التهاب الكبد ب الخامل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٨ ، ١٢ يونيو ٢٠١٩

التهاب الكبد الوبائي ب

ينتمي التهاب الكبد الوبائي ب إلى خانة أمراض الكبد الخطيرة التي تزيد من خطر الإصابة بتشمع الكبد وسرطان الكبد، كما يمتلك هذا النوع من الالتهابات المقدرة على التسبب بالتهابٍ حادٍ أو مزمنٍ في الكبد، وعادةً ما ينتقل الفيروس المسؤول عن المرض عبر الدم والسوائل الجسمية الأخرى، وتشير بيانات منظمة الصحة العالمية إلى وجود المرض عند حوالي 257 مليون فرد حول العالم، كما تشير البيانات كذلك إلى تسبب المرض بوفاة 887 ألف فرد عام 2015 بسبب المضاعفات الخطيرة التي يحملها المرض على صحة الكبد، لكن ولحسن الحظ فإن العلماء قد توصلوا إلى إيجاد لقاحٍ للمرض منذ عام 1982، وقد بات اللقاح قادرًا على منع الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي بنسبة وصلت إلى 95% تقريبًا[١].


التهاب الكبد الوبائي ب الخامل

ينقسم التهاب الكبد الوبائي إلى نوعان رئيسيان؛ النوع الأول يُدعى بالتهاب الكبد الوبائي الحاد، الذي تظهر أعراضه خلال 1-6 أشهر من التعرض للفيروس، بينما يُدعى النوع الثاني بالتهاب الكبد الوبائي المزمن، الذي قد يجوز إطلاق اسم "الخامل" عليه، وعادةً ما تتباين العلامات والأعراض الناجمة عن الإصابة بالتهاب الكبد الخامل بتباين الضرر الذي أصاب الكبد مع مرور الوقت، لذا قد يُعاني بعض المصابين بالتهاب الكبد الوبائي الخامل من أعراضٍ خفيفة، بينما قد يُعاني آخرون من أعراضٍ شديدة للغاية؛ كتشمع الكبد أو الفشل الكبدي، لكن تجدر الإشارة هنا إلى أن معظم المصابون بالتهاب الكبد الوبائي المزمن أو الخامل لا تظهر عليهم أي أعراض لسنواتٍ أو لعشرات السنوات أحيانًا، كما قد تأتي فحوصات وظائف الكبد بنتائج طبيعية أو شبه طبيعية على الرغم من وجود الفيروس داخل أجسامهم، لكن ومن جهة أخرى يبقى المصابون بالتهاب الكبد الخامل عرضة للإصابة بالتهاب شديد في الكبد أحيانًا إلى درجة التسبب بحدوث تشمع في الكبد، ومن المعروف أن تشمع الكبد سيؤدي مع مرور الوقت إلى ضعف في وظائف الكبد وعجزه عن امتصاص فيتامين أ وفيتامين د، مما يؤدي إلى حصول مشاكل بصرية أثناء الليل ومشاكل في العظام؛ كهشاشة العظام مثلًا، كما يُصبح المصابون بتشمع الكبد عرضة أكثر للإصابة بأشكال العدوى المختلفة؛ وذلك بسبب الدور المهم الذي يلعبه الكبد في إتمام وظائف الجهاز المناعي، وعلى العموم يُمكن لتشمع الكبد أن يؤدي إلى أعراضٍ أخرى أيضًا، مثل[٢]:

  • فقدان الشهية.
  • فقدان الوزن.
  • الضعف والتعب الشديد.
  • حصول مشاكل تمس تخثر الدم.
  • تضخم بحجم الثدي عند الرجال.
  • ظهور طفح جلدي احمر على راحة اليد.
  • اتخاذ الأوعية الدموية الصغيرة لشكل شبيه بشبكة العنكبوت.

وعلى أي حال قد يشكو المصابون بالتهاب الكبد الوبائي ب المزمن أو الخامل أحيانًا من نوباتٍ متكررة من آلام البطن، والتعب الشديد، وآلام المفاصل أيضًا، بينما قد لا تظهر أي أعراضٍ لالتهاب الكبد الوبائي ب الحاد عند الأطفال بعمر 5 سنوات أو عند البالغين الذين يُعانون أصلًا من ضعف في المناعة[٣].


علاج التهاب الكبد الوبائي ب الخامل

تنصح منظمة الصحة العالمية باعتماد الأدوية المضادة للفيروسات لعلاج حالات التهاب الكبد الوبائي ب المزمنة أو الخاملة، ومن بين أبرز أنواع هذه الأدوية كل من دواء التينوفوفير ودواء الإنتيكافير؛ اللذان بالإمكان أخذهما عبر الفم ولا يتسببان بالكثير من الأعراض الجانبية الخطيرة، أما بالنسبة إلى أسعار هذه الأدوية، فإن دواء التينوفوفير تصل كلفته السنوية إلى حوالي 1500$ في الماضي؛ بسبب احتكار براءة الاختراع الخاصة به، لكن الأمر اختلف في عام 2017 وأصبح بالإمكان توفيره للمريض الواحد بكلفة تصل إلى 50$ فقط، وعلى العموم يبقى من النادر أن تمتلك هذه الأدوية المقدرة على شفاء المرض نهائيًا من المرض؛ إذ يُمكن لها عرقلة تكاثر أو انقسام الفيروس وليس القضاء عليه نهائيًا، مما يعني أن الكثير من المرضى سيضطرون إلى أخذ هذه الأدوية طيلة فترة حياتهم لتجنب إصابة الكبد بمضاعفات خطيرة بسبب الالتهاب[١].


المراجع

  1. ^ أ ب "Hepatitis B", World Health Organization (WHO),18-7-2018، Retrieved 14-5-2019. Edited.
  2. Jay W. Marks, MD (14-8-2018), "Hepatitis B (HBV, Hep B)"، Medicine Net, Retrieved 14-5-2019. Edited.
  3. Kathleen Davis FNP (22-1-2018), "Everything you need to know about hepatitis B"، Medical News Today, Retrieved 14-5-2019. Edited.