موعد تغيير زيت القير

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١١ ، ١٣ سبتمبر ٢٠٢٠
موعد تغيير زيت القير

زيت القير

يوجد في سيارتك مجموعة مختلفة من السوائل التي تعمل في جميع أجزائها، بدءًا من زيت المحرك إلى سائل الروديتر وسائل نظام تكييف الهواء، ومن بين هذه السوائل الأساسية هناك زيت ناقل الحركة، وإن وظيفة زيت ناقل الحركة أو زيت القير هي تشحيم المحامل والأجزاء المعدنية داخل القير اليدوي ومنعها من التآكل أثناء تحركها، وفي القير الأوتوماتيكي، فإن الزيت لا يشحّم الأجزاء المتحركة فقط، بل يوفر أيضًا ضغطًا هيدروليكيًا واحتكاكًا لجعل الأجزاء الداخلية تعمل بكفاءة، كما ويساعد زيت القير في الحفاظ على برودة كل من نواقل الحركة اليدوية والأوتوماتيكية أيضًا، وكما تعلم، تعد عملية تبديل التروس مهمة شاقة للسيارة، وزيت القير هو ما يسمح للتروس الداخلية في القير بالتحرك بسهولة دون تآكل أجزائها، وعلى الرغم من وجود زيت ناقل الحركة اليدوي منذ بداية صناعة السيارات، إلا أن زيت ناقل الحركة الأوتوماتيكي قد بدأ إنتاجه في الأربعينيات من القرن الماضي، وقد لعب دورًا مهمًا في عالم السيارات منذ ذلك الحين.[١]


متى يجب عليك تغيير زيت القير؟

فيما يتعلق بزيت القير اليدوي، فإن معظم شركات تصنيع السيارات توصي بتغييره بين كل 30,000 إلى 60,000 ميل أو 48,280 إلى 96,560 كيلو متر تقريبًا، وذلك لأن مشكلة تلوث الزيت التي تحدث بمرور الوقت تؤدي إلى تآكل مجموعة التزامن Synchronizers والمحامل Bearings والتروس في ناقل الحركة، وهذا الأمر يؤدي إلى طوفان الجزيئات المعدنية الناتجة عن هذا التآكل في الزيت، إذ إن الزيت الذي يحتوي على جزيئات دقيقة من المعدن لا يؤدي وظيفة التشحيم المطلوبة كالزيت النظيف، ولهذا، فإنه إذا لم تُخرج هذه الملوثات من ناقل الحركة في سيارتك، فإنه سيكون عرضة للتلف وتقليل عمره الافتراضي، أما فيما يتعلق بناقل الحركة الأوتوماتيكي، فعليك تغيير الزيت الخاص به كل 30,000 ميل أو 48,280 كيلو متر تقريبًا، أو ربما لن تضطر إلى تغييره إطلاقًا، ونظرًا لتولد المزيد من الحرارة في القير الأوتوماتيكي، فإن الزيت الخاص به يتحلل ويفقد لزوجته مع قيادة السيارة، كما وأنه يصبح ملوثًا بالقطع المتآكلة مما يؤدي إلى تعطله.

وتتراوح فترة الصيانة النموذجية للقير من 60,000 إلى 100,000 ميل أو من 96,560 إلى 160,934 كيلو متر تقريبًا، وخلال هذه الفترات لا تنسَ أن تفحص مستوى الزيت بداخله، إذ يمكن أن يؤدي نقصان كمية الزيت إلى اختلال عملية نقل التروس أو حتى عدم قدرة القير على نقل السرعات على الإطلاق، وهذا الأمر قد يتسبب بأضرار كبيرة لأجزائه الداخلية بسبب عدم تشحيمها كما هو مطلوب، وما يزيد الأمر سوءًا هو أنك لن تعلم عن نقصان زيت القير في سيارتك ولن تسمع أي أصوات تخرج منه بسبب النقصان في كثير من الأحيان إلا بعد فوات الأوان.[٢]


ماذا يمكن أن يحدث إذا لم تغير زيت القير لفترة طويلة؟

يعد تغيير زيت القير باستمرار أفضل طريقة لضمان الوصول إلى أقصى عمر للقير، وإذا لم تغيّر زيت ناقل الحركة في سيارتك ضمن الفترات الموصى بها، فلن يعمل الزيت المتسخ كمادة تشحيم فعالة، ولن يشتت حرارة القير جيدًا، وسيؤدي هذا الأمر إلى تآكل وتمزق القوابض الداخلية وأجزاء أخرى من القير، وبمجرد أن تفقد مجموعة القوابض أو الكلاتش ثباتها، فقد يكون الزيت القديم هو الشيء الوحيد الذي يؤمن احتكاكًا كافيًا لجعل مجموعة القوابض الخاصة بالقير في سيارتك تعمل وتمنعه من الانزلاق، ولهذا، احرص على تغيير أو تنظيف القير من الداخل ووضع زيت جديد لمنع تلف وتآكل أجزائه الداخلية وفقًا لما يوصي به دليل المالك لسيارتك، ويمكنك أيضًا التحقق من دليل المالك لمعرفة نوع زيت القير الذي يجب أن تستخدمه، إذ يوجد العديد من الأنواع لزيت القير في الأسواق والتي تتميز بدرجات لزوجة مختلفة.[٣]


سؤال وجواب

لماذا يجب عليك تغيير زيت القير؟

خلال حركة القير لعدة سنوات سيتكون فيه أجزاء معدنية حديدية رقيقة نتيجة احتكاك التروس، وهذا الأمر يحدث في جميع أنواع زيت القير، ولهذا ينصح بتغيير زيت القير من أجل المحافظة عليه وإطالة عمره، بالإضافة إلى الحفاظ على خصائصه التي من شأنها حماية القير عند الاستخدام.[٤]

كيف تتحقق من مستوى زيت القير في سيارتك؟

للتحقق مما إذا كان في سيارتك كمية كافية من زيت القير، فأنت بحاجة إلى إزالة غطاء الفلين الموجودة على الجانب العلوي من القير، بحيث يجب أن يصل مستوى الزيت إلى الفتحة حيث يكون غطاء الفلين مشدودًا، أو أن يكون المستوى قريبًا جدًا منها بحوالي 1 إلى 3 مليمترات، وفي هذه المرحلة، يمكنك أيضًا التحقق من لون الزيت، فإذا كان لون الزيت بنيًا داكنًا، فمن المحتمل جدًا أنه يحتاج إلى التغيير؛ لأن هذا اللون يتميز به زيت التروس المستخدم أو القديم، ويمكنك أن تسأل الميكانيكي المعتمد لديك لتحديد ما إذا كان الوقت قد حان لتغيير الزيت.[٤]

ما هي كمية الزيت التي أحتاجها لتغيير زيت القير بالكامل؟

يمكن أن يتسع القير في سيارتك لحوالي 2 إلى 2.5 لتر من الزيت، وإذا وضعت هذه الكمية ولاحظت أن مستوى الزيت لم يصل إلى الجزء العلوي من علبة القير، فمن المحتمل أن يوجد فيه بعض التسريبات للزيت، وفي هذه الحالة، عليك الذهاب إلى الميكانيكي أو مركز الصيانة على الفور، ولا تنسَ أيضًا أن تزيل الزيت القديم تمامًا من القير قبل وضع الزيت الجديد.[٤]

ما هو نوع زيت القير الذي يجب أن أستخدمه؟

من أجل التأكد من أن القير الخاص بسيارتك سيعمل بالطريقة الصحيحة، فعليك استخدام الزيت الذي توصي به الشركة المصنعة لسيارتك والذي يمكنك التعرف عليه من خلال مراجعة دليل المالك لسيارتك، إذ إن الزيت الذي توصي به الشركة المصنعة سيضمن لك حماية المكونات في نظام القير لفترة أطول، بالإضافة إلى ضمان عملية تغيير التروس دون مشاكل بغض النظر عن درجة الحرارة الخارجية التي تقود بها سيارتك.[٤]


المراجع

  1. "WHAT IS TRANSMISSION FLUID?", uti, 2020-07-11, Retrieved 2020-09-09. Edited.
  2. "How Often Do You Have To Change Transmission Fluid?", expertcarcareinc, 2018-02-04, Retrieved 2020-09-09. Edited.
  3. "CAN CHANGING YOUR TRANSMISSION FLUID CAUSE DAMAGE?", mandjsunshine, 2018-10-26, Retrieved 2020-09-09. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث "The 5 most frequent questions about gear oil", starlubricants, Retrieved 2020-09-09. Edited.