فوائد الخميرة الفورية للجسم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٤:٤٦ ، ١٩ أبريل ٢٠٢٠
فوائد الخميرة الفورية للجسم

الخميرة

الخميرة هي كائنات دقيقة وحيدة الخلية تنتمي إلى الفطريات، وفي حين أن هناك الآلاف من أنواع الخميرة، فإننا نستخدم نوعًا واحدًا فقط عند الخبز يسمى Saccharomyces cerevisiae، والذي يُطلق عليه أيضًا خميرة الخبّاز، وتوجد أنواع عديدة من الخميرة منها ما يعرف بالخميرة الطازجة والخميرة النشطة المجففة والخميرة الفورية بالإضافة إلى الخميرة الغذائية، وعلى الرغم من عدم توافر مراجع تذكر فوائد الخميرة الفورية فإننا سنذكر فوائد الخميرة الغذائية، فهي تشبه الخميرة التي يستخدمها الناس في الخبز لكنها تخضع لعملية تسخين وتجفيف تجعلها غير نشطة، وتعد الخميرة الغذائية خالية من منتجات الألبان وخالية من الغلوتين، ونتيجة لذلك قد يكون مفيدًا للأفراد الذين يعانون من الحساسية، كما أنها منخفضة الدهون ولا تحتوي على السكر أو الصويا.[١][٢]


فوائد الخميرة للجسم

تتوفر العديد من الفوائد الخاصة بالخميرة الغذائية كما ذكرنا سابقاََ، وهي كالتالي:[٢]

  • غنية بالعناصر الغذائية: الخميرة الغذائية هي من المصادر الغنية بالعناصر الغذائية المختلفة، ويحتوي ربع كوب من الخميرة الغذائية على:
    • 60 سعرة حرارية.
    • 8 غرام من البروتين.
    • 3 غرام من الألياف.
    • 11.85 ملليغرام من الثيامين،أو فيتامين ب 1
    • 9.70 ملليغرام من الريبوفلافين أو فيتامين ب 2
    • 5.90 ملليغرام من فيتامين ب -6
    • 17.60 ميكروغرام من فيتامين ب 12
  • تعزيز الطاقة: توجد بعض الشركات والمصانع التي تدعم الخميرة الغذائية بفيتامين ب 12، إلا أنه توجد بعض الشركات الأخرى التي لا تقوم بذلك، لذلك من الأفضل التحقق من المكونات قبل الشراء، وقد يساعد فيتامين ب 12 في تعزيز الطاقة، حيث يمكن أن يؤدي نقص هذا الفيتامين إلى الضعف والتعب، ويحتاج الشخص البالغ إلى حوالي 2.4 ميكروغرام من فيتامين ب 12 يوميًا، وربع كوب فقط من الخميرة الغذائية يوفر أكثر من 7 أضعاف هذه الكمية.
  • دعم الجهاز المناعي: أظهرت الأبحاث أن سلالة الخميرة في الخميرة الغذائية يمكن أن تدعم الجهاز المناعي وتقلل الالتهاب الناتج عن العدوى البكتيرية، وقد تكون مفيدةً أيضًا في علاج الإسهال.
  • تعزيز صحة الجلد والشعر والأظافر: تشير بعض الأبحاث إلى أن الخميرة الغذائية يمكن أن تقاوم فقدان الشعر وهشاشة الأظافر، وقد تساعد أيضًا في تقليل حب الشباب وتحسين مشاكل الجلد الشائعة الأخرى، خاصة في مرحلة المراهقة.
  • تحسين حساسية الجلوكوز: في حين يعتقد بعض الناس أن الخميرة الغذائية تحسن حساسية الجلوكوز لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2، إلا أن الدراسات لم تثبت ذلك بعد، ومع ذلك وجدت بعض الأبحاث حول الخميرة الغنية بالكروم والتي عادة ما تكون خميرة البيرة أن هذا النوع يمكن أن يخفض مستويات السكر في الدم وفقاََ لدراسات أجريت على الحيوانات.
  • خفض مستويات الكوليسترول: قد تخفض الألياف التي تسمى بيتا جلوكان الموجود في الخميرة الغذائية نسبة الكوليسترول في الدم، وفي إحدى الدراسات استهلك الرجال الذين يعانون من ارتفاع نسبة الكولسترول في الدم 15 غرامًا من بيتا جلوكان المستمدة من الخميرة يوميًا لمدة ثمانية أسابيع مما أدى إلى خفض إجمالي مستويات الكوليسترول بنسبة 6٪، ووجدت دراسة أخرى أن الفئران التي تغذت على بيتا جلوكان من الخميرة لديها مستويات أقل بكثير من الكوليسترول بعد 10 أيام فقط، ومع ذلك لم تحقق أيّ دراسة حتى الآن فيما إذا كان استهلاك الخميرة الغذائية في شكلها بالكامل له نفس التأثيرات، وتوجد حاجة إلى المزيد من البحث.[٣]


أضرار الخميرة

يجب تخزين الخميرة الغذائية في مكان بارد ومظلم للحفاظ على الفيتامينات، كما يجب أيضًا الاحتفاظ به مغلقًا بإحكام لوقايتها من الرطوبة، ومن الآمن استخدام الخميرة الغذائية باعتدال، وعادة ما يصل إلى عدة ملاعق كبيرة في اليوم، وعلى الرغم من جميع الفوائد التي قد توفرها الخميرة الغذائية فإن هذا المكمل غير مناسب للجميع، وقد أوصى الباحثون بتجنب الأفراد المصابين بمرض التهاب الأمعاء، والمصابين بمرض الزَرَق، وارتفاع ضغط الدم استخدام الخميرة الغذائية؛ لأنها يمكن أن تجعل أعراضهم أسوأ، كما يجب على الأشخاص الذين يعانون من حساسية الخميرة أو الحساسية توخي الحذر أيضًا.[٣][٢]


المراجع

  1. "What’s the Difference Between Fresh, Active, and Instant Yeast?", kitchenstories, Retrieved 6-4-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت "What are the benefits of nutritional yeast?", medicalnewstoday, Retrieved 6-4-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "Why Is Nutritional Yeast Good for You?", healthline, Retrieved 6-4-2020. Edited.