فوائد الموز للأطفال اقل من سنه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٨ ، ٢٤ سبتمبر ٢٠١٨
فوائد الموز للأطفال اقل من سنه

الموز وفوائده

يُعد الموز من أكثر الفواكة شعبية حول العالم، وهو من الأطعمة الخفيفة والمريحة للمعدة. ويتكون من الماء والكربوهيدرات، وكل حبة موز متوسطة الحجم تحتوي على حوالي (105) سعرة حرارية فقط، كما يحتوي على العديد من العناصر الغذائية الأساسية، ويساعد على تحسين عملية الهضم، كما أنهُ مفيد لصحة القلب، ويساعد في فقدان الوزن. كما يتمتع بالعديد من الفوائد أبرزها:

  • احتوائه على العديد من المغذيات الهامة فهو يحتوي على كمية جيدة من الألياف، إضافة إلى العديد من مضادات الأكسدة.
  • احتوائه على عناصر غذائية تساعد في تخفيف مستويات السكر في الدم لذلك يفضل تناوله بعد الوجبات.
  • تحسين صحة الجهاز الهضمي فهو غني بالألياف والنشا المقاوم الذي يغذي بيكتيريا الأمعاء ويساعد على الحماية من سرطان القولون.
  • دعم صحة القلب فهو مصدر غذائي للبوتاسيوم والمغنيسيوم وهما مغذيان أساسيان لصحة القلب.


فوائد الموز للأطفال بعمر أقل من سنة

لفترة طويلة من الزمن كانت حبوب الأطفال أو ما يعرف بـ (cereal) المُكون عادةً من الأرز هو الغذاء الذهبي الأول للرضع. في السنوات الأخيرة وجد الخبراء أنه من الجيد تقديم بعض الغذاء الصلب للطفل مثل الخضار والفواكة وحتى اللحوم. ولمعرفة الوقت المناسب لتقديم الطعام الصلب للطفل كالموز وغيره، تجب استشارة طبيب الأطفال للتأكد أن الطفل لا يعاني من أي نوع من الحساسية وخاصةً حساسية اللاتكس المرتبطة بالموز، وأن الطفل جاهز لاستقبال الطعام الصلب وذلك غالبًا ما يكون من عمر (٤-٦) أشهر. ومن المؤكد أن الموز غذاء مثالي للرضع وذلك لأنهُ غني بالمغذيات الأساسية ويساعد في التطور الكلي للطفل، كما أنهُ حلو المذاق وكريمي ويحب الأطفال تناوله. وفيما يلي فوائده:

  • يحتوي على مجموعة من المغذيات الهامة، فهو غني بالمعادن والفيتامينات الضرورية مثل (B12/B6/A) والكالسيوم والحديد.
  • يحتوي على نسبة عالية من الألياف (3 غرام من الألياف في كل حبة موز) مما يجعل لهُ مساهمة كبيرة في استهلاك الكلى للألياف يوميًا.
  • يساعد في بناء العظام والأسنان، فهو غني بالبوتاسيوم والكالسيوم والفسفور.
  • يعالج فقر الدم، فهو غني بالحديد الضروري لإنتاج الهيموجلوبين في الدم، ويساعد في تركيب الخلايا الحمراء في الجسم.
  • يساعد على تطوير الدماغ وتحسين الذاكرة، فهو غني بحمض الفوليك والفسفور.
  • يحسن النوم عند الأطفال ويساعد في الاسترخاء والنوم العميق.
  • يحسن جهاز المناعة ويساعد في حالات البرد والسعال، فهو يقضي على البكتيريا والفيروسات.
  • يساعد على زيادة وزن الطفل وفتح الشهية.


طرق إعداد الموز للأطفال

الموز من الفواكة المريحة وسهلة الاستخدام؛ فهو مُغطى بقشرة سهلة النزع ولا يحتاج إلى الغسيل، وهو ذو بنية لينة ومن السهل تقطيعه.

  • في عمر الـ 6 أشهر: يُقشر الموز ويُقسم إلى قطع صغيرة ثم يهرس جيدًا باستخدام الشوكة حتى يصبح طريًا ويستطيع الطفل تناوله.
  • في عمر الـ 9 أشهر: في هذا العمر يصبح الطفل قادرًا على مضغ بعض القطع في الطعام، ويثهرس الموز باستخدام الشوكة مع إمكانية إبقاء بعض القطع الصغيرة.
  • في عمر السنة: يستطيع الطفل قبض الموز بيده، ويمكن تقشير الموز وإعطائه للطفل أو تقطيعه ليأكله الطفل باستخدام الشوكة على أن تكون مخصصة ومناسبة للأطفال.


الاحتياطات عند تقديم الموز للأطفال

  • يفضل تقديم الموز الناضج ذي اللون الأصفر للطفل وذلك لكي يستطيع الطفل هضمه.
  • في حال كان عمر الطفل أقل من 9 أشهر يجب التأكد من هرس الموز جيدًا حتى لا يسبب له الاختناق.
  • ينصح بعدم تقديم الموز للطفل المصاب بالإمساك وذلك لأنه يساعد على شد المعدة.
  • ينصح بعدم الإسراف في تناول الموز فأكل حبة واحدة صغيرة في اليوم كافٍ.

يعتبر الموز فاكهة غنية بالفوائد وحلوة المذاق، ويمكن إدخاله في العديد من الوصفات المناسبة للأطفال فهو لا يحتاج إلى الطبخ فقط يُهرس ويضاف اليه الحليب أو اللبن، كما أن بعض الأمهات تقدمه مع الشوفان أو الكستر.