بعقلانية: تُعد كيفية تناول الطعام ومكان تناوله من الطرق الفعّالة للتنحيف، إذ تساعد هذه الطريقة على الاستمتاع بتناول الطعام، والمحافظة على الوزن الصحي، وتتمثل استراتيجيات تناول الطعام باتباع الآتي:[٤]
    • الجلوس أثناء تناول الطعام، ويُفضل تناوله على طاولة الطعام.
    • تجنب الملهيات أثناء تناول الطعام، ذلك من خلال الابتعاد عن تشغيل التلفزيون، أو الحاسوب المحمول، أو الهاتف.
    • تناول الطعام ومضغه ببطء؛ إذ تساعد هذه التقنية على إنقاص الوزن، وتمنع الإفراط في تناول الطعام.
    • تناول الأطعمة الغذائية الصحية، وذلك من خلال اختيار الأطعمة المليئة بالمغذّيات.
  • النوم الصحي: يرتبط النوم لفترة أقل من 5-6 ساعات في الليلة بزيادة الإصابة بالسمنة، فالنوم غير الكافي يؤدي إلى إبطاء عملية الأيض في الجسم، وهي تحويل السعرات الحرارية إلى طاقة.[٤]
  • السيطرة على مستويات التوتر: يُمكن السيطرة على التوتر والإجهاد من خلال اتباع الآتي:[٤]
    • ممارسة اليوغا وتمارين التأمل.
    • قضاء بعض الوقت في الهواء الطلق وممارسة رياضة المشي.


المشروبات التي تساعد على التنحيف

يتوفر العديد من المشروبات التي تساعد على التنحيف، وهي على النحو الآتي:[٦]

  • العسل والليمون: يُعدّ شرب العسل مع الليمون والماء الدافئ من الطرق المميزة لفقدان الوزن.
  • الشاي الأخضر: يُمثل الشاي الأخضر إحدى الطرق الفعّالة لخسارة الوزن الزائد، وتزداد فائدته عندما يتزامن شربه مع تغيير النظام الغذائي ونمط الحياة؛ فهذا المشروب يحتوي على مضادات الأكسدة القوية، التي تحفز عملية حرق الدهون في الجسم.
  • الماء: يساعد الماء على تعزيز معدل الأيض وزيادة التبول، وهذا يساعد على فقدان المزيد من وزن الماء، ويمنع احتباس السوائل في الجسم، لذلك يجب شرب 2-3 لتر من الماء كلّ يوم.


فوائد التنحيف

يساعد النظام الغذائي الذي يحتوي على نسبة منخفضة من الكربوهيدرات على تحسين الصحة، وذلك من خلال تحقيق العديد من الفوائد الصحية، ويُذكر منها ما يأتي:[٣]

  • خفض نسبة السكر في الدم.
  • خفض نسبة الدهون الثلاثية في الجسم.
  • خفض مستويات الكوليسترول الضار في الجسم.
  • زيادة مستويات الكوليسترول الجيد في الجسم.
  • تحسين ضغط الدم بنسبة ملحوظة.


المراجع

  1. Mayo Clinic Staff (10-10-2019), "Weight-loss basics"، www.mayoclinic.org, Retrieved 17-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Christine Mikstas (7-2-2019), "How to Lose Weight Safely"، www.webmd.com, Retrieved 17-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Kris Gunnars (14-3-2018), "How to Lose Weight Fast: 3 Simple Steps, Based on Science"، www.healthline.com, Retrieved 17-12-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث Tracey Williams Strudwick (3-7-2018), "How to naturally lose weight fast"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 17-12-2019. Edited.
  5. "The effects of intermittent or continuous energy restriction on weight loss and metabolic disease risk markers: a randomised trial in young overweight women", ncbi.nlm.nih, Retrieved 25-12-2019. Edited.
  6. Meenakshi Nagdeve (19-10-2019), "24 Amazing Home Remedies For Weight Loss"، www.organicfacts.net, Retrieved 17-12-2019. Edited.