التخلص من ماء الرئة

الرئتان والتنفس

تتكون الرئتان في جسم الإنسان من عدد كبير من الحويصلات الهوائية، وهي أكياس صغيرة يصل عددها لأكثر من 600 مليون حويصلة، وتعد مسؤولة عن عملية التنفس وتبادل الغازات، وذلك بوصول الدم الوريدي الغني بجزيئات ثاني أكسيد الكربون ليستبدل بجزيئات الأكسجين التي تنتقل لعضلة القلب لضخها لجميع أنسجة الجسم، ونظرًا لوجود الشعيرات الدموية فإنها تسمح للسوائل بالمرور من خلالها؛ للحفاظ على توازن معدلاتها في الرئتين ومنعها من التراكم في الحالات الطبيعية بتأثير ما يعرف بالخاصية الأسموزية، وفي حال حدوث خلل في هذا العامل فإن السوائل تبدأ بالتراكم في الرئة مما يؤثر على سلامة نقل الأكسجين وإتمام عملية التنفس.[١]، وتسمى الحالة المرضية التي يتراكم فيها الماء في الرئتين بالوذمة الرئوية، أو الاحتقان الرئوي مما يسبب انخفاضًا في معدلات وصول الأكسجين عبر الشريان الرئوي للقلب، وتعود أسباب ذلك للإصابة ببعض الأمراض والمشكلات الصحية منها:[٢]

  • الإصابة بأمراض القلب مثل النوبات القلبية.
  • الإصابة بقصور عضلة القلب وهو من أكثر الأسباب شيوعًا، إذ يسبب زيادة الضغط على الأوعية الدموية المتصلة بالرئتين إلى تراجع قدرتها في السماح بحركة السوائل مما يؤدي لتراكمها حول الرئتين.
  • الإصابة بأمراض الشرايين مثل تصلب الشرايين وانسدادها.
  • الإصابة بالالتهاب الرئوي الناتج عن التعرض للعدوى الجرثومية.
  • تعرض إحدى الرئتين للتلف بسبب العدوى أو التعرض المستمر للمركبات السامة.
  • الإصابة بارتفاع ضغط الدم أو الفشل الكلوي.


علاج ماء الرئة

تعد الوذمة الرئوية من الحالات الصحية التي تتطلب العلاج الفوري؛ تجنبًا لحدوث مشكلات صحية خطيرة عند انخفاض مستوى الأكسجين في الجسم، ويبدأ التشخيص بالاعتماد على الأعراض وبعض الفحوصات، كتخطيط للقلب، والتصوير بالأشعة السينية، وفحوصات الدم لقياس مستوى الأكسجين وثاني أكسيد الكربون في الدم، والاستفسار عن التاريخ الطبي للمريض وغيرها من الفحوصات اللازمة، أما عن طرق التخلص من تراكم الماء في الرئتين فتكون باستعمال العلاجات الآتية:[٣]

  • الأدوية العلاجية: تساعد الأدوية العلاجية في السيطرة على الأمراض المرتبطة بمشكلة تراكم الماء في الرئة مثل أمراض القلب وارتفاع ضغط الدم، كما يجب استعمال مدرات البول للتخلص من السوائل الزائدة، واستعمال المورفين للسيطرة على مشكلة ضيق التنفس.
  • أنبوب التنفس: يحتاج المريض لكميات إضافية من الأكسجين، وذلك باستعمال قناع الوجه ووصل أنبوب التنفس مع الأنف.
  • سحب السوائل: في بعض الحالات قد يحتاج المريض لسحب السوائل الزائدة حول الرئتين عند الإصابة بمشكلة الانصباب الجنبي.
  • المضادات الحيوية: يمكن التخلص من الوذمة الرئوية الناتجة عن الالتهابات الرئوية البكتيرية باستعمال المضادات الحيوية.


أعراض الإصابة بماء الرئة

تساعد الأعراض المرافقة للوذمة الرئوية في تشخيص الإصابة وتحديد السبب الرئيس لتراكم السوائل حول الرئتين، ومن هذه الأعراض والعلامات:[٤]

  • الشعور بألمٍ في الصدر.
  • الإصابة بضيق في التنفس.
  • صعوبة النوم ليلًا.
  • شحوب لون البشرة.
  • زيادة معدلات التعرق.
  • تسارع في نبضات القلب.
  • تورم الأطراف بسبب احتباس السوائل.
  • صعوبة التنفس عند بذل مجهودٍ بدني وحتى في أوقات الراحة.
  • ضعف عام في الجسم.

وتساعد معرفة أسباب تراكم السوائل حول الرئة في التنبؤ بالمضاعفات الصحية الناتجة عنها، مثل مضاعفات أمراض القلب، وتضيق الشرايين والفشل الكلوي والالتهابات، وتشترك جميعها بدورها في تقليل مستويات الأكسجين اللازمة.


الوقاية من تكوّن ماء الرئة

يحتاج المرضى المصابون بالأمراض المزمنة إلى اتباع مجموعة من النصائح اللازمة للوقاية من خطر تكون الوذمة الرئوية، وذلك باتباع ما يأتي:[٥]

  • تغيير النظام الغذائي المتبع بتجنب الأغذية الغنية بالأملاح، والسكريات، والدهون المشبعة، والحرص على اتباع برنامج غذائي غني بالفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • الالتزام بتناول الأدوية العلاجية التي يصفها الطبيب.
  • تجنب بذل مجهود بدني كبير مثل تسلق الجبال والسفر لمسافاتٍ بعيدة.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • إجراء الفحوصات الدورية للتأكد من مستويات الكوليسترول، وضغط الدم، ووظائف الكلى.


المراجع

  1. Icardio, "WATER ON LUNGS"، icardio, Retrieved 2019-5-6. Edited.
  2. Lydia Krause (2019-4-19), "What Is Pulmonary Edema?"، healthline, Retrieved 2019-5-6. Edited.
  3. Mayo Clinic Staff, "Pulmonary edema"، Mayo Clinic, Retrieved 2019-5-6. Edited.
  4. Siamak N. Nabili, "Pulmonary Edema"، MedicineNet, Retrieved 2019-5-6. Edited.
  5. Stephanie Brunner (2017-12-18), "What is pulmonary edema?"، MEDICALNEWSTODAY, Retrieved 2019-5-6. Edited.

280 مشاهدة