طرق للتخطيط الجيد لتحقيق الأهداف

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٠ ، ١٩ مايو ٢٠٢٠
طرق للتخطيط الجيد لتحقيق الأهداف

الأهداف

يوجد العديد من التعريفات التي تشمل مصطلح الأهداف، لكن يمكن تعريفه بأنه النتيجة أو الفكرة المستقبلية أو النتيجة التي ينتظرها شخص بمفرده أو مجموعة من الأشخاص، وذلك بعد الالتزام بالخطط المكتوبة، كما أن الأهداف تُمثل القرارات والالتزامات التي نخطط لها للوصول إلى الأهداف المرجوة، وتساعد هذه القرارات في تبني بعض العادات المفيدة وترك العادات السيئة، أما بالنسبة لفائدة الأهداف فهي من الدوافع التي تحقق لنا التركيز على المهام التي نود الوصول لها في الحياة، بالإضافة إلى أنها تُبقينا متحمسين ومستمرين في تحقيق النجاح، كما يمكن تطبيق الأهداف في العديد من المجالات في حياتنا مثل المجالات المهنية والتعليمية والصحية والاجتماعية وغيرها الكثير.[١]


طريقة التخطيط لتحقيق الأهداف

يعد التخطيط للأشياء التي ينوي الكثير فعلها من الأمور التي يُنظر إليها بأنها صعبة ومعقدة، كما أن العديد لا يعرف من أين يبدأ، ستحتاج إلى إحضار ورقة وقلم، واجلس مع أحد أفراد أسرتك او أصدقائك، ثم دوّن بعض الخطوات والطرق التي يمكنك اتباعها لتحظى بتخطيط ناجح وهي:[٢]

  • وقت البدء: عليك معرفة متى تبدأ وأين ستبدأ للتخطيط لما تريد فعله، ويجب أن تكون متأكًدا وواضحًا مع نفسك، واحرص على تحديد الهدف المراد بعد أخذ وقت ذاتي مع نفسك، لأن كثيرًا من الأشخاص يضعون أهدافًا لا يرغبونها منذ البداية.
  • تحديد الهدف: ركّز في الكتابة على هدفك النهائي، ثم استخدم كلمات معينة مثل "أنا أريد" و "أنا سأفعل"، كما عليك إضافة بعض الكلمات المعبرة عن مشاعرك.
  • التحفيز الذاتي: اشرح واكتب لماذا تريد أن تحقق هذا الهدف، واسأل نفسك بعض الأسئلة مثل ما أهمية هذا الهدف في حياتي؟ وبماذا يساعدني؟ وغيرها من الأسئلة التي سوف تحفزك لتفكر بعمق ومن ثم تبدأ بحماس.
  • ضع خطة العمل: قد تشعر بتشتت بمجرد التفكير فقط بالهدف والخطوات، لتتجاوز ذلك وتثبت على شيء معين، ابدأ بوضع الخطة، ثم ضع النقاط الرئيسية، أما إذا كانت خطتك طويلة المدى، ضع مخططًا تفصيليًا يوضح عمل كل نقطة، حاول أن تضع الخطة بالتفصيل لدرجة أن يستطيع أحد غيرك أن يقرأها.
  • ضع وقتًا نهائيًا لإكمال تنفيذ الخطة: بعد ثباتك على الهدف المطلوب وأصبح لديك فكرة واضحة عنه، اختر مدة معينة من الوقت لإنجاز الخطوات المطلوبة، واحرص على إنجاز العمل بسرعة متوسطة حتى لا تتكاسل.
  • علّق الورقة: علّق الورقة التي أجريت عليها الخطة أمام عينك، على الخزانة أو الثلاجة أو أي مكان تراه باستمرار.
  • شارك الآخرين: اجعل أصدقاءك وعائلتك يساعدونك في التنفيذ، وقد يكون بعضهم لديه مصادر ومواقع وغيرها من الأمور التي قد تساعدك في الإنجاز.


كيف يساعدك التخطيط الجيد على تحقيق أهدافك الشخصية والمهنية

يساعد التخطيط الناجح على تحقيق أهدافك المهنية والأهداف الشخصية المتعلقة بالحياة أيضًا، بالإضافة إلى مساعدتك في تعلم المزيد من المهارات، إليك الفوائد التي يقدمها التخطيط الناجح في تحقيق الأهداف المهنية والشخصية:[٣]

  • المساعدة في تعلّم مهارات الوظيفة التي تشمل مهارات العمل الجماعي والمهارات الشخصية التي تساعدك للوصول للنجاح، قد تكون هذه المهارات عبارة عن القراءة والكتابة والعمل مع الآخرين بطريقة إيجابية وغيرها.
  • تطوير المهارات من خلال الخبرة والتعليم التي قد تؤدي إلى المهنة الناجحة، فمثلًا يمكنك العمل كمتطوع وبالتالي يؤدي ذلك إلى وصولك لهدف الحصول على وظيفة أو فتح مشروع لك.
  • تحويل اهتماماتك وشغفك إلى مشاريع صغيرة أو مهن معينة، إذًا قد يساعدك التخطيط الوظيفي للوصول لإجراء التغييرات التي توصلك للهدف.


ما هو التخطيط

إن كل مشروع ناجح في حياتنا مبني على التخطيط المسبق والسليم، نتيجة النظر في التوقعات والنتائج المستقبلية، إذ أن هذا العمل يُسهّل كل ما هو آتٍ على المدى المُنتظر، إذًا، يمكن تعريف التخطيط بأنه الوظيفة التي تتُخذ من قبل صاحبها، وتكون مبنية على قرارات مسبقة، والنظر إلى بعض الاستفسارات والتساؤلات مثل، ما الذي سيتحقق؟ وما الذي سنفعله؟ ومتى سيتم ذلك؟ ومن هو الذي سيقوم بذلك؟ كما أنه عمل فكري توضع من خلاله أهداف مُرادة، بالإضافة إلى تطوير العديد من المسارات، ووضع أهداف دقيقة، ويساعد التخطيط العديد من الأشخاص على النظر السريع إلى المستقبل ومواقفه، والتفكير المنطقي والعقلاني في حلول لتلك المشكلات قبل الوصول لها[٤].


مبادئ التخطيط

بالتأكيد لن تستمر عملية التخطيط بنجاح دون مجموعة المبادئ الواجبة على الجميع، إليك تلك المبادئ:[٥]

  • الالتزام: وهو الالتزام والتعهد بالموارد التي تؤدي إلى هدف التخطيط.
  • التفكير: وهو التفكير بالمشكلات السابقة وتطبيقها على وضع التخطيط الحالي، والتفكير أيضًا في الأمور المستقبلية للتخطيط.
  • المرونة: يجب أن تكون الخطة قابلة للتغيير من وقت لآخر حسب المؤثرات والعوامل.
  • العامل المحدد: وهو العامل المهم الذي يجب التركيز عليه عدا عن باقي عوامل التخطيط.
  • التخطيط الاستراتيجي: وهو التخطيط الذي يتنافس من خلاله الموظفون للوصول للهدف.
  • المساهمة في أهداف المؤسسة: أي مساهمة الخطط في تحقيق الهدف.
  • الكفاءة: يجب أن تكون الخطة فعالة بأقل وقت وجهد للوصول إلى هدف المنظمة أو المشروع.
  • اختيار البدائل: يجب أن تحتوي الخطة على البدائل التي تتصف بالكفاءة والفعالية العالية.
  • مبدأ تأمين المشاركة: أي من الضروري وجود التعاون والمشاركة بين الموظفين للوصول للهدف النهائي.
  • الانتشار: لا تقتصر مهمة التخطيط على المستويات العليا في المنظمة، فهي وظيفة المدراء.
  • مبدأ المتابعة: يجب متابعة التخطيط ومراجعته وذلك لوجود بعض العقبات.
  • الابتكار: يجب أن تحتوي الخطط على الابتكار من خلال التطوير والبحث.


مزايا التخطيط

هناك العديد من المزايا والفوائد الناتجة عن عملية التخطيط في المنظمات والمشاريع بشكل عام، إليك بعضًا منها:[٦]

  • يُسهل التخطيط عملية التنسيق.
  • يقلل التخطيط من الشك وعدم اليقين في العمل.
  • يسهل التخطيط عملية إدارة الأهداف.
  • توفير الميزة التنافسية.
  • التشجيع على الابتكار.
  • تسهيل السيطرة.
  • تحسين معنوية الموظف.


كيف يختار الفرد هدفه وكيفية تحديده

قد يتخبّط العديد من الأشخاص فيما يتعلق بتحقيق الأهداف، خاصة إذا كانوا يعملون بجد لكنهم لا يشعرون بالوصول إلى ما يستحق هذا العناء، قد يكون السبب في ذلك هو أنهم لم يفكروا بتأنٍ لتحديد الأهداف الرئيسية في حياتهم، إليك بعض الخطوات التي تساعدك في تحديد أهدافك:[٧]

  • فكّر جيدًا بالأمور التي ترغب في الوصول إليها.
  • احفظ الهدف جيدًا وأبقه في رأسك.
  • ضع أهدافًا، وهي الأهداف الذكية الواقعية والقابلة للتحقيق في الوقت المناسب.
  • اكتب الأهداف حتى تشعر بأنها ملموسة وحقيقية.
  • ضع الخطوات اللازمة التي تقودك لتحقيق الهدف.
  • ألغِ كل خطوة تؤديها خلال العمل أوّلًا بأوّل.


خصائص الهدف الفعال

إن أبسط أهداف الشركات ورجال الأعمال هو الوصول للهدف النهائي الفعال وتحقيق المكاسب الجيدة، لكن هناك ميزات للهدف الفعّال، إليك ما هي:[٨]

  • هدف مُحدد بشكل صحيح.
  • هدف مُحقق في الوقت المناسب.
  • هدف مقبول ومناسب لبيئة العمل.
  • هدف متعلق بالوظيفة والعمل.
  • هدف واقعي وقابل للتحقيق.


كيف تحقق خططك

قد تسأل نفسك، ما المكانة والمكان الذي تريد أن تكون فيه بعد مرور وقت من الزمن؟ ما هي الخطوات الواجبة عليك للوصول؟ إليك بعض الخطوات والمهام التي تساعدك في تحقيق ما خططت له من خلال الالتزام في بعض الأمور التنظيمية:[٩]:

  • اكتب قائمة بالوجهات التي تؤدي إلى أهدافك المُنتظرة، أي يمكنك وضع أهدافك ومن ثم تحديد طرق الوصول لكل هدف على حدة.
  • اكتب جميع أهدافك بوضوح وتنظيم، وما هي الموارد التي تملكها لتحقيق أهدافك.
  • ضع الإطار الزمني لكل هدف، وحددّ الوقت المناسب للوصول له.
  • اكتب الخطوات اللازمة بالتفصيل للوصول إلى كل هدف.
  • اكتب المهام التي عليك القيام بها خلال فترات متفاوتة، المهام التي ستنجز هذا الأسبوع أو الشهر أو السنة.
  • تعد هذه الورقة بمثابة جدول تنظيمي تعود إليه للكشف عن المهام التي أنجزتها والخطوات التي نجحت بها.


المراجع

  1. Leon Ho (24-4-2020), "What are Goals? Achieve More By Changing Your Perspectives"، lifehack, Retrieved 1-5-2020. Edited.
  2. "How to Plan Effectively", instructables, Retrieved 19-5-2020. Edited.
  3. "Discover How Career Planning Can Help You", alis.alberta, Retrieved 19-5-2020. Edited.
  4. 23-4-2020 (24-4-2020), "Planning"، businessjargons. Edited.
  5. Priyali Sharma (23-4-2020), "Planning: Importance, Elements and Principles | Function of Management"، yourarticlelibrary, Retrieved 1-5-2020. Edited.
  6. "Advantages of Planning", managementstudyguide,23-4-2020، Retrieved 1-5-2020. Edited.
  7. "Personal Goal Setting", mindtools,23-4-2020، Retrieved 1-5-2020. Edited.
  8. Kimberlee Leonard; (23-4-2020), "5 Characteristics of Successful Goal Setting"، smallbusiness, Retrieved 1-5-2020. Edited.
  9. "How to Plan Your Life Goals and Actually Achieve Them in 7 Simple Steps", lifehack,23-4-2020، Retrieved 23-4-2020. Edited.