كيف تكون سريع الحفظ

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٩ ، ٢٦ يوليو ٢٠١٨
كيف تكون سريع الحفظ

بواسطة: مروان بريش

     منذ بداية المرحلة الدراسية تبدأ معاناة العديد من الطلاب مع الحفظ وتذكر المعلومات، وخاصة في المرحلة الثانوية، فيحتاج أمر الحفظ إلى العديد من التوجيهات والنصائح لتسهيله، ورغم أهمية هذا الأمر إلّا أن هناك العديد من الطلبة لا يعلمونها، لذلك سنتعرف في هذا المقال إلى بعض هذه النصائح، التي يجب اتّباعها لتسهيل وتسريع الحفظ.

نصائح لتسريع الحفظ

  • الاستعداد للحفظ: فلزيادة الفرصة للحفظ السريع يجب أوّلًا الاستعداد للحفظ، بالجلوس في مكان هادئ بعيدًا عن الضوضاء، ومكان مريح نفسيًّا، ومن المهم تجهيز كأس من المشروبات التي تساعد على الحفظ، وتحفيز تنشيط الذاكرة، ومن هذه المشروبات:
  1. الماء: فيحتاج الدماغ إلى كمية كبيرة من الماء لزيادة نشاطه، وزيادة القوة والتركيز، فمن الضروري شرب 2 لتر من الماء يوميًّا على مدار اليوم؛ لزيادة القدرات الذهنية.
  2. الشاي الأخضر: يحتوي الشاي الأخضر على العديد من المواد المضادة للأكسدة، والكافيين المنبه للعقل، والمحفز لنمو خلايا الدماغ، والوقاية من تدميرها؛ مما يزيد من القدرة على الحفظ، والشعور بالاسترخاء، فينصح بشرب كوب من الشاي الأخضر قبل البدء بالدراسة.
  3. القهوة: تساعد القهوة على زيادة التركيز؛ لاحتوائها على مادة الكافيين، والتخلص من الأرق، وعدم الشعور بالنعاس والكسل، لكن من الضروري عدم الإفراط في شرب القهوة، فينصح بشرب كوب متوسط واحد من القهوة يوميًّا قبل البدء بالدراسة.
  4. الزنجبيل: يحتوي الزنجبيل على بعض المواد المضادة للأكسدة المقاومة للبكتيريا، والفيروسات، والميكروبات؛ للوقاية من الأمراض، وزيادة القدرة على تنقية الدماغ من المواد السامة، وتسهيل تدفق الدم إلى الدماغ، فينصح بشرب مغلي الزنجبيل مرتين يوميًّا، ويمكن تحليته بالعسل المفيد أيضًا.
  5. الميرامية: يطلق عليها العديد من الأشخاص اسم عشبة التفكير؛ لقدرتها الكبيرة على تنشيط الذاكرة، ومقاومة إنزيم تحطيم الإستيل كولين للدماغ.
  6. إكليل الجبل: يتميز إكليل الجبل برائحته العطرة، التي تساعد على زيادة القدرة الذهنية، فينصح بشرب كوب من مغلي إكليل الجبل قبل الدراسة، وشم زيت إكليل الجبل في أثناء الدراسة.
  7. العصائر الطازجة: فالعصائر الطازجة غنية بالعديد من الفيتامينات والمعادن الأساسية للجسم، والتي تساعد على زيادة النشاط: كعصير الموز، والبرتقال، والليمون، والجوافة، والأناناس، وكذلك عصير القصب الذي يزيد من إفراز هرمون السيروتونين المحفّز للحفظ السريع.
  • تسجيل نقاط الحفظ المهمة لترتيب المعلومات، وينصح بتسجيل المعلومات صوتيًّا إن كانت كثيرة، كحفظ أحد المحاضرات؛ لتسهيل تدوينها وحفظها، وسماعها قبل الخروج إلى الامتحان في الصباح الباكر، فتناسب هذه الطريقة الأشخاص الذين يفضّلون السمع أكثر من القراءة، وتزيد من القدرة على الحفظ في وقت قصير.
  • استخدام طريقة التكرار للحفظ بسرعة، بتكرار القراءة أو الاستماع إلى كل نص أكثر من مرة؛ لحفظه بطريقة الحفظ التراكمي، ومن المهم حفظ النص الأول قبل الانتقال للنص الآخر.
  • عمل امتحان سريع بكتابة ما حُفظ؛ لتأكيد الحفظ وترسيخه في الدماغ، لتجنب نسيانه.
  • أخذ قسط من الراحة عند الشعور بضغط المعلومات، أو التعب، مع الاسترخاء، والتنفس بشكل صحيح.
  • ممارسة التمارين الرياضية يوميًّا، والتي تزيد من الشعور بالنشاط لمدة لا تقل عن نص ساعة: كالمشي، والركض، واليوغا.
  • لعب الألعاب التي تزيد من الذكاء، والقدرة على التركيز: كالشطرنج، والكلمات المتقاطعة، والبحث عن الاختلافات، والألغاز الرياضية.
  • ربط مادة الحفظ بالأمور العملية، وتخيّلها في مواقف؛ لتسهيل الحفظ، وتجنب نسيان المعلومات.
  • توزيع مواد الحفظ بطريقة جديدة، فينصح بدراسة مادة حفظ واحدة يوميًّا، ومادة أخرى تحتاج إلى الفهم فقط؛ لتجنب خلط المعلومات.
  • النوم بشكل كافٍ يوميًّا لمدة لا تقل عن 7 ساعات؛ لتجنب الشعور بالتعب، كما أنّ المعلومات التي حُفظت خلال النهار تخزّن بالليل من قِبَل الدماغ، في أثناء النوم.
  • عدم اليأس وفقدان الأمل في حالة نسيان إحدى المعلومات، فمع المثابرة على الأمر سيتكلّل بالنجاح.
  • الصلاة، والإكثار من الاستغفار والاستعانة بالله، والإكثار من قول (اللهم لا سهل إلا ما جعلته سهلًا، وأنت تجعل الحَزَنَ إذا شئت سهلًا).