كيف أتعلم السباحة؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:١٩ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
كيف أتعلم السباحة؟

    تعد الرياضة أحد قواعد وأسس العيش الصحي للحصول على لياقة بدنية وجسم سليم، وتتنوع الرياضات في فوائدها ولعل من أهمها: السباحة، وذلك يرجع إلى فوائدها المهمة على المستوى الصحي والجسمانيّ والنفسي، فمن أهم فوائد السباحة:

في مجال النفس: أنها تزيد من ثقة السَّباح بنفسه، وتخلصه من المخاوف التي قد تصيبه؛ لأنها رياضةٌ تعتمد على الشجاعة والمواجهه، كما تعد مهدئةً وذات آثار نفسية إيجابية بسبب الجهد البدني الذي يحسن الحالة المزاجية، مثل: غيرها من الرياضة، وخصوصًا بسبب الشعور بالطفو الذي يمنح الهدوء.

في مجال الصّحة والجسم: تنشط السباحة جميع عضلات جسم الإنسان وخاصةً الظهر وعضلات البطن والساق، كما تساعد أيضا مرضى الربو على تقوية الرئتين وزيادة قوة تحمّلهما، بالإضافة الى الفائدة الكبيرة لجهاز الدم والقلب والرئة وهي تساعد على خفض الوزن.

عند البدء في تعلم السباحة عليك التحكم في النَّفَس فهو الجزء الأساسيُّ في ذلك، وأن تتعود على ضغط الماء والطريقة الأنسب لذلك هي التدرب في المياه الضحلة بأخدِ نفسٍ من الأنف فوق الماء وإخراجه تحت الماء من الأنف كذلك.

عليك تدريب قدميك جيّدًا دون الانشغال بإبقاء رأسك فوق الماء وأسهل طريقة هي تحريك قدميك مثل راقصة البالية" البلارينا" مع أن هناك طرق أخرى متعددةً إلّا أن هذه أفضلها، وتقتضي هذه الطريقة شدَّ قدميك تمامًا مع دفع كاحليك فقط كأنك تقود دراجة.

ويأتي أيضًا دور ذراعيك بالتدريب، إذ إنَّ أسهل طريقة في ذلك هي الطريقة المعروفة بالزّحف، إذ تقوم بترك جسدك يطفو على الماء وتبدأ بتحريك ذراعيك كالطفل الصَّغير.

احذر أن تنجرف مع تيار الماء، فإذا كنت تسبح في النَّهر أو البحر مع أن الأولى أن تتعلم السباحة في مسبح خاص فلا تهلع أوتخف عليك بالهدوء؛ لأنّ أي حركة بسيطة قد تؤدي إلى موتك نتيجة خوفك، كل ما عيك أن تسبح بموازاة الشاطئ مباشرةً، قد يتطلب ذلك بعض الوقت لكنه الحلُّ المثالي.

وتختلف كذلك طرق التدريب باختلاف الفئة العمرية فمثلًا تعليم السّباحة للأطفال يجبُ أن تكون في عمرٍ مُبكر لكي يعتادوا على الماء ويشعروا بالثقة وتسهم في زيادة لياقة العضلات لديهم، كما وصّى سيدنا عمر بن الخطّاب بتعليم الأولاد السباحةَ فقال: علِّموا أولادكم السِّباحة والرماية وركوب الخيل.

من أهم الطرق وأنجعها في التعلم بعد التدرب على ما سبق هو إما أن تتعلم السباحة عن طريق أخذ الدروس العمليّةِ في مراكز أو مسابح من قبل مدربين متمرسين، أو أن تلقي نفسك بالماء مرتديًا ما يضمن لك السلامة، وذلك بوجود أحد المتمرسين الذّي يوجهونك بشكل غير مباشر وتتدربُّ أنت بشكلٍ شخصي ومنفرد.

أخيرًا، تعلم السباحة مثل أي شيء آخر، يتطلب الكثير من التدريب والمجهود والمحاولة، لذلك لا تتوقع أن تُصبح سباحًا ماهرًا من أول يوم، بل ذلك يحصل بالمتابعة والاستمرار، تعلم كل خطوةٍ بإتقان كي تكون على أتم استعداد عند مواجهة مياه البحر أو النهر، فخروجك لهذه الأماكن دون استعداد كافٍ يُشكّل خطرًا على حياتك..