من بنى قلعة الجلالي

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:١٦ ، ١ أغسطس ٢٠١٩

قلعة الجلالي

قلعة الجلالي هي إحدى القلاع الأثريّة القديمة التي تقع في مدينة مسقط في سلطنة عُمان في الجهة الشرقيّة الشماليّة من خليج عُمان، مرّت بعدد من مراحل التطوير والتجديد في وقتنا الحالي، ففي القرن التاسع عشر جددت على يد السلطان سعيد بن سلطان، ثم على يد السلطان قابوس لتصبح متحفًا خاصًا يحوي آثار المدينة وتاريخها القديم، مما جعل من القلعة منطقة سياحيّة جاذبة للسياح من جميع أنحاء العالم، وأهم ما يميّز القلعة هو موقعها الجميل والمطل على البحر، واسم القلعة مأخوذ من كلمة جلال والذي يعني الجمال الباهر، وتتكوّن القلعة من برجين ضخمين يربط بينهما سورٌ حجريٌ فيه عدد من الفتحات التي كانت تُستخدم لإطلاق المدافع ولغايات البناء، ولا يمكن الوصول إلى القلعة من واجهتها الصخريّة إلا عن طريق جسر صغير يعتليه عدد من السلالم ينتهي عند أحد المعاقل للخروج الآمن. [١]


باني قلعة الجلالي

قلعة الجلالي والتي يُطلق عليها العديد من الأسماء منها الكوت الشرقي أو القلعة الشرقيّة وكانت تُعرف قديمًا باسم سانت جوا،ثن تغير الاسم ليصبح اسمها قلعة الجلالي، بُنيت في عهد البرتغاليين في عام 1588م كبديل لبناء قديم لأهل مسقط كان يُستخدم كمرصد لهم، وللقلعة أهميّة كبيرة كونها كانت تُستخدم كسجن وموقع للدفاع عن المدينة وسكانها بسبب موقعها المطل والمرتفع، حيث تقع على تلّة صخرية عالية، وترتفع 45 مترًا عن مستوى سطح البحر، وتتألف القلعة من ثلاثة طوابق، والطابق الأول عبارة عن مجموعة من الغرف التي كانوا يضعوا فيها المساجين، والطابق الثاني يتألف من برجين للدفاع يتخذان الشكل الدائري وفيهما عدد من الغرف والأسوار، وتحتوي القلعة على عدد من خزانات المياه وغرف لتخزين الطعام والمونة وغرف للذخيرة والدّفاع. [٢][٣]


السياحة في قلعة الجلالي

يمكن للزائر لقلعة الجلالي ممارسة عدد من الأنشطة والهوايات عند وصوله للقلعة، ومن أهم الأنشطة التي يمكن الاستمتاع بها في القلعة هي مشاهدة البرجين الضخمين الموصولين ببعضهما عن طريق سور حجري كبير، والمخصص لإطلاق المدافع والدفاع عن المدينة قديمًا، فيمكن مشاهدة هذا الصرح المعماري الجميل والفريد من نوعه والذي ليس له مثيل وأخذ الصور التذكاريّة بالقرب منه، ويمكن للزائر الصعود على السلالم المرتفعة والمنحوتة بالصخر للوصول إلى معاقل القلعة ومعرفة أسرارها وخفاياها، ويندهش الزّائر عند رؤيته للمعالم الجميلة والزخارف الرّائعة في القلعة، والتي شيّدت في عهد السلطان قابوس لتتحوّل إلى متحف رائع يجذب السياح من كافة الأنحاء والدول، بالإضافة إلى ذلك فإن القلعة مؤمنة بكافة الخدمات التي يحتاجها الزائر من طرق وساحات وممرات وأماكن للجلوس والرّاحة، وبالقرب من القلعة يوجد عدد من الفنادق الفاخرة والضخمة والمخصصة لزوار القلعة وسياحها؛ مثل فندق مسقط هيلز والذي يبعد 31 كم عن القلعة، وفندق المها انترناشونال وهو واحد من أجمل وأروع الفنادق في سلطنة عمان، ويبعد عن القلعة 26 كم. [٤]


المراجع

  1. " قلاع وحصون ولاية مسقط محافظة مسقط"، omvo، اطّلع عليه بتاريخ 26-7-2019. بتصرّف.
  2. "الجلالي والميراني.. حارستا مسقط"، omaninfo، اطّلع عليه بتاريخ 26-7-2019. بتصرّف.
  3. "الجلالي: أسرار وحقائق القلعة “المخفية” عن أعين الزائرين"، atheer، اطّلع عليه بتاريخ 26-7-2019. بتصرّف.
  4. "افضل 3 انشطة عند زيارة قلعة الجلالي مسقط"، urtrips، اطّلع عليه بتاريخ 26-7-2019. بتصرّف.