رجيم الكمون

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:١٤ ، ٦ نوفمبر ٢٠١٨
رجيم الكمون

الكمون

يعد الكمون نوعًا من أنواع التوابل الأكثر استعمالًا في العالم، وقد استخدم منذ القدم من خلال إضافته لأطباق الطعام، وتحضير المشروبات، وعلاج الأمراض والمشكلات الصحية، وينتمي الكمون إلى الفصيلة الخيمية من النباتات، إذ ينمو بارتفاعات قصيرة مكونًا بذورًا بنية يستخرج منها الكمون، وقد زادت فوائده الغذائية والصحية من قيمته الاقتصادية لاحتوائه على السعرات الحرارية التي تمد الجسم بالطاقة، وكميات جيدة من الألياف الغذائية، والكربوهيدرات، والبروتينات. ومن الأمراض التي يساهم الكمون في التخفيف من أعراضها وعلاجها حماية الجسم من الأنواع المختلفة للالتهابات، والتقليل من معدلات الإصابة بالسكري لدوره في منع ظهور مقاومة من الجسم لهرمون الإنسولين، كما يساهم في علاج مشاكل الجهاز الهضمي، والتخفيف من أعراض متلازمة القولون العصبي، وهو فعال في تحسين الحالة المزاجية، والتخفيف من الشعور بالتوتر والقلق، وتقوية الذاكرة.


رجيم الكمون

يتوفر الكمون عادةً على شكل مسحوق ناعم بني اللون، كما يمكن استعمال بذوره قبل طحنها، ومن خصائصه انبعاث رائحة عطرية مميزة، ومذاقٍ مر أو حلو تبعًا لنوع الاستخدام، ومن أهم استعمالاته الاعتماد عليه في إنقاص الوزن الزائد من خلال اتباع رجيم الكمون، وهو نوع من أنواع الحميات الغذائية التي تستمر لمدة أسبوع بتحضير خليط مكوّن من الليمون والزنجبيل والكمون، وتضاف المكونات إلى الماء الساخن، ويشرب دافئًا بعد تصفيته قبل كل وجبة، ورجيم الكمون كما يلي:

  • اليوم الأول: تناول الخبز مع الجبن قليل الدسم، مع القليل من الفول والزيت خلال وجبة الإفطار، وبعد مدة كافية تصل إلى سبع ساعات يمكن تناول وجبة الغداء المكونة من قطعة دجاج مشوي وطبق من السلطة والأرز، ولوجبة العشاء يجب تناول نوعين من الفاكهة مع الزبادي.
  • اليوم الثاني: تناول خبز القمح مع الحليب خالي الدسم خلال وجبة الإفطار، وتناول قطعة من الدجاج المشوي مع طبق من الخضار المسلوقة، وطبق السلطة خلال وجبة الغداء، أما على العشاء فيكفي تناول نوع من الفاكهة مع الزبادي.
  • اليوم الثالث: تناول ملعقة صغيرة من المربى مع قطعتين من الخبز المحمص خلال وجبة الإفطار، وتناول طبق من الخضار مع الأرز، وطبق من السلطة خلال وجبة الغداء، وفي العشاء يمكن تناول قطعة من الجبن مع الخبز.
  • اليوم الرابع: تتكون وجبة الإفطار من الخبز وقطعة من الجبن، وفي وجبة الغداء يمكن تناول السمك المشوي مع الخضار والأرز، وخلال وجبة العشاء يمكن الاكتفاء بتناول ثلاث حصص من الفاكهة.
  • اليوم الخامس: شرب عصير البرتقال مع تناول قطعتين من الفاكهة خلال وجبة الإفطار، وتناول الأرز مع طبق من الخضار المسلوقة، وطبق السلطة خلال وجبة الغداء، أما وجبة العشاء فهي مكونة من الخبز وقطعة من الجبن.
  • تكرار اليوم الأول واليوم الثاني خلال اليوم السادس والسابع.


لنجاح رجيم الكمون والحصول على نتائج مرغوبة ينصح بالحرص على شرب كميات كافية من الماء يوميًا لتساهم في طرد المركبات الضارة من الجسم، وتجنب إضافة السكر للمشروبات اليومية، كما ينصح بترك فترة زمنية لمدة خمس ساعات على الأقل بين الوجبات، وممارسة التمارين الرياضية بانتظام.


فوائد الكمون لإنقاص الوزن

  • طرد السموم والمركبات الضارة لخارج الجسم، وهو من الأساليب الفعالة في خسارة الوزن، إذ يمنع الكمون من تراكم الفضلات ويحسن من عملية الهضم.
  • قد يساهم الكمون في تعزز من عملية التمثيل الغذائي، وامتصاص الجسم للعناصر الغذائية.
  • ضبط مستوى الحديد في الجسم المسؤول عن تصنيع كريات الدم الحمراء، مما يحمي من خطر الإصابة بمشكلة فقر الدم في فترة الرجيم.