بحث حول الوراثة عند الإنسان

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٥ ، ٢٢ أغسطس ٢٠١٩

الوراثة

منذ بداية تاريخ البشرية ونحن نتسأل كيف تتوارث الصفات من جيل إلى جيل آخر، وكثيرٌ ما نجد شبه بين الآباء والأمهات وأبنائهم في الكثير من الصفات والطباع والعادات والأفعال وكذلك الأمراض، وهذا الأمر يرجع إلى الوراثة، إذ تتكون المادة الوراثية في الإنسان من مجموعة كبيرة من الخلايا التي تعد بالمليارات، وكل خلية تحتوي على نواة، وفي كل نواة كروموسومات تتكون من مجموعة هائلة من المادة الوراثية.[١]


تطور علم الوراثة

يرجع تطورعلم الوراثة في الأساس إلى العالم المشهور مندل، والذي اكتشف مجموعة كبيرة من القوانين التي تعد مسؤولة عن نقل الصفات الوراثية من جيل إلى جيل آخر، وأطلاق اسم الوحدات أو العوامل على هذه المرحلة، أما مصطلح علم الوراثة ظهرعلى يد عالم الآحياء المشهور ويليام باتسون، وقد نال علم الوراثة اهتمامًا كبيرًا في وقت مبكر من تاريخ البشرية، إذ اعترف الإنسان بتأثير علم الوراثة ودروها في نقل الصفات الوراثية من جيل لآخر، وبعد ذلك طبقت جميع مبادئ علم الوراثة لتحسين وزيادة جودة المحاصيل الزراعية المختلفة والحيوانات الأليفة أيضًا، وابتكر العالم أبقراط فرضية تشمل أن أعضاء الأبوين تمثل بذورًا ليست مرئية تنقل من خلال الجماع لرحم الأم، والتي تعود لتشكيل نفسها بعد ذلك حتى تُكون طفلًا، بينما نلاحظ أن العالم أرسطو قد أكد على أن الدم يعد هو المسؤول عن تزويد الجسم بجميع المواد البنائية التي يتكون منها، ويمثل أهمية كبيرة أيضًا في نقل الصفات الوراثية من جيل لآخر.[٢]


السمات الوراثية عند الإنسان

توجد العديد من السمات الجسمية أو السمات الشكلية، إذ تظهر هذه السمات في شكل الفرد الخارجي مثل طول القامة أو قصرها ولون العين أخضر، أزرق، ولون الشعر، وتكون هذه الصفات واضحة على الشخص ويشبه أحد الأبوين فيها إلى حدٍّ كبير، وتوجد سمات تتأثر في الجنس مثل بعض الصفات المختلفة كالصلع، فهذه الصفات تتأثر بالجنس ولكن لا ترتبط به، تعمل الجينات وهي عبارة جزء من DNA تكون محمولة على الكروموسومات على تشكيل الصفات الوراثية للإنسان والحيوان، إذ أن الجينات تنتقل عن طريق الجاميتات الذكرية والجاميتات الأنثوية، ويوجد نوعين من الجينات نوع يسمى الجين السائد، والنوع الآخر يسمى الجين المتنحي، إذ يمتاز الجين السائد بقدرته في التغلب على الجين المتنحي عندما يلتقيان، وتكون الصفة الظاهرة لصالح الجين السائد، أما صفات الجين المتنحي لا تظهر إلا إذا كان الجين المتنحي نقيًا، بمعنى أنه يتكون من التقاء جينين متنحيين مع بعضها البعض لتتمكن الصفة المحمولة على الجين المتنحي بالظهور، توجد جينات متخالفة، أي أنها عبارة عن خليط ما بين الجين السائد والجين المتنحي، لكن دائمًا الظهور يكون لصفة الجين السائد أو الجين المتماثل للجينات الذي يحمل جينين متنحيين أو جينين سائدين نقيين. [٣]


المراجع

  1. مروة جمال (2014-2-23)، "الوراثة والمادة الوراثية"، تسعة، اطّلع عليه بتاريخ 2019-8-20. بتصرّف.
  2. "بحث حول الوراثة عند الأنسان"، الخليج 356، اطّلع عليه بتاريخ 2019-8-20. بتصرّف.
  3. "ما هي الصفات الوراثية؟ وكيف تنتقل عبر الاجيال؟"، صحتي، 2016-10-12، اطّلع عليه بتاريخ 2019-8-20. بتصرّف.