شروط زكاة بهيمة الانعام

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٢ ، ١٤ أكتوبر ٢٠٢٠
شروط زكاة بهيمة الانعام

شروط زكاة بهيمة الأنعام

تعد الزكاة ركن من أركان الإسلام، لذا فإن لها أهمية كبيرة وأجر عظيم، وقد ذكرت في العديد من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية، ومن الأشياء التي تجب فيها الزكاة، بهيمة الأنعام، وهناك العديد من الشروط الواجب توافرها في بهيمة الأنعام حتى تجب فيها الزكاة، ومن أهم هذه الشروط:[١]

  • أن تكون هذه الأنعام قد اتخذت للتسمين والاستفادة من حليبها: ولكن إذا استخدمتها للكراء أو جلب الماء وحرث الأرض فليس عليك زكاة.
  • أن تبلغ هذه الأنعام النصاب الشرعي المحدد لها: وأقل النصاب في الإبل خمسة وتجب فيها شاه واحدة.
  • أن تكون الأنعام سائمة: والأنعام السائمة هي التي تأكل وترعى من الكلأ والأعشاب التي في الأرض، ولا تُكلّفك كثيرًا في إطعامها ومصروفها، أما إذا كانت تُعلف أكثر السنة فلا يجب عليها الزكاة.
  • أن يحول عليها الحَوْل: والحول هو السنة، فلو بلغت الأنعام النصاب وكانت سائمة، ولكن لم يحل عليها الحول فلا تجب فيها الزكاة في هذه الحالة، فقد اتفق العلماء على أن حلول الحول على الأنعام هو شرط من شروط وجوب زكاة الأنعام.
  • نتاج بهيمة الأنعام تجب فيها الزكاة: فإذا كنت تملك من بهيمة الأنعام أقل من النصاب، ثم ولدت هذه الأنعام ما يُكمّل النصاب قبل حلول الحول، فإنها تجب الزكاة بعد تمام الحول، لأن نسل الحيوان كربح المال يجب إضافته إلى أصله.


سؤال وجواب

كم يبلغ نصاب الأنعام في الزكاة؟

الأنعام الثلاثة التي تجب فيها الزكاة هي؛ الإبل والغنم والبقر، ولكن ما هو مقدار زكاة هذه الأنعام؟ تعرف فيما يلي على نصاب كل نوع منها:[٢]

  • نصاب الإبل: فإذا كنت تملك أربعًا أو أقل من الإبل فليس عليها زكاة، وأما إن كنت تملك خمسًا فعليك زكاة شاة واحدة، وإذا ملكت 10 من الإبل فعليك زكاة شاتان، و3 شياه إذا ملكت 15 من الإبل، وهكذا، وكلما زادت الإبل تغيّر حجم نصاب الزكاة الواجبة فيها، وزكاتها كما يلي:
    • 1 – 4: ليس فيها زكاة.
    • 5 – 9: شاة واحدة.
    • 10 – 14: شاتان.
    • 15 – 19: ثلاث شياه.
    • 20 – 24: أربع شياه.
    • 25 – 35: بنت مخاض، ويقصد بها أنثى الإبل التي أتمت سنة.
    • 36 – 45: بنت لبون، ويقصد بها أنثى الإبل التي أتمت سنتين.
    • 46 – 60: حقة، ويقصد بها أنثى الإبل التي أتمت ثلاث سنين.
    • 61 – 75: جذعة، ويقصد بها أنثى الإبل التي أتمت أربع سنين.
    • 76 – 90: بنتا لبون.
    • 91 – 120: حقتان.
    • يستقر نصاب الإبل على 120، فإذا زادت عن ذلك، ففي كل 40 شاة بنت لبون، وفي كل 50 حقة، فعلى سبيل المثال؛ لكل 121 ثلاث بنات لبون، وفي 130 حقة وبنتا لبون، وهكذا.
  • نصاب البقر: فالبقر تجب فيها الزكاة إذا بلغت 30 بقرة، أما إذا كانت أقل من ذلك فليس عليها زكاة، كما جاء في الحديث النبوي الشريف عن معاذ بن جبل عن الرسول صلى الله الله عليه وسلم قال: [أنَّ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ علَيهِ وسلَّمَ بعثَهُ إلى اليمنِ وأمرَهُ أن يأخذَ من كلِّ حالمٍ دينارًا أو عدلَهُ معافرَ، ومنَ البقرِ من ثلاثينَ تَبيعًا أو تَبيعةً، ومن كلِّ أربعينَ مُسنَّةً][٣]، فنصاب البقر ومقدار زكاتها الواجبة هي كما يلي:
    • 29-1: ليس فيه زكاة.
    • 30 – 39: تبيع أو تبيعة، وهو ما له سنة.
    • 40 – 59: مسنة، وهي ما تم سنتين.
    • 60 – 69: تبيعان أو تبيعتان.
    • ثم في كل 30 تبيع أو تبيعتان من البقر، وفي كل 40 مسنة.
  • نصاب الغنم: تجب الزكاة على الغنم إذا بلغت 40 رأسًا فأكثر وحال عليها الحول، ولا يُشترط أن تكون نوع أو جنس معين حتى تجب عليها الزكاة، فالزكاة واجبة على جميع أنواع الغنم من الضأن والماعز أو الذكور أو الإناث سواء أكانوا صغارًا أم كبارًا، إذ تُضم جميعها إلى بعضها لإكمال نصاب الزكاة، ففي الحديث الشريف عن أنس بن مالك عن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: [وفي صَدَقَةِ الغَنَمِ في سَائِمَتِهَا إذَا كَانَتْ أرْبَعِينَ إلى عِشْرِينَ ومِئَةٍ؛ شَاةٌ، فَإِذَا زَادَتْ علَى عِشْرِينَ ومِئَةٍ إلى مِئَتَيْنِ شَاتَانِ، فَإِذَا زَادَتْ علَى مِئَتَيْنِ إلى ثَلَاثِ مِئَةٍ، فَفِيهَا ثَلَاثُ شِيَاهٍ، فَإِذَا زَادَتْ علَى ثَلَاثِ مِئَةٍ، فَفِي كُلِّ مِئَةٍ شَاةٌ، فَإِذَا كَانَتْ سَائِمَةُ الرَّجُلِ نَاقِصَةً مِن أرْبَعِينَ شَاةً واحِدَةً، فليسَ فِيهَا صَدَقَةٌ إلَّا أنْ يَشَاءَ رَبُّهَا. وفي الرِّقَةِ رُبْعُ العُشْرِ، فإنْ لَمْ تَكُنْ إلَّا تِسْعِينَ ومِئَةً، فليسَ فِيهَا شيءٌ إلَّا أنْ يَشَاءَ رَبُّهَا][٤]، ومقدار زكاة الغنم كما يلي:
    • 1 – 39: ليس فيه زكاة.
    • 40 – 120: شاة واحدة.
    • 121 – 200: شاتان.
    • 201 – 399: ثلاث شياه.
    • وإذا زادت على هذا العدد ففي كل 100 رأس من الغنم شاة واحدة، وفي كل 399 ثلاث شياه، وفي كل 400 أربع شياه، وفي 499 أربع شياه، وفي 500 خمس شياه وهكذا.

كيف يمكن إخراج زكاة الغنم المشتركة بين اثنين؟

إذا بلغت الغنم المشتركة بين اثنين نصابها وأقله 40 شاة، فإن الشريكين يتقاسمان نصاب الزكاة فيما بينهما، فمثلًا إذا كانا يمتلكان 40 شاة لكل واحد منهما 20 شاة، فإن نصاب الزكاة المطلوبة منهما هي شاة واحدة، وعندها يكون على كل واحد منهما النصف، يخرجها أحدهما، ويعطيه الشريك الآخر نصف القيمة، وهكذا إذا زادت عدد الشياه فإن الزكاة تكون مناصفة بين الاثنين.[٥]

هل يجوز ضم المواشي بعضها إلى بعض لتكمل نصابًا؟

إن المواشي من الإبل والبقر والغنم لها نصب معلومة، وشروط معينة، فلا تجب الزكاة فيها إلا إذا حققت تلك الشروط، والتي أوردناها لك في بداية المقال، فإذا كان نصاب أي منها لم يكتمل فلا زكاة فيها، ولا تضم بعضها إلى بعض، لأنها لم تكمل النصاب، أما إذا كانت للتجارة، فيضم بعضها إلى بعض، لأنها بذلك تعد عرضًا من عروض التجارة، وتزكى زكاة النقدين.[٦]


المراجع

  1. "شروط وجوب زكاة بهيمة الأنعام"، اسلام ويب، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-08. بتصرّف.
  2. "شروط وجوب الزكاة في بهيمة الأنعام"، الإيمان، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-08. بتصرّف.
  3. رواه الألباني، في صحيح النسائي، عن معاذ بن جبل، الصفحة أو الرقم:2449، صحيح.
  4. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبو بكر الصديق، الصفحة أو الرقم:1454، صحيح.
  5. "كيفية إخراج زكاة الغنم المشتركة بين اثنين"، ابن باز، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-12. بتصرّف.
  6. "حكم ضم بعض المواشي إلى بعض لتكمل نصابًا"، الإمام ابن باز، اطّلع عليه بتاريخ 2020-10-13. بتصرّف.