علامات الساعة الصغرى والكبرى

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٣ ، ٢٦ نوفمبر ٢٠٢٠
علامات الساعة الصغرى والكبرى

علامات الساعة الصغرى

يوم القيامة هو يوم بعثُ الله سبحانه وتعالى الخلائق للحساب، وليوم القيامة عدة أسماء منها؛ يوم الحساب، ويوم التلاقي؛ وهو اليوم الذي يلتقي به الخلق بالخالق، ويوم الفصل، ويوم الوعيد، ويوم الدّين، وغيرها الكثير،[١]وقال الله تعالى:{اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ مُّعْرِضُونَ}[٢]، فهذا تنبيه من الله سبحانه تعالى للناس باقتراب موعد يوم القيامة والحساب ودنوه من الناس، ولكنهم في غفلة عن ذلك اليوم، أي أنهم لا يستعدون له ولا يعملون من أجله، وقد دلّت الكثير من الأحاديث النبوية الشريفة على قرب موعد يوم القيامة، وأن من أهم أشراط يوم القيامة كثرة الذنوب والمعاصي، وذهاب الصالحين من الناس، وقلّة العلم وظهور الجهل، وظهور الزنا وكثرة النساء وقلّة الرجال، وغيرها الكثير من الأشراط، فقد قسّم العلماء هذه العلامات إلى علامات حدث بعضها وانقضى، وبعضها لا يزال يحدث في وقتنا الحاضر وهي علامات الساعة الصغرى، وبعض العلامات وتسمى علامات يوم القيامة الكبرى لم تحدث بعد.[٣]

ويوجد عدد من العلامات التي تدل على اقتراب يوم القيامة وحساب الله تعالى للناس، ويمكن تقسيم علامات يوم القيامة إلى علامات صغرى منها ما حدث وانقضى، ومنها ما لم يأتِ بعد، وسنذكر لك أهم علامات يوم القيامة الصغرى وهي:

  • علامات يوم القيامة الصغرى التي حدثت ولا زال بعضها مستمرًا: وهي:[٤]
    • بعثة الرسول صلى الله عليه وسلم: فمن أهم علامات الساعة الصغرى هي بعثة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.
    • موت الرسول: وهي من علامات الساعة الصغرى التي حدثت وانقضت، ودلّ على هذه العلامة عدد من الأحاديث النبويّة التي وردت عنه عليه الصلاة والسلام.
    • انشقاق القمر: وقد حدثت هذه العلامة في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم، وقد ورد انشقاق القمر في عدد من الأحاديث النبوية الشريفة منها، عن عبدالله بن مسعود عن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: [انْشَقَّ القَمَرُ علَى عَهْدِ رَسولِ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ شِقَّتَيْنِ، فَقَالَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: اشْهَدُوا][٥].
    • فتح بيت المقدس: وقد فُتِح بيت المقدس في عهد الخليفة الراشد عمر بن الخطاب رضي الله عنه.
    • ظهور مُدّعي النبوة والدجالين: فقد ظهرت هذه العلامة وانقضت في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم والخلفاء الراشدين، فقد ظهر عدد من مُدعي النبوة من أمثال؛ مُسيلمة الكذاب، وسُجاح وهي امرأة ادّعت النبوة ولكن تابت وأسلمت بعد ذلك، والأسود العنسي، وأما أهم مُدعي النبوة في العصر الحديث فهم؛ ميرزا أحمد القادياني، ولكن ألف العلماء فيه الكثير من الكتب التي تدل على زوره وبُهتانه وكفره.
    • إضاعة الأمانة: وهي من العلامات التي تظهر جليًا في الوقت الحاضر، فلا يأمن الشخص على نفسه ولا ماله ولا عِرضه، ومن تضييع الأمانة أيضًا إسناد الأمر إلى غير أهله ومن هو غير كفؤ للإمساك بزمامه.
    • ظهور النساء الكاسيات العاريات: والنساء الكاسيات العاريات هنَّ النساء اللاتي يلبسن ثيابًا شفافة وغير ساترة لأجسادهن وتُظهِر ملامح الجسد وما تحتها، وهي الثياب الضيّقة التي تبرز العورة، وهذا النوع من النساء ظاهر جليًا في وقتنا الحاضر، وقد توعد الله تعالى النساء الكاسيات العاريات بالنار وبئس المصير.
    • انتشار الربا وظهور الزنا: والتي كثر ظهورهما في أيامنا تلك.
    • كثرة الهَرج: وهو القتل، فلا يعرِف القاتل لماذا قَتل، ولا المقتول فيما قُتِل.
    • ظهور المعازف: فقد استُحلت المعازف وشاعت كثيرًا في بلاد المسلمين، بل وأصبح المغنون أعظم شأنًا وقدرًا من المُصلحين والدّعاة.
    • ظهور الرويبضة: وهم الرجال التافهين الذين يتكلّمون في أمور العامة.
  • علامات يوم القيامة الصغرى التي لم تظهر بعد: تعرف عليها فيما يلي:[٦][٣]
    • عودة جزيرة العرب مروجًا وأنهارًا: فعند اقتراب يوم القيامة سيكثر المال ويفيض، وتعود أرض العرب مروجًا خضراء وأنهارًا، وعودتها ستكون إما بسبب حفر الآبار وزراعة الأرض، وإما بسبب تغيّر المناخ، فيتحوّل من مناخ حار إلى لطيف قابل للزراعة.
    • انتفاخ الأهلة: وهو كبر حجم الهلال عند ظهوره، لدرجة أن الناس يقولوا عند خروجه أنه لليلتين أو لثلاث ليال.
    • إخراج الأرض كنوزها: فيأمر الله تعالى في نهاية الزمان الأرض بإخراج كنوزها المدفونة من جوفها، فعندما يرى الناس كثرة الذهب يزهد الناس ويندمون على ارتكابهم للمعاصي والذنوب من أجل الحصول على هذا الذهب.
    • محاصرة المسلمين إلى المدينة: معناه أن يُهْزَم المسلمين، ويحيط بهم أعدائهم، ويحاصرونهم في المدينة.
  • علامات صغرى أخرى: وهي:
    • فناء قبيلة قريش.
    • زوال الجبال من أماكنها.
    • عودة الخلافة الراشدة.
    • عمران بيت المقدس وخراب المدينة.
    • في آخر الزمان لا يُقسم ميراث، ولا يفرح الناس بغنيمة.
    • السجدة تكون خير من الدنيا وما فيها.
    • خروج رجل يقال له الجهجاه.
    • هدم الكعبة.
    • غربة الإسلام، فيرجع الإسلام غريبًا كما ظهر في بدايته.
    • ريح طيبة تقبض أرواح المؤمنين.
    • عودة بعض قبائل العرب لعبادة الأصنام
    • قتال اليهود.


علامات الساعة الكبرى

وعلامات الساعة الكبرى هي العلامات التي تحدث قبل قيام الساعة بوقت قليل، وهي علامات مهمة وخطيرة ولكنها لم تقع بعد، ومن أهم هذه العلامات:[٣]

  • ظهور المهدي؛ وهو رجل صالح يظهر آخر الزمان ليقيم العدل والقسط بين الناس.
  • نزول عيسى عليه السلام.
  • خروج يأجوج ومأجوج.
  • طلوع الشمس من المغرب.
  • ظهور الدّابة التي تكلّم الناس.
  • وقوع ثلاث خسوفات؛ واحد منها في المشرق، وواحد في المغرب، وواحد بجزيرة العرب.
  • ظهور النار التي تقود الناس إلى محشرهم.


قد يُهِمُّكَ: سبب إخفاء الله تعالى لموعد يوم القيامة

قد تتساءل عن سبب إخفاء الله سبحانه وتعالى موعد يوم القيامة عن عباده، ويمكن تلخيص الإجابة بعدد من الأسباب منها:[٧]

  • لكي يخشى الناس حدوث يوم القيامة في أي وقت وزمان، فالإخبار بوقتها أو تحديد تاريخها يُنافي هذه الحكمة الربانيّة، فلو أخبرنا الرسول صلى الله عليه وسلم بموعد يوم القيامة لكذبه المنافقين واستهزؤوا به.
  • لاقتضاء الحكمة التشريعيّة لذلك، فإخفاؤها أدعى لعمل الطاعة، وأزجر عن المعصيّة، فحتى الرسول صلى الله عليه وسلم لم يكن يعرف موعد يوم القيامة بل ذكر أشراط وعلامات سبق ذكرها تدل على اقتراب موعدها.
  • لكي يخاف المؤمنون من ذلك اليوم قيُقبلوا على الله تعالى، فيدفعهم خوفهم هذا على مراقبة الله تعالى لهم في جميع أعمالهم وأقوالهم فيلتزموا الحق والصدق، ويتحروا الخير، ويتّقوا المعاصي.
  • ومن رحمته سبحانه وتعالى بعباده أنه جعل ليوم القيامة علامات تسبقها حتى يكون ذلك باعثًا على تقوى الله والخوف من عقابه وغضبه واجتناب محارمه، فكلما رأوا حدوث علامة من علاماتها زاد الخوف والورع في قلوبهم من يوم القيامة وأهوالها، وزاد يقينهم بقربها واستعدوا لذلك بالإكثار من عمل الطاعات والعبادات، وقد حثنا الرسول صلى الله عليه وسلم على الإسراع والمبادرة إلى عمل الخير والطاعات قبل حدوث علامات يوم القيامة، فعن أبو هريرة عن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: [بادِرُوا بالأعْمالِ سِتًّا: طُلُوعَ الشَّمْسِ مِن مَغْرِبِها، أوِ الدُّخانَ، أوِ الدَّجَّالَ، أوِ الدَّابَّةَ، أوْ خاصَّةَ أحَدِكُمْ، أوْ أمْرَ العامَّةِ][٨].


المراجع

  1. "تعريف و معنى يوم القيامة في معجم المعاني الجامع معجم عربي عربي"، المعاني، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-17. بتصرّف.
  2. سورة الأنبياء، آية:1
  3. ^ أ ب ت "علامات الساعة الصغرى والكبرى"، طريق الإسلام، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-17. بتصرّف.
  4. "علامات الساعة الصغرى"، اسلا ويب، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-17. بتصرّف.
  5. رواه البخاري، في صحيح البخاري ، عن عبدالله بن مسعود، الصفحة أو الرقم:4864، خلاصة حكم المحدث صحيح.
  6. الشيخ ندا أبو أحمد، "علامات الساعة الصغرى التي لم تظهر إجمالا"، الوكة، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-17. بتصرّف.
  7. "لماذا لم يخبرنا الرسول صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بوقت قيام الساعة ؟"، الاسلام سؤال ودواب، اطّلع عليه بتاريخ 2020-11-17. بتصرّف.
  8. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبو هريرة ، الصفحة أو الرقم:2947، صحيح.