فوائد الرياضة النفسية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٥٥ ، ١٩ أبريل ٢٠٢١
فوائد الرياضة النفسية

الرياضة

تُعد الرياضة والأنشطة البدنية مفيدة لجميع الأفراد بكافة فئاتهم العمرية وبغض النظر عن قدراتهم أو خلفياتهم الثقافية والاجتماعية، ويُفضل ممارسة هذه الأنشطة بالتزامن مع تناول الأطعمة المفيدة؛ وذلك للمساعدة في الحدّ من نسب السمنة بين الأفراد؛ فمن المعروف أن السمنة أصبحت أحد المشاكل الصحية المنتشرة بين الناس حتى بين الأطفال والمراهقين، لكن فوائد الرياضة لا تقتصر على التخلص من السمنة فحسب، وإنما تتعدها لتشمل أمورًا أخرى كثيرة؛ كالوقاية من أمراض القلب، والسرطانات، والجلطات الدموية، وتقوية العضلات والعظام، وزيادة قدرات التحمل الجسدية، وتحسين جودة النوم ، فضلًا عن الكثير من الفوائد النفسية؛ كتخفيف الاكتئاب، والتوتر، وزيادة الثقة بالنفس[١]، وغيرها الكثير من الفوائد التي سترد في الأسطر القادمة.


الفوائد النفسية للرياضة

لا تُعد الرياضة مفيدة للصحة البدنية فحسب، وإنما لها فوائد نفسية كثيرة ومتنوعة، منها الآتي[٢]:

  • تحسين المزاج: تتمكن الأنشطة الرياضية من تحفيز الدماغ على إفراز بعض المواد الكيميائية التي تبعث على الشعور بالسعادة والراحة وبالتالي تحسين الحالة المزاجية، ومن المعروف أن الانخراط في الأفرقة الرياضية يساعد الفرد على الشعور بالرضا النفسي ويُعزز علاقاته الاجتماعية بالآخرين.
  • رفع مستوى التركيز: تُساهم الأنشطة البدنية في شحذ وتقوية القدرات الذهنية مع مرور الوقت، بما في ذلك قدرات التفكير، والتعلم، واتخاذ القرارات الصائبة، وقد أكدت الدراسات العلمية على أهمية ممارسة التمارين الهوائية وتمارين تقوية العضلات للوصول إلى هذه الغايات.
  • خفض مستويات التوتر والاكتئاب: تنجح الرياضة في تشتيت ذهن الفرد عن الأمور المثيرة للتوتر التي يصادفها في حياته اليومية، وهذا يؤدي إلى انحسار الأفكار السلبية والتوتر، كما تتمكن الأنشطة الرياضية من خفض مستويات الهرمونات المرتبطة بالتوتر بالتزامن مع رفع مستويات هرمونات الأندورفين التي تزيد من الشعور بالراحة وتقاوم الاكتئاب.
  • بناء الخلايا العصبية: أظهرت بعض الدراسات التي أجريت على الفئران والبشر بأن للتمارين البدنية فائدة فيما يخص بناء الخلايا العصبية الجديدة وتحسين آداء الدماغ، كما بات الخبراء يتحدثون عن كون الرياضة مفيدة لتقوية المهارات الإدراكية وتقوية الذاكرة والقدرات الإبداعية[٣].
  • تحسين جودة النوم: يُصبح الفرد بحاجة إلى النوم أكثر بعد ممارسته للأنشطة الرياضية، وهذا يؤدي إلى تحسن في الصحة النفسية في اليوم التالي، لكن يجب التنبيه هنا إلى ضرورة عدم ممارسة الأنشطة الرياضية قبل النوم مباشرة؛ لأن ذلك يؤدي إلى زيادة مستوى الطاقة في الجسم ويمنع النوم.
  • زيادة الثقة بالنفس: تزداد متانة المهارات، والقدرات، واللياقة البدنية نتيجة لممارسة الأنشطة البدنية، ويزداد معها شعور الفرد بالثقة بنفسه وبمظهره الخارجي وبصحته العامة، وهذا يزود الفرد بالدافعية اللازمة لآداء الأمور والمهام الحياتية الأخرى.
  • تعزيز السمات القيادية: تتميز بعض أنواع الرياضة بقدرتها على تعزيز السمات والخِصال القيادية عند اللاعبين، خاصة أنواع الرياضة التي تشتمل على أفرقة متعددة؛ ككرة القدم، والبيسبول، والسلة، ويرجع سبب ذلك إلى طبيعة هذه الرياضات التي تعتمد على الفوز، والخسارة، والتدريب، والحماسية العالية.
  • فوئد أخرى: بدأ بعض الخبراء بالحديث عن إمكانية أن تكون للأنشطة الرياضية مقدرة على تقليل حدة أعراض ما يُعرف باضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط، كما أشار بعض الباحثون إلى كون الرياضة مفيدة لعلاج المشاكل النفسية المرتبطة بالصدمات النفسية أو ما يُعرف باضطراب ما بعد الصدمة[٤].


الفوائد البدنية للرياضة

تعود الرياضة بفوائد كثيرة على صحة البدن أو الجسم أيضًا، ومن بين هذه الفوائد ما يلي[٥]:

  • الوقاية من الأمراض: ترتفع مستويات الكوليسترول المفيد أو الجيد نتيجةً لممارسة الأنشطة الرياضية، بينما تنخفض مستويات الدهون الثلاثية الضارة نتيجة لممارسة الأنشطة الرياضية أيضًا، وهذا -كما هو معروف- يؤدي إلى انخفاض في خطر الإصابة بأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم، كما تُساهم الأنشطة الرياضية في خفض خطر الإصابة بالجلطات الدماغية، وسكري النمط الثاني، والقلق، وبعض أنواع السرطانات.
  • الوقاية من آلام الظهر والعظام: تزداد قوة ومرونة العضلات وقدراتها على التحمل نتيجة لممارسة الأنشطة الرياضية، وهذا ويُساهم في الوقاية من آلام الظهر، كما يُمكن للأنشطة الرياضية التي تعتمد على تحمّل الوزن أن تكون حلًا مناسبًا لتقوية العظام ومنع الإصابة بهشاشة العظام الناجمة عن التقدم بالعمر[٦].
  • تحسين الآداء الجنسي: تُساهم الأنشطة البدنية في رفع مستوى الطاقة في الجسم وزيادة الثقة والرضا بشكل الجسم الخارجي، وهذا يقود إلى تحسن في الآداء الجنسي، ومن الجدير بالذكر أن فرص الإصابة بضعف الانتصاب تنخفض عند الرجال الذين يُمارسون الأنشطة الرياضية بانتظام.
  • فوائد أخرى: تُعد الأنشطة الرياضية أحد الأمور الضرورية لإنقاص الوزن والتغلب على السمنة، كما تلعب هذه التمارين دورًا مهمًا في تقوية القلب والشرايين وإمداد خلايا الجسم بالمزيد من الأكسجين والعناصر الغذائية.


أفضل التمارين الرياضية

توجد بعض التمارين الرياضية التي توصف بكونها أفضل من غيرها من الناحية الصحية، منها الآتي[٧]:

  • المشي: تنتمي رياضة المشي إلى فئة التمارين الرياضة المفيدة لصحة القلب والشرايين على وجه التحديد، ويمكن ممارسة هذه الرياضة في أي زمان ومكان ودون الحاجة إلى أجهزة أو أدوات خاصة باستثناء حذاء رياضي مناسب، لكن يبقى من الأنسب تعويد الجسم تدريجيًا على المشي عبر ممارسة المشي لمدة 5-10 دقائق في كل مرة ثم زيادة المدة إلى 30 دقيقة بعد ذلك.
  • تمرين الضغط: يتميز تمرين الضغط بكونه مفيدًا لتقوية عضلات الكتفين، والصدر، والذراعين، وغيرها من عضلات الجسم، وبالإمكان القيام بتمرين الضغط عبر الاستلقاء على البطن في البداية وتوجيه الوجه إلى الأسفل، ثم وضع اليدين مقابل الكتفين ووضع أصابع القدمين والركبتين على الأرض، ثم ضغط أو رفع الجسم عند الأرض باستعمال اليدين مع الحفاظ على ثبات جذع الجسم أثناء القيام بذلك.
  • تمرين المعدة: يُطلق البعض على تمرين المعدة اسم تمرين الطحن أيضًا، ويمكنبهذا التمرين بسهولة عبر الاستلقاء أولًا على الظهر ووضع الأصابع خلف الرأس، ثم البدء بعد ذلك برفع الظهر عن الأرض مع الحفاظ على ثبات الوركين.
  • تمرين القرفصاء: يعمل تمرين القرفصاء على تقوية عضلات الفخذين، وهو ينتمي أصلًا إلى فئة تمارين القوة العضلية، لكنه وفي نفس الوقت يُعد بسيطًا وغير مكلفٍ نهائيًا، وتتضمن خطوات القيام به أولًا الوقوف باستقامة، ثم إبعاد القدمين عن بعضهما البعض قليلًا، ثم ثني الركبتين والبدء بإنزال المؤخرة باتجاه الأرض قدر المستطاع، ثم الوقوف تدريجيًا بعد ذلك.

وفي النهاية يوصي الباحثون بضرورة البحث عن التمارين أو الأنشطة الرياضية والبدنية الممتعة بنظر الفرد من أجل تحسين حالته النفسية، وقد تتضمن هذه الأنشطة –مثلًا-ركوب الدراجة، أو المشي داخل المولات التجارية أثناء التسوق، أو حتى تأدية بأعمال الحدائق، كما قد لا يكون من العيب مكافأة النفس بعد تأدية بهذه الأنشطة، وقد تكون المكافأة عبارة عن تناول بعض المخفوقات أو الكريمات اللذيذة أو مشاهدة أحد البرامج التلفزيونية[٤].


المراجع

  1. "PHYSICAL ACTIVITY FUNDAMENTAL TO PREVENTING DISEASE", U.S. Department of Health & Human Services,26-1-2017، Retrieved 1-1-2020. Edited.
  2. Peggy Pletcher, MS, RD, LD, CDE (28-1-2016), "The Top 10 Benefits of Regular Exercise"، Healthline, Retrieved 1-1-2020. Edited.
  3. "5 Mental Benefits of Exercise", Walden University, Retrieved 1-1-2020. Edited.
  4. ^ أ ب Lawrence Robinson, Jeanne Segal, Ph.D., and Melinda Smith, M.A (6-2019), "The Mental Health Benefits of Exercise"، Help Guide , Retrieved 1-1-2020. Edited.
  5. "Exercise: 7 benefits of regular physical activity", Mayo Clinic,11-5-2019، Retrieved 1-1-2020. Edited.
  6. "Health Benefits Of Physical Activity", Medicine Net,8-7-2004، Retrieved 1-1-2020. Edited.
  7. Matthew Hoffman, MD (12-3-2009), "7 Most Effective Exercises"، Webmd, Retrieved 1-1-2020. Edited.