ألم جفاف العين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٤ ، ١٤ أغسطس ٢٠١٩

آلام جفاف العين

تنجم مشكلة جفاف العين عن عجز الدموع عن توفير ما يكفي من الترطيب للعينين، وقد يحدث هذه الأمر نتيجة لقلة إفراز الجسم للدموع أو لوجود مشاكل في جودة الدموع التي يفرزها الجسم، وكثيرًا ما تبدأ الشكوى من جفاف العين بالظهور أثناء التواجد داخل الطائرات، أو الغرف المكيفة، أو أثناء قيادة الدرجات أو بعد النظر لشاشات الحاسوب لفترات زمنية طويلة، ويُعد الشعور بالألم والحرقة أحد أبرز علامات الإصابة بجفاف العين، كما قد يشكوا المصاب من حصول احمرار في العين، وحساسية اتجاه الضوء، وتشكل مخاط حول العينين، وصعوبة ارتداء العدسات اللاصقة، وعدم وضوح الرؤية، بالإضافة إلى امتلاء العينين بالدموع في حال حصول تهيج داخلهما، وتكثر حالات الإصابة بجفاف العين عند الكبار بالسن بالذات؛ وذلك لإن انتاج الدماع يقل كُلما تقدم الإنسان بالعمر، كما تكثر حالات جفاف العين بين النساء، والأفراد الذين لا يتناولون الكثير من الأطعمة الغنية بفيتامين أ، والأفراد الذين يضعون عدسات لاصقة[١].


أسباب آلام جفاف العين

يؤكد الخبراء على كون ألم العين هو فعلًا أحد العلامات الدالة على حصول جفاف في العين، وقد يأتي الألم بصورة متقطعة أو بصورة مستمرة، ولقد أرجع الباحثون هذا الألم إلى احتواء قرنية العين على تركيزٍ كبير من المستقبلات العصبية بنسب تفوق ما لدى جميع أعضاء أو أنسجة الجسم الأخرى، وفي الحقيقة تحتوي أنسجة وسط القرنية على نهايات عصبية تفوق ما لدى أنسجة الجلد بحوالي 300-600 مرة تقريبًا، وهذا بالطبع ما يُفسر حدة الآلام التي يشعر بها المصابون بمشاكل القرنية وجفاف العين[٢]. وكثيرًا ما تنشأ المعاناة من جفاف العين عن أسبابٍ لها علاقة بإنتاج العين للدموع، التي تتكون في الأساس من الماء، والبروتينات، والاملاح (الكهارل)، والزيوت، وبعض المواد الأخرى القادرة على محاربة البكتيريا والميكروبات، وتتضمن أبرز أسباب الإصابة بمشاكل الدموع ما يلي[٣]:

  • اختلالات في بنية الدموع: تتشكل الدموع من ثلاث طبقات رئيسية، هي: الماء، والزيت، والمخاط، لكن حصول أي اختلال في هذه المكونات سيؤدي إلى ظهور أعراض جفاف العين؛ فمثلًا يؤدي التهاب جفون العين إلى التأثير على الخلايا التي تنتج الزيوت الدهنية، مما يؤدي إلى حصول جفاف في العين.
  • انخفاض انتاج الدموع: تُصبح العينين عرضة أكثر للالتهاب والتهيج بسبب انخفاض انتاج الجسم للدموع نتيجة للتقدم بالعمر، وهذا الأمر يظهر أكثر بين النساء عند وصولهن إلى سن اليأس، لكن يُمكن لبعض الأفراد أن يُصابوا بانخفاض انتاج الدموع نتيجة لإصابتهم ببعض امراض المناعة الذاتية، أو الخضوع لجلسات العلاج الاشعاعي، أو الإصابة بالسكري، أو نقص فيتامين أ، أو الخضوع لأحد العمليات الجراحية في العين.
  • تناول بعض أنواع الأدوية: تتسبب بعض أنواع الأدوية بحصول جفافٍ في العين، وتتضمن بعض أبرز أنواعها كل من مدرات البول، ومزيلات الاحتقان، وحبوب منع الحمل، وبعض أنواع مضادات الاكتئاب، بالإضافة إلى بعض أنواع الأدوية الخاصة بعلاج حب الشباب.
  • أسباب بيئة: تكثر الشكوى من جفاف العين بين الأفراد المدخنون والأفراد الذين يقضون الكثير من الوقت أمام شاشات الحاسوب.


علاج آلام جفاف العين

يوجد الكثير من الخيارات العلاجية التي بالإمكان الاستعانة بها لتخفيف حدة جفاف العين والآلام الناجمة عنها، مثل[٤]:

  • استعمال قطرات الدموع الاصطناعية: تتوفر الكثير من أنواع الدموع الاصطناعية في الصيدليات، وبالإمكان الحصول على الكثير منها دون الحاجة لوصفات طبية، وقد يُحاول المريض تجربة أكثر من نوع واحد من أنواع هذه القطرات حتى يصل إلى النوع الأنسب لحالته، كما بالإمكان الحصول على مراهم خاصة بعلاج جفاف العين من أجل وضعها قبل النوم في الليل.
  • استعمال قطرات العين الطبية: يصف بعض الأطبة قطرة السيكلوسبورين لتحفيز العين على انتاج الدموع، كما بوسع بعض الأطباء وصف أنواع أخرى من قطرات العين التي تحتوي على الستيرويد أيضًا.
  • استعمال كريمات التستوستيرون: تنجم بعض حالات جفاف العين عن قلة مستوى التستوستيرون في الغدد الزيتية داخل جفون العين، مما يضطر الطبيب إلى وصف كريمات تحتوي على التستوستيرون من أجل وضعها مباشرة فوق جفون العين.


المراجع

  1. "Dry eyes", Mayo Clinic,14-3-2019، Retrieved 8-8-2019. Edited.
  2. Gary Heiting, OD (2-2018), "Can Dry Eyes Cause Eye Pain?"، All About Vision, Retrieved 8-8-2019. Edited.
  3. University of Illinois-Chicago, School of Medicine (11-1-2018), "What is dry eye and how can I get rid of it?"، Medical News Today, Retrieved 8-8-2019. Edited.
  4. Brian S. Boxer Wachler, MD (25-9-2018), "What Causes Dry Eyes?"، Webmd, Retrieved 8-8-2019. Edited.