كيف تعرف من يكذب عليك

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٠ ، ١٨ مارس ٢٠٢٠
كيف تعرف من يكذب عليك

الكذب

يعد الكذب سلوكًا بشريًا شائعًا، ولا توجد الكثير من الأبحاث عن عدد المرات التي يكذب بها الشخص في اليوم، لكن بعض الأبحاث تشير إلى أن ما يصل إلى 96% من الناس يعترفون بالكذب في بعض الأحيان وليس دائمًا، والحقيقة أن معظم الناس يكذبون من وقت لآخر، وبعض هذه الأكاذيب تعد أكاذيب صغيرة تهدف إلى حماية مشاعر الأشخاص الآخرين مثل الكذب في الشكل الخارجي للأشخاص كطريقة لبسهم، وهذه التفاصيل التي لا تعد مصيرية، ويطلق عادة على هذه الأكاذيب اسم الأكاذيب البيضاء، وفي بعض الأحيان يكون الكذب خطيرًا مثل الكذب في السيرة الذاتية أو التستر على جريمة معينة، وليس من السهل كشف الكذب عامةً، فالأشخاص قادرون على اكتشاف الكذب بدقة بنسبة 54%، بينما البعض الآخر يستطيع اكتشاف الكذب بنسبة 50% بمحض الصدفة، ويعود الكذب عامة إلى الثقة.[١]


علامات الكذب

عندما يتعلق الأمر بالكذب لا يمكن تحديد طريقة معينة أو تقنية معينة كإستراتيجية لمعرفة الشخص الكاذب، لكن توجد بعض الطرق التي يلجأ إليها الأشخاص الذين يكذبون، منها ما يأتي:[٢]

  • تغيير في نبرة الصوت: بحسب الدراسات أنّ الأشخاص يأخذون نهجًا معين في نبرة الصوت في اللحظة التي يبدؤون فيها بالكذب.
  • ردات الفعل الثابتة: أن يكون الشخص ثابتًا في حركته من الممكن أن يكون مؤشرًا على أن الشخص لا يقول الحقيقة، ومن الممكن أن يبقي الشخص الكاذب حركات يديه هادئة ومنخفضة للأسفل نحو جسمه، فغالبًا ما يكون متوترًا أو عصبيًا، وعامةً يكون الناس أكثر استرخاءً في الأحوال الطبيعية.
  • عدم تطابق التعبيرات الجسدية مع ما يُقال: فلغة الجسد توضح كل هذه التفاصيل، فعندما يكذب شخص يتعارض التوقيت بين ما يقوله وما يعبر عنه بجسده، كأن تكون كلمة شكرًا مصحوبة بعبوس، أو أن يهز شخص رأسه أثناء الرد على سؤال بنعم.
  • اتجاه الأعين: الأشخاص الذين يكذبون تتجه أعينهم إلى اليسار؛ لأنهم قد يبنون إجابات وصور في رؤوسهم، وفي الوقت الذي ينظر فيه الشخص إلى اليمين أو إلى أعلى اليمين يكون في حالة استخدام الذاكرة السمعية أو البصرية، ولكن يجب التنويه إلى أن اتجاه العين قد لا يكون أكثر مؤشرات موثوقية بما يتعلق بالكذب.
  • تغطية الفم أو العيون: عندما يكذب الشخص يرغب بإخفاء كذبته أو إخفاء نفسه كردّة فعل للكذب، وهذا ما يسبب في وضع أيديهم على أعينهم أو أفواههم عند الكذب، وقد يغلق بعض الأشخاص عيونهم تمامًا عند الكذب كردّة فعل.
  • إيماءات غير عادية: قد يبادر الشخص في بعض الأحيان وبشكل لاإرادي بإيماءات غير عادية، فعندما يُسأل طفل أين ذهبت قد يلعق شفتيه أو النظر إلى أظافره أو يشبك يديه معًا ثم يكذب، والذي يحصل هو أن استجابة العقل للقلق من الجواب تجعل الدم يتدفق للأطراف، وبالتالي تسبق ردة الفعل عملية الكذب.
  • التوقف للحظات: لأن الكذب يحتاج لتفاصيل معينة أو إنّشاء قصة أو شرح تصرف معين بموقف لم يحصل أبدًا قد تكون ردة فعل بعض الأشخاص التوقف تمامًا سواء عن العمل أو عن الكلام قبل الكذب، والذي يبدو ظاهريًا كأنهم يفكرون بعمق.
  • المبالغة بالتفاصيل: يميل بعض الأشخاص عند الكذب إلى إضافة الكثير من التفاصيل المبالغ بها لإقناع أنفسهم والأشخاص المقابلين لهم بما يقولونه.
  • التوجيه بالإصبع: يستخدم الكثير من الأشخاص أسلوب الإشارة عند الكلام رغبةً في التركيز على شخص معين أو على أمر معين، لكن عندما يكذب الشخص ستتوجه أصابعه في اتجاه مختلف عن المكان التي تتجه له عيونه.


أسباب الكذب

توجد العديد من الأسباب التي تدفع الإنسان للجوء إلى الكذب، ومنها ما يلي:[٣]

  • تجنُّب العقاب: يُعد تجنُّب العقاب السبب الأكثر شيوعًا للكذب لجميع الأشخاص على اختلاف أعمارهم، إذ إن التهديد والعقاب يفرِض على الإنسان عبئًا عاطفيًا يُولّد تغييرات لا إرادية تُؤدي إلى الكذب، كما أن اكتشاف الكذبات الخطيرة يؤدي في بعض الأحيان إلى ضرر كبير، بينما الكذبات اليومية لا يُهم إذا اكتُشفت.
  • حماية شخص من الأذى: يُعد السبب الأكثر أهمية لقول الناس الأكاذيب، إذ إن الشخص يلجأ إلى الكذب حتى لو لم يكن راضيًا عن الأمر لحماية صديق أو أخ من التّعرض للخطر.
  • حماية الذات: ومن الأسباب التي تدفع الإنسان إلى الكذب هو حماية نفسه من التّعرض للأذى أو لكسب إعجاب الآخرين والتفاخُر بشيء غير صحيح، وهذا السبب شائع بين الأطفال والمراهقين، واكتشاف هذه الكذبات يُسيء إلى السُّمعة.
  • تجنُّب الإحراج: يلجأ البعض إلى الكذب للتخلص من موقف أو وضع اجتماعي مُحرج، ويعُد هذا النوع من الكذبات اليومية قليلة الخُطورة.
  • المُجاملة: يلجأ البعض إلى الكذب لمداراة الطرف الآخر، كمان أن الطرف الآخر لا يتوقع إجابة حقيقة عند توجيه سؤاله.


ضرر الكذب على العلاقات

للكذب أضرار كثيرة على العلاقات الاجتماعية والعاطفية، نذكر منها ما يلي:[٤]

  • انعدام الثقة: لعل التأثير الأكثر وضوحًا الذي يحدثه الكذب على العلاقة هو تآكل الثقة، فتصبح العلاقة مزعجة لأحد الطرفين أو لكليهما، فالثقة ضرورية جدًا لعلاقة قوية وناجحة، وعند فقدانها فقد تنهار العلاقات نهائيًا.
  • الكذب يظهر عدم الاحترام: إن إخبارك الآخر بالحقيقة يشعره بأنك تحترمه وتحترم علاقتك به، على الرغم من أن قول الحقيقة أحيانًا قد يجعل العلاقة في خطر، فإن الأكاذيب قد تلحق ضررًا أكبر بالعلاقة.
  • تكرار الكذب يجعل الآخرين يتوقعون منك الكذب دائمًا: وهذا يشعرهم بالقلق والشك في أقوالك دائمًا، ويشعرهم بالضغط والتوتر في علاقتهم معك، خاصة في العلاقات العاطفية بين الشريكين، إذ ستصبح شريكتك في تساؤل دائم عن مكان وجودك، مما يفسد العلاقة ويقلل من الاحترام.
  • الكذب يدل على الأنانية: عندما تكذب فإنك تضع مصلحتك الشخصية قبل مصالح الآخرين، لذا يجب أن تضحي من أجل الحصول على علاقة ناجحة على المدى البعيد.
  • الأكاذيب تجر الأكاذيب: عندما تكذب كذبة معينة من الممكن أن تكذب كذبة أخرى أو كذبات أخرى لكي لا يكشف أمرك أمام الآخرين، وهذه الصفة من صفات الإنسان المعتاد على الكذب الذي لا يشعر بأنه يرتكب أي خطأ حقيقي عند كذبه على الآخرين.


طرق التعامل مع الكاذب

توجد بعض النصائح التي تُساعد على طريقة التعامل والتكيُّف مع الشخص الكاذب، ومنها ما يلي:[٥]

  • عدم فُقدان الأعصاب: يُعد التعامل مع الكاذبين من الأمور المُحبطة، ولكن من الأفضل التحّلي باللّطافة مع المحافظة على الحزم.
  • توقُع إنكار الكذب: يستخدم البعض الأكاذيب في حديثهم ليس بهدف الإساءة، وإنما بسبب الاضطراب أو القلق، لذلك إن إنكار الكذب عند مواجهتهم متوقع، كما أنهم يُمكن أن يغضبوا من اتهامهم بالكذب.
  • مساندة الشخص الكاذب: مصارحة الأشخاص الكاذبين بمعرفة أنهم يكذبون، ومحاولة إقناعهم أن تقديرهم لا يحتاج إلى الكذب.
  • عدم المُشاركة في الحديث: إخبار الشخص الكاذب بعدم الرغبة في إكمال الحديث.
  • اقتراح الحصول على مساعدة طبيّة: محاولة تقديم النصيحة للشخص الكاذب باللجوء إلى المُختصين لمساعدته دون توبيخه، ومحاولة إظهار اهتمام حقيقي به.


كذب الأطفال

يعتقد معظم الآباء أن الطفل يكذب للحصول على شيء يريده أو لتجنب عقوبة معينة، وهذه دوافع شائعة، لكن توجد أيضًا بعض الأسباب الأقل وضوحًا لعدم تمكن الطفل من قول الحقيقة أو إخفاء جزء منها، ومن هذه الأسباب:[٦]

  • فضول الطفل في تجريب الكذب ومعرفة ماذا سيحدث إن كذب: سوف يتساءل الطفل في نفسه ماذا يحدث إذا كذبت بشأن هذا الموقف؟ ماذا سيفعل والدي؟ مم سيحرمني؟ كيف سيعاقبني؟
  • الرغبة في تعزيز احترام الذات والحصول على القبول عند الآخرين: قد يخترع الأطفال الذين يفتقرون إلى الثقة أكاذيبًا فظيعة ليصبحوا أكثر إثارة للإعجاب والتقدير لدى الآخرين.
  • الحصول على الاهتمام: الأطفال المصابون بالقلق أو الاكتئاب قد يكذبون ويبالغون في وصف أعراض قلقهم لإلقاء الضوء عليهم، أو ربما يحدث العكس، إذ قد يقللون من شأن مشاكلهم، فقد يكذب الطفل بعد أن يعاني من الأرق في الليل ويقول لقد نمت جيدًا البارحة لكي لا يقلق من حوله.
  • التحدث قبل التفكير: من السمات المميزة لاضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه هو التحدث قبل التفكير، مما يجعل الطفل يكذب بلا قصد، كما يمكن أن يعتقد الطفل أنه فعل شيئًا، فيقول أنه فعله بينما في الحقيقة هو لم يفعله، لذا عليك الانتباه عندما يحدث هذا، فالطفل بحاجة إلى المساعدة في استرجاع ذاكرته باستخدام تقنيات مثل المذكرات والجداول الزمنية.
  • الأكاذيب البيضاء: في بعض الحالات قد يشجع الآباء الأطفال على قول كذبة بيضاء بهدف عدم جرح مشاعر شخص ما، وتصنف الكذبة البيضاء ضمن المهارات الاجتماعية.


أكاذيب الرجل

توجد الكثير من الأكاذيب المشتركة عند الرجال، ومنها:[٧]

  • طولهم: وجد أن الرجال يميلون للكذب عندما يتعلق الأمر بطولهم بأنهم أطول من طولهم الحقيقي.
  • مشاعرهم: يعاني الكثير من الرجال من الضعف في شخصياتهم، وفي أغلب الأحيان يشعر الرجال بأنهم يجب أن يكونوا قادرين على التعامل مع الأمور بمفردهم ولا يرغبون بإزعاج شريكهم، وأحد أهم الأسباب الذي تجعل الرجال يخفون مشاعرهم عن أمر معين هو تجنب الصراع.
  • أخطاؤهم: لا أحد يحب أن يخذل الناس، لكن قد يلجأ الرجل للكذب لتحويل اللوم، فهم لا يريدون أن يخيّبوا ظن أحد بهم، والرجال غالبًا ما يشعرون بالقلق من فقدان احترام من حولهم، فهم يحبون شعور أن ينالوا إعجاب الجميع، وأن يقدرهم الجميع.
  • تخيلاتهم: الرجال عامة يكذبون بشأن ما يتخيلون ولا يفضحون الأمر؛ لأنه يمكن أن يسبب الإزعاج لمن حولهم.
  • حالتهم العقلية: إنّ الرجال أقل اعترافًا من النساء بحالتهم العاطفية، كما أن الرجال المصابين بالاكتئاب يحاولون إقناع أنفسهم بأنهم على ما يرام وينكرون ما يحدث، ومن الأسباب الأخرى أنه يصعب على الرجال الاعتراف بأنهم مصابون بالاكتئاب.
  • علاقاتهم السابقة: إنّ 44% من الرجال يكذبون بشأن علاقاتهم السابقة؛ لأنهم لا يريدون ضياع حب جديد محتمل، لكن لسوء الحظ في بعض الأحيان يكون هذا النوع من الأكاذيب من الممكن أن يؤدي إلى انعدام الثقة من البداية، مما تؤدي بالنهاية إلى انتهاء العلاقة.
  • غضبهم: يخشى بعض الرجال ألا يكون لهم الحق في الغضب من بعض الأمور، وأن غضبهم هو مشكلتهم الخاصة ولا يريدون أن يزعجوا أحدًا بها، وهم يكذبون خشية الأحكام المسبقة عليهم.
  • حقيقة أنهم بحاجة لأحد: واحدة من الأكاذيب الأكثر تدميرًا والتي يقولها الرجال لأنفسهم وغيرهم بأنهم قادرون على إنّجاز أي شيء بمفردهم، وهذه الكذبة الأكثر سخافة، والسبب أننا جميعًا نحتاج لشخص ما، فالإنّسان بطبعه يميل للتواصل مع الآخرين.
  • دخلهم: وليس من الغريب هذا الأمر، لكن الكثير من الرجال يكذبون بشأن دخلهم الشهري.


المراجع

  1. Kendra Cherry (2019-11-27), "How to Recognize the Signs That Someone Is Lying"، verywellmind, Retrieved 2019-12-10. Edited.
  2. "TOP 10 SIGNS THAT SOMEONE IS LYING", forensicscolleges, Retrieved 2019-12-10. Edited.
  3. "Why People Lie", paulekman, Retrieved 5-12-2019. Edited.
  4. "8 Ways Lying Is Poisonous To Relationships", a conscious rethink, Retrieved 28-1-2020. Edited.
  5. "How Do I Cope with Someone Being a Pathological Liar?", healthline, Retrieved 5-12-2019. Edited.
  6. "Why Kids Lie and What Parents Can Do About It", child mind, Retrieved 28-1-2020. Edited.
  7. Sunny Sea Gold, "10 Most Common Things Men Lie About"، rd, Retrieved 2019-10-12. Edited.