تمارين رياضية لازالة الكرش في اسبوع

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:١١ ، ٢ يناير ٢٠١٩
تمارين رياضية لازالة الكرش في اسبوع

إزالة دهون الكرش عبر التمارين

تُعدّ ممارسة التمارين الرياضيّة من أفضل الأمور التي بالإمكان القيام بها للحصول على حياة صحية وتجنب الأمراض بكافة أنواعها وأشكالها، كما أنّ لممارسة التمارين الرياضيّة مفعول واضح على خسارة الدهون المتمركزة في منطقة الكرش أو البطن، لكن خبراء الصحة والرياضة ينوهون إلى أمر مهم للغاية، ألّا وهو خسارة دهون الكرش عبر أداء التمارين الخاصة بالبطن لعدد كبير من المرات لن يؤدي إلى خسارة هذه الدهون، بعكس ما يدعيه الكثير من الأفراد، ويستدلون على ذلك بدراسة أظهرت أنّ ممارسة تمارين المعدة الشهيرة لمدة 6 أسابيع لم يفضي إلى أي تأثير يذكر فيما يخص محيط الخسر أو حجم الدهون الموجودة في البطن، وهذا يعني أنّ هناك سوء فهم كبير فيما يتعلق بالتمارين الخاصة بالبطن، بينما وفي نفس الوقت يبقى الخبراء متمسكين برأيهم القائل بأنّ التمارين الهوائيّة العادية، كالمشي والسباحة، لها مفعول أكبر على خسارة الدهون في هذه المنطقة بالذات[١]، ويشير الخبراء أيضًا إلى أن ممارسة التمارين العادية تُعطي الفردة دفعة من الشعور بالسعادة، وتساعده على خسارة الوزن، وتقوية العضلات والعظام في الجسم، وتزيد من شعوره بالطاقة والحيوية، بالإضافة إلى تقليل خطر الإصابة بأمراض مزمنة، كالسكّريّ[٢].


تمارين لإزالة دهون الكرش

تؤكد دراسات حديثة على أنّ أهميّة التمارين الرياضيّة تفوق أهميّة الحمية الغذائيّة عند الحديث عن إزالة دهون الكرش أو البطن، لكن هذا لا يعني أنّ بالإمكان تجاهل دور الطعام الصحي في هذه المسألة؛ فكِلا الأمرين ضروريين بالمحصلة لخسارة الدهون واستبدالها بالعضلات سريعًا، ويشير خبراء اللياقة البدنية إلى أنّ أفضل أنواع برامج التمارين الخاصة بإزالة الكرش تتضمن مزيجًا من التمارين التي يُمكنها زيادة نشاط القلب، كالجري، والتمارين التي تتضمن رفع الأثقال[٣]، لهذا فإنّ أفضل التمارين الرياضيّة لإزالة الكرش في مدة زمنة قصيرة ستشتمل على خليط من التمارين التالية:

  • تمارين المعدة الشهيرة: يأتي ذكر تمارين المعدة الشهيرة كثيرًا عند فتح موضوع طرق إزالة دهون الكرش بسرعة، لكن كما ذكر سلفًا فإنّ التمارين المستهدفة للبطن، كتمارين المعدة، هي ليست لحرق الدهون وإنّما لتقوية العضلات البطنية، وهذا يدفع بالكثير من الخبراء إلى التأكيد على إمكانيّة إدراج ممارسة هذه التمارين ضمن برامج تمارين إزالة دهون الكرش لكن باعتدال شديد دون المبالغة فيها؛ لأنّ هنالك تمارين أخرى يُمكنها شد عضلات البطن وعضلات الجسم الأخرى بنفس الوقت وبفعالية أكبر من تمارين المعدة؛ فالتمارين التي تستهدف العضلات العميقة لكامل الجسم، كتمرين الضغط الشهير، لها مفعول كبير على دهون الكرش حسب رأي المختصين[٤].
  • رفع الأوزان: تُعد رياضة رفع الأوزان أحد أهم أشكال التمارين الرياضيّة التي يُمكنها مساعدة الفرد على خسارة الكثير من الوزن وشد البطن خلال فترة زمنية قصيرة، وينصح الخبراء في البداية باتباع برنامج يتضمن خطة لرفع الأوزان مرتين أو ثلاث مرات في الأسبوع، وهذا يعني الحاجة إلى أكثر من أسبوع للوصول إلى خسارة منطقية وغير مؤذية للدهون في منطقة الكرش[٤].
  • السباحة: يُعد اللعب بالماء والسباحة من أفضل أدوات اللياقة البدنية بسبب الخصائص العلاجية وكم الطاقة التي يحرقها الجسم عند نزوله إلى الماء، كما أنّ الماء يوفر بيئة مثالية لدعم مفاصل الجسم وتقليل احتمالية الإصابات البدنية، وتمتاز التمارين التي بالإمكان تنفيذها تحت الماء بحرقها لسعرات حرارية بوقت أسرع من تلك التي تُمارس في النوادي الرياضيّة أو في الهواء الطلق، وفوق هذا كله فإنّ من المعروف أنّ ممارسة التمارين تحت الماء تُعطي انطباعًا يبعث على السعادة أو كأنّ الفرد لم يبذل الكثير من الجهد، ومن بين التمارين البسيطة لخسارة الدهون تحت الماء أو في برك السباحة هو تمرين الركض تحت الماء، الذي يحرق 17 سعرة حرارية في الدقيقة الواحدة، وهذا يؤدي إلى خسارة للدهون بمعدل سريع للغاية[٥].
  • تمرين اللوح: يشير الخبراء إلى أنّ فاعلية تمرين اللوح قد تتخطى فاعلية تمارين المعدة الشهيرة لكونه يقود إلى تقوية جميع عضلات الجسم العميقة وليس فقط عضلات البطن، وبالإمكان القيام بتمرين اللوح في أي مكان دون الحاجة للذهاب إلى النوادي الرياضيّة، وبصورة عامة يتشابه تمرين اللوح مع تمرين الضغط الشهير، الذي يُمارس عبر الاستلقاء على البطن ثم وضع اليدين بالتوازي مع الكتفين على الأرض، ثم رفع الجسم باستقامة عن الأرض ثم الهبوط مرة أخرى بصورة تشبه ضغط الجسم عن الأرض وهكذا، لكن في حالة تمرين اللوح فإنّ الفرد سيستلقي على بطنه ويثبت يديه على الأرض أمامه ويرفع جسمه ثم يحرك القدم اليُمنى إلى الأعلى باتجاه السقف ثم ينزلها مرة وأخرى وينتقل إلى القدم اليُسرى ليرفعها عن الأرض باتجاه السقف، وهكذا[٣].


آثر التوقف عن ممارسة التمارين

يتساءل العديد من الأفراد عن آثر التوقف عن ممارسة التمارين الرياضيّة أو أخذ استراحة من ممارستها، وكيفية تجنب رجوع الدهون مرة أخرى إلى مناطق الجسم، وهنا يرد الخبراء بقول أنّ الانقطاع عن ممارسة التمارين الرياضيّة لشهرين كاملين هو كفيل بخسارة كل ما سعى له الفرد من قبل، كما يشيرون إلى أنّه حتّى في حال الأفراد الذين يعتبرون أنفسهم رياضيين فإنّ الانقطاع عن ممارسة التمارين الرياضيّة لثلاث أسابيع ستؤول إلى فقدان سريع للياقتهم البدنية قبل أن تختفي تمامًا، لكنهم أيضًا ينوهون إلى أنّ القوة العضلية والتحمل تدوم لفترة أطول من اللياقة البدنية الآتية من انصهار الدهون، لهذا فهم يرون أنّ على الأفراد التنبّه لحاجة أجسامهم للتمارين الرياضيّة بقدر حاجتها للراحة[٦].


المراجع

  1. Kris Gunnars, BSc (11-4-2018), "6 Simple Ways to Lose Belly Fat, Based on Science"، Healthline, Retrieved 15-12-2018. Edited.
  2. Arlene Semeco, MS, RD (10-2-2017), "The Top 10 Benefits of Regular Exercise"، Healthline, Retrieved 15-12-2015. Edited.
  3. ^ أ ب Richard N. Fogoros, MD (15-10-2018), "The Best Way to Lose Belly Fat for Men"، Very Well Fit, Retrieved 15-12-2018. Edited.
  4. ^ أ ب Richard N. Fogoros, MD (1-12-2017), "Get Rid of Belly Fat"، Very Well Fit, Retrieved 15-12-2018. Edited.
  5. "8 Pool Exercises That Burn Fat Fast", Everyday Health,15-11-2017، Retrieved 15-12-2018. Edited.
  6. Paige Waehner (7-6-2018), "Taking a Break From Exercise Without Losing Fitness"، Very Well Fit, Retrieved 15-12-2018. Edited.