أسباب جفاف الجلد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٧ ، ٢ سبتمبر ٢٠١٩

جفاف الجلد

تُعد مشكلة جفاف الجلد أحد أكثر المشاكل الجلدية شيوعًا، وعادةً ما تنجم عن انخفاض مستوى الماء في الطبقات السطحية من الجلد أو البشرة، وتنتشر مشكلة جفاف الجلد عند الذكور والإناث على حدٍ سواء، لكن تُعد فئة الكبار بالسن هي الفئة الأكثر عرضة للإصابة بجفاف الجلد؛ وذلك لأن الجلد يفقد الكثير من الماء والزيوت الجلدية تدريجيًا مع تقدم الإنسان بالعمر، وتظهر مشكلة جفاف الجلد في أغلب الأحيان في الذراعين، واليدين، وأسفل القدمين، ومن المعروف أن جفاف الجلد يجعل الفرد أكثر حساسية وعرضة للإصابة بالطفح الجلدي وتضرر الخلايا الجلدية، كما لا يغيب عن الكثيرين أن للعوامل البيئة دورٌ بارزٌ في نشوء مشكلة جفاف الجلد؛ فالعيش في الأجواء الباردة -مثلًا- يؤدي في أحيانٍ كثيرة إلى جفاف الجلد، كما يُمكن لغسل اليدين بكثرة أن يؤدي إلى نفس الأمر أيضًا[١].


أسباب جفاف الجلد

تزداد فرص الإصابة بجفاف الجلد عند الأفراد بعمر 40 سنة وأكثر، وعند القاطنين في المناطق الجافة والباردة وقليلة الرطوبة، وعند الأفراد الذين تتطلب طبيعة عملهم غمر أيديهم في الماء كثيرًا؛ كالممرضين مثلًا، بالإضافة إلى الأفراد الذين يداومون على السباحة في برك السباحة التي تحتوي على الكلور، وعلى العموم يُمكن ذكر أبرز أسباب الإصابة بجفاف الجلد على النحو الآتي[٢]:

  • العيش في الأجواء السيئة: يُصبح الجلد أكثر جفافًا أثناء أشهر الشتاء، عندما تنخفض مستويات الرطوبة والحرارة، كما يُمكن للجلد أن يُصبح جافًا في المناطق الصحراوية أيضًا.
  • التعرض للحرارة: تنخفض معدلات الرطوبة كثيرًا داخل الأماكن المزودة بتدفئة مركزية أو بمواقد النار التي تعمل على الأخشاب، مما يؤدي إلى جفاف الجلد.
  • استخدام العطور: تشتهر بعض أنواع العطور بتسببها بحدوث تهيج في الجلد، وتُعد العطور مكونًا أساسيًا من مكونات الكثير من أنواع مزيلات العرق وكريمات العناية بالجلد[٣].
  • استعمال أنواع الصابون والمنظفات السيئة: تمتلك بعض أنواع الصابون والمنظفات مقدرة على امتصاص الرطوبة من الجلد بسبب احتوائها على مواد قادرة على إزالة الدهون.
  • الاستحمام بالماء الدافئ: يؤدي الاستحمام بالماء الدافئ لفترات طويلة إلى حصول جفاف في الجلد.
  • الإصابة ببعض المشاكل الجلدية: يُعاني المصابون بالأكزيما من حصول جفاف في الجلد لديهم، كما يظهر الأمر نفسه عند المصابون بمرض الصدفية أيضًا.
  • استخدام أدوية حب الشباب: تمتاز بعض المواد الكيميائية الموجودة في أدوية حب الشباب بتسببها في حصول جفاف في الجلد، ومن بين أشهر هذه المواد كل من الريتينول، وحمض الجليكوليك، وحمض الساليسيليك، وبنزويل بيروكسايد[٣].


علاج جفاف الجلد

يطرح الباحثون أساليب كثيرة للحفاظ على نضارة الجلد ومنع الإصابة بجفاف الجلد، منها الآتي[٤]:

  • ارتداء القفازات: ينصح الخبراء بضرورة ارتداء القفازات لحماية اليدين من أنواع المنظفات الكيميائية المؤذية للجلد، وقد يكون من الأنسب البحث دائمًا عن القفازات التي لا تحتوي على اللاتكس، كما قد يكون من الأنسب أحيانًا ارتداء اثنين من القفازات، أحدهما مصنوع من المطاط وآخر مصنوع من القطن.
  • غسل وترطيب الجسم بعد السباحة: تحتوي برك السباحة على تراكيز عالية من الكلور المسبب لجفاف الجلد، لذا قد يكون من الأفضل الحرص دائمًا على الاستحمام بالماء العادي بعد الانتهاء من السباحة مباشرة، ثم دهن الجسم بأحد المرطبات الجلدية التي تحتوي على الجلسيرين.
  • استخدام زيت جوز الهند: يحتوي زيت جوز الهند على أنواع ممتازة من الأحماض الدهنية القادرة على حماية الجلد من العوامل البيئة المسببة لجفاف الجلد، وبالإمكان وضع زيت جوز الهند فوق الجلد مباشرة أو إضافته إلى النظام الغذائي.
  • استخدام الفازلين: يُعد الفازلين أحد أفضل علاجات جفاف الجلد على الرغم من كونه أحد أكثر أنواع الكريمات بساطة من ناحية التركيب، ولقد أوصت الأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية باستعمال الفازلين لعلاج جفاف الجلد الحاصل في جميع أجزاء الجسم، بما في ذلك جفاف الشفاه وجفاف القدمين.


المراجع

  1. William C. Shiel Jr., MD, FACP, FACR (26-12-2018), "Dry Skin"، Medicine Net, Retrieved 22-8-2019. Edited.
  2. "Dry skin", Mayo Clinic,20-8-2019، Retrieved 22-8-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Grace Gold (19-11-2013), "7 Surprising Causes of Dry Skin"، Everyday Health, Retrieved 22-8-2019. Edited.
  4. Stephanie S. Gardner, MD (23-7-2018), "7 Tips to Soothe Your Dry, Itchy Skin"، Webmd, Retrieved 22-8-2019. Edited.