علاج اضطرابات النوم بالاعشاب

علاج اضطرابات النوم بالاعشاب
علاج اضطرابات النوم بالاعشاب

اضطرابات النوم

لا بدّ أنكَ كُنتَ يومًا من الأشخاص الذين يواجهون مشكلة في عدم القدرة على النوم في الليل، مما يؤدي ذلك إلى صعوبة الاستيقاظ صباحًا بحيوية ونشاط، وتعرف هذه الاضطرابات بأنها مجموعة من الحالات التي يمكن أن تؤثر في قدرتك على النوم بانتظام، سواء أكان السبب في ذلك ضغوطات نفسية تعاني منها، أو إصابتك بأمراض معينة.

وتجدر الإشارة إلى أن اضطرابات النوم تعد مشكلة شائعة يعاني منها معظم الأشخاص؛ نتيجة الضغوطات النفسية، والإجهاد، والتأثيرات الخارجية الأخرى، ويعود تأثير عدم النوم سلبًا على المزاج، ومستوى الطاقة، والصحة العامة، والتركيز؛ تابع معنا في هذا المقال لتعرف أكثر عن اضطرابات النوم وطرق علاجها.[١][٢]


علاج اضطرابات النوم بالأعشاب

تتوفر مجموعة من الأعشاب التي تتميز باحتوائها على خصائص تفيدك في الحد من اضطرابات النوم، ومن الأمثلة على هذه الأعشاب إليكَ الآتي:[٣]

  • البابونج: استعمل البابونج منذ القدم في علاج الأرق، والقلق، والتخفيف من الالتهابات، ويتميز البابونج بأنه مهدئ، ومحفز للنوم، لاحتوائه على مضاد للأكسدة يعرف باسم أبيجينين، يفيد في تحسين نومك.
  • عُشبة بلسم الليمون أو الترنجان المخزني: يندرج بلسم الليمون إلى عائلة النعناع المتوفرة في جميع أنحاء العالم؛ إذ تُستعمل أوراقه لتحضير الشاي، واستعمل بلسم الليمون منذ القدم لتحسين نوعية النوم، والتخفيف من التوتر، وأظهرت بعض الدراسات التي أجريت إلى أن بلسم الليمون يعد مهدئ، ويفيد في التخفيف من الأعراض المرافقة للأرق.
  • عشبة اللافندر: تتميز عشبة اللافندر أو الخزامى برائحتها العطرية المهدئة التي تعد من الأعشاب التي تفيد في معالجة الأرق، واضطرابات النوم، إذ يشرب العديد من الأشخاص شاي اللافندر لتهدئة أعصابهم، والاسترخاء، والمساعدة على النوم، بالإضافة إلى أنها تفيد في تحسين نوعية النوم، وتحديدًا عند الأشخاص الذين يعانون من الاضطرابات المرتبطة بالقلق، والأرق.
  • جذر الفاليريان: استعملت في علاج مشكلات الأرق، والصداع، والعصبية منذ القدم، وتعدّ من المكملات العشبية لمعالجة مشكلة الأرق؛ وتجدر الإشارة إلى أن جذر الفاليريان تفيد في زيادة النعاس من خلال زيادة مستوى ناقل عصبي الذي يعرف بحمض جاما أمينوبوتيريك GABA، وأظهرت بعض الدراسات التي أجريت إلى أن جذر الفاليريان تفيد في تحسين نوعية النوم.


طرق أخرى لعلاج اضطرابات النوم

تُعالج مشكلة اضطرابات النوم بعدة طرق مختلفة اعتمادًا على نوع الاضطراب، والمسبب الرئيسي في حدوثه، وتتضمن هذه الطرق ما يأتي:[١]

العلاجات الطبية

تعالج اضطرابات النوم بالعلاجات الطبية في حال كان المسبب الرئيسي لهذه الاضطرابات إصابتك بأمراض، أو من خلال معالجة الاضطرابات مباشرة، وتتضمن العلاجات الطبية ما يأتي:

  • استعمال الحبوب المنومة.
  • تناول مكملات الميلاتونين.
  • تناول أدوية البرد أو الحساسية.
  • احرص على معالجة أي مشكلات صحية كامنة.
  • استعمل جهاز التنفس.
  • استعمال واقي للأسنان في حال كنت تعاني من مُشكلة طحن واحتكاك الأسنان أثناء النوم.
  • تناول أدوية الأرق.

تغيير نمط الحياة

تتوفر مجموعة من النصائح التي عند إدراجها في نمط حياتك ستفيدكَ في تحسين نوعية نومك، وتحديدًا عند التزامن مع العلاجات الطبية، تتضمن هذه النصائح ما يأتي:

  • الحد من تناول السكر والإكثار من تناول الأغذية الصّحية؛ كالأسماك، والخضروات في النظام الغذائي المتبع.
  • احرص على ممارسة التمارين الرياضة للتقليل من القلق والتوتر.
  • تناول الوجبات الصغيرة قليلة الكربوهيدرات قبل الذهاب للنوم.
  • خفّف من شرب الكافيين.
  • التزم بجدول نوم منتظم.
  • قلل من شربك للماء قبل النوم.
  • تجنب شرب الكحول، وتجنّب التبغ كذلك.


نصائح لتحسين قدرتك على النوم

يوجد مجموعة من النصائح التي عند اتباعها تفيدك في تحسين قدرتكَ على النوم، ومن أهم هذه النصائح ما يأتي:[٤]

  • ابتعد عن التدخين في فترة المساء.
  • امتنع عن تناول الوجبات الخفيفة، أو الأطعمة الثقيلة، في ساعاتٍ متأخرة من الليل؛ إذ تُسبب بعض أنواع من الأطعمة في زيادة إجهاد عمل الجهاز الهضمي.
  • ابتعد عن شرب الشاي، والقهوة، والمشروبات الغازية، والشوكولاتة الساخنة، ومشروبات الطاقة؛ إذ تُسبب هذه المشروبات حدوث اضطرابات في نومك.


أسباب اضطرابات النوم

توجد العديد من الأسباب والعوامل التي تُسبب إصابتك باضطرابات النوم، ومن أبرز هذه الأسباب ما يأتي:[١][٥]

  • الإفراط من الكحول، أو الكافيين خلال مدة ما قبل النوم.
  • إصابتك بمرض الربو.
  • إصابتك بالآلام المزمنة والمتكررة نتيجة إصابتك بالعديد من الأمراض مثل؛ الصداع المزمن، والتهاب المفاصل، ومرض التهاب الأمعاء، ومتلازمة التعب المزمن، وغيرها من الأمراض الأخرى.
  • إصابتك بآلام أسفل الظهر المزمنة.
  • التعرض للقلق، والضغوطات النفسية، والتوتر، الذي يتسبب بدوره في صعوبة النوم.
  • تناول بعض أنواع من الأدوية، مثل؛ الستيرويدات، ومضادات الاكتئاب.


أعراض اضطرابات النوم

توجد مجموعة من الأعراض والعلامات التي قد تظهر عليك عند إصابتك باضطرابات النوم، وتجدر الإشارة إلى أن هذه الأعراض تختلف تتفاوت لشدة الاضطرابات ونوعها وشدتها، والمسبب لها، ولعل من أهم هذه الأعراض ما يأتي:[١][٦]

  • إصابتك بضعف في العضلات فجأة عند الضحك أو عند الغضب.
  • الشخير بصوت عالٍ، أو توقف التنفس أثناء نومكَ مدة قصيرة.
  • تجد صعوبة في النوم لساعات كافية، وضمن المعدل الطبيعي للنوم.
  • شعورك بالإرهاق، والتعب خلال النهار.
  • إصابتك بالقلق أو الاكتئاب.
  • معاناتك من قلة التركيز.
  • شعورك بالنعاس مع الرغبة الشديدة بالنوم خلال النهار.
  • ملاحظة استيقاظك عدة مرات أثناء النوم، وإيجاد صعوبة في العودة إلى النوم.
  • شعورك بعدم القدرة على الحركة عند الاستيقاظ من النوم.


قد يُهِمُّكَ

يعد تحضير شاي الأعشاب من أبرز الخيارات الشائعة منذ القدم التي يلجأ إليها الكثير من الأشخاص للحصول على الراحة، والاسترخاء، والنوم، واستعملت الأعشاب في جميع أنحاء العالم بمثابة علاج طبيعي للنوم؛ إذ تتوفر العديد من الأبحاث والدراسات الحديثة التي تثبت ذلك إلا أنّ بعض التحذيرات مهمة عند لجوئكَ لمعالجة اضطرابات النوم بالأعشاب؛ إذ لا دراسات كافية تُقيِّم سلامة وفعالية الأعشاب بالإضافة إلى أن بعض المكملات العشبية قد تتداخل مع بعض أنواع من الأدوية، وبالتالي فإنه ينبغي استشارة الطبيب قبل استعمالكَ لها.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "Sleep Disorders", healthline, Retrieved 2020-6-30. Edited.
  2. "Insomnia", medlineplus, Retrieved 2020-6-30. Edited.
  3. ^ أ ب "The 6 Best Bedtime Teas That Help You Sleep", healthline, Retrieved 2020-6-30. Edited.
  4. "Tips for BETTER SLEEP", nhsborders.scot.nhs, Retrieved 2020-6-30. Edited.
  5. "An Overview of Sleep Disorders", healthysleep.med.harvard, Retrieved 2020-6-30. Edited.
  6. "Sleep Disorders", medlineplus, Retrieved 2020-6-30. Edited.

410 مشاهدة