وصفة الحلبة لزيادة الوزن بسرعة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٤ ، ١٣ أبريل ٢٠٢٠
وصفة الحلبة لزيادة الوزن بسرعة

الحلبة

يتكون نبات الحلبة من أوراق خضراء وزهور بيضاء صغيرة وقرون صغيرة تحتوي على بذور ذهبية، ويبلغ طول نباتات الحلبة من 2-3 أقدام؛ أي ما يعادل (60 – 90 سم)، وتتميز الحلبة بطعمها الحلو وفوائدها الغذائية المتعددة لذلك تستخدم كتوابل للطهي لمختلف أصناف الطعام وتستخدم في تحضير معظم الأطباق الهندية، كما يمكن أن تستخدم في تصنيع بعض المنتجات مثل؛ الصابون والشامبو ومستحضرات التجميل[١]. وتحتوي الحلبة على العديد من الموادّ المغذية والعناصر؛ إذ تحتوي ملعقة كبيرة منها على 35 سعرةً حراريةً، كما تحتوي على الألياف، والكربوهيدرات، والدهون، والبروتينات، بالإضافة إلى المنغنيز، والمغنيسيوم، كما أنها تعدّ غنيةً بالحديد، وتوجد الحلبة في العديد من أنواع المكمّلات الغذائية[٢].ومن المعروف أن الحلبة تستخدم منذ آلاف السنين في الطب البديل والطب الصيني لعلاج الأمراض الجلدية والعديد من الأمراض الأخرى، كأمراض الكلى، والتهاب الشعب الهوائية، والسلّ، والسعال المزمن، ، وقرحة الفم، والصلع، ومرض الرعاش، كما تستخدم الحلبة لعلاج مرض السكري والتهاب المفاصل وعلاج ضعف وظائف الغدة الدرقية والسمنة وتصلب الشرايين وارتفاع الكوليسترول والدهون الثلاثية، ولها استخدامات عديدة في علاج بعض الأمراض الجنسية عند الرجال كضعف الانتصاب والعقم، وتؤخذ الحلبة عن طريق الفم لعلاج مشاكل الجهاز الهضمي مثل: اضطرابات المعدة، وفقدان الشهية، التهابات المعدة، والإمساك.[٣].


الحلبة لزيادة الوزن

تعد زيادة الوزن أكثر تعقيدًا من فقدان الوزن، وتوجد عدة أسباب تؤثر على زيادة الوزن الطبيعية مثل؛ العوامل الوراثية أو الصعوبة في امتصاص العناصر الغذائية أو بعض الأمراض مثل؛ فرط نشاط الغدة الدرقية، وفقدان الشهية، والشره المرضي، والإسهال المزمن، والاكتئاب، أو الإجهاد، لذلك توجد الكثير من أنواع الأعشاب التي تستخدم في زيادة الوزن زيادة طبيعية وصحية مثل الحلبة التي تعد من أكثر أنواع الأعشاب التي تستخدم بغرض زيادة الوزن، إذ تحتوي على مادة السابونين التي تساعد في زيادة الشهية وتحسين الهضم ويمكن أن تستخدم بعدة طرق منها[٤]:

  • شرب شاي الحلبة الذي يعد من أكثر الطرق شيوعًا، ويحضر شاي الحلبة عن طريق طحن بذور الحلبة وإضافتها إلى الماء المغلي، ثم تصفية المشروب وشربه.
  • تناول كبسولات أو حبوب الحلبة الموجودة في متاجر الأغذية الطبيعية.
  • استخدام الحلبة أو مسحوق الحلبة في تحضير أنواع مختلفة من الطعام.

لكن في المقابل قد أثبتت العديد من الدراسات الحديثة أن تناول بذور مستخلص الحلبة يوميًا بمقدار 392 ملغ ثلاث مرات لمدة تتراوح من أسبوعين إلى ستة أسابيع يساهم في الحدّ من الدهون التي يتناولها الرجال المصابون بزيادة الوزن، ولا يوجد للجرعات المنخفضة من الحلبة دور في الحدّ من تناول الدهون، كما تحتوي الحلبة على ألياف يساعد تناولها مع وجبة الإفطار بمقدار 4-8 غرامات على الشعور بالامتلاء، ويحدّ من شعور الفرد بالجوع حتى فترة الغداء، ويجدر التنبيه إلى أنّ أيّ جرعة من الحلبة ليس لها أي تأثير على الوزن، أو الشهية لتناول الطعام.[٥]


الفوائد الصحية للحلبة

توجد العديد من الفوائد للحلبة، ويُنصح باستخدامها في العديد من الحالات، من هذه الفوائد ما يأتي:[٦][٧]

  • تحسين الرغبة الجنسية عند الرجال: ينصح العديد من الرجال بتناول المكمّلات الغذائية التي تحتوي على الحلبة؛ إذ تزيد من مستوى هرمون التيستوستيرون، مما يحسن الرغبة والإثارة الجنسية عند الرجال، ويساعد على علاج الفتق، وضعف الانتصاب، وبعض مشكلات الرجال كالصلع.
  • التحكّم بمستوى السكر في الدم: أثبتت بعض الدراسات أنّ تناول الحلبة المنقوعة في الماء الساخن يساعد على علاج مرض السكري من التوع الثاني؛ إذ تساهم في التحكم بمستوى السكر في الدم.[٨]
  • الحدّ من مشكلات الهضم: تعدّ الحلبة من الأعشاب المفيدة وتساعد على علاج العديد من مشكلات الهضم، مثل: الإمساك، أو اضطراب المعدة، أو إصابة المعدة بالالتهاب؛ إذ تساعد الألياف الذائبة في الماء الموجودة في الحلبة على علاج الإمساك، وتحسين الهضم، ويحتوي النظام الغذائي لعلاج التهاب القولون التقرّحي على الحلبة بسبب خصائصها المضادة للالتهاب.
  • الحدّ من الإصابة بأمراض القلب: تعدّ الحلبة من الأعشاب المفيدة لبعض الحالات التي تؤثر على القلب، مثل: ارتفاع ضغط الدم، أو تصلّب الشرايين، أو ارتفاع مستو الكوليسترول أو الدهون الثلاثية في الجسم، أو مرض السكري من النوع الثاني.
  • الحدّ من الالتهابات داخل الجسم: تُساعد الحلبة على الحدّ من العديد من الالتهابات التي تصيب الجسم، مثل: تقرّحات الفم، أو العدوى التي تصيب الأنسجة الموجودة أسفل سطح الجلد، أو السعال المزمن، أو التهاب الشعب الهوائية، أو السلّ.
  • الحدّ من الالتهابات خارج الجسم: تستخدم الحلبة أيضًا لعلاج الالتهابات الخارجية؛ إذ تستخدم ككمادة ساخنة توضع على العضو المصاب، وتستخدم لعلاج النقرس، أو الجروح، أو القشرة، أو تقرحات الرجل، أو الأكزيما.
  • الحدّ من السرطان: تحتوي الحلبة على خصائص مضادّة للسرطان، خصوصًا سرطان القولون أو سرطان الثدي؛ إذ تحتوي على مادة الديوسجينين الستيرويدية التي تحدّ من سرطان القولون، كما تحتوي على مادة الصابونين، وحمض التنين، والبكتين الذي يحدّ من مستوى الكوليسترول في الجسم، ويمنع امتصاص الأملاح الصفراء من القولون، مما يؤدي إلى ارتباطها بسموم الجسم والحدّ من سرطان القولون.
  • الحدّ من مشكلات الكلى: تساعد الحلبة على الحدّ من بعض المشكلات التي تصيب الكلى، مثل تكلّس الكلى، وتقلل احتمالية تكوّن الحصوات فيها.


الحلبة لصحة الشعر والبشرة

تحتوي بذور الحلبة على مضادات الأكسدة كما تحتوي على مواد تعمل مضادة للالتهابات ولها خصائص كثيرة متعددة، وهذه الخصائص تجعل بذور الحلبة علاجًا لمعظم مشاكل البشرة والشعر مثل؛ الأكزيما والقشرة وتساقط الشعر، كما يمكن أن تستخدم بذور الحلبة في تصنيع العديد من منتجات العناية بالشعر والبشرة مثل شامبو وبلسم الشعر ومنظفات الوجه [٩]، وتوجد الكثير من الفوائد التي تؤثر على الشعر وتجعله أكثر صحة نتيجة استخدام بذور الحلبة ومنها التقليل من قشرة الرأس؛ إذ تقلل المواد المضادة للفطريات الموجودة في بذور الحلبة الجفاف في فروة الرأس وتحدّ من ظهور القشرة وتساعد أيضًا على تعزيز نمو الشعر الصحي وزيادة لمعانه[١٠]، كما توجد عدة طرق لاستخدام بذور الحلبة بهدف العناية بالبشرة ومنها [١١]:

  • زيادة لمعان البشرة: يساعد فيتامين ج الموجود في بذور الحلبة على الحصول على بشرة أكثر لمعانًا، وذلك عن طريق صنع عجينة من بذور الحلبة المنقوعة أو عن طريق صنع عجينة من اللبن مع خلط ملعقة كبيرة من مسحوق بذور الحلبة ثم تستخدم العجينة المصنوعة قناعًا للوجه للحصول على بشرة أكثر لمعانًا.
  • المحافظة على نظافة البشرة: تنقع بذور الحلبة لمدة ليلة كاملة ثم تمزج مع مطهر للبشرة وتستخدم قناعًا للوجه، و يمكن الاستفادة من الماء المتبقي لإزالة الزيوت الزائدة من الجلد باستخدام قطعة قطن.
  • ترطيب البشرة: تنقع بذور الحلبة في الماء الساخن لمدة ليلة كاملة ثم تطحن مع ملعقتين من اللبن وملعقة من العسل ويستخدم الخليط لترطيب الوجه وتركه لمدة 15 دقيقة ثم غسل الوجه بالماء.
  • معالجة حب الشباب: تغلى بذور الحلبة في كمية جيدة من الماء لمدة 15 دقيقة ثم يصفى الخليط ويستخدم بعد أن يبرد على الوجه باستخدام قطعة قطن، وذلك يساعد على معالجة البشرة من حب الشباب؛ لأن بذور الحلبة تحتوي على مواد مضادة للبكتيريا.
  • التقليل من عيوب البشرة والهالات السوداء: تسبب الفضلات والبكتيريا وخلايا الجلد الميت بقعًا داكنة غير مرغوبة على البشرة، وتحتوي بذور الحلبة على فيتامين ك و ج الذي يقلل الشوائب والهالات السوداء في البشرة، وذلك عن طريق نقع بذور الحلبة في الماء لمدة ليلة كاملة، ثم تطحن مع الحليب العادي وتستخدم كعجينة على الوجه إلى أن تجف ثم تغسل بالماء الفاتر، يساعد هذا القناع بإزالة جميع الشوائب من الجلد ويعطيها لمعانًا وتوهجًا طبيعيًا.
  • مكافحة الشيخوخة: تحتوي بذور الحلبة على مركبات مثل النياسين أو فيتامين ب 3[١٢]، وتحافظ على بشرة جميلة وخالية من التجاعيد؛ إذ يساعد القناع المصنوع من بذور الحلبة أو ماء الحلبة على شدّ البشرة والمحافظة عليها وتجديد شبابها.


الآثار الجانبية للحلبة

تعدّ عشبة الحلبة آمنةً عند الحصول عليها عن طريق تناول الطعام بكميات معتدلة، كما تعدّ آمنةً عند تناولها بجرعات معيّنة تفوق الجرعات العادية الموجودة في الطعام بقصد علاج حالات معينة لمدّة تصل إلى ستة أشهر، كما توجد بعض الآثار الجانبية للحلبة، كالإسهال، أو اضطراب المعدة، أو الغازات والانتفاخ، أو الصداع، أو الدوخة، أو السعال، أو احتقان الأنف، أو تورّم الوجه، كما قد تسبب تفاعلات تحسّسيةً شديدةً عند الأفراد المصابين بفرط التحسس، كما تظهر رائحة للبول عند تناولها تشبه رائحة شراب القيقب، وتوجد بعض الفئات التي يجب عليها الحذر عند تناول الحلبة، منها ما يأتي:[٥]

  • الأطفال: يعدّ تناول الحلبة غير آمن للأطفال؛ إذ قد يؤدي شاي الحلبة إلى فقدان الإدراك عندهم، كما يؤدي إلى ظهور رائحة غير عادية للأطفال تشبه شراب القيقب.
  • الأفراد الذين لديهم حساسية من النباتات من عائلة البقوليات: يوجد العديد من النباتات التي تنتمي إلى عائلة البقوليات، مثل: الفول السوداني، وفول الصويا، ويتحسّس بعض الأفراد من هذه الأطعمة، لذا يُنصحون بالحذر من تناول الحلبة؛ إذ قد تسبب التحسس أيضًا لهم.
  • الأفراد المصابون بالسكري: ينصح الأفراد المصابون بالسكري بمراقبة مستوى السكر بانتظام عند تناول الحلبة؛ إذ تقلل مستوى السكر في الدم، ويجب الحذر من إصابة مريض السكري بانخفاضه.


التداخلات الدوائية للحلبة

توجد بعض التداخلات الدوائية بين الحلبة وبعض الأدوية، منها ما يأتي:[٥]

  • الأدوية التي تبطّئ تخثر الدم: تبطّئ الحلبة سرعة تخثر الدم، كما توجد بعض الأدوية التي تؤدي إلى ذلك، ويزيد تناول الحلبة مع هذه الأدوية من احتمالية الإصابة بالكدمات أو النزيف، ومن الأمثلة عليها؛ الأسبرين، والأيبوبروفين، والنابروكسين، والهيبارين، والكلوبيدوغريل، والوارفيرين.
  • أدوية السكري: تقلّل الحلبة مستوى السكر في الدم، بالتالي تتداخل مع أدوية السكري، مما يؤدي إلى انخفاض مستوى السكر في الدم بصورة حادّة، لذلك عند تناول الحلبة ينصح بتعديل جرعة أدوية السكري، ومن الأدوية المستخدمة لهذا المرض؛ الغليمبريد، والأنسولين.


المراجع

  1. "Fenugreek: An Herb with Impressive Health Benefits", healthline, Retrieved 17-11-2019. Edited.
  2. "Fenugreek: An Herb with Impressive Health Benefits", healthline, Retrieved 2-2-2020. Edited.
  3. "FENUGREEK", webmd, Retrieved 17-11-2019. Edited.
  4. "The Best Herbs to Gain Weight", steptohealth, Retrieved 17-11-2019. Edited.
  5. ^ أ ب ت "FENUGREEK", webmd, Retrieved 2-2-2020. Edited.
  6. "8 Fenugreek Benefits for the Gut, Lungs and More", draxe, Retrieved 2-2-2020. Edited.
  7. "9 Amazing Benefits & Uses of Fenugreek", organicfacts, Retrieved 2-2-2020. Edited.
  8. Kassaian N1, Azadbakht L, Forghani B, Amini M. (2009), "Effect of fenugreek seeds on blood glucose and lipid profiles in type 2 diabetic patients.", Int J Vitam Nutr Res, Issue 79, Folder 1, Page 34-39. Edited.
  9. "Fenugreek Seed in Glycerin - 3260GL", ulprospector, Retrieved 18-11-2019. Edited.
  10. "BENEFITS OF FENUGREEK LEAVES FOR SKIN, HAIR AND HEALTH", 24mantra, Retrieved 18-11-2019. Edited.
  11. "21 mind blowing benefits of fenugreek seeds for skin hair and health", mapsofindia, Retrieved 18-11-2019. Edited.
  12. "23 Best Benefits Of Fenugreek/Methi Powder For Skin, Hair And Health", stylecraze, Retrieved 18-11-2019. Edited.