أساليب التسويق الناجح

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٣٦ ، ٢٣ ديسمبر ٢٠٢٠
أساليب التسويق الناجح

عملية التسويق

يُعدّ التسويق عملية متكاملة تقوم من خلالها الشركات ببناء علاقات قوية مع العملاء، وهو مجموعة من النشاطات المسؤولة عن تحديد وتوقع وتلبية متطلبات العملاء بطريقة مربحة، وتختص بإنشاء العروض وتوصيلها وتبادلها مع العملاء والشركاء والمجتمع ككل، وهو أوسع بكثير من عملية البيع والمبيعات التي تعد جزءًا من عملية التسويق، أما من الناحية الاجتماعية فإن التسويق هو الرابط بين احتياجات المجتمع المادية وبين استجابة المؤسسات لتلك الاحتياجات من خلال أنماط اقتصادية معينة يمكنها أن توصل هذه الحاجات وتجعلها متاحة للجمهور.[١]




خطوات وأساليب التسويق الناجح

لبدء عملك بداية قوية وتنفيذ استراتيجيات جديدة عليك إنشاء خطة تسويقية عن طريق اتباع الخطوات التالية:[٢]

  • إعداد بيان يوضح القيم والخدمات المتعلقة بعملك، ولا بد أن تكون واقعيًا عند إنشاء هذا البيان؛ لأنه سيكون انعكاسًا لعملك على أرض الواقع.
  • تحديد الجمهور ومعرفة طريقة التسويق الأنسب لهم من خلال القيام ببعض الأبحاث والوصول لشخصيات من جمهورك المستهدف، واستخدامهم كجزء من خطة التسويق الخاصة بك لمعرفة أفضل طريقة للوصول إليهم.
  • وصف خدماتك حتى تكون قادرًا على تسويقها بفعالية، وذلك من خلال جرد الخدمات التي تقدمها حاليًا وتلك التي لا ترغب بتقديمها، ثم حدد ما يلزم لتقديم هذه الخدمات من موظفين وخبرات وتكاليف.
  • توضيح الاستراتيجيات التسويقية والترويجية، إذ توجد العديد من الخيارات عندما يتعلق الأمر باستراتيجيات التسويق، وتحدد المناسب منها من خلال عملية التجربة والخطأ التي تتطلب الاختبار والتفاعل مع العملاء أو العملاء المحتملين.
  • التعرف على المنافسين، فمع وصول الإنترنت على نطاق واسع عبر الهواتف الذكية، ستواجه سوقًا أكثر تنافسية من أي وقت مضى، عليك معرفة منافسيك أكثر وتحديد نقاط قوتك وكيف يمكنك مقارنتها مع الشركات المماثلة بناءً على القيمة أو السعر أو المنتجات أو الخدمات.
  • وضع أهداف تسويقية قابلة للقياس، فخطة التسويق الناجحة هي التي تضع الأهداف وتأخذها بعين الاعتبار، إذ يمكن أن تشمل هذه الأهداف عدد العملاء الجدد الذين ترغب في الحصول عليهم، أو عدد الأشخاص الذين ترغب في الوصول إليهم، أو مقدار الدخل الذي ترغب في الحصول عليه، وكن واقعيًا في تحديد أهدافك بحيث تكون أكثر قابلية للتحقيق.
  • مراقبة النتائج التي تمكنك من ضبط استراتيجية التسويق الخاصة بك من خلال برامج التحليلات المتوافرة عبر الإنترنت لكل من مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع الويب، إذ أن تعقب بيانات العملاء أصبحت أسهل من أي وقت مضى، ويتيح لك ذلك تحديد مدى نجاح استراتيجيات التسويق الخاصة بك ومن هم عملاؤك المحتملين.


عناصر التسويق الأساسية

عند تسويق خدمة أو سلعة توجد أربعة عناصر أساسية يجب على المسوق الالتفات إليها، وهي:[٣][٤]

  • المنتج: يشير المنتج إلى سلعة أو خدمة تقدمها الشركة للعملاء، إذ يجب توفير منتج يلبي طلب المستهلكين أو منتج يكون مقنعًا لدرجة أن المستهلكين يعتقدون أنهم بحاجة إلى ذلك المنتج، ويتوجب على المسوقين فهم المنتج جيدًا، وعلى مديري التسويق وضع خطة للتعامل مع هذه المنتجات.
  • المكان والتوزيع: وهو الموقع الذي يعرض فيه المنتج، إذ يشمل المتاجر المادية التي تكون موجودة في عدد من المدن والبلدات أو المتاجر الإلكترونية، مع تمكين العملاء من الوصول إلى هذه المنتجات أو الخدمات بسهولة.
  • الترويج: يشمل الإعلان والعلاقات والعمليات الترويجية، إذ أن الترويج لمنتج ما يوضح للمستهلكين سبب حاجتهم له، ويجب أن يدفعوا ثمنًا معيّنًا مقابل توفيره، ويقوم المسوقون بهذا الإجراء كي يتمكنوا من الوصول إلى الجماهير، وهو العنصر الأهم في هذه العملية، إذ يرتكز على إعلان وجود المنتج لدى الشركة المنتجة، وذلك باستخدام عدة وسائل منها؛ الجرائد والإعلانات في الشوراع، والإعلانات على مواقع التواصل الاجتماعي أو البريد الإلكتروني أو الإعلانات التلفزيونية.
  • السعر: وهو التكلفة التي يدفعها المستهلكون مقابل الحصول على المنتج، ويجب على المسوقين ربط السعر بالقيمة الحقيقية والمتوقعة للمنتج، والتفكير في تكاليف العرض والخصومات الموسمية وأسعار المنافسين، في بعض الحالات قد يرفع المسؤولون التنفيذيون في الشركات السعر لجعل المنتج يبدو وكأنه أكثر رفاهية أو يخفضون السعر حتى يتمكن المزيد من المستهلكين من تجربته، وعلى المسوقين تحديد الخصم المناسب، إذ يمكن للخصم في بعض الأحيان أن يجذب المزيد من العملاء، ولكنه قد يعطي أيضًا انطباعًا بأن المنتج أقل جودة مما هو عليه عندما يكون بسعر أعلى.


تاريخ التسويق

استخدم كبار السن بعض أشكال التسويق والترويج للمنتجات أثناء قيامهم بأعمالهم التجارية منذ آلاف السنين، إذ استخدموا الإعلان المطبوع عام 1450م، المجلات عام 1730م، الملصقات عام 1839م، اللوحات الإعلانية عام 1867م، إعلانات الراديو 1922م، الإعلان التلفزيوني عام 1941، التسويق الهاتفي خلال الخمسينيات، إعلانات الهواتف المحمولة بين سبعينيات القرن الماضي وعام 1994م، الترويج للأعمال التجارية عن طريق محركات البحث وتحسين محركات البحث عام 1995م، المدونات عام 1998م، وسائل التواصل الاجتماعي عام 2003م، تحليلات جوجل عام 2005م، إذ تزود مالكي مواقع الويب بمعلومات عن الأشخاص الذين يزورون مواقع الويب الخاصة بهم والتي يمكن أن تساعدهم في معرفة ما إذا كانوا يصلون إلى جمهورهم أم لا.[٥]


المراجع

  1. "WHAT IS MARKETING? HOW 10 EXPERTS DEFINE IT", skyline-etips, Retrieved 11-11-2019. Edited.
  2. "7 Steps to Write a Successful Marketing Plan", pulsemarketingagency, Retrieved 12-11-2019. Edited.
  3. "The 4 Ps", investopedia, Retrieved 12-11-2019. Edited.
  4. "The 4 Ps of Marketing", cyberclick, Retrieved 12-11-2019. Edited.
  5. "History of Marketing", squareup, Retrieved 12-11-2019. Edited.