كيف اعرف درجة ذكائي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١١ ، ١٤ أبريل ٢٠١٩
كيف اعرف درجة ذكائي

الذكاء

اعتمد العلماء على ابتكار النظريات من أجل زيادة الإدراك بالمحيط، وبالتالي تطور البيئة وتجنب المشاكل المحتملة أو منعها، ومن بينها دراسة الذكاء البشري، فعلى مر التاريخ توصل الباحثون إلى إيجاد قياسات مختلفة تُستخدم في تحديد مدى معدلاته بين الناس، إذ كانت الفكرة القديمة المتداولة هي أنّ الذكاء صفة موروثة بين الأجيال مع تباين نسبته بين الشخص والآخر. إلا أن أُجرِي الحديث في الأبحاث العلمية وفق أنه صفة مكتسبة من خلال تطوير الذات والقدرات، مع توفير الرعاية والأسس السليمة في العيش.[١]


مفهوم الذكاء

الذكاء في اللغة مصدر الفعل (زكا)، ويعني القدرة على الجمع بين الفهم، والاستنتاج، والتحليل، والتمييز بالفطرة والخاطر.[٢] وأمّا اصطلاحًا فقد اختلف العلماء في تحديد تعريف معين لمفهوم الذكاء بوصفه شيئَا متأصلًا في المجتمع. في حين نسبه آخرون إلى الفطرة الطبيعية التي جُبِل عليها الإنسان استشهادًا بالاختلاف في المستويات الاجتماعية والعرقية. إلا أنه في نهاية المطاف يمكن القول إن الذكاء كلمة مجردة لا يمكن لمسها أو ملاحظتها وإنما يستدل عليها اعتمادًا على الآثار الناتجة عنه، وذلك من خلال القدرة على التعبير والاستنتاج؛ مثل: معرفة طابع البيئة التي يعيش فيها الآخرين، وبناء العلاقات بين الأفكار والنتائج الواقعة ثم إيجاد الحلول والاقتراحات المناسبة من أجل تجنب المشكلة، أو تطوير فكرة قائمة بحد ذاتها. لهذا فإن الكثير من الأبحاث والمراكز العلمية تعمد إلى ابتكار اختبارات ذكاء تهدف إلى معرفة نسبة ذكاء الفرد من خلال قياس قوة نشاطه العقلي، ومن أمثلتها اختبار الآي كيو (IQ)؛ وهو نسبة ذكاء الفرد إلى معدل الذكاء في المجتمع.[٣][٤][٥]


نظريات الذكاء

تعددت النظريات المطروحة حول الذكاء ابتداء من الفيلسوف شيثرون في العهد القديم، إذ عمدوا إلى الاستنتاج الذاتي حول ماهيته بناء على بنات أفكاره، وملاحظاته، والتطلع إلى الآراء المختلفة، في حين تناولت نظريات العلماء أنّ الذكاء يُستنبط ليس فقط على الملاحظة وإنما أيضًا على التجارب العلمية والتجريبية.، ومن أمثلتها:

  • نظرية سبيرمان، تنص على أن الذكاء هو القدرة الفكرية على التأثير في الآليات العقلية بنسب متفاوتة بالتزامن مع عوامل أخرى.
  • نظرية ثيرستون، وتسمى نظرية العوامل الطائفية؛ إذ تنص على أن المهارات العقلية منفصلة عن بعضها، إلا أنها تتآزر باستخدام المشترك فيما بينها لإجراء العمليات المعقدة؛ مثل: القدرة على إدراك العمليات الحسابية، أو القدرة على فهم المعاني والتذكر.
  • نظرية غاردينر، وتسمى نظرية الذكاءات المتعددة، التي تنص على أن الذكاء ليس كمية محددة يجرى قياسها، بل تمكن الزيادة عليها وتطويرها من خلال التنمية والتدريب.[٦]


قياس الذكاء

حظي الذكاء بأهمية خاصة لدى المفكرين والباحثين لتحديد ماهية النمو الفكري للبشر، بالتالي معرفة كيفية القدرة على تنميته من خلال تحديد مقداره، أو توقع متوسط نسبته من خلال وضع استراتيجيات خاص تدعى باختبارات الذكاء.[٤]

قياس درجة الذكاء

لجأ العالمان الفرنسيّان ألفريد بينيه وتيودور سيمون في عام 1905 م إلى ابتكار اختبارات ذكاء (IQ)، ومن خلالها تجرى معرفة نسبة الذكاء من خلال قياس القدرات الذهنية للعقل من خلال الخطوات التالية:

  • الاستفادة من المصادر المتاحة، التي من خلالها يكون إجراء الاختبار؛ مثل: اللجوء إلى مركز، أو متخصص نفسي له الخبرة في إجراء الاختبار، ومن الممكن اللجوء إلى مواقع الإنترنت المتخصصة لأداء الاختبار، إلا أنه يجدر الحذر من بعضها -بالذات المجانية- فقد تكون مضللة خالية من المصداقية.
  • إجراء الاختبار، تمكن الاستعانة بخبير من أجل معرفة مستويات الاختبار المناسبة اعتمادًا على عوامل معينة؛ مثل: العمر، والجنس، وغيرهما. وفيما يلي ذكر لبعض الاختبارات المناسبة لمن تجاوزت أعمارهم الثامنة عشر؛ مثل: اختبار مصفوفات ريفن المتتابعة، واختبارات كسلر لقياس ذكاء البالغين.
  • النتائج، أثبتت نتائج الأبحاث أنّ متوسط ذكاء الإنسان يتراوح بين 90 - 110، فإذا كانت النتيجة أقل فنسبة الذكاء قليلة، وإذا كانت أعلى فإن نسبة الذكاء فوق المتوسط، ويرافق كل نتيجة تحليل حول ماهية القدرات والذكاء.[٧][٨]


الذكاء وملامح الوجه

ابتكر فريق من الباحثين في الوقت الحاضر في جمهورية تشيك طريقة أخرى لمعرفة نسبة الذكاء وتقديرها من خلال دراسة ملامح الوجه، والمعايير الأساسية لهذا الاختبار مرتبة كالآتي:

  • الوجه الطويل، يكون مؤشرًا إلى الثقة بالنفس بفعل الخبرات المتتالية خلال المراحل العمرية المختلفة.
  • العينان، فمقدار المسافة بينهما دليل على الرؤية الشاملة للأمور.
  • الأنف الطويلة، دلالة على الطموح الكبير، والاعتماد على القدرات في التخطيط للإنجاز.
  • الذقن الضيقة، تدل على أنّ صاحبها قادرًا على الرفض، وأكثر قدرة في السيطرة على أحداث الحياة.
  • زوايا الفم، بالذات المائلة إلى الأعلى إشارة إلى أن الشخص متفائل، وطموح، ولا يستسلم بسهولة.[٩]


وسائل زيادة الذكاء

تتناول أبحاث التنمية البشرية إيجاد التدريبات والتمارين الذهنية من أجل تطوير الذكاء، وفيما يلي ذكر لبعض منها:

  • ألعاب الفيديو، إذ يجب أولًا تحديد مدة اللعب لمنع الدخول في حالة الإدمان، مع تحديد الألعاب التي تزيد مهارة محددة من خلال خلق التوازن بين جلب الفائدة منها والحذر من الوقوع في ضررها.
  • القراءة، إذ تُعدّ من أكثر الوسائل الفعّالة لاكتساب المعرفة في أي مجال؛ لأنها تعمل لتنشيط المخ والتفكير، ويفضل استخدام الكتب ذات العلاقة بالألغاز والمسائل من أجل إشغال العقل وتدريبه على التركيز.
  • الهدوء، بمعنى إعطاء مساحة للدماغ للتأمل في هدوء بعيدًا عن ضجيج التفكير، فهذه العملية بمنزلة عملية إنعاش حيوي لخلايا المخ بتجديد النشاط.
  • ابتكار النظام، فتجديد النظام من خلال كسر الروتين واستبدال الجمود؛ مثل تغيير عادة أو نمط معين؛ يجدد النشاط والشعور بالحيوية، والتحفيز نحو الإبداع والتميز الفكري.
  • تنفيذ المهمات الصعبة، فهي من الطرق المؤدية إلى تطوير الذكاء، فالمهام الصعبة تجبر الإنسان على خلق الحلول الممكنة من أجل النفاذ بأقل الخسائر الممكنة وتجاوز العثرات، على عكس المهام السهلة التي تصيب الإنسان بالخمول والاتكالية دون إشغال عقله.
  • مرافقة الأذكياء، إذ يقول المثل: (قل لي من صاحبك، أٌقول لك من أنت)؛ فمرافقة الأشخاص ذوي التفكير الخلّاق يتسنى من خلالها التوسع في التفكير من خلال معرفة خبراتهم وأفكارهم والاستماع إلى نصائحهم، بالإضافة إلى توليد شعور الغيرة الإيجابية في صقل الشخصية المميزة مثل شخصياتهم الجذابة التاركة للأثر الطيب في تجاوز العقبات، وإضافة السمات البرّاقة إلى شتى مناحي الحياة.[١٠]


المراجع

  1. دعاء (2017/8/2)، "جرب ذكائك مع اختبار الذكاء هوكينغ"، المرسال، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/16.
  2. "تعريف و معنى ذكاء في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، المعاني لكل رسم معنى، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/16.
  3. عفاف السيد (2011/7/23)، "ما المقصود بمصطلح الذكاء وما أنواعه؟"، اليوم السابع، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/16.
  4. ^ أ ب إسماعيل صبورة (2018/2/7/27)، "ما هو اختبار الذكاء IQ وأنواعه"، مجلتك، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/16.
  5. "ما هو الذكاء؟"، الحياة، 2014/5/26، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/16.
  6. "نظريات الذكاء .. تعرف عليها …"، مرتحل، 2018/12/4، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/16.
  7. "طريقة كيف أعرف نسبة ذكائي"، موسوعة، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/16.
  8. "كيف تقيس نسبة ذكائك ؟ الأستعداد/الأختبارات/التحقق من النتائج/إعادة الأختبار"، ثقف نفسك، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/16.
  9. محمد مجدي (2017/7/20)، "اكتشف نسبة ذكائك من علامات وجهك.. معلومات ستبهرك"، القيادي، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/16.
  10. معاوية صالح (2016/5/7)، "زيادة نسبة الذكاء: كيف تزيد من نسبة ذكائك؟"، مجلة تسعة، اطّلع عليه بتاريخ 2019/3/16.