أفضل علاج للإمساك عند الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٧ ، ١٧ يونيو ٢٠١٩

الإمساك عند الأطفال

يعد الإمساك عند الأطفال من المشاكل الشائعة التي تسبب تصلب البراز واختلال حركات الأمعاء، والتي يمكن أن تنتج عن بعض التغيرات في النظام الغذائي أو التدريب المبكر على استخدام المرحاض، ويمكن علاج هذه الحالة من خلال بعض الإجراءات البسيطة مع الطفل؛ مثل تشجيعه على تناول الخضراوات والفواكه الغنية بالألياف وشرب المزيد من السوائل، ويمكن معرفة ما إذا كان الطفل مصاب بالإمساك أم لا من خلال ملاحظة الأعراض التالية[١]:

  • التبرز أقل من ثلاث مرات في الأسبوع.
  • الصعوبة في التبرز مع صلابة البراز وجفافه.
  • براز كبير القطر.
  • الألم أثناء التبرز وحركة الأمعاء.
  • وجع في البطن.
  • وجود آثار من البراز الشبيه بالطين على ملابس الطفل الداخلية.
  • ظهور دم على سطح البراز الصلب.


كيفية علاج الإمساك لدى الأطفال

يمكن علاج حالات الإمساك لدى الأطفال من خلال إعطاء المسهلات التي يمكن أن تكون حقن شرجية أو أدوية تؤخذ عن طريق الفم إلى حين تحسن حالة الطفل، ومن المهم عدم إعطاء الطفل أي دواء دون استشارة الطبيب، كما قد يوصي الطبيب بإيقاف تناول بعض الأدوية التي يمكن أن تسبب الإمساك أو تغيير الجرعة أو استبداله ببديل آخر، ومن الممكن أن تحدث حالة الإمساك نتيجة وجود البواسير أو التشققات الفرجية، مما يستدعي علاجها للتخلص من الإمساك، وبالإضافة إلى هذه العلاجات يمكن مساعدة الطفل بالتخلص من الإمساك من خلال بعض الإجراءات التي تشمل[٢]:

  • إجراء بعض التغييرات في نظامه الغذائي بزيادة تناول الأطعمة الغنية بالألياف.
  • استخدام حقنة شرجية دون وصفة طبية.
  • الاستحمام بماء دافئ لتهدئة المنطقة.

وبالرغم من أن حالات الإمساك ليست خطيرة، إلا أن الإمساك المزمن عند الأطفال قد يؤدي إلى مضاعفات أو يشير إلى وجود حالة صحية كامنه، لذا فإنه من المهم اصطحاب الطفال إلى الطبيب في حال استمرار الإمساك أكثر من أسبوعين أو في حال ظهور الأعراض التالية بجانب الإمساك[١]:

  • الحمى.
  • القيء.
  • خروج الدم مع البراز.
  • انتفاخ البطن.
  • فقدان الوزن.
  • حدوث تشققات حول فتحة الشرج.
  • ظهور نتوء خارج فتحة الشرج.


كيفية منع الإمساك

يمكن تجنب الإصابة بالإمساك عند الأطفال من خلال الاهتمام بنظام الطفل الغذائي وعاداته اليومية، بما في ذلك[٣]:

  • التأكد من شرب كميات كافية من الماء، وخاصة أولئك الذين لا يحصلون على الرضاعة الطبيعية، كما أنه من المهم الاطلاع على المزيد من النصائح بشأن أفضل المشروبات المخصصة للأطفال الصغار والرضع.
  • تزويد الطفل بمجموعة متنوعة من الأطعمة، بما في ذلك الكثير من الفواكه والخضروات الطازجة والتي تعد مصدرًا جيدًا للألياف، ويمكن الاطلاع على قائمة الأطعمة المهمة للأطفال والخيارات المتاحة.
  • تشجيع الطفل على أن يكون نشط بدنيًا من خلال معرفة الأنشطة المناسبة لكل عمر ومساعدته ومشاركته فيها.
  • ممارسة عادات استخدام المرحاض خلال الروتين اليومي بعد تناول الوجبات أو قبل النوم، ومن المهم التأكد من أن الطفل يجلس على المرحاض بالطريقة السليمة للتبول والإخراج؛ لتسهيل العملية وذلك من خلال استخدام الدرج الصغير المتحرك الذي يمكنهم من إراحة أقدامهم والجلوس جيدًا.
  • معرفة ما إذا كان الطفل يشعر بالقلق أو الخوف عند استخدام المرحاض، إذ أن بعض الأطفال يشعرون بالخوف عند القيام بذلك في المدرسة أو الحضانة، وذلك لإيجاد حلول للمشكلة، ومنع الطفل من حبس البراز خوفًا من الذهاب إلى المرحاض.
  • التصرف بهدوء وأريحية أثناء الذهاب مع الطفل إلى المرحاض؛ حتى لا يربط الطفل هذه الحالة بأنها حالة مرهقة، إذ يجب التعامل مع جميع حالات الإخراج عند الطفل على أنها جزء طبيعي من الحياة وليس شيئًا يخجل منه.
  • يمكن استشارة الطبيب لمعرفة أفضل الطرق لتعويد الطفل على الذهاب إلى الحمام دون أي مشاكل.


مراجع

  1. ^ أ ب "Constipation in children", mayoclinic,12 - 8 - 2017، Retrieved 2 - 6 - 2019. Edited.
  2. "Constipation in young children", niddk,31 - 3 - 2017، Retrieved 2 - 6 - 2019. Edited.
  3. "Constipation in young children", nhs,31 - 3 - 2017، Retrieved 2 - 6 - 2019. Edited.