طريقة استعمال زيت الحلبة لزيادة الوزن

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٣:٠٤ ، ٢٢ ديسمبر ٢٠١٨
طريقة استعمال زيت الحلبة لزيادة الوزن

نبات الحلبة

هي عشبة حولية، يتراوح طولها ما بين 20-60 سم، ذات ساق جوفاء، مُتشعّبة لفروع صغيرة، في نهاية كل منها ثلاث أوراق مسنّنة وطويلة، لتظهر أزهار صغيرة، صفراء اللون من قاعدة ساق الأوراق، وتتحول إلى ثمار على شكل القرون المعقوفة، طول كل منها يقارب 10 سم، وبداخلها بذور لونها أصفر مائل إلى الخضار، شبيهة بشكل الكلية، والجزء الذي يدخل في الاستعمالات الطبية منها هو البذور والبذور المنبتة. تسميتها تعود إلى حلبا، اسم هيروغليفي الأصل، ولها عدة أسماء أخرى؛ مثل: أعنون غاريفا، وفريقه، وفريكه وحليب، ودرجراج، وقزيفه، وحمايت، أما في صعيد مصر فتُسمّى الحياجه، ولها نوعان مختلفان عن بعضهما كثيرًا: الحلبة البلدية صفراء اللون، وهي النوع المعروف، والنّوع الثّاني هو الحلبة الحمراء، وتُعرف بحلبة الخيل. عُرفت الحلبة منذ العصور القديمة بتمتعها بالعديد من المزايا الصحية، بسبب احتوائها على عناصر مغذية جدًا، كما يُستخرج الزيت منها، بواسطة التقطير بالبخار، إذ إنه يتميّز بالكثير من الفوائد الصحية الفعالة، كما أنه يدخل في أغراض الطهي.


طريقة استعمال زيت الحلبة لزيادة الوزن

من طرق استخدام زيت الحلبة:

  • للحلبة دور في زيادة الوزن، وعلاج مشكلة النحافة الشديدة، خصوصًا لمناطق الصدر والأرداف والوجه وذلك بإضافة ثلاث نقط من زيت الحلبة إلى كوب من الماء المغلي، وتركه إلى أن يبرد، ليُشرب صباحًا على الريق، ومساءًا قبل النوم، لمدة شهر، ويفضل تناول ملعقة من المربى بعد شربه للحصول على نتائج أفضل.
  • يُمكن إضافة بضع قطرات منه إلى الشاي وشربه.
  • يمكن استخدامه في تسمين الوجه، عن طريق خلط ملعقة من الزيت مع ملعقة من الخميرة، ويُدلك الوجه بها جيدًا، ثم يترك الخليط على الوجه لمدة ربع ساعة، ليشطف بعدها الوجه بالماء، وتُستخدم هذه الطريقة ثلاثة مرات أسبوعيًا.
  • يُستخدم زيت الحلبة في زيادة حجم الثّدي، لقدرته على تحفيز هرمون البرولاكتين، بسبب احتوائه على كميات كبيرة من الاستروجين، الذي بدوره يزيد من حجم الثّدي، ويُستخدم بتدليك الثّدي بالزّيت، لمدة لا تقل عن شهر، وبمعدل 3 مرات اسبوعيًا، أو بإضافته إلى ملعقة من الخميرة، وتدليك الثّدي بها لمدة أسبوع، بمعدل خمس دقائق يوميًا.
  • كما يُستخدم شاي الحلبة في زيادة الوزن؛ فهو فاتح للشهية، ويُحضّر عن طريق إضافة بذور الحلبة المطحونة للماء المغلي، وتغطى لمدة 10 دقائق، ثم يُصفى المشروب من البذور، ويُضاف العسل الطبيعي للمشروب، كما يفضل تناوله 3 مرات في اليوم.


أنواع زيت الحلبة

هناك أنواع عدة لزيت الحلبة:

  • زيت بذور الحلبة المضغوط: يدخل في تكوينه الأحماض الدهنية المتعددة غير المشبعة والمتوازنة.
  • زيت بذور الحلبة الأساسي: يشتمل هذا النوع على المركّبات غير المستقرة، والتي تتمتع بصفات مميزة.
  • زيت الحلبة المعروف: الذي يُستخدم مع الزيوت الأساسية، مثل زيت الزيتون.


فوائد زيت الحلبة

تاليًا فوائد أخرى لزيت الحلبة:

  • المساهمة في تقليل ظهور حب الشباب: فإن زيت الحلبة يُخفّف من التوّرّم والاحمرار بدرجة ملحوظة لاحتوائه على مادة صمغية، كما يقف أمام انتشار الرؤوس السوداء، نظرًا إلى أنه مضاد قوي للأكسدة، ويُستخدم بوضع 5 قطرات من زيت الحلبة مع 5 مل من أي نوع من الزيوت القاعدية، مثل زيت الجوجوبا وهو من أفضل الخيارات، ويُدلّك الخليط على الوجه والمناطق التي فيها حب الشباب والبثور.
  • تقليل الوزن: إذ يلعب دورًا هامًا في عملية خفض الوزن، لما له من تأثير على عملية التمثيل الغذائي بتحسينها للأفضل، كما أنه يقلل من مستوى الدهون الضارة الموجودة في الجسم، عن طريق تفكيك رواسبها في مجرى الدم، واستخدامها كمصدرٍ من مصادر الطاقة، الأمر الذي يؤدي إلى كبح الشهية.
  • ترطيب البشرة: تحمي العناصر المرطبة في زيت الحلبة البشرة من الجفاف والتهيج، وذلك عن طريق مزج بضع قطرات منه مع زيت الزيتون، وتدليك المزيج على الجلد الجاف أو المتهيّج.
  • مقشع وطارد للبلغم: يُمكن لزيت الحلبة أن يكون طاردًا للمخاط والبلغم خارج المجرى التنفسي، وذلك عن طريق استنشاقه على شكل بخار، بإضافة 10 قطرات منه إلى وعاء من الماء المغلي.
  • المساهمة في علاج السكري: بتقليل مستويات السكر في الدم، فهو منشط للبنكرياس على على إفراز الأنسولين، ويمكن استخدامه عن طريق إضافة 2-3 قطرات منه إلى زيت قاعدي مثل ملعقة كبيرة من زيت السمسم وتناوله.
  • مصدر للروائح العطرية: وذلك بإضافة 4-5 قطرات من زيت الحلبة إلى أي رذاذ منعش للهواء، مما يضفي تأثيرًا مهدئًا للجهاز العصبي.