طريقة استخدام دم الغزال

طريقة استخدام دم الغزال
طريقة استخدام دم الغزال

كيفية استخدام دم الغزال؟

يُعرف دم الغزال بأنه مسحوق أحمر اللون وباهظ الثمن مستخلص من طحن أوراق شقائق النعمان الجافة، ويتميز دم الغزال بفوائده واستخداماته المتنوعة؛ فهو يُستخدم لغايات تجميلية منها علاج مشاكل البشرة وتنقيتها وتخليصها من عيوبها ومنحها اللمعان والنضارة والجمال، وكل ما عليك فعله هو مزج ملعقة من ماء الورد مع ملعقة صغيرة من مسحوق دم الغزال وخلطهم جيدًا، ثم وضع الخليط على الوجه وتركه لمدة تتراوح بين ربع إلى نصف ساعة، ثم غسل الوجه جيدًا بالماء والصابون، وإضافةً إلى ذلك يمتلك دم الغزال خصائص علاجية فعّالة لمشاكل الشعر بما في ذلك التقصف والضعف، كما يمكنه تغيير لون الشعر دون التسبب بأي أضرار جانبية، وللحصول على هذه الفوائد يمكنك مزج عشر ملاعق كبيرة من الحناء، وعصير الليمون، وملعقة صغيرة من مسحوق دم الغزال، وكمية من الماء المغلي، وبياض بيضة، ثم تحريك هذه المكونات معًا إلى أن يُصبح قوامها مرن، ثم دهن فروة الرأس بزيت الذرة ووضع هذا المزيج على الشعر وتركه لمدة لا تقل عن ساعتين، ثم غسل الشعر جيدًا بالماء والشامبو، ويُنصح باستخدام بلسم الشعر لجعله رطبًا وناعمًا.[١]

</div>

فوائد دم الغزال

أثبتت الكثير من الأبحاث والدراسات العلمية فوائد عديدة يمنحها دم الغزال ومسحوقه لمستخدميه، وفيما يلي نوضح لك أبرزها:

مقاومة السرطان

أثبتت دراسة علمية أجريت على الفئران عام 2003 وجود تأثير لدم الغزال على الأورام السرطانية وجودة حياة مرضى العلاج الكيميائي، وأكدت الدراسة على امتلاك دم الغزال لخصائص مضادة للأورام السرطانية، بالإضافة إلى تأثيره القوي على الأدوية المُستخدمة في العلاج الكيميائي للسرطان والحد من الآثار الجانبية المترتبة على استخدامها، وقد ساهم دم الغزال في رفع المستويات المنخفضة منخلايا الدم البيضاء والصفائح الدموية أثناء إعطاء العلاج الكيميائي بالفلورويوراسيل، ويعمل على خفض الزيادة الحاصلة في مستوى نيتروجين اليوريا في الدم الذي يرتبط بالتسمم الكلوي، ونشاط الأميليز في الدم المرتبط بتسمم البنكرياس أثناء استخدام العلاج الكيميائي باستخدام السيسبلاتين، وهذا في مجمله يدل على فاعلية دم الغزال وقدرته على تقليل الآثار الجانبية لأدوية العلاج الكيميائي، وتحسين نوعية حياة مرضى السرطان الخاضعين للعلاج الكيميائي.[٢]

فوائد جمالية

استُخدم دم الغزال قديمًا بكثرة لأغراضٍ جمالية متنوعة، منها:[٣]

  • تنعيم القدمين.
  • ترطيب الكعب ومنع تشققها.
  • منح القدمين اللون الوردي.
  • يمتلك دم الغزال خصائص فعّالة في ترطيب الشفاه وتوريدها ومنع تشققها؛ وذلك من خلال إضافته إلى الفازلين الطبي أو أحد الزيوت العطرية؛ كزيت البابونج أو زيت جوز الهند.
  • علاج مشاكل الشعر المختلفة.[١]
  • يُستعمل في تلوين الشعر.[١]
  • يعالج مشاكل البشرة ويخلصها من الحبوب والشوائب.[١]
  • يمنح البشرة اللمعان والنضارة.[١]
  • يُستعمل كمنظّف للبشرة.[١]

فوائد صحية وعلاجية

يمتلك دم الغزال خصائص علاجية متنوعة أيضًا، منها:[٣]

  • يساعد دم الغزال على تهدئة الأعصاب وزيادة الشعور بالراحة والاسترخاء؛ وذلك من خلال إضافة عشرة جرامات من مسحوق الغزال في لتر من الماء المغلي وتحليته بالعسل الطبيعي وشربه على مراحل متفرقة.
  • يمكن استخدام دم الغزال كغسول للعين؛ إذ يعمل على زيادة نضارة العين، ويحميها من خطر الإصابة بالالتهابات والحساسية.
  • يساعد دم الغزال في علاج تقرحات اللثة في الفم؛ وذلك من خلال استخدامه كمعجون أسنان.
  • يقضي دم الغزال على التهابات الحلق؛ وذلك من خلال غلي أوراق شقائق النعمان في لتر من الماء وتركها في الماء لمدة 12 ساعة، ثم إضافة السكر إلى المزيج ووضعه على النار ليصبح لزجًا، ثم تناوله كشراب معالج للالتهاب.
  • يحتوي دم الغزال على نسبة عالية من الأحماض الأمينية والعناصر الغذائية الضرورية للجسم أهمها الحديد.[٤]
  • يساعد دم الغزال على تقوية الدم والدورة الدموية، كما يلعب دورًا مهمًا في دعم وظائف الجسم وعملية التمثيل الغذائي أو الأيض، ويساعد في تحسين الوظائف العقلية أيضًا.[٤]

أضرار دم الغزال

نظرًا لكون مسحوق دم الغزال أحد المنتجات المستخلصة من نبات شقائق النعمان الذي يحتوي على بعض المواد التي قد تُحدث ضررًا لمستخدميه، فإن من المحتمل أن يكون لدم الغزال بعض الأضرار، مثل:[٥]

  • يمكن أن يؤدي استهلاك دم الغزال إلى تثبيط عمل كل منالجهاز العصبي المركزي والقلب.
  • لا يُنصح باستهلاك دم الغزال لكل من الحامل والمرضعة وأولئك الذين يعانون من التهاب الكلى.
  • يُنصح بالابتعاد عن شقائق النعمان ومستخلصاتها لمن يعانون من انخفاض ضغط الدم وضعف القلب أو أي مرض خطير؛ وذلك لاحتمالية تفاعلها مع الأدوية المستخدمة في علاج هذه الأمراض مما ينتج عنه أعراض جانبية خطيرة.[٦]
  • يحتوي شقائق النعمان على مادة البروتوأنايمونين، وهي مادة قوية تعمل على تهيّج الفم والغشاء المخاطي المعدي والمعوي والجلد، كما يمكن أن تؤدي الجرعات العالية إلى الإصابة بالغثيان، والتقيء، والإسهال، وانخفاض ضغط الدم، وربما ضيق التنفس أيضًا.[٦]

مَعْلومَة: مما يتكون دم الغزال؟

يحتوي مسحوق دم الغزال على عدد من المواد والعناصر الضرورية التي تساعد الجسم في أداء وظائفه المختلفة، ومن أبرزها الماء الذي يُشكل 80-81٪ من دم الغزال، يليه المواد العضوية وتبلغ نسبتها حوالي 16-17٪ ومن أهمها البروتينات، التي تتضمن 19 نوعًا من الأحماض الأمينية، وهنالك أيضًا بعض الحديد، والأنزيمات، والدهون، والأحماض الدهنية الحرة، وبعض الكحوليات صلبة، ودهون فسفورية، والهرمونات، والفيتامينات، والسكريات في دم الغزال، بالإضافة إلى مجموعة متنوعة من العناصر النادرة المستقرة والمفيدة وبعض المكونات الكيميائية الضرورية لأداء وظائف القلب،[٤]ومن المحتمل كذلك إيجاد دم الغزال على شكل أقراص أو حبوب دوائية، وقد تحتوي هذه الأقراص على البروتين بنسبة 56.4٪، وعلى اللاكتوز بنسبة 18.7٪ ، وعلى الأحماض الأمينية بنسبة 1.2٪، وعلى الجلوكوز بنسبة 1.0٪، وعلى الدهون بنسبة 0.7٪، ومن المتوقع أن يحتوي كل 100 غرام من هذه الحبوب على 180 ملغرام من الحديد، و13 ملغرام من البوتاسيوم، و39.1 ملغرام من الكالسيوم، و480 ملغرام من الصوديوم، و368 ملغرام من الكلوريد.[٧]

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح "Benefits of deer blood powder", factsauw, 2/7/2020, Retrieved 1/1/2021. Edited.
  2. H.S. Kim, S.B. Hong, H.J. Sung, G.A. Moon and Y. Yoon (1/6/2003), "Effect of deer blood on reduction of the side effects of chemotherapeutic drugs", researchgate, Retrieved 1/1/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "Benefits of gazelle blood for feet", otwt, Retrieved 3/1/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت "Deer Blood Powder", plantextractssr, Retrieved 2/1/2021. Edited.
  5. "Facts about Wood Anemone", healthbenefitstimes, Retrieved 3/1/2021. Edited.
  6. ^ أ ب Juliet Blankespoor with Meghan Gemma, "Anemone: Medicine, Poison, Pollen, and Melodrama", chestnutherbs, Retrieved 3/1/2021. Edited.
  7. Yong-Geun Ahn (1/1/2009), "Drying and Stabilization of Deer Blood", The Korean Journal of Food And Nutrition , Issue 1, Folder 22, Page 1. Edited.

336 مشاهدة