هل وضع ناقل الحركة على الحياد أثناء التوقف يوفر الوقود؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٣ ، ١ يوليو ٢٠٢٠
هل وضع ناقل الحركة على الحياد أثناء التوقف يوفر الوقود؟

وضع الحياد (N)

ربما تعلم بأن وضع الحياد N أو Neutral هو غيار موجود في السيارات التي تحتوي على ناقل حركة أوتوماتيكي، ولكن هل فكرت يومًا في هي وظائف هذا الغيار؟ والكثير من الناس ليس لديهم أي سبب لاستخدام هذا الغيار أبدًا، كما أن بعض السائقين لا يعرفون متى وكيف يستخدمونه، إذ يمتلك غيار وضع الحياد في السيارات بعض الوظائف الفريدة والمهمة التي يمكنها أن تُنقذ حياتك في الظروف الخطرة؛ إذ يؤدي تحويل ترس ناقل الحركة الأوتوماتيكي إلى غيار أو وضع الحياد إلى قطع الاتصال بين المحرك والعجلات، وبانقطاع هذا الاتصال، لن تُنقل أي قوة إلى العجلات عند الضغط على دواسة الوقود، وهذا ما يسمح للعجلات بالدوران بحرية دون سحب الكثير من الحركة من المحرك، ولكنك ستبقى قادرًا على التحكم في السيارة، وإنّ التحويل إلى وضع الحياد لن يلحق ضررًا كبيرًا في السيارة، باستثناء وضع ضغط قليل على الفرامل عندما تنوي إيقاف السيارة، ومع ذلك، فإن التحويل إلى وضع الحياد تباستمرار ولفترة طويلة يمكن أن يتسبب في تلف محول عزم الدوران Torque Converter في ناقل الحركة.[١]


هل وضع الجير على الحياد أثناء التوقف يوفر الوقود؟

إذا كنت متوقفًا بسيارتك وكان محركها يعمل، فإنها ستسهلك وقودًا بنسبة صفر ميل لكل جالون، أو صفر كيلو متر لكل لتر، وهذا يعني أن التوقف على إشارة المرور هو أمر يستهلك الكثير من الوقود، كما هو الحال عندما تكون متوقفًا في سيارتك في منطقة بناء أو تنتظر مرور القطار، وهذه العملية المُحبطة بالنسبة لك يُطلق عليها اسم التوقف والتحرك stop-and-go في القيادة، إذ عند تحويل الجير إلى وضع الحياد في السيارات المزودة بناقل حركة أوتوماتيكي أو يدوي، فستلاحظ أن حركة وضجيج المحرك قد هدأت وخفت عدد دوراته في الدقيقة RPM، وهذا يعني أن وضع الجير على الحياد أثناء التوقف يوفر في استهلاك الوقود، كما يمكنك تحويل الغيار إلى وضع الحياد حتى أثناء التوقف الطويل على إشارات المرور؛ إذ إن إبقاء الغيار على وضع القيادة Drive أثناء التوقف يضع حملًا إضافيًا على المحرك وهذا يعني استهلاكًا أكثر للوقود، ولهذا فإن وضع الجير على الحياد يُريّح المحرك، وتزداد أهمية وضع الجير على الحياد إذا كان نظام التكييف يعمل، لكي لا تضع ضغطًا إضافيًا على المحرك أثناء توقف السيارة، وبالنسبة إلى ناقل الحركة اليدوي، فيجب وضع الجير على الحياد في كل مرة تتوقف فيها بسيارتك.[٢]


نصائح للمحافظة على الجير الأوتوماتيك في السيارة

يمكن أن تكون الإصلاحات التي ستُجريها على ناقل الحركة في سيارتك مكلفة اعتمادًا على نوع السيارة التي تقودها وعمرها، وفي بعض الأحيان يكون من المستحيل تجنب إرسال سيارتك إلى اختصاصي إذا تعرض ناقل الحركة في سيارتك إلى عطل تام، ولهذا، توجد مجموعة من النصائح المهمة التي يمكنك اتباعها للمحافظة على الجير الأوتوماتيك في سيارتك ولإطالة عمره، وهي:[٣]

  • تحقق من الزيت باستمرار: في العديد من السيارات والشاحنات الخفيفة وسيارات الدفع الرباعي، يكون فحص زيت ناقل الحركة أمرًا سهلًا مثل فحص زيت المحرك؛ إذ يجب عليك إيقاف تشغيل المحرك، ثم اسحب عصا القياس وامسحها، ثم أدخلها مرة أخرى وانتظر، ثم اسحبها للخارج للاطلاع على قراءة الزيت، فإذا كان مستوى الزيت منخفضًا، فقد يكون لديك مشكلة تسريب، ويجب أن يكون السائل أحمر اللون وناصعًا وشفافًا، ويجب أن تكون رائحته لطيفة، إما إذا كان داكن اللون أو تفوح منه رائحة تشبه رائحة الأسماك المتعفنة، فاذهب بسيارتك إلى الميكانيكي للتحقق من الزيت.
  • استخدم النوع الصحيح من الزيت: تأكد من التعليمات الموجودة في دليل المالك لسيارتك، لتحديد نوع زيت ناقل الحركة الذي يجب استخدامه، وإذا كنت لا تزال غير متأكد بعد قراءة دليل المالك، فيمكنك البحث عن معلومات الزيت من خلال البحث عبر الإنترنت.
  • تأكد من صيانة نظام تبريد المحرك: يساعد نظام التبريد في سيارتك على منع ارتفاع درجة حرارة المحرك، ولكن هل تعلم أنه يضمن أيضًا تبريد زيت ناقل الحركة؟ ومن المرجح أنك ستحتاج إلى إصلاح ناقل الحركة قبل أن يسخن محرك سيارتك تمامًا، ولهذا تأكد من أن نظام التبريد في سيارتك يعمل على أتمّ وجه.
  • غيّر الزيت بانتظام: من الأفضل أن تترك تغيير زيت ناقل الحركة في سيارتك إلى شخص محترف، ويجب عليك مراجعة دليل المالك لسيارتك أولًا، ولكن عامة، احرص على تغيير زيت ناقل الحركة ولو مرة واحدة في السنة، وتعتمد مدة استمرار زيت ناقل الحركة في سيارتك في أداء عمله على درجة حرارة تشغيل السيارة والمسافة التي تقود سيارتك عليها.
  • لا تُغيّر التروس أثناء تحرك السيارة: يجب عليك إيقاف سيارتك تمامًا قبل تغيير التروس من وضعيات القيادة Drive إلى وضعية الرجوع إلى الخلف Reverse، أو العكس؛ إذ إن تغيير التروس أثناء حركة السيارة يؤدي ببساطة إلى الضغط على ناقل الحركة، وبعد فترة من الوقت يمكن أن يؤدي هذا الأمر إلى مشكلة خطيرة.
  • دع سيارتك تسخن قبل أن تتحرك بها: هل أنت من الأشخاص الذين يجلسون في مقعد السائق ويشغلون السيارة مباشرة وينطلقون بها؟ إذا كنت منهم فإذًا أنت مخطئ؛ إذ يجب عليك تحمية محرك سيارتك لبضع دقائق قبل أن تتحرك بها، وخاصة في فصل الشتاء.
  • لا تقُد سيارتك على إطار احتياطي لفترة طويلة: إن القيادة على أحجام إطارات غير متطابقة، أو القيادة على إطار احتياطي صغير لفترة طويلة هو أمر خاطئ؛ إذ إنك لن تتسبب في إتلاف أجزاء أخرى من سيارتك مثل تغيير ميزان العجلات Wheel Alignment وحسب، بل إنك وبعد القيادة لفترة من الوقت ستضع ضغطًا غير ضروري على ناقل الحركة أيضًا.
  • غيّر فلتر الزيت بانتظام: ما قرأته صحيح: فقد يحتوي ناقل الحركة الأوتوماتيكي في سيارتك على فلتر، ويجب عليك تغييره من وقت إلى آخر، ويعتمد وجود فلتر زيت في سيارتك على نوعها وموديلها، إذ لا تحتوي معظم السيارات الحديثة على فلتر ناقل حركة، ولكن يجب تغيير فلتر الزيت في السيارات التي يوجد بها فلتر لناقل الحركة بانتظام.
  • تجنب استخدام سيارتك لسحب الحمولات: يمكن أن يؤدي استخدام سيارتك لسحب حمولات ثقيلة، وخاصة في درجات الحرارة العالية، إلى تأكسد زيت ناقل الحركة أو احتراقه، مما يؤدي بدوره إلى إلحاق الكثير من الضرر بناقل الحركة.
  • افحص ناقل الحركة في سيارتك سنويًا: يجب أن تأخذ سيارتك إلى اختصاصي معتمد في إصلاح نواقل الحركة مرة في السنة على الأقل، لكي يجري لك فحصًا تشخيصيًا شاملًا ويبحث عن أي تسريبات أو تشوهات أخرى فيه، بالإضافة إلى أن التحقق من مستوى زيت ناقل الحركة ولونه ورائحته من إجراءات الصيانة الوقائية الذكية التي يمكنك أن تجريها على سيارتك.


مَعْلومَة

في العام 1939 عرضت شركة جنرال موتورز أول ناقل حركة أوتوماتيكي بإنتاج تجاري في العالم وأطلقت عليه اسم هايدراماتيك Hydramatic، وكشفت جنرال موتورز عن هذا الناقل الأوتوماتيكي الثوري بينما كانت كل شركات تصنيع السيارات تفكر في مزامنة التروس داخل ناقل الحركة اليدوي، وكان ناقل حركة هايدراماتيك خيارًا يمكن طلبه على السيارات الجديدة، ولكنه كان خيارًا باهظ الثمن،؛ إذ بلغ سعره في ذلك الوقت 57 دولارًا، وعندما توقفت جميع مصانع السيارات عن الإنتاج في عام 1942 بسبب الحرب العالمية الثانية، تمكّنت جنرال موتورز من بيع أكثر من 200,000 سيارة مزودة بنواقل حركة أوتوماتيكية، أما في عام 1948، جهزت جنرال موتورز نواقل الحركة الأوتوماتيكية بمحولات عزم الدوران Torque Converters، وهذه المحولات مشابهة لتلك التي نراها في السيارات الحديثة.[٤]


المراجع

  1. Matsumoto Naoki (9-5-2018), "What Is The Use Of Neutral Gear In An Automatic Transmission Car?"، carfromjapan, Retrieved 29-6-2020. Edited.
  2. ZOLTON COHEN, "How to Drive Economically"، howstuffworks, Retrieved 29-6-2020. Edited.
  3. Mister Transmission, "10 Ways to Care for Your Automatic Transmission"، mistertransmission, Retrieved 29-6-2020. Edited.
  4. Leo Spaargaren (10-5-2016), "77 YEARS OF AUTOMATIC TRANSMISSIONS - WHAT A CELEBRATION IT IS"، rematec, Retrieved 1-7-2020. Edited.