مفهوم الاستدامة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١١ ، ٦ يناير ٢٠١٩
مفهوم الاستدامة

الاستدامة

يعدُّ لفظُ الاستدامة مصطلح بيئيٌّ مخصّصٌ لوصف كيفيّة بقاء النّظم الحيوية المختلفة منتجةً مع مرور الزمن عليها بالإضافة لتنوعها، وتشكل الاستدامة عاملاً هامًا في حياة الإنسان؛ لأنّها تمثّلُ القدرة على حفظ نوع معيشة معينة لفترة طويلة كي يُستفادَ منها لأقصى حدٍّ، وكلُّ هذا يتطلّب العمل بحقٍ وحقيق في محاولة للحفاظ على الموارد الطّبيعية في العالم والاستخدام المسؤول لها دون إفراط أو تفريط، وقد دخل هذا المفهوم في كلّ وجه من وجوه الحياة على كوكب الأرض؛ لأنّ كل النّظم البيئية الموجودة عليه تأثّرت بصورة كبيرة بسبب عدد ازدياد البشر والتغييرات التي يقومون بها والتي أدّت بدورها للتأثير سلبيًا على الدورات الطبيعية في النظم الحية وغير الحية.

وتعبّر الاستدامة بأنّها دراسةٌ لكيفيّة عمل أيّ نظامٍ طبيعي من خلال تقديم وإنتاج كل ما يمكن أن تحتاج له الطّبيعة وذلك للمحافظة على التوازن الطّبيعي فيها، لذا فإنّها تركّز على محاولة العيش باتّساق مع الطّبيعة واحترام خلقها وعملياتها الحيويّة لحمايتها من التّعرض للتدمير والخراب كما فعلت العديد من الحضارات الماضية، كل ذلك بهدف الحفاظ على دوام العيش بصور جيّدة للأجيال القادمة على كوكب الأرض، ويمكن الاستفادة من الاستدامة عن طريق احتساب الاحتياجات الحالية وبين المحافظة على توازن البيئة من خلال مراقبة الأفعال البشرية لإيقاف السيء منها، ولتحسين الوضع باستمرار مع الحرص على إيذاء الناس بفرض قوانين بيئية مشددة وصعبة التنفيذ.


الأهداف الرئيسية للاستدامة

يوجد الكثيرُ من الأهداف للاستدامة والتي يجب أن تحرصَ الحكومات على تحقيقها خاصةً أنّها تتفقُ في جوهرها مع أهداف التّنمية للألفية الثالثة، إذ وضعت الأممُّ المتحدة قائمةً طويلةً من الأهداف التي تتكون من 17 مادةً هامةً، ومنها ما يلي:

  • محاولة إنهاء حالة المعاناة من الفقر والجوع في العالم أجمع.
  • خلق معايير أفضل للتّعليم والحفاظ على صحّة الإنسان، والاهتمام بجودة المياه المخصصة له والعناية على التّنظيف الصّحي ورعاية البيئة.
  • تحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة مع الحفاظ على توفير فرص عمل عديدة وخلق مراكز اقتصادية قوية ومؤثرة.
  • شمول مفهوم الاستدامة لكلّ شيء على هذا الكوكب مثل الهواء والبحر والأرض.
  • العمل على تحقيق المساواة الجندرية بنشر وعي حول النوع الاجتماعي لتحقيق تكافؤ الفرص في كلّ شؤون الحياة بين الجنسين.
  • محاولة التّغلب على التأثير على التغيرات المناخية، والتّخلص من التلوث وكل العوامل البيئية التي يمكن أن تأثّر على حياة الاشخاص أو صحتهم.


الاستدامة الاقتصادية

وضع السياسات المناسبة التي تضمن الاستمرار في كافّة الانشطة الاقتصادية التي لها صلة بالمجتمع والتي يمكن أن تساعد في تحقيق التنمية في كافّة المجالات المختلفة وخاصةً الريفية والزراعية.


الاستدامة البيئية

القدرة البيئية على مواصلة كافة الأعمال صحيحًا مع الحرص على الحفاظ على أقلّ نسبة ممكنة من التّدهور في البيئة المحيطة، إذ يجب التخطيط لكلّ العمليات التي تحقق التنمية بصورة تضمن عدم تحقيق الإضرار بالموارد الطبيعية أو رأس المال الطبيعي على الأقل.