عناصر المزيج التسويقي السبعة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٤ ، ١٦ نوفمبر ٢٠٢٠
عناصر المزيج التسويقي السبعة

المزيج التسويقي

يشير مفهوم المزيج التّسويقي إلى الإجراءات والأدوات التي تستخدمها الشّركات للتّرويج لعلاماتها التجارية، أو المنتجات والخدمات التي تطرحها في الأسواق، ويتألف المزيج التسّويقي من مجموعة عناصر تؤثّر على بعضها البعض، وتشكّل مجتمعةً خطّة عمل الشّركة، كما أنّ التّعامل مع هذه العناصر بالشّكل الصّحيح يؤدّي إلى نتائج تسويقيّة ناجحة، وبالمقابل فإنّ التّعامل الخاطئ مع هذه العناصر قد يوقع الشركة في خطأ كبير، وستحتاج لسنوات طويلة للتّعافي من نتائجه السلبيّة، ولتستطيع استخدام المزيج التّسويقي بنجاح لمنتجاتك وشركتك تحتاج إلى الكثير من الفهم والبحث واستشارة المختصّين في مجال التّسويق والتّصنيع والمستهلكين أيضًا.[١]


تعرف عليها: عناصر المزيج التسويقي السبعة

يُعبر عن المزيج التّسويقي بمجموعة من العناصر، أربعة منها أساسيّة، وهي الأكثر شيوعًا واستخدامًا من قبل الشّركات، والثّلاثة الأخرى ثانوية مكمّلة لها، تعرّف فيما يلي على هذه العناصر السبعة:[٢]

  • السّعر: يعني تكلفة شراء المُنتج أو الخدمة على المستهلك، ويعتمد السّعر على القيمة التي يتوقّع العميل أن يحصل عليها، ويلعب السّعر دورًا هامًا في التّسويق ويمكن أن يغير من استراتيجيّاته، فالسّعر المنخفض يجعل المنتج في متناول يد المزيد من العملاء المستهدفين، بينما يجذب السّعر المرتفع العملاء الذين يبحثون عن التفرّد، وبكلا الحالتين يجب أن يكون السّعر أعلى من تكلفة الإنتاج لتضمن تحقيق الرّبح.
  • المُنتج: وهو السّلعة التي تبيعها شركتك، وهو عنصر هام في عملية التّسويق إذ يجب أن تنظر إلى دورة حياة منتجك لتتمكّن من مواجهة أي تحدّيات يمكن أن تظهر بعد أن يصبح المنتج بيد المستهلكين، فبعض المنتجات لا يمكنك السّيطرة عليها تمامًا ويمكن أن تظهر عيوبها بعد فترة من الاستخدام.
  • الترويج: هو الإعلان والتّسويق المباشر للمنتج وترويج المبيعات، ويمكنك أن تروّج لمنتجك من خلال الإعلانات التلفزيونيّة، والكتالوجات، والمعارض التجاريّة، واللّوحات الإعلانيّة الموجودة في كل مكان، ويمكنك أيضًا استغلال العلاقات مع وسائل الإعلام، ويشمل الترويج ما يصل للجمهور المستهدف وكيفيّة إيصال الرّسالة وعدد المرّات التي يتعرّض فيها الجمهور للإعلان.
  • المكان: هو أي موقع مادّي يمكن للعميل أن يصل إليه ليشتري المُنتج، وهذه الأماكن هي مراكز التّوزيع، والنّقل، والتّخزين التي تختارها أنت.
  • الدليل المادي: هذا العنصر هو أهم عنصر من العناصر الثّانوية للمزيج التّسويقي وهو أي شيء ملموس يتعلّق بالمنتج أو البيئة المادّية التي تُقدّم الخدمة فيها للعملاء، وقد تشمل هذه الأدلّة كلًا من مواد تغليف المنتج، أو إيصالات التّسليم، أو اللّافتات، أو تخطيط المتجر الذي تعرض فيه المنتجات.
  • العمالة: عادةً ما يكون هؤلاء الأشخاص موظّفين يتفاعلون مباشرةً مع العملاء، ولتحقق مزيج تسويقي ناجح عليك أن تعيّن موظفين كفؤ وتدرّبهم على أداء مهامهم جيدًا لأن جودة الموظّفين تنعكس على جودة البيع والعمليّة التسويقيّة ككل، وعليك أن تعتني أيضًا بمظهر الموظّفين أمام العملاء.
  • سير العمليّة: يشمل هذا العنصر أي شيء داخل الشّركة يؤثّر على كيفيّة تعامل الموظّفين مع المنتج أو الخدمة، وتسليمها للمستهلكين، ومن أمثلة هذا العنصر؛ تخطيط مهام الموظّفين، وعدد الاستعلامات التي يتلقاها مندوبو المبيعات، وأين يوجّهون العملاء للحصول على مساعدة.


خصائص المزيج التسويقي

للمزيج التّسويقي العديد من الخصائص التي تؤثّر على دوره في التّرويج للمنتج، إليك أبرزها:[٣]

  • المزيج التّسويقي هو جوهر العمليّة التّسويقة: يتضمن المزيج التّسويقي مجموعة من القرارات الحاسمة المتعلقة بكل عنصر من عناصر المزيج التي ذكرناها سابقًا، وستحصل على نتائج أفضل عندما توازن بين العناصر وتدمج بينها لتُحدث أفضل تأثير على الجمهور المستهلك وتؤتي عملية التّسويق ثمارها.
  • المزيج التّسويقي يحتاج لمراعاة من أجل تلبية المتطلّبات المتغيّرة: يجب على مدير التسويق أن يدرس ظروف السّوق ومتغيّراته باستمرار ليُجري أي تعديل على أي عنصر من عناصر المزيج التسويقي لتصبح ملائمة لظروف السّوق.
  • المزيج التّسويقي قابل للتّعديل: يمكنك أن تعدّل على المزيج التّسويقي بناءً على متغيّرات البيئة الخارجيّة، وفي معظم الصّناعات يكون العميل هو العامل المتغيّر والأكثر تقلبًا، لأن أذواق العملاء غير ثابتة ويمكن أن تتبدّل في أي لحظة وقد يتغيّر ولاؤهم للعلامة التجاريّة، ولهذا سيقع على عاتق مدير التّسويق تحليل السّوق بانتظام لإجراء التّغييرات اللّازمة، ويمكن أيضًا أن تحدث التّغييرات داخل الشّركة كتغيير خط الإنتاج أو حجم ونطاق عمليّة الإنتاج.
  • المزيج التّسويقي ينطبق على المؤسّسات التّجارية وغير التّجارية: إذا كانت شركتك غير تجاريّة فأنت بحاجة لمزيج تسويقي أيضًا، ومن أمثلة هذه المؤسّسات؛ النّوادي، والمؤسّسات التّعليميّة، فجميع المؤسّسات بحاجة للتّرويج لفكرة أو خدمة ما.
  • المزيج التّسويقي يساعد في تحقيق الأهداف التّنظيميّة: يساعد المزيج التسويقي المناسب في تحقيق الأهداف التّنظيمية كالأرباح وحصّة السّوق.
  • المزيج التسويقي يركّز على العملاء: نقطة التّركيز الأساسيّة للمزيج التّسويقي هي العملاء، والمزيج التّسويقي الناجح هو الذي يوفّر للعميل أقصى قدر من الرّضا.


استراتيجيات المزيج التسويقي

يعتمد المزيج التّسويقي على استراتيجيّة وحيدة تجمع بين عناصر المزيج التّسويقي الأربعة والتي هي؛ المُنتج، والسعر، والمكان، والتّرويج، إذ ترتبط هذه العناصر ببعضها لتشكّل مكانة المُنتج داخل الأسواق المستهدفة، وتسعى تلك الاستراتيجية لتلبية أهداف الشركة من خلال تزويد العملاء بالمنتجات الجيدة وقيمتها،[٤]ولكل عنصر من عناصر المزيج التّسويقي متغيّراته الخاصّة التي يجب أن تضع خطّتك التّسويقيّة على أساسها، فتحديد المتغيّرات بشكل صحيح يوفّر لك خطّة تسويقيّة ناجحة، لأن الإخلال بأي عنصر من عناصر المزيج التّسويقي سيُحدث ثغرة في عملية التّسويق، ويمكن أن يؤدّي إلى عدم رضا العميل، وابتعاده عن المنتج الذي تقدّمه له، وبالتّالي سيتوجّه لشراء منتج آخر وعلامة تجاريّة أخرى منافسة، ولهذا عليك أن تحرص على مزج العناصر التّسويقية السّابقة بما يخدم جمهورك المستهدف.[٥]


قد يُهِمُّكَ

بناء مزيج تسويقي جيّد يعني استخدام الاستراتيجيّة التي تجمع بين عناصر المزيج التّسويقي الأربعة، ولتعرف كيف تحقّق ذلك اتّبع الخطوات التّالية:[٦]

  • حدّد أهدافك وغاياتك: عليك أن تحدّد النّتيجة النّهائيّة لمنتجك، وما يجب أن يكون عليه عند طرحه في الأسواق، ومن الضّروري أن تحدّد أهدافك بوضوح والتي تتضمّن المزيد من العملاء، وبناء الثّقة بعلامتك التجاريّة، وزيادة أرباحك وما إلى ذلك، بالإضافة لذلك يجب أن تحدد إطارًا زمنيًّا لتحقيق الأهداف.
  • حدّد ميزانيتّك: عليك أن تدرس خطّتك الماليّة وتحدّد الميزانيّة التي ستخصّصها لتكاليف المنتج، وأبحاث المستهلك وتكاليف التّرويج له.
  • حدّد عرض البيع الفريد: في هذه الخطوة حاول أن تصف الفوائد التي سيحصل عليها المستهلك عند شراء منتجك، أو صف المشكلة التي يحلّها هذا المنتج.
  • حدّد السّوق المستهدف: لتحقّق التّواصل الفعّال مع عملائك يجب أن تحدّد الفئات المستهدفة منهم، وكيف ومتى يفضلون التّواصل معك، ولإنجاز هذه االمهّمة عليك أن تجمع كمّية كبيرة من بيانات المستهلكين لترسم صورة مثاليّة عن المستهلك المثالي.
  • اطلب نصيحة عملائك: عليك أن تُجري استطلاع رأي لمعرفة ما يتوقّعه عملائك من منتجك، وضمّن الاستطلاع استفسارت أو أسئلة تُعطيكَ إجابة عن آرائهم في المنتج، ومدى رضاهم عن جودته، وما الفوائد التي حصلوا عليها بعد استخدامه، ومن ثم استخدم إجاباتهم في موادك التّسويقيّة.
  • حدّد منتجك بالتّفصيل: خذ وقتك في وصف منتجك وتحديد قيمته وابحث عن ميّزاته وما يجعله فريدًا ومختلفًا عن المنتجات المشابهة له في الأسواق.
  • تعرّف على قنوات التّوزيع الخاصّة بك: حدّد في هذه المرحلة الأماكن التي ستسوّق فيها لمنتجك، وقنوات التوزيع ستلعب دورًا كبيرًا في أسعار المنتج وقراراتك الترويجيّة، ويعتمد اختيار مراكز التّوزيع على جمهورك المستهدف، وأمامك الكثير من الخيارات، كتجّار الجملة الذين سيبيعون لتجّار التّجزئة المسؤولين عن بيع المنتج للمستهلك مباشرةً، أو البيع لمنافذ بيع التجزئة مباشرةً، أو مراكز البيع المباشرة أو مزيجًا من الخيارات السابقة.
  • أنشئ استراتيجيّة تسعير: لتحديد سعر منتجك بطريقة فعّالة، ابحث عن أسعار منتجات منافسيك، وبعد ذلك ضع السعر الذي يتناسب مع ميّزات منتجك، وهنا يجب أن تفكّر بالمبلغ الذي يستطيع جمهورك دفعه بالمقارنة مع تكلفة إنتاجه.
  • اختر أساليب التّرويج الخاصّة بك: عند طرح منتجك في الأسواق يجب أن يعرف جمهورك المستهدف عنه، وهنا توجد لديك العديد من الخيارات، إما عن طريق التّسويق المباشر باستخدام الكتالوجات، والاتّصالات الهاتفيّة، أو من خلال العلاقات العامّة، أو الإعلانات التلفزيونيّة، أو إعلانات الوسائط المطبوعة أو قنوات الإذاعة المسموعة، ويمكنك أيضًا اختيار البيع الشّخصي من قبل فريق المبيعات.
  • استخدم التّسويق الداخلي: بالرّغم من أنّ العناصر الأربعة للمزيج التّسويقي هي التي تخلق أساس استراتيجيّتك التسويقيّة إلا أنه يمكنك استخدام التّسويق الدّاخلي الذي يلعب دورًا حيويًا في تطوير مزيج التّسويق الخاص بك، ويتضمن التّسويق الدّاخلي ما يلي:
    • موقع الويب الخاص بك: يحتاج عملاؤك موقع الويب الخاص بك لرؤية المنتج، وليتفاعلوا مع علامتك التجاريّة.
    • تحسين محركات البحث SEO: لا يمكن للعملاء التّفاعل مع علامتكَ التّجارية ما لم يتمكنوا من العثور على موقعك الإلكتروني باستخدام محرّكات البحث، ولهذا استخدم كلمات رئيسيّة وصفيّة لترشد محرّكات البحث في توجيه المستخدمين لموقعك الإلكتروني.
    • البريد الإلكتروني: يعد البريد الإلكتروني واحدًا من أسرع الطرق وأكثرها مباشرةً للتّواصل مع العملاء.
    • وسائل التواصل الاجتماعي: احتلت مواقع التّواصل الاجتماعي اليوم مركزًا حيويًا في التّسويق للمنتجات والعلامات التجاريّة، استغل هذه المواقع للترّويج لمنتجك ولخلق الوعي بعلامتك التجاريّة.
    • التدوين: والذي يعني طرح محتوى منتظم على مدونة موقعك الإلكتروني، وتأكّد من الرّد على التّعليقات واستفسارات العملاء.


المراجع

  1. "Definition of 'Marketing Mix'", economictimes.indiatimes, Retrieved 2020-10-21. Edited.
  2. "What the Marketing Mix Is and Why It's Important", thebalancesmb, Retrieved 2020-10-21. Edited.
  3. "Marketing Mix: Meaning, Definition and Characteristics of Marketing Mix (with diagram)", yourarticlelibrary, Retrieved 2020-10-21. Edited.
  4. "The marketing mix in marketing strategy: Product, price, place and promotion", marsdd, Retrieved 2020-10-21. Edited.
  5. "Marketing Mix Strategy", marketingmix, Retrieved 2020-10-21. Edited.
  6. "10 Steps to Building the Perfect Marketing Mix for Your Business", wearegrow, Retrieved 2020-10-21. Edited.